البلاي ستيشن الثالث يتفوق !!!!!!

الكاتب : The_Chosen   المشاهدات : 1,098   الردود : 3    ‏2006-07-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-07-12
  1. The_Chosen

    The_Chosen عضو

    التسجيل :
    ‏2006-06-24
    المشاركات:
    59
    الإعجاب :
    0
    :d بنهاية معرض التسلية الإلكترونية تكون الجولة الأولى من حرب أجهزة العاب الجيل التالي قد انتهت، فبحضور الأكس بوكس 360 وترسانته من الألعاب والمطورين والبلاي ستيشن الثالث بتقدمه التكنولوجي وألعابه الحصرية إضافة إلى نينتندو ريفولوشن بآمال تقديم الإبداع والفكر الثوري، نكون قد حددنا المتنافسين الثلاثة الكبار للفترة من العام 2005 حتى العام 2010 م.
    محاولة مايكروسوفت تقديم جهازها أولاً نجحت بشكل جزئي حيث حصل الجهاز على اهتمام إعلامي متميز إلا أن سوني تمكنت وبعروضها المتميزة من سرقة الأضواء من الأكس بوكس 360 وتوجيهها إلى البلاي ستيشن 3 الذي طغت مميزاته وألعابه على منافسه الأمريكي بطريقة جعلت الأمريكيين في موقف لا يحسدون عليه وينذر بخسارة ثانية أمام سوني خلال السنوات القادمة، فيما لوحظ أن نينتندو كانت ضعيفة جداً في عنصر الجذب الإعلامي.
    ***
    البلاي ستيشن الثالث قدم نسخته النهائية بألوان وفئات متعددة فيما قدمت مايكروسوفت الأكس بوكس 360 مع عدد محترم من الملحقات مما يعني جاهزية العملاقين لإصدار أجهزتهما خلال الأشهر القليلة القادمة، أما نينتندو فهي لم تستطع تقديم نسخة نهائية من جهازها (ريفولوشن) بل قدمت عوضاً عن ذلك نسخة تجريبية لم تخضع للتجربة بل حتى لم يتم تشغيلها على الكهرباء، وهو أمر يؤكد أن حرب السنوات الخمس المقبلة في عالم صناعة العاب الفيديو التفاعلية سيكون للشركات القادرة على إنفاق المليارات من الأموال على أجهزتها وهذا يعني تفوقاً للعملاقين سوني ومايكروسوفت على نينتندو.
    تقنياً تفوق البلاي ستيشن 3 بكل المجالات على الأكس بوكس 360 الذي ظهر بصورة فقيرة أمام البلاي ستيشن 3 المتفوق بكل شيء ممكن، بدءاً من المعالج والذاكرة وصولاً إلى منافذ اللعب اللاسلكية وموصلات يو اس بي، واتضح أن سوني تريد تقديم جهاز (سوبر) وهو ما حدث بالفعل حيث إن إمكانيات البلاي ستيشن 3 مدهشة سواء بوجود عدد خرافي من منافذ يو اس بي أو قدرة التوافق مع كافة أنواع الأسطوانات المدمجة وحتى دعم 7 اذرع لاسلكية في وقت واحد، بل ان الأمر وصل إلى موديم الجهاز ومشغل الأسطوانات الفاخر مع أقراص البلو راي ذات سعة التخزين الخرافية.
    الأكس بوكس 360 في المقابل قدم كجهاز العاب معتدل يمكن اعتباره ترقية شاملة للأكس بوكس وليس جهاز العاب خارق المواصفات كالبي اس 3، وركزت مايكروسوفت في مواصفاته التقنية على تحويله إلى جهاز كمبيوتر شخصي أو جهاز داعم للوسائط المتعددة وارتباطه بأنظمة الويندوز وأجهزة الآي بود نقطة تحسب لمايكروسوفت، إلا أن الجهاز يملك قدرات تقنية رائعة أيضاً خصوصاً في المعالج الثلاثي.
