نزل الفردوس

الكاتب : بدر منير   المشاهدات : 644   الردود : 9    ‏2002-06-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-06-21
  1. بدر منير

    بدر منير عضو

    التسجيل :
    ‏2002-06-21
    المشاركات:
    4
    الإعجاب :
    0
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف المرسلين سيدنا محمد أما بعد

    قال الله تعالى (( تلك الدار الأخرة نجعلها لذين لا يريدون علواً في الأرض ولا فساداً والعاقبة للمتقين )) سورة القصص/83 .

    وقال تعالى (( تلك الجنة نورث من عبادنا من كان تقياً )) سورة مريم/63 .


    وقال سيدنا رسول الله صلى الله عليه و سلم لأصحابه (( هل مشمر للجنة فإن الجنة لا خطر لها ( أي لا مثيل ) هي ورب الكعبة نور يتلألأ ، و ريحانة تهتز ، ونهر متطرد ، وقصر مشيد ، وفاكهة نضيجة ، وزوجة حسناء جميلة في مقام أبدي و حبرة ونضرة في دار عالية بهية )) .

    وعد الله سبحانه وتعالى عباده المؤمنين في الأخرة داراً نعيماً يتنعمون فيها جزاء على طاعتهم وأعمالهم الصالحة في الدنيا وهي الجنة ، والجنة دار السلام والنعيم الدائم المكقيم الذي لا ينقطع ولا ينتهي ، للمؤمنين فيها كل ما تشتهي
    أنفسهم ، ولا هم فيها ولا حزن ولا تباغض ، بل يكون أهلها فرحين راضين مسرورين بما من الله عليهم ، ولا يدخلها الا من مات على الإيمان .

    يقول الله عز وجل (( وسيق الذين اتقوا ربهم الى الجنة زمرا )) أي جماعات سورة الزمر /30 ، فلا يصيبهم ما يصيب غيرهم من الذين يحاسبون حساباً عسيراً ، بل يكونون في أمن وأمان إلى أن يصلوا الجنة ، فقد ودر عن سيدنا عليّ رضي الله عنه أنه قال (( حتى إذا انتهوا الى باب من أبوابها وجدوا عنده شجرة يخرج من تحت ساقها عينان تجريان فعمدوا الى احداهما كأنما أمروا به فشربوا منها فأذهب الله ما في بطونهم من أذى أو بأس ، ثم عمدوا إلى الأخرى فتطهروا منها فجرت عليهم نضرة النعيم)) ...إلى أن قال رضي الله عنه (( ثم انتهوا الى الجنة فقالوا سلام عليكم طبتم فادخلوها خالدين )) .

    ويقول الله تعالى (( والذين صبروا ابتغاء وجه ربهم وأقاموا الصلاة وأنفقوا مما رزقناهم سراً وعلانية ويدرءون بالحسنة السيئة أولئك لهم عقبى الدار جنات عدن يدخلونها ومن صلح من ءابائهم وأزواجهم وذرياتهم والملائكة يدخلون عليهم من كل باب سلام عليكم بما صبرتم فنعم عقبى الدار )) سورة الرعد/22.23.24..

    فما أحلاه من لقاء وما أعظمه من استقبال ، فالملائكة عليهم السلام يستقبلون المؤمنين بالتحية من الله تعالى ، يبشرونهم بما أعده الله لهم ولمن ءامن وصلح من ءابائهم وأزواجهم وأهليهم .

    ونكمل ما ورد عن سيدنا عليّ رضي الله عنه فيقول (( ثم تلقاهم الولدان المخلدون فيطوفون كما يطوف أهل الدنيا بالحميم الذي قدم عليهم من غيبته فيقولون له : أبشر ، أعد الله لك من الكرامة كذا و كذا ، ثم ينطلق غلام من أولئك الولدان إلى بعض أزواجه من الحور العين فيقول : قد جاء فلان بأسمه الذي كان يدعى به في الدنيا ، قالت : أنت رأيته ؟ فيقول : أنا رأيته وهو بأثري . فيستخف بأحداهن الفرح حتى تقوم على اسكفة ( أي عتبة ) بابها ، فإذا أنتهى إلى منزله نظر إلى أساس بنيانه فإذا جندل اللؤلؤ فوقه صرحٌ أخضر وأحمر وأصغر من كل لون ، ثم رفع رأسه فإذا أزواجه وأكواب موضوعة ونمارق مصفوفة وزرابي مبثوثة ثم ينادي منادٍ : تحيون فلا تموتون أبداً ، وتقيمون فلا تظعنون أبداً ......
    ـــــــــــ يتبع ـــــــــــ

    أللهم أدخلنا الجنة من غير سابق عذاب ..... يا رب للموت سكرات يا رب أعني
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-06-21
  3. الباز الأشهب

    الباز الأشهب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-04-15
    المشاركات:
    802
    الإعجاب :
    0
    آمين. بارك الله فيك.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-06-21
  5. بدر منير

    بدر منير عضو

    التسجيل :
    ‏2002-06-21
    المشاركات:
    4
    الإعجاب :
    0
    وبكم ءامين الله يجعلنا من الذين يخدمون دين السلام
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-06-21
  7. نسيبة

    نسيبة عضو

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    41
    الإعجاب :
    0
    اللهم ارزقنا الفردوس الاعلى
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-06-22
  9. madani

    madani عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-10-23
    المشاركات:
    397
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خيراً
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-06-22
  11. سعود صلف

