نظام صنعاء يواجه تمرد شمالي وجنوبي

الكاتب : ناصر الحمدي   المشاهدات : 454   الردود : 2    ‏2006-07-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-07-27
  1. ناصر الحمدي

    ناصر الحمدي عضو

    التسجيل :
    ‏2004-09-02
    المشاركات:
    86
    الإعجاب :
    0
    الكاتب في صحيفة الناس علي الجرادي تميز بالجرأة دائما وفيما يأتي مقاله الاخير عن التمرد السياسي والعسكري الذي يواجهه نظام صنعاء
    الأفول المرتقب!!

    24/7/2006

    علي الجرادي


    توج المؤتمر الشعبي العام مسيرته بأغلبية كاسحة عام 1997م بقيادة السياسي د/ الإرياني ـ أمينه السابق ـ واتته الفرصة بالسطو على مشاعر ما بعد حرب 94م ومقاطعة الحزب الاشتراكي اليمني وتوظيف أدوات السلطة في معركة كسر عظم ضد التجمع اليمني للإصلاح، تعرضت هذه الأغلبية لما يشبه الكساح السياسي أصابت البلاد بركود الحياة السياسية وتردي الأوضاع الاقتصادية وانقسامات اجتماعية برزت خلالها العودة للبُنى التقليدية والتحلل من مظاهر الدولة المدنية وظهور (العصبة) الحاكمة على حساب التحالفات والخبرات والكفاءات الأخرى طالت د/ الإرياني نفسه صاحب (الكاسحة) في مشهد وداعي تخللته مكافأة نهاية الخدمة وغيره الكثير لم يتسن للرأي العام متابعة مشاهد إخراجهم من الحياة السياسية والاقتصادية أو على الأقل إقصائهم بعيداً عن دائرة النفوذ والقرار السياسي والاقتصادي وبحلول عام 2003م أفرزت النتائج البرلمانية والمحلية تصويت إحتجاج في عواصم المدن الكبرى (صنعاء، تعز، عدن، حضرموت) قرأه المعنيون في السياسة والتحولات الاجتماعية برفض شعبي في عواصم المدن وتنامي وعي المجتمع بخطورة السياسات المؤتمرية وتوفيرها البيئة الآمنة لنمو ظاهرتي الفساد والفوضى – وأكد على هذا المعنى تقرير الرقابة المقدم للمؤتمر العام "الشابع" في محافظة عدن وخلال نفس الفترة أفرزت سياسات المؤتمر تمرداً سياسياً وعسكرياً في جنوب الوطن وشماله نتيجة لتأميم الثروة والسلطة ومراكز النفوذ.

    وينتظر اليمنيون انتخابات الرئاسة والمحليات القادمة كمحطة تحول نوعي في الحياة السياسية كأول انتخابات تصطف المعارضة في مواجهة المؤتمر الشعبي العام بعد تبخر (التحالفات الاستراتيجية) وبوار تحالفات الوحدة وشركاء التحولات تم التهامها من قبل طرف واحد!!

    يشوب المؤتمر هذه المرة قلق وخوف من تحولات اجتماعية قرأها في انتفاضة الجياع يونيو عام 2005م احتجاجا على تلاحق الجرعات والضنك الدائم الذي أصيب به المواطن إثر كل وعود أو تغييرات حكومية!!

    وما يميز المعارضة ومناصريها في انتخابات الرئاسة القادمة هو الأمل الذي يبعث على الطمأنينة والأداء الفعال..

    هذا الأمل مصدره أن لا شيء تخسره المعارضة معزز بانجازات حققتها عدد من حركات المناهضة لطغيان الأنظمة في عدد من الدول العربية والعالمية وحضور وسائل المعرفة وقدرتها على تبديد عاملي الخوف والجهل الذي تراهن عليه الأنظمة المعتمدة على (المركزي) .. "المال والصميل" لا أحد يتجاهل قدرات المؤتمر المالية والوحدة الاندماجية بوظائف الدولة .. وأيضاً من السذاجة تجاهل التذمر الشعبي ومصالح الطبقة الفقيرة والمحرومة كأغلبية شعبية يمكن أن تطيح بجلاديها في لحظة غير محسوبة!!

    ما يفصل المعارضة والمؤتمر هو فارق الأمل والخوف فالمعارضة تمثل أمل الغد ورهان المستقبل ويمثل المؤتمر اللحظة القلقة آنياً والخوف من مستقبل مجهول.

    * من يخاف الغروب ويرقب الأفول ينتابه قلق اللحظة وخوف المجهول لا يستوي مع آخر ينتظر الأمل وموعداً مع التغيير سواء حدث ذلك اليوم أو غداً.
    المفاجأة القادمة محتملة وإن حدث غير ذلك فإن المعارضة أنجزت قرار حسم التغيير الذي يطال كل شيء في حياتنا حتى لو كانت المعارضة تحكم منذ 28 عاماً فإن حتمية التحولات وسنن الحياة تقول برحيلها "وتلك الأيام نداولها بين الناس" .

    لا تدوم الأنظمة والأشخاص والأحوال ما دام الليل والنهار يتعاقبان وسنن الله غلابة فللأنظمة والأحزاب والتكوينات آجال كما هو لكل إنسان والشيخوخة لا تنسى أحداً "ومنكم من يرد إلى أرذل العمر".
    رسائل

    * الصحف الألمانية وصفت حكام العرب بـ "الطغاة" الخائفين من إسرائيل وأمريكا وشعوبهم والحركات الإسلامية.

    إنهم يتآمرون في صف "يهود" لقتل المسلمين وكسر روح المقاومة والصمود والممانعة في لبنان وفلسطين وحيثما سنحت لهم الفرصة وستجدون حلف "يهود" مشمولين بثناء إسرائيل عليهم.

    * صفقات الأسلحة وعمولاتها وثروات الأمة وقممها في خدمة المشروع الإسرائيلي لمواجهة من يقولون (ربنا الله)، والله غالب على أمره.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-07-27
  3. دقم شيبه

    دقم شيبه قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-03-10
    المشاركات:
    7,277
    الإعجاب :
    0
    سيواجه الشعب اليمني

    الشعب اليمني كله
    دون مسيمات بجهات البوصلة الأربعة

    تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-07-27
  5. بن مطهر

    بن مطهر عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-05-23
    المشاركات:
    565
    الإعجاب :
    0
    الشعب اليمني الان في يد امينه
     

مشاركة هذه الصفحة