حوار الطوائف في العقيــدة بين" السـائل والمجــيب" (فكرة علمية لإظهار المصداقية )

الكاتب : عرب برس   المشاهدات : 5,011   الردود : 117    ‏2006-08-03
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-08-03
  1. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    الفكرة هي :
    يبدأ أحد الطوائف المختلفة مع بعض بسؤال الأخر بالعقيدة ثم يجيب الطرف الآخر على السؤال ويطرح سؤال مماثل حتى تعم الفائدة ولنعلم القواسم المشتركة بين الطوائف ونقاط الإختلاف ونبحث عن نقطة تجمعنا جميعا ً فهل هنا أحد يملك القدرة على الحوار العلمي وأدبيات الحوار الراقي ؟

    أتمنى !!!
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-08-04
  3. bikur

    bikur عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-05-31
    المشاركات:
    1,081
    الإعجاب :
    0
    بوركت أيها الصحاف

    وسأكون أول الملقين

    سوف ألقي لأخوتي سؤالين بسيطين حول المرتكز الأساسي للعقيدة وهما كما يلي :

    ماذا تعني كلمة لا إله إلاّ الله ؟؟!!

    في كل ركعة من صلاتنا نعاهد الله بعهد واضع وهو ( اياك نعبد واياك نستعيـــــن ) ، فماذا يعني هذا العهد والذي أخبرنا الله بأن من نقضه فهو من الخاسرين ؟؟

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-08-04
  5. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902



    أخي القدير د/بيكر
    بارك الله فيك وبمرورك العطر ونتمنى أن يستوعبوا الفكرة ليشغلوا أنفسهم بما يفيد

    وسوف أبدأ بالرد على سؤالك لعل وعسى أتعلم قواعد البيان والإيضاح لديني ممن يملك القدرة على تعلمنا فا إذا أصبت فمن الله وإن أخطئت فمن عندي وأتمنى أن يصحح لي الإخوة لأني (مبتدئ في علم الدين )

    طبعا ً انا ممن لايؤمن بالطائفية بالدين فاحيث أجد الصواب أخذه ومن ظهر عليه الإنحراف نحذره ونحذر منه حتى يبرم لهذه الأمة أمر رشد يعز به أهل طاعته ويذل به المشركين ، (أقصد حين يكون لنا رآية ودولة إسلامية فما علينا إلأ أن نتقيد بولاية الأمر )

    أما حاليا ً فاالساحة مفتوحة ، ومن هذا المنطلق أرد ونتحاور :
    ****
    أقول وبه أستعين :
    (لا إله إلا الله )

    (لا) حرف نفي ومن المفروض أن تفسر بتواصل هكذا (لاإله ) ليفهم المرء بلاغة الخطاب فيما تحتويه من معنى والتفسير لها ( لاإله ) لامعبود سواه إطلاقا ً نفيا ً لكل المزاعم وتلك الآلهة التي يعبدها المشركون مع الله فهي لاتنفع ولا تضر وما هي إلا أصناما ً من دون الله مهما كان شكلها أو نوعها فما هي إلا وسيلة شرك مع إثبات الاعتراف من قبل أولئك الذين يعبدونها ويشركون مع الله

    ( ولئن سألتهم من خلق السماوات والأرض لیقولن الله قل افرایتم ما تدعون من دون الله إن أرادني الله بضر هل هن كاشفات ضره أو أرادني برحمة هل هن ممسکات رحمته قل حسبی الله علیه یتوکل المتوکلون)37 الزمر

    (إلا الله ) أثبات أنه لامعبود إلأ الله خالق السماوات والأرض وهو الواحد القهار فاطر السماوات والأرض وهنا يثبت الإلوهية والربوبية له وينفيها (لاإله ) عن غيره ، ودلائل معرفة الخالق كثيرة سنورد منها الكثير لاحقا ً :
    وخلاصة القول :

    لاإله إلا الله ) نفي الإلوهية والربوبية ليغر الله وإثباتها لله وحدة الواحد الصمد لم يلد ولم يولد ،
    وهي دعوة وتعهد و إثبات الربوبية لله وحده ،
    وهي الباب الواسع والوحيد للدخول إلى الإسلام والإيمان بما أنزل على محمد صلى الله عليه وسلم ،

