فتاة اليمن - توارت عن الأنظـــار .. !؟

الكاتب : الهاشمي اليماني   المشاهدات : 1,245   الردود : 19    ‏2006-08-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-08-05
  1. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    فارعة ... الفتاة اليانعة كفاكهة الصيف ، فارعة الطول كقوس قزح ، وبارعة المنطق صادقة النية والتوجه ،،، فارعة تحمل كومة من الأعلاف على رأسها ،، تخطو بثبات تهتز الأرض على وقع قدميها الحافيتان يعطرهما التراب وتدغدهما الأعشاب ويطريهما حبيبات الطل .......... تذكرت فارعة الرائعة ..

    كنت حينها بمرحلة الطفولة حين أوكل لي أبي مهمة دليل ... وكان الضيف مفتش صحي ،، وكان علي أن أعرج به على المروج والأودية الزراعية ... وبتلك المرحلة سجلت ذاكرتي صورا ،، إستطعت تخيلها مراهقا وفهم جوانبها شابا والتمعن والتحليل بأحداثها وكنهها شيخا ... هي مراحل الحياة ومحطاتها والتي لايمكن تطويع مرحلة أو محطة لأخرى ولا إخضاع تخصص لتخصص فلكل مكانه وزمانه ووظيفته .. وصورتي هنا هي فارعة ..
    فارعة ذات العقدين عمرا العزباء ... بثوبها النسائي اليمني الفضفاض الذي لايصف جسدها الأهيف ولايحاكي تمايل خطواطتها الوثابة الثابتة وقد إنتهى من الأسفل بالسروال من الأسفل ليتصل بالقدم .. وجهها الوضاء وإبتسامتها المشرقة من وجه تعلوه ملامح الجمال والجدية ... جدليتها تهتزان متهدلتان تتأرجحان على صدرها وعلى إيقاع مشيتها ،، وعلى رأسها شاش ( مقرمة) تستربه شعرها حتى لايعلق بها العشب الذي كومته على رأسها .... فارعة فلاحة من عامة الناس ..
    ومن صورة فارعة ... أقف أمام مشهد المرأة اليمنية التقليدية .... كاشفة الوجة لكن مكامن الغرائز مستترة ومحجوبة بحجابين أولهما شخصية فارعة وثانيهما بروزها كعنصر واضح المعالم يعتبر نصف المجتمع ولايحتاج لتعريف أو مغامرة إكتشاف . ... السلام عليكم ،، كيف الحال ، رفعت رأسها وبنظرة خجولة ،،، هو منطق فارعة وهي تمر بنا .. ولم تنس أن تسألني عن أمي وأبي وأسرتي ..
    تمر الأيام وتمر بي فتيات غمرهن السواد الحالك ولا أعشاب على رؤسهن ولاجدائل تتأرجح ... سواد به النعومة والليونة فيكاد أن ينصهر بجسد الفتاة ويصفه كأسطورة بها من المبالغة ما يربو عن الحقيقة ويتجاوزها ... السواد الناعم يدغدغ مكان بروز مكامن الغريزة فيصفها بل ويضخمها ... وبنظرة لمنطقة الوجه وبه عينان كحيلتان تبرزان من خلال البرقع فيصبح غطاء الوجه مجرد إطار به خلفية تبرز جمال العينان حتى وإن كان مصطنعا مزيفا .. العينان تسلطان بدقة وتركيز على ما بالطرف الآخر من خصوصية ..
    قرأت أن المرأة تشعر بالإمان خلال توشحها السواد ... بالطبع وبكل تأكيد هو كذلك ،،، ومن المسلم به أن النفس الأمارة بالسؤ تقف خلف النظرات الثاقبة الموجهة من العينين التي أمنت صاحبتها أنها غير معروفة وبالتي تتمتع بالحرية والأمان لتنظر وتتمتع ... وبعكس نظرات فارعة الخجولة بوجهها المكشوف .
    صورة فارعة وهي تعبر الدرب من أمامي وضيفنا القادم من مدينة ... والذي ربما كان ينقصه منظر وجه فتاة كاشفة ... فحملق بالفتاة وسلط عينية على أكثر من جزء منه ...
    فارعة كانت تمسح أو تنفظ ما توهمت أنه غبار علق بمؤخرة ثوبها ثم ما لبثت أن كررت العملية لصدرها .. فهمت بعد حين أن نظرات الغريب وقعت بمكان حساس ... لكن فارعة بتلقآئيتها فهمت شيئا آخر .. وعندما تقدمت بي السنون إستعطت التحليل بالمقارنة والمنطق .... وندمت على السنين الخوالي وطيبة القلوب .. ثم سكبت عبراتي على وضعنا الحالي وكيف نكصنا وتلكأنا وعدنا للدهاليز بعد أن كانت لمجتمعنا قاعدة النمو الإجتماعي السليم ... إستوردنا قيما فارغة و نكوصا ماحقا .. فمسخنا قيمنا وشيمنا التي بموجبها وصفنا بأهل الحكمة الإيمان ..... وماشاء الله كان .​
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-08-05
  3. ابن عُباد

