][..بين دهاء ايران وحماقة السعوديه ..][

الكاتب : حمدي الفقيه   المشاهدات : 456   الردود : 0    ‏2006-07-28
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-07-28
  1. حمدي الفقيه

    حمدي الفقيه عضو

    التسجيل :
    ‏2004-09-26
    المشاركات:
    170
    الإعجاب :
    0
    كنت قد كتبت موضوع صفحة سابقة تحت عنوان ايران والسعوديه ومشكلة العالم الاسلامي والذي بينت باسلوب بسيط عن المشكلة التي احدثتها السعوديه وايران من قيام كل دوله بتصدير مذهبها المحلي الى مناطق اخرى نتج عنها مشكلات وثقافات متناحره ومنها ما حصل في اليمن في صعده وما يحصل من قبل السلفيين في اكثر مناطق اليمن .

    ولكن ارغب ان ابدي رايي عن الاحداث الاخيره وما نجم عنها من الحقد القوي للسعوديه والحب الكبير لايران والذي كانت نتيجيته حرب حزب الله مع الصهاينه في لبنان.

    برايي الشخصي ان ايران اجادت اللعبه اكثر من السعوديه واستفادت من الدروس وتقوم بتسويق نفسها بشكل عالى ومثير ، نعم فبعد مشكلة العراق وما نجم عنها من غضب عارم على المذهب السلفي الجهادي الذي يمثله الزراقوي وأيضاًَ من الشعيه المحاربين الذي فاحت فرق الموت رائحتها وفضحت مكوناتها ومموليها التي اثرت في سمعة ايران كثيراً.

    وكلنا يعلم ان الحركات السياسيه والعسكريه الشيعية في العراق ولبنان لها مرجعيه قويه ومؤثره عليها من قبل ايران وقادتها بل تشكل لهم ايران غرفة العمليات المسيرة لها .

    وكلي قناعة ان حزب الله لم يتحرك في حربه هذه واختطافه الجنود الاسرائليين الا بعد اخذ الموافقه من ايران بل لعها توجيهات وجهت اليه من قبل ايران لا اذن ولا يحزنون.

    فايران كانت بحاجه ماسه الى تصحيح الصوره عنها وخاصة بعد مشاكل العراق وبعد تحالف العالم ضدها بخصوص سلاحها النووي وقضاياالتخصيب وما التخصيب ،، المهم ايران استطاعات ان توجه الصوره اليها عبر حزب الله وتصريحات الأحمدي نجاد رئيسها الذي يدعو الى طرد اسرائيل .

    المشكله الان ليس بايران فايران تحارب لاجل مستقبلها ومصالحها ، المشكله الملفته للنظر هو الموقف السعودي التي تلقت بسببه كيل من التهم والتخوين مع ان المتابع للموقف السعوديه قد يعتبره مسبق وما تصريحاتها بشأن حزب الله الا اخر الدواء الكي ، فقد بدات مواقفها مع احدث الفوضى والقتل الجماعي الذي كانت تقوم به فرق الموت الشيعيه ضد السنه في العراق .

    لماذا السعوديه تخاذلت ضد حزب الله وخاصة ان حزب الله هذه المره ليس في حرب اهليه بل في حرب مع نظام محتل ويخيف الجميع .

    هل السعوديه خائفة من الزحف الشيعي القوي وخاصة في مرحلة انحسار ونفور من المذهب الوهابي السلفي الذي تتبناه المملكة .

    هل السعوديه فعلاً تقديراته سليمه عن موعد هذه الحرب ونتائجها الغير سليمه للطرف الايراني .

    أم هل السعوديه فعلاً خائنه وخاصةانها لا تريد الدخول في احتكاك مع اسرائيل وخاصة انها لم تقم بدعم فلسطين منذ بداية الاحتلال .

    هل ايران فعلاً بدأت تحيط بالمملكة العربيةالسعوديه بهلال شيعي مسلح وقوي ومدعوم يهدد أمن المملكه وهيبتها القدسيه .

    برايي ان ايران تجيد اللعبه وطرح اوراقها بأوقات معينه والسعوديه فشلت في اظهار موقفها وجعل منها الطرف الضعيف في المعادله في المنطقه بل جعل منها داعمه للعدو الصهيوني وعلى مرأء ومسمع من الجميع .

    بالاخير الظاهر من هذه الحرب هو انها حرب بالوكاله فحزب الله وحركة امل وكلاء عن ايران والعدو الصهيوني وكيل عن امريكا والقوى الاستعماريه التي تدور في فلكها .

    مجرد دردشات / حمدي الفقيه
     

مشاركة هذه الصفحة