    (إياك نعبد وإياك نستعين ) هنا من المفروض أن تكون الآيات السابقة مسرودة معا ً لأنها توضح ما بعدها ومن المفروض أن نفهم الآيات إما بما قبلها وإما بما بعدها وهي واضحة بما قبلها من الآيات ولكن :
    هي اعتراف بالوحدانية والعبودية لله وحده وهي تضرع وتعهد من المخلوق بأن لايشرك بخالقه (الفرد الصمد لم يلد ولم يولد ) ولاشك أنها ميثاق من المخلوق لخالقه والله سبحانه سخر لمخلوقه بيان الطريق السوي ثم سهل له رؤية طريق الخير والشر ليفرق بينهما بالتقيد بما أنزله عليه من آيات وبيان وجعلها عبرة له وهذا الميثاق (منزل من الخالق ليكون تعهد دائما ومتجدد كل فينة وأخرى ليتذكر أنه ملتزم بالتعهد للخالق بالعبودية والاستسلام له ، ,وفيها توجيه المخلوق إلى التضرع والدعاء مباشرة لله دون وسيط

    الآية (واذا سالك عبادي عني فاني قريب اجيب دعوة الداع اذا دعان فليستجيبوا ....)
    الحديث القدسي :

    (يابن ادم انك مادعوتني ورجوتني غفرتلك على ماكان فيك ولو أتيتني بملء الأرض خطايا أتيتك بملء الأرض مغفرة مالم تشرك بي ولو بلغت خطاياك عنان السماء ثم استغفرتني لغفرت لك)


    للإيضاح والبيان أن ماجاء به الأخ بيكر تحتاج إلى مجلدات لتفسر وتفهم لأن الفهم لها هو الأساس بل أن الكثير من العلماء فسّرها في مجلد أو أكثر فهي المرتكز الأساسي لديننا

    وهنا نقول للأخ بيكر أن ماجئت به( كل الطوائف متفقة عليه لايستطيع أحد منهم إنكار الربوبية حتى الملل الأخرى تعترف بالربوبية )
    ولكن الخلاف في التطبيق للمعنى والفهم لمحتوها فهو جوهر الخلاف وهو
    (التطبيق والفهم والكيفية ) مع التقيد بما يلازمها من قواعد البيان والإثبات في كثير من الآيات والأحاديث لتتحول من فهم ومعنى إلى تطبيق كما أمرنا الله سبحانه عبر رسوله صلى الله عليه وسلم ،

    وفي ماسبق نفي الربوبية لغير الله وفيها حث المخلوق على الإستسلام للخالق عز وجل وأن يدعوه مباشرة دون وسيط ٍ وأن يخلص للخالق عز وجل بالإيمان به وبما نزل على محمد صلى الله عليه وسلم وهذا الإيمان يجب أن يكون إيمانا ً خالصا ً لله وحدة عبر ماجاء به النبي محمد صلى الله عليه وسلم عن ربه وهو ( القرآن والسنة الصحيحة التي نقحها علماء الأمة الصادقين والمخلصين والمشهود لهم بالصدق والأمانة ومن يتقيدوا بسند الحديث )،

    تساؤلي:
    ماهي الأسماء والصفات وكيف نفهمها ؟
    كيف نفهم نزول الله سبحانه إلى السماء إلى السماء الدنياء في الثلث الآخر من الليل ؟
    كيف نفهم كلام الله (القرآن )هل هو مخلوق أم كلام الله ؟
    تحياتي لكم

     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-08-04
  7. عمـــــر

    عمـــــر مشرف_المجلس الإسلامي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-06-15
    المشاركات:
    12,652
    الإعجاب :
    1
    فكرة رائعة اخي الصحاف سلمت يداك ....

    لي عودة ان شاء الله حان وقت صلاة الجمعة الان
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-08-04
  9. امين وبس

    امين وبس مشرف الكمبيوتر والجوال مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-10-26
    المشاركات:
    13,044
    الإعجاب :
    180
    بسم الله الرحمن الرحيم

    فكرة جميلة في حالة التزام بضوابط النقاش واحترام العقائد
    لجميع الإطراف كان سني أو وهابي أو شيعي أو زيدي أو رافضي أو سلفي

    كلانا نناقش بكتاب الله وسنة النبي إما في كتاب الله لا يوجد اختلاف في النص هناك الاختلاف في التفسير أم السنة النبوية فان الاختلاف في تفسير الحديث ومحاولة بعض الفرق تفسير الحديث بما يتناغم مع مصالحها الطائفية وإظهار نص الحديثة بأنة هم على حق وان المقصود في الحديث منهجهم أو عكس ذلك .

    واعتقد أن الوصول إلى نقطة توقف في هذا الموضوع يكاد يكون في واقع المستحيل لان الخلاف بين المسلمين يستمر إلى يوم القيامة .

    ونحن قد نتبع طائفة معينة التي ننضر أنها هيا الفرقة الناجية بعقيدتها ومنهجها ونحن متبعون لأننا لم نكن متواجدين في زمان الرسول الكريم حتى نستطيع التفريق بين الحق الباطل بشكل دقيق مقارنة مع ما كان علية الرسول الكريم

    رقم إن العديد من الطوائف نعلم زيف وقلوا عقيدتها ولكن نحن سوف نناقش على منهج السلف الصالح ونبتعد عن الاجتهادات الفتاوى لا نتحدث عن قول لا وحصل على الإجماع فقط إما رائي شيخ الفلاني فأنة رائي لا يوجب الإتباع أو اللزام بتباعه إذا لم يحصل على إجماع .