    ابن عُباد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-06-04
    المشاركات:
    22,761
    الإعجاب :
    1
    الله الله
    على هذا الوصف الدقيق الرائع
    عدت بنا إلى ذكريات القرية والفلاحات والفلاحين البسطاء ، سليمين النوايا ، طيبين المعشر
    تلك أيام خلت ولم تعد إلا ذكريات جميلة لسجايا وعفوية وعفة لم تعد موجودة للأسف

    شكرا أخي الهاشمي اليماني لهذه العودة بنا إلى ذلك الزمن الجميل الأصيل من أيامنا ..

    مع خالص تحيتي ....
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-08-05
  5. كبير القوم

    كبير القوم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-07-31
    المشاركات:
    385
    الإعجاب :
    0
    المراه لابد ان نهتم بها لاكن اليوم لابدان نطالب بحقوق الرجل
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-08-05
  7. DhamarAli

    DhamarAli مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-03-02
    المشاركات:
    6,687
    الإعجاب :
    0
    الله ما ابدعك استاذي الفاضل وما ابلغ ماسطرته قريحتك السامية وما اجمل ما حمل هذا المقال في ثناياه من الفضيلة الضائعة..............

    بالامس كانت النفوس محجبة بالفضيلة والسمو الانساني والبساطة العفوية النابعة من اصالة الامة ودينها فلم تهتم لغرائز النفس وكيف توهجها ولم تستخدم حتى مايستدعي اظهار خصر او ردف او صدر او حتى رمش يهتز وعيون جريئة...........

    اليوم اختلف الحال سقوط في كل شيئ حتى في الوشاح الاسود والذي سقطت قيمته وهدفه الى الحظيظ فصار يتعامل مع واقع اليوم الغرائزي المتوحش بسقوط العدالة الاجتماعية والتي ادت لظهور وسائل الخداع والجذب والتزوير للقيم والمبادئ وحتى لفضائل النفس البشرية فصارت وسيلة الهاب وتهييج وغذاء ساخنا لغرائز اصبح الكل دائرا حولها ويسقط فيها الا من رحم الله.............

    بارك الله فيكم ايها الاستاذ المعلم والسلام عليكم.............
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-08-05
  9. ابن عُباد

    ابن عُباد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-06-04
    المشاركات:
    22,761
    الإعجاب :
    1
    السؤال الذي يطرح نفسه ..

    ما سبب هذا التغير في النفوس ؟؟
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-08-05
  11. YemenSky

    YemenSky عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-03-10
    المشاركات:
    2,182
    الإعجاب :
    0
    دائماً مبدع أخي الهاشمي
    وعند الخياط ممكن ان تحصل على عباءة إسلامية أو عباءة فرنسية,,, صراحة أنا لا أعلم أن الفرنسيات يرتدين العباءة
    والنفس الأمارة بالسؤ موجودة في كل زمان ومكان

    :)
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-08-05
  13. نشأت الشامي

    نشأت الشامي عضو

    التسجيل :
    ‏2006-07-05
    المشاركات:
    25
    الإعجاب :
    0
    قريت الموضوع

    ولا أفتهم لي حاجه !!
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-08-06
  15. gradyhboy

    gradyhboy عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-01-05
    المشاركات:
    1,970
    الإعجاب :
    0
    لان الموضوع للمبدعين
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-08-06
  17. gradyhboy

    gradyhboy عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-01-05
    المشاركات:
    1,970
    الإعجاب :
    0
    الاستاد الهاشمي مبدع وقلم رائع مشكور اخي
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-08-06
  19. الهاشمي1

    الهاشمي1 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-11-28
    المشاركات:
    3,322
    الإعجاب :
    0
    موضوع جميل ورد رائع من أخي ابن عباد ....
     

مشاركة هذه الصفحة