900 مليار رصدوها للتلميع والرشاوي الانتخابية

الكاتب : العثرب 1   المشاهدات : 387   الردود : 4    ‏2006-07-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-07-16
  1. العثرب 1

    العثرب 1 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-03-30
    المشاركات:
    612
    الإعجاب :
    0
    مبلغ كبير جدا تم سرقته من قوت الشعب اليمني على شان المظاهرات والانتخابات ودفع مبالغ لصحف ومجلات خارجية للترويج لحزب المؤتمر والرئيس علي صالح ، معقول وصلت بهم المواصيل إلى تبديد اموال الشعب الذي يعاني من شظف العيش ، والفقر المدقع ، كل يوم تموت 8 امهات يمنيات تحت وطأة الولادة من سوء التغذية وعدم وجود الأدوية المناسبة والجماعة بيلعبون بالمليارات شمال ويمين والله اننا نتساءل إذا كان هؤلاء المفسدين امنوا من عقاب الشعب فهل امنوا عقاب رب العالمين؟


    كشف خبير اقتصادي عن وجود أكثر من 900 مليار ريال لم تدخل في الموازنة العامة للدولة لعام 2006م كفوارق أسعار للنفط قدرت بأكثر من 500 مليار ريال وأكثر من 400 مليار ريال أدرجت في الموازنة كبنود وهمية وغير دقيقة ومبهمة تحت مسمى دعم جاري مركزي بـ 135 مليار ريال ودعم مشتقات نفطية بـ 175 مليار، وتحت مسمى (بدلات أخرى) 120 مليار ريال.

    وتوقع الخبير الاقتصادي في حديثه لـ"ناس برس" أن يتم صرفها في الكسب السياسي خلال العملية الانتخابية القادمة متسائلاً عن الشفافية وحياد المال العام والنكسات المتوالية التي أصيب بها الاقتصاد
    اليمني واتساع رقعة الفقر والفساد.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-07-16
  3. قرصان

    قرصان قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-07-03
    المشاركات:
    5,605
    الإعجاب :
    0
    تقولوا كم معاش الرئيس ياخبرة
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-07-16
  5. asd555

    asd555 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-07-24
    المشاركات:
    469
    الإعجاب :
    0
    علينا ان نعقد العزم على التغيير،مالم فنحن نستحق كل مايحصل بنا...وهذا الدليل!!!

    خبير اقتصادي يكشف عن إخفاء 900 مليار ريال بعيداً عن الموازنة
    16/7/2006

    ناس برس - خاص

    كشف خبير اقتصادي عن وجود أكثر من 900 مليار ريال لم تدخل في الموازنة العامة للدولة لعام 2006م كفوارق أسعار للنفط قدرت بأكثر من 500 مليار ريال وأكثر من 400 مليار ريال أدرجت في الموازنة كبنود وهمية وغير دقيقة ومبهمة تحت مسمى دعم جاري مركزي بـ 135 مليار ريال ودعم مشتقات نفطية بـ 175 مليار، وتحت مسمى (بدلات أخرى) 120 مليار ريال.

    وتوقع الخبير الاقتصادي في حديثه لـ"ناس برس" أن يتم صرفها في الكسب السياسي خلال العملية الانتخابية القادمة متسائلاً عن الشفافية وحياد المال العام والنكسات المتوالية التي أصيب بها الاقتصاد اليمني واتساع رقعة الفقر والفساد.

    مذكراً بأن سعر الريال اليمني عام 1978م كان حوالي 4 دولارات بينما يقارب سعر الدولار حاليا 200 ريال.

    وفي نفس العام بلغ مستوى الفقر 4% بينما تزيد نسبة الفقر خلال هذا العام عن 70% بمعيار الدخل الفردي (2 دولار للفرد في اليوم الواحد) إذ يبلغ متوسط دخل الفرد اليمني 400 دولار سنوياً.

    واستنكر الخبير الاقتصادي التهام الفساد لمثل هذه المليارات وغيرها الكثير ومنها صفقات الأسلحة وعمولاتها والتحايل على أموال الصناديق المتعددة في حين تعيش مديريات اليمن حرماناً وفقراً مدقعاً متسائلاً: ماذا لو أنفقنا 900 مليار على 301 دائرة سيكون نصيب كل دائرة ثلاثة مليارات ريال فقط مخصصة لمشاريع الصحة والتعليم والزراعة.

    واستدرك قائلاً "هناك مؤسسات إيرادية لا يتم إدراج حساباتها في الموازنة العامة وأيضا هناك تصدير الذهب بكميات تجارية لا يتم إدراجها ضمن الموازنة.

    مستشهدا بتصريحات رسمية لمسئولين وكذلك نشرة دبي الاقتصادية "التي كشفت عن هذا الأمر".

    من ناحية أخرى توقع برلمانيون لـ "ناس برس" أن تقدم الحكومة على طلب الاعتماد الإضافي لهذا العام بأكثر من 600 مليار ريال "كاحتيال" إضافي حسب تعبيرهم وينص القانون على أن لا يتجاوز الاعتماد الإضافي 5% من الموازنة في حين بلغت نسبته 53% من الموازنة عام 2005م.







    انها الطامه الكبرى ايها الأخوه ولم يحدث هذا في اي دوله على مستوى العالم يتم فيها اخفاء نصف الموازنه واكثر بينما الموازنه نفسها والتي هي نصف موازنه تذهب ادراج الرياح مع الفساد المستشري بمعنى اخر لايكتفون بأخفاء جزء كبير منها بل ويجهزون على معظم الموازنه الرسميه
    وليست المشكله في ذلك لأن هذا سلوك بشري وهو الطمع الذي لاينتهي طالما وليس هناك رادع بل يجب ان نحمد الله ان هناك شي اسمه ميزانيه ولكن المشكله ان هناك سلوك حيواني لايمت للبشر بأي صله وهي اخفاء هذه المبالغ الضخمه عيني عينك وكأننا لسنا بشر نفهم وبيننا خبراء في الأقتصاد
    ولهذا اكاد اجزم ان علي صالح من اغنى اغنياء العالم وليس المقصود هو الكم ولكن المقصود ان مقدرات الشعب بيده وهو القاضي والحكم في نفس الوقت ولايستطيع احد محاسبته كما اننا قد تعدينا مرحله القرائن المثبته لذلك لأن كل اركان الدوله تنطق بذلك"والأعتراف سيد الأدله"كما يقولون ولانستطيع ان نتذرع بعد الأن بأحتمال اصلاح النظام لنفسه وعلينا ان نعري هذا النظام بأراده التغيير ونقوم بالأسباب مع ايماننا المسبق ان النظام متشبث ولن يسلم السلطه ولكن يجب العمل بالأسباب وتأديه الأمانه ومافي الذمه وعدم السكوت على ذلك لأن الساكت عن الحق شيطان اخرص وبغض النظر عن الأختيار ونوعه المهم ان نطلب التغيير بمن نراه الأفضل ،،،والله الهادي الى سواء السبيل،،،

     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-07-16
  7. الشاب عادل

    الشاب عادل قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-03-14
    المشاركات:
    42,881
    الإعجاب :
    42
    اكيد معاشه 99.9% من مدخول الشعب اليمني :d
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-07-16
  9. هم هم

    هم هم عضو

    التسجيل :
    ‏2006-07-13
    المشاركات:
    85
    الإعجاب :
    0
    خير الكلام ماقل ودل

    علي عبدالله صالح

    سارق
     

مشاركة هذه الصفحة