فيصل بن شملان . . . نزاهة أغضبت الرئيس

الكاتب : isam2   المشاهدات : 3,764   الردود : 64    ‏2006-07-13
poll

ماهي أسباب تهديد وغضب الرئيس من اختيار احزاب المشترك فيصل بن شملان مرشحا لها ؟

  1. بسبب نزاهة وكفاءة الاستاذ فيصل بن شملان كشخصيةمؤهلة لانقاذ الوطن من الفساد والاستبداد

    70 صوت
    87.5%
  2. عدم اختيار ا المشترك مرشحه من أوساط أحزابه

    6 صوت
    7.5%
  3. أسباب أخرى نرجو ذكرها

    4 صوت
    5.0%
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-07-13
  1. isam2

    isam2 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-05-17
    المشاركات:
    1,148
    الإعجاب :
    0
    فقط لان احزاب اللقاء المشترك قدمت مرشحا نزيها ونظيفا لم تتلطخ يده بالفساد ونهب المال العام فقط لأجل هذا جن جنون الرئيس وراح يهدد بصورة هستيرية بأنه سوف يفتح الملفات ويعلن الحرب
    بسبب نزاهة وعفة مرشحها الأستاذ فيصل عثمان بن شملان فتحت أحزاب المشترك على نفسها نار جهنم
    من الطبيعي ان تقدم أحزاب اللقاء المشترك شخصية وطنية معروفة بالنزاهة ونظافة اليد والضمير كمحاولة لانقاذ البلد بعد أن وصلت أحوال الوطن الى الانهيار الشامل في كل المجالات بسبب سياسات الفساد والنهب والاستبداد التي جعلت أكثر من ثلثي اليمنين تحت خط الفقر والجوع فيما مجموعة قوى فساد تنهب وتستبيح ثروات الوطن ومقدراته وحياة ابنائه ولقمة عيشهم.
    ويمكن تفهم حنق الرئيس وغضبه ازاء نزاهة الاستاذ فيصل بن شملان الذي سوف ينافسه خاصة عندما يجد الرئيس نفسه محاطا بقوى الفساد والنهب في مواجهة مباشرة مع مرشح نزيه ونظيف اليد يمثل اجماع قوى وطنية مختلفة قدمته كأنقاذ للوطن والشعب من واقع الفساد الذي يستبيح الحياة والدين والعرض ولقمة العيش
    نستطيع ان نتفهم كذلك تجاوز الرئيس في الانفعال من شخصية الاستاذ فيصل بن شملان حسب المثل الذي يقول بأن الذي على رأسه بطحة يتحسسها
    ولكن بعد أن وصل الوطن الى الانهيار وبشهادة تقارير المنظمات الدولية لم يعد الشعب يحتمل محاولة جنونية خرقاء وان أصر الرئيس عليها فأنه لن ينجو منها وسيكون هو من اوائل ضحاياها.
    فلم يعد مجديا أنا والطوفان من بعدي ولم يعد هناك من مجال الا التسليم بارادة الشعب وقواه الوطنية المطالبة باصلاح الاوضاع الفاسدة وانتشال الوطن من براثن قوى الفساد التي رعاها الرئيس ورباها مذة 28 عاما لتوفر له الحماية والتسلط ليجد في النهاية انها تؤديه طريق الهلاك


    [​IMG]

    بن شملان .... نزاهة أغضبت الرئيس

    عبد الفتاح الحكيمي

    http://www.alwasat-ye.net/modules.php?name=News&file=article&sid=2816
    الخميس 13 يوليو 2006


    الحنق الذي ظهر به الرئيس علي عبدالله صالح بعد ترشيح احزاب المعارضة للاستاذ فيصل بن شملان لا يخفى على أحد، إذ قال الرئيس في حفل تخرج دفعة جديدة من طلاب كلية الشرطة يوم 5 يوليو 2006م (ألا يكون في قيادات هذه الاحزاب السياسية مع احترامنا وتقديرنا للجميع شخصيات سياسية شريفة ونزيهة، أنا لا أتصور أن احزاب سياسية تبحث عن شخص نزيه وشريف).

    الحقيقة هي أن غيض الرئيس وحنقه على احزاب المعارضة نابع من هذا الاختيار الموفق، إذ اعتبرت الاحزاب بن شملان هو مرشح الاجماع الوطني بدلاً عن الرئيس علي عبدالله صالح الذي ظل ينتظر طويلاً على أبواب أحزاب اللقاء المشترك على أمل أن يكون هو مرشحها للانتخابات الرئاسية بدلاً عن بن شملان أو غيره،تماماً كما أعلن حزب الاصلاح عام 1999م أن مرشحه للرئاسة هو (علي عبدالله صالح).


    في العمل الوطني الحقيقي ليس بالضرورة أن يكون مرشح الرئاسة من أمناء الاحزاب وقادتها،فمنصب رئاسة الجمهورية يعني الوطن كله وليس الأحزاب وحدها، وعندما يترشح شخص للمنصب بنزاهة وأخلاق فيصل بن شملان على هذا الاساس تؤكد أحزاب المعارضة صدقية أنها لا تبحث لنفسها عن السلطة للسلطة ولا تسعى للاستئثار بالحكم والثروة والقوة كما يفعل ذلك الرئيس وحزبه، عدا أن مسلسل التوريث يمضي بثبات لا مبرر لحنق الرئيس الذي لا يفرق بين انتخاب شخص قيادي لحزب سياسي وبين انتخاب رئيس دولة ووطن، ليس بالضرورة أن يكون منتمياً لحزب أو قيادياً فيه بقدر ما تتوفر فيه عناصر الكفاءة والنزاهة التي يحسده عليها الآخرون نفهم غيض الرئيس ايضاً وتعييره للمعارضين أنهم اختاروا شخصية بتاريخ نظيف ويد بيضاء ونزاهة نادرة يتمتع بها بن شملان ويتوفق بها من امثاله من المرشحين للرئاسة، فهناك فرق كبير بين اختيار مرشح للفساد ومرشح للتغيير والاصلاح.

    يدرك (الصالح) أن اختيار المعارضة أمثال بن شملان بمثابة سحب من باقي رصيد الرئيس لصالح مرشح (الاجماع الوطني والسياسي) الذي لم يوفق لها الرئيس نفسه للفوز بهذه الصفة.

    يدرك الرئيس ايضا ان هذه المعارضة في أحزاب اللقاء المشترك هي خلاصة لمختلف التوجهات السياسية الوطنية والقومية والاسلامية في البلاد وإلا ما اعترف الرجل بقوة تأثيرها وتنازل لها (الصالح) بـ46% من قوائم لجان الانتخابات الرئاسية والمحلية.

    يعلم الرئيس كذلك أنه لولا قبوله بأن يكون مظلة للفساد والمفسدين بعد فهلوة ميدان السبعين الشهيرة لما كان لامثال بن شملان هذا البريق والألق في قلوب الناس على عكس مرشحين آخرين يعرفهم الصغير والكبير ولا يخفى على الرئيس أن احزاب اللقاء المشترك عاهدت نفسها على التوافق الداخلي فيما بينها لتبقي على وحدتها وتماسكها في وجه السلطة في المستقبل دون أن ينفك عقدها السياسي وأن فيصل بن شملان- لو يعلم الرئيس وتمسك بعدم ترشيح نفسه هو حل وسط للمعارضة والسلطة، بل هو بديل مناسب ايضا لقيادة الحكم وحل وسط للمؤتمريين الشرفاء الذين يرفضون أن يساقوا إلى الميادين مثل القطيع كما حصل مؤخراً.

    بن شملان في هذه الأوقات العصيبة من تاريخ الحكم الاستبدادي العائلي في اليمن يصلح أن يكون هو مرشح الاجماع الوطني للمعارضة والسلطة بالدرجة نفسها من الأهمية.



    الخوف من النزاهة:

    عندما تقول أحزب المعارضة أن فيصل بن شملان تتوفر له صفات النزاهة والامانة والشرف العالي فتلك صرخة في وجه المؤتمر الحاكم لتقديم أفضل ما عنده وليس بفرض مرشح أمر واقع عرفه الناس وملؤه كما يقول هو عن نفسه في مقدمة فصل مسرحية (مغادرة السلطة).


    المظاهرة الاستعراضية التي اخرجها في صنعاء المنتفعون من الرئيس لا تعوض مطلقاً الخسارة الموجعة التي مني بها الرئيس في أن لا يكون هو مرشح الاجماع الوطني للقوى والتنظيمات والأحزاب السياسية المعترف بها.


