ما رأيكم بهذا العنوان (الإخوان المسلمون باليمن يلتزمون الصمت جراء ما يجري في لبنان وف

الكاتب : domainiamer   المشاهدات : 338   الردود : 0    ‏2006-08-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-08-06
  1. domainiamer

    domainiamer عضو

    التسجيل :
    ‏2006-07-14
    المشاركات:
    6
    الإعجاب :
    0
    العنوان السابق ورد في صحيفة اخبار الغد التي تصدر من ألمانيا ويدير تحريرها من اليمن محمد عبدالغفور وانا لا اعرفه لكن هذا الخبر نشره موقع المؤتمر نت بإحتفائية بالغة وهذا شيء عهدناه من المؤتمر حيث يتهم الأخرين بالعمالة وتشويه سمعة الوطن عندما ينشر اي مراسل او كاتب مقال في صحيفة خارجية لكن عندما ينشر اي صحفي او وسيلة اعلامية تابعة له في الخارج شيئا عن المعارضة يفرح لذلك ولا يعتبر ذلك تشويه او عمالة.
    ارجو من قرائنا الكرام قراء الخبر والتعليق .
    وهذا نص الخبر :
    :)
    الإخوان المسلمون باليمن يلتزمون الصمت جراء مايجري في لبنان وفلسطين
    السبت, 05-أغسطس-2006
    صفاء محسن من صنعاء : استغرب الشارع اليمني بكل فئاته وشرائحه المختلفة الموقف الذي انتهجه حزب التجمع اليمني للإصلاح "الإخوان المسلمون" تجاه الحصار الظالم على الشعب اللبناني وقصفه بالمدفعية والصواريخ الإسرائيلية وتدمير بنيته التحتية ، حيث التزم تجمع الإصلاح الصمت منذ بداية الأزمة ولم يندد بالحملات الإسرائيلية كما هي مواقف الإخوان المسلمين في جميع أنحاء العالم.
    محللون سياسيون قالوا لأخبار الغد أن هذا الصمت الذي لم يتعوده الشارع اليمني من تجمع الإصلاح الإسلامي مرده إلى أن الإصلاح وقادة اللقاء المشترك المعارض مشغولون حالياً بجمع التبرعات والهبات الخيرية من قادة وتجار ومسئولي الدول الخليجية وخصوصاً المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة المعروف مواقفهما من الأزمة الحالية للبنان وحزب الله ، مسيرين إلى أن قادة الإصلاح الإسلامي لا يريدون أن يتبنوا موقفاً مضادا ومصادما ومعارضا لقادة تلك الدول حتى لا يحرموا من دعمهم المادي للحملة الانتخابية القادمة لمرشحهم لرئاسة الجمهورية الشخصية المستقلة فيصل بن شملان.
    وكان التجمع اليمني للإصلاح قد تزعم أحزاب اللقاء المشترك اليوم بتحريض المعلمين المنتمين لهم باعتصام في ميدان التحرير تحت دعوى المطالبة بحقوقهم ، في مسعى للالتفاف على الموقف المخزي الذي وقفه إزاء العدوان الإسرائيلي الوحشي والمتصاعد على الشعبين الفلسطيني واللبناني ، حيث بدأ رد فعل الإصلاح إزاء ذلك العدوان غريباً ومستهجناً من الكثير من الأوساط السياسية ولدى الرأي العام الوطني والقومي والإسلامي .
    وقالت مصادر أنه في الوقت الذي كان من المتوقع أن يبادر الإصلاح ومعه تلك الأحزاب إلى القيام بمسيرة أو مظاهرة لمناصرة الشعبين اللبناني والفلسطيني والتعبير عن الغضب إزاء ما يتعرضان له من مجازر بشعة وعدوان وحشي إسرائيلي سافر إلا أن حزب الإخوان المسلمين "التجمع اليمني للإصلاح " أراد بهذا الاعتصام إلهاء الشعب اليمني وامتصاص مشاعر الغضب الشعبي التي يشعر بها إزاء ما يشاهده من مجازر ترتكب ضد الأبرياء من الأطفال والشيوخ والنساء من أبناء الشعبين اللبناني والفلسطيني ، وكذا تماشياً مع الموقف المتشدد وغير المنطقي للإصلاح من حزب الله والمقاومة الإسلامية اللبنانية ، بالإضافة إلى إثبات ولائهم وطاعتهم للولايات المتحدة الأمريكية الداعمة لإسرائيل وذلك من أجل كسب رضاها عنهم ورغم ما يدعونه أمام الآخرين بأنهم غير مقتنعين بالتبعية والعمالة للمخابرات الصهيونية – الأمريكية إلا أنهم برهنوا بأنهم ومن أجل الوصول للسلطة مستعدون أن يفعلوا أي شيء يطلب منهم ويقدموا أي تنازل حتى لو كان العمل لحساب الشيطان نفسه .
    وأضافت المصادر أنه من الغريب أن المغرر بهم من " الناصريين والاشتراكيين" وحزبي الحق والقوى الشعبية ينجرون وراء "الإخوان المسلمون " وينفذون كل ما يأمرونهم به بما في ذلك التخلي عن كل الشعارات القومية والتقدمية والإسلامية التي ظلوا يرددونها ويضللون الرأي العام بها حول مناهضتهم للصهيونية والإمبريالية ، ولكنهم وكما تشير الوقائع بأنهم يظهرون تكالباً محموماً من أجلب إثبات ولائهم وتبعيتهم لها يقودهم في ذلك الإخوان المسلمون في التجمع اليمني للإصلاح والذي يسعى من وراء ذلك إلى تنفيذ أجندته الخاصة وبأي ثمن !.


    وهذا رابط الخبر
    http://www.alghadnews.com/alghad/show.php?id=787&PHPSESSID=f3ea5730261fce6ff1d5a7c9ac433705
     

مشاركة هذه الصفحة