    سعود صلف عضو

    التسجيل :
    ‏2002-06-17
    المشاركات:
    27
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خيراً
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2002-06-23
  13. سيف السنة

    سيف السنة عضو

    التسجيل :
    ‏2002-06-17
    المشاركات:
    47
    الإعجاب :
    0
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2002-06-23
  15. بدر منير

    بدر منير عضو

    التسجيل :
    ‏2002-06-21
    المشاركات:
    4
    الإعجاب :
    0
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا وشفيعنا محمد النبي المختار الطيب الطاهر الأمين إعلم أخي المسلم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نشر الحق والعقيدة والفضيلة بين الناس وبلغ عن ربه كل ما أمره به من غير زيادة ولا نقصان ومن غير تحريف وتدليس فهو نبي الرحمة الصادق الوعد فالرسول صلى الله عليه وسلم نزهه الله عن الكفر والذنوب الكبيرة والصغير فلا يقع في الكفر لا قبل النبوة ولا بعدها ولا يخطئ في التشريع لأن الذي يقول أن الرسول أخطاء في التشريع يكون هذا ذم في مقام النبوة والعياذ بالله يقول الله تعالى (( إن هو الا وحي يوحى )) وقول سيدنا رسول الله صلى الله عليه و سلم (( ما من أحد إلا يأخذ من قوله ويترك الا رسول الله )) أهـــ

    ومن جملة ما اخبر به رسول الله صلى اله عليه وسلم الجنة ..

    رغب الله سبحانه وتعالى عباده المؤمنين بالسعي والعمل لدخول الجنة وبين لهم بعض ما سيلاقونه فيها وأخفى ذكر البعض ترغيباً لهم وتشجيعاً . ومن النعم التي بينها لنا ربنا في القرءان الكريم طعام أهل الجنة و شرابهم .

    يقول ربنا (( أولئك لهم رزق معلوم فواكه وهم مكرمون في جنات النعيم على سرر متقابلين يطاف عليهم بكأس من معين بيضاء لذة للشاربين لا فيها غَولٌ ولا هم ينزفون )) سورة الصافات /41 .. 47 . أي لأهل الجنة ما يشتهون من الرزق الكريم ولهم من جميع الثمار رطبها ويابسها ، لذيذها و طيبها وهم مكرمون بما اعطاهم الله ، وقد جاء في سورة الطور بعض ما لأهل الجنة من النعيم قال تعالى (( إن المتقين في جنات و نعيم فاكهين بما ءاتاهم ربهم ، ووقاهم ربهم عذاب الجحيم ، كلوا واشربوا هنيئاً بما كنتم تعملون )) سورة الطور 17 .. 19 ، أي أن المتقين في الجنة متنعمون فرحون يما ءاتاهم ربهم ، فمن ذلك الطعام الهنيء والشراب اللذيذ ، فهم يأكلون ءامنين من حدوث المرض إذ لا مرض في الجنة ولا وجع .

    ويكثر في القرءان تعداد ما يلاقيه أهل الجنة من لذيذ الطعام والشراب ، يقول ربنا (( في جنة عالية ، قطوفها دانية ، كلوا واشربوا هنيئاً بما أسلفتم في الأيام الخالية )) سورة الحاقة 22...24 ، ولا يقتصر طعامهم على الثمار بل يتعداه الى الطير وغيره ، فقد ورد عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال (( إنك تنظر إلى الطير في الجنة فتشتهيه فيمر إلى يديك مشوياً )) .

    وأما الشراب اللذيذ فيخبرنا عنه ربنا تبارك وتعالى وتنزه عن المثيل والجهة والحد حيث يقول (( ودانية عليهم ظلالها وذللت قطوفها تذليلا ويطاف عليهم بآنية من فضة وأكواب كانت قواريرا قواريرا من فضة تقديراً ويسقون فيها كأساً كان مزاجها زنجبيلا عيناً فيها تسمى سلسبيلا )) سورة الإنسان 14 ..18 ،
    أي لهم أكواب تجمع بين صفاء القوارير وبياض الفضة فتبدوا للناظرين زاهية المنظر ، ولهم عيناً تسمى سلسبيلا لسلاسة مائها وعذوبته ، وكل هذا الطعام والشراب لا يبقى في بطون أهل الجنة بل كما قال عليه الصلاة والسلام (( حاجتهم عرق يفيض من جلودهم مثل المسك فإذا البطن قد ضمر )) . فلا يتغوطون ولا يبولون إذ لا قذر في الجنة بل طعامهم و شرابهم في بطونهم يتحول إلى عرق يرشح من جلودهم له رائحة المسك لا تؤذي ولا تزعج بل هي رائحة جميلة ...

    اللهم أدخلنا الجنة بسلام وأطعمنا من طعامها وارزقنا من شرابها يا أكرم الأكرمين ...
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2002-06-23
  17. اللُّجَيْن

    اللُّجَيْن عضو

    التسجيل :
    ‏2002-06-15
    المشاركات:
    29
    الإعجاب :
    0
    ما شاء الله.

    بمثل هذه المواضيع نبغي المجلس اإسلامي يمتلىء كلمات طيبة تطيب بها

    النفوس و الأفواه و المسامع. جعلنا الله من اهل الفردوس الأعلى امين.
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2002-06-23
  19. بدر منير

    بدر منير عضو

    التسجيل :
    ‏2002-06-21
    المشاركات:
    4
    الإعجاب :
    0
    ءامين ءامين جزاكم الله الف الف خير وأحسن الله اليكم وجمعنا معكم في الفردوس الأعلى
     

مشاركة هذه الصفحة