    الهجوم على النزاهة هزيمة معنوية مبكرة لحزب المؤتمر الذي يدرك أنه لو نجح مرشحه للرئاسة فسيكون بأساليب غير نزيهة وبوسائل يعرفها اصحابها باستغلال المال العام والوظيفة العامة وشراء الاصوات بالمال العام وإلا كيف نفسر مثلاً أن وزارة الخدمة المدنية لم تنفذ المرحلة الثانية من زيادة أجور الموظفين هذا العام، أليست عملية شراء الاصوات تستنزف الأموال المطلوبة لتغطية استحقاقات الموظفين في الاستراتيجية رب قائل يذهب إلى أن السلطة تفضل للمعارضة تقديم مرشح عنها ولو شبه فاسد (نسبياً) لتلقي بذلك الفوارق بين طرفي المنافسة مع ما تفضله السلطة في المرشح الآخر كأن يكون قابلاً للافساد على الأقل، ذلك ما ظهر من خطبة الرئيس الأخيرة على الأقل.

    كان يمكن أن يكون لنقد الرئيس للمعارضة على اختيار بن شملان وزن وقيمة فيما لو أفسح هو فرصة الترشح للرئاسة لوجوه جديدة من بين صفوف المؤتمر بدلاً من فرض نفسه على الجميع مؤتمراً وأحزاباً.


    الذي تابع خطبة الرئيس أمام حفل تخرج دفعة جديدة من كلية الشرطة سوف يخرج بانطباع لا يخفى وكأن الرئيس يخاصم قيم النزاهة ولم يعجبه أيضاً اصطفاف وتوافق أحزاب اللقاء المشترك على مرشح آخر غيره هو بن شملان (مرشح النزاهة) وكأن الرئيس يتلهف بفارغ الصبر بانتظار فتنة داخلية تحدث بين أحزاب المعارضة وتشق وحدتها السياسية كونها لم تجمع على (الصالح) وحينها سوف يخلو الجو للرئيس للانفراد بساحة الانتخابات وصناديقها في ظل تجاذب الأحزاب وتشرذمها، فيقول الناس في هذه الحال أن علي عبدالله صالح رغم كل شيء وحكمه الاستبدادي الأسري هو أرحم من أحزاب اصطرعت وتمزقت قبل الانتخابات على مسألة لا تستحق،هي،من يكون مرشحها للحكم حتى قبل وصولها إلى السلطة!

    إنسجام أحزاب اللقاء المشترك الأخير مع نفسها يثير غضب الرئيس صالح وبكهربه تماماً كما يخرجه ذلك عن طوره حين يترشح لمنافسته شخص بكفاءة ونظافة الاستاذ فيصل بن شملان (مرشح الاجماع الوطني) وسوف تكون الطامة الكبرى حين يحصد منافس الرئيس أصواتاً كثيرة وربما يزيحه عن السلطة، ويكفي غضب الرئيس وزمجرته الهادرة قبل ظهور الدعاية الانتخابية ليقول أنه لن يرضى بنتيجة مشرفة لمنافسه ولا هو سوف يتقبل هزيمة انتخابية قد تطيح به من الحكم فلماذا يقبل بمسرحية جديدة يخشى من نتائجها مقدماً بعد أن ابتلع الفصل الأول (مرحلة الترشيح) على مضض!



    تقييم المقال
    :
    تصويتات:
    الرجاء تقييم هذا المقال:
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-07-13
  3. الشريف الحسيني

    الشريف الحسيني عضو

    التسجيل :
    ‏2005-12-30
    المشاركات:
    120
    الإعجاب :
    0
    كل أنسان يكره نقيضة وبن شملان نقيض الرئيس والقواسم الذي بينهم تبعد بعد الشرق عن الغرب .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-07-13
  5. القاسم

    القاسم عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2000-10-07
    المشاركات:
    1,344
    الإعجاب :
    4
    المتناقضين لا يجتمعان
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-07-13
  7. ابو حذيفه

    ابو حذيفه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-05-01
    المشاركات:
    10,896
    الإعجاب :
    0
    إحصائية

    وتشير إحصائيات المجلس الوطني للسكان وصندوق للأمم المتحدة للسرطان إلى أن نسبة الفقر بين الشباب حوالي 38% حيث يشكلون 44% من السكان فيما يصل معدل بطالة الشباب حوالي 44.2% بين الذكور و70% بين الاناث فيما تمثل الفجوة التعليمية بين الجنسين واحدة من أكثر المعدلات في العالم، حيث نسبة الفتيات الملتحقات بالمستوى الابتدائي من التعليم 55% "في الريف 24% فقط و13% بالتعليم الثانوي مقابل 69% من الذكورة".
    وكان المهرجان اقيم بمناسبة اليوم العالمي للسكان وتم اختيار محافظة اب مكان إقامته كون محافظة إب النائية على مستوى المحافظات من ناحية عدد السكان حيث تمثل 10% من سكان الجمهورية اليمنية.