    وكذلك الابتعاد عن النقاش في أمور الاختلافات والشبهات في القران والحديث لان الشبهات هيا طريق الهلاك

    ولك مني أخي العزيز خالص التحيات الطيبة
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-08-04
  11. aborayed

    aborayed قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-08-03
    المشاركات:
    7,186
    الإعجاب :
    0
    اخي الكريم الصحاف
    الاختلاف في الفكر وارد بين انسان واخر خاصه عند اعطاء العقل مساحه كافيه للاجتهاد
    فهناك خلاف سني سني وهناك خلاف شيعي سني
    وهناك اختلافات بين الاديان السماويه كلها
    ولكن عند البحث فيما يجمعنا سنجد الكثير ومثله ان اردنا ان ننقب فيما يفرقنا
    ولكن في هذا الوقت وفي اوقات كثيره
    نرى ان الابحار في المناقشه في هذه الامور اصبح نقاش فلسفي بيزنطي لاجدوى منه
    اولا لوجود القناعات المسبقه في الفكر لان المناقش يدخل للجدال ليقنع الاخر
    لاليدخل لياخذ ويعطي
    فهناك كلمه التقيه الذي ابتدعها السلاطين الذين هم اصلا لايقومون بحكم الاسلام من اساسه ليقتلو ويصلبو ا الكثير من علماء الاسلام
    وهناك المدرسه الذي تدعي انه وجب طاعه ولي الامر وان عمل ماعمل الا ان يعلن انه كافر صراحه وهذا مستحيل
    وانشقت منها مدرسه اخرى تقول واجب الخروج على السلطان ان كان لايحكم بشرع الله عملا بالحديث الشريف مامعناه
    ارفع درجات العباده قول كلمه حق امام سلطان جائر
    هنا نجد ان النقاش في امور المعامله اليوميه هي الافضل اما النقاش في امور العباده ومصداقيتها فسوف تدخلنا الى امور تشتت شملنا لاتوحدنا
    ولكم ارق تحياتي
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-08-04
  13. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    الإخوة الكرام :
    مرحبا ً بكم ... تصدقوا أكتشفت أن الكل لايريد أن يتعلم أو يستفيد حسبنا الله نحن في آخر الزمان ... (في زمن الحفاة العراة يتطاولون بالبنيان )
    على كل حال أنا وضعت تساؤل هنا :
    وهي كلها من صفات الله رغم أني حاولت أن أبدأ (الأسماء والصفات ) حيث أنها من الثوابت ) فهل من مستفيد يفيدنا ؟
    ****
    أخي عمر
    وأخي أمين
    وأخي ابو رائد
    شكرا ً لمروركم الذي به سعدنا ونتمنى أن نستفيد من بعضنا ونتجرد من التعصب الأعمى ،
    وتذكروا حديث الرسول (أثنان لايتعلمان المستحي والمتكبر ) ...
    تحياتي لكم
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-08-04
  15. bikur

    bikur عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-05-31
    المشاركات:
    1,081
    الإعجاب :
    0
    بارك الله فيك أستاذنا الفاضل الصحاف

    لقد أجبت إجابات متميزة وأنا ما زلت في إنتظار إجابات الأخوة الباقيين ..

    كما آمل منك أن توضح لي الفرق بين الربوبية والألوهية إن أمكن ؟؟

    وفيما يختص بأسئلتك فإني أرى بأنه لا بد أن يشترك معنا كل من الأخوة الشريف العلوي وأبو مراد وغيرهم من طلبة العلم كما نحسبهم لكي نستفيد جميعاً ، وذلك لأنها أسئلة هامة جداً وقد دارت عليها العديد من الإختلافات على مر التاريخ ... واؤلفت فيها الكثير من المجلدات .. وأنت لا شك عليم بذلك ..

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-08-04
  17. ابو مراد

    ابو مراد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-02-06
    المشاركات:
    3,299
    الإعجاب :
    0
    موضوع الصفات اشبعناه بحثا وحوار مع كثير من الاخوة ومن اراد ان يطالعه

    فمواضيعه موجودة بالحوار الاسلامي ... من اراد الاستفادة !!

    نحن الان في سجال مع الروافض لا تشغلونا عن هذه المعركة !!

    تحياتي .........
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-08-04
  19. bikur

    bikur عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-05-31
    المشاركات:
    1,081
    الإعجاب :
    0

    :) :) :)

    الكبر لله أخي أبو مراد

    وهنا أريد منك الإجابة عن التساؤل الثاني للصحاف فقط ..

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة