هل يمارس الحكام العرب العادة السرية ؟

الكاتب : ذو الثدية   المشاهدات : 552   الردود : 0    ‏2006-07-30
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-07-30
  1. ذو الثدية

    ذو الثدية عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-04-11
    المشاركات:
    1,359
    الإعجاب :
    0

    هل يمارس الحكام العرب العادة السرية ؟

    بقلم :د. صلاح قمر الدين


    العادة السرية لغة : كل عمل يمارس بشكل متكرر بالخفاء وبعيدا عن الأنظار إستتارا و درءا للفضيحة .
    أما العادة السرية اصطلاحا :فهي التحفيز على الإستمناء واشباع الغريزة بطريقة أو بأخرى دون وجود طرف جنسي آخر ، و تتم باليقظة لا بالمنام .
    و نحن ها قد تسلحنا بذلكما التعريفين ، فباستطاعتنا تحليل الموضوع للوصول إلى إجابة مقنعة . فإذا نظرنا في المعنى اللغوى ، نجد أن الحكام العرب و منذ "استقلال " دولهم و إلى عهد قريب ، قد دأبو على ممارسة العادة السرية . و يتمثل ذلك بالتآمر على شعوبهم و على مقدرات دولهم و الأمة ، لكن بالخفاء و تحت مصوغات و أغطية مختلفة . و من هذه الستائر و الأقنعة : الوحدة الوطنية ، الحفاظ على منجزات الوطن ، الوطنية ، الثورية ، الدين ، القائد الملهم الذي لا يخطئ ، محاربة الشيوعية و الإلحاد ، الإعداد للمعركة الفاصلة .....وبذلك بقيت الشعوب قانعة خانخعة وفي كثير من الأحيان مصفقة مسبحة !
    و نلحظ أنه في السنوات الأخيرة بدأ الحكام العرب بالتعفف والإقلاع عن ممارسة العادة السرية (بمعناها اللغوي ) ؛ و لربما فهموا خطأ المقالات و الندوات و الفتاوى الموجهة للشباب و التي تحض على عدم ممارسة تلك العادة القبيحة . و لم لا و ما من أحد منهم إلا ويظن نفسه غرا في ربيع شبابه و لو بلغ من الكبر عتيا . و يا ليتهم ما تعففوا ! أصبحت الخيانة و التآمر تمارس على المكشوف و دون خجل أو وجل ، بدلا من أن كانت عادة سرية !

    أما حال الحكام العرب بالنسبة للعادة السرية اصطلاحا ، فهاكم ما اجتهدت به من الإجابة .
    لربما يقفز أحد القراء من مقعده و يصرخ كما صرخ أرخميدس ، وجدتها وجدتها ! ماذا وجدت يا عزيزي ؟ فيقول : الجواب على سؤالك لا ، لأنهم أشباه رجال أو خصي غلمان في مقصورات البيت الأبيض ! صحيح أنهم أشباه رجال من الناحية المعنوية ، فلو كان فيهم ذرة من النخوة و الرجولة لهبوا للدفاع عن شرف الأمة و كرامتها ، ناهيك عن خيانتها و التآمر مع كل عدو ! لكن موضوعنا هو العادة السرية اصطلاحا .فمن الناحية الجسدية ، بشكل عام ، فهم الرجال الرجال و يشهد العالم بأسره على فحولتهم و شهوانيتهم .فهل يلجأ احكام العرب إذا إلى ممارسة العادة السرية ؟ نجيب على ذلك ببعض الأسئلة :هل من يظن أن الرباع في الآية الكريمة "مثنى و ثلاث و رباع " تعني الأربعمائة ، هل مثل ذلك المسخ بحاجة إلى تلك العادة القبيحة ؟! هل من على يمينه سماحة الشيخ مفتي الدولة يعقد له عقد زواج كل أسبوع و يصدر وثيقة فسخ عقد أو طلاق ، هل بحاجة الى عادة سرية ؟! و هل من يطوف أرجاء المعمورة بحثا عن الحسناوات الساقطات عنده و قت للعادة السرية ؟!

    خلاصة القول و الجواب على السؤال هو أن الحكام العرب الملتصقين بمقاعدهم(كراسيهم) قد تابوا و أقلعوا عن ممارسة العادة السرية ، و ليسوا بحاجة الى تلك سواء لغة أو اصطلاحا . لكن كيف الخلاص إذا ما جاء القرار من بوش الغدار بتبديل الأدوار و زج الحكام العرب في الأقفاص ؟!

    سبحانك اللهم و بحمدك لا إله إلا أنت أستغفرك و أتوب إليك !
     

مشاركة هذه الصفحة