    المهرجان حضره وزير الصحة والشباب والرياضة وممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في اليمن ود. اروى الربيع وكيلة وزير الصحة لقطاع السكان ، ومعروف الجند امين المجلس الوطني للسان واستهدفت الكلمات الانفجار السكاني والزواج المبكر والصحة الانجابية.

    [​IMG]
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-07-13
  9. دقم شيبه

    دقم شيبه قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-03-10
    المشاركات:
    7,277
    الإعجاب :
    0
    ماشاء الله عليك يا أبوحذيفة ياليت تكبر الشعار ( رئيس لاجل اليمن لا يمن لاجل الرئيس )

    انا أقولك يا عم isam 2

    الرئيس بدا غضبه من كون المعارضة وصلت الى درجة حقيقية من تهديد السلطة
    بتحالفها تحت سقف واحد + برنامجها الرائد المجمع عليه + مرشحها ثقيل العيار
    + التفاف القوى الوطنية الواعية معها + ازدياد جماهيرها بشكل ملفت و واعي +
    فضحها لممارسات السلطة بلهجة قوية وحادة

    ولك تحياتي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-07-13
  11. المهااااااجر

    المهااااااجر عضو

    التسجيل :
    ‏2006-07-08
    المشاركات:
    108
    الإعجاب :
    0
    الشعب قد شبع جرع وكذب وفساد ونهب المال العام وأموال الضعفاء والمساكين
    قال الشعب يمكن أن على عبد الله صالح بغير موقفه تجاه الفسدة والمفسدين ما فيه فائده

    فاللقاء المشترك أختار مرشحة النزية والشريف والشعب ما عليه إلا أختيار الأنسان القادر على تحمل المسئولية أمام الله ثم أمام الأخرين .
    عارفين أنهم قد عملوا حسابهم في الغش والتزوير وهذه هي منجزات علي عبد الله صالح على مدى 28 عاماً الذي حققها للوطن فلاكن أن الله مع شعب
    وسوف ينصر الحق أنشاء الله
    وما حدث في أيران وفي فلسطين وفي الكويت دليل على ذلك


    فلا حياة بدون شمس ... ولا كرامة لمواطن يمني ما ينتخب فيصل بن شملان
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-07-13
  13. ابو حذيفه

    ابو حذيفه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-05-01
    المشاركات:
    10,896
    الإعجاب :
    0
    ساحاول اخي دقم شيبه
    مع العلم انه توقيع لي وليس بوستر دعايه لمرشحنا فيصل بن شملان
    مع اني طلبت هنا صور بالحجم الكبير لعمل بوسترات مجانيه لمرشحنا فيصل بن شملان ولكن كل الصور صغيرة الحجم ولاتصلح لعمل بوسترات كبيره !!!
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-07-13
  15. ابو حذيفه

    ابو حذيفه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-05-01
    المشاركات:
    10,896
    الإعجاب :
    0
    ساحاول اخي دقم شيبه
    مع العلم انه توقيع لي وليس بوستر دعايه لمرشحنا فيصل بن شملان
    مع اني طلبت هنا صور بالحجم الكبير لعمل بوسترات مجانيه لمرشحنا فيصل بن شملان ولكن كل الصور صغيرة الحجم ولاتصلح لعمل بوسترات كبيره !!!
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-07-13
  17. دقم شيبه

    دقم شيبه قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-03-10
    المشاركات:
    7,277
    الإعجاب :
    0
    سأضيف سببا آخر على أسباب غضب السلطة من المعارضة وشن هجومي عدائي عليها
    كما يلي بالترتيب :


    - المعارضة وصلت الى درجة حقيقية من تهديد السلطة بتحالفها تحت سقف واحد
    - برنامجها الرائد المجمع عليه من جميع اطرافها
    - مرشحها ثقيل العيار
    - التفاف الكثير من القوى الوطنية الواعية معها
    - ازدياد جماهيرها بشكل ملفت و واعي
    - فضحها لممارسات السلطة بلهجة قوية وحادة
    - أصبحت تتعامل مع السلطة الند بالند
    - تركيز أجهزة الاعلام الخارجية عليها


    ولك تحياتي
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-07-13
  19. محب الاسلام

    محب الاسلام عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-04-19
    المشاركات:
    252
    الإعجاب :
    0
    بوادر الفرج قريبه لكن فقط ان يريد اليمنيين الخلاص

    لكن استمروا بسياسة بالروح بالدم - فلن يجدوا بعد ذلك لاروح ولا دم .

    اللهم انقذنا من الحثاله الحاكمه .
     

مشاركة هذه الصفحة