    النينتندو ريفولوشن لم يقدم شيئا يذكر، ولم تحدد نينتندو إمكانياته فباستثناء دعم أسطوانات الدي في دي وبطاقة الرسوم المطورة (دي آيه تي آي) ذكرت نينتندو أنها ستركز على إمكانيات اللعب أكثر من التركيز على القوة، لذا فيبدو أن نينتندو ستستمر في تقديم أجهزة لعب خالصة لا علاقة لها بدعم الوسائط المتعددة أو غير ذلك، إلا أن فرق الإمكانيات المادية قد يوضح منذ الآن أن جهاز نينتندو القادم قد لا يكون ذو مواصفات متقدمة جداً.
    وصدم الجميع لغالبية الألعاب التي عرضت على الأكس بوكس 360، فهي في الحقيقة العاب أكس بوكس تم تعديلها لتعمل على الأكس بوكس 360، بل ان العاب مثل كاميو، بيرفيكت دارك وفيفا 2006 طورت على الأكس بوكس وكأنها فعلاً العاب أكس بوكس دون اتضاح الفرق، وهذا الأمر ينطبق على غالبية العاب الأكس بوكس 360، وهو أمر قد يكون مفهوماً عندما ندرك سرعة تطوير مايكروسوفت لجهازها وعدم إتاحة الفرصة للمطورين للعمل على النسخة النهائية منه، لكن تم عرض نحو 20 لعبة بدت وكأنها العاب أكس بوكس فبيرفكت دارك زيرو قدمت مضلعات مبرغلة حتى أن هيلو 2 أفضل منها بصرياً.
    ومن جهة أخرى تمكنت مايكروسوفت من حصد عدد كبير من المطورين الأمريكيين وعدد جيد هذه المرة من المطورين اليابانيين الذين تدافعوا لكسب ود العم بيل جيتس، شركة رير قد تكون القوة الضاربة لمايكروسوفت إلا أن ميست والكر اليابانية ستشكل نقلة نوعية للأكس بوكس في اليابان خصوصا أن ساكاغوتشي ذو شعبية لا تصدق في الإمبراطورية، لكن النقطة التي تسجل ضد مايكروسوفت عدم حصولها على رخص حصرية لألعاب ضخمة جديدة فباستثناء هيلو 3 لم يحصل الأكس بوكس 360 على اسم ضخم آخر.
    وفي المقابل العاب البلاي ستيشن 3 لم تكن كثيرة لكن سوني ركزت على تقديم المنتجات الشعبية والحصرية خصوصا مع منطقة الموت، تيكين 6، فاينل فانتسي، ميتل جير سوليد 4 وديفل مي كراي 3، وكان تقديم (كيل زون 2) مثيراً للدهشة حيث عرضت نسخة شبه نهائية تعمل على الجهاز كانت أفضل لعبة على الإطلاق وشكلت صفعة لمايكروسوفت التي قدمت العاب منقولة كدليل على قدرة البلاي ستيشن 3 في تقديم رسوم وحركة واقعية للغاية.
    سوني حصدت أكبر عدد من المطورين اليابانيين وضمنت كافة المطورين الأمريكيين الكبار الذين يطورون ايضاً للأكس بوكس 360، إلا أن سوني ستعتمد على مجموعة ستيديوهاتها الضخمة المنتشرة بدءاً من هولندا وصولاً إلى استراليا والمميز لدى سوني دعمها هذه المرة للمطورين الصغار في أوروبا وأمريكا.
    وبالنسبة للألعاب ستراهن نينتندو، التي قدمت فيديو لثواني قليلة من لعبة ميترويد على الريفولوشن، على الثورة التي سيطلقها جهاز (ريفولوشن) والرهان بتقديم طريقة لعب جديدة مبتكرة قد يكون صعباً خصوصا مع توفير أدوات اللعب الحركي لأجهزة اللعب الحالية، وفي ظل انسحاب عدد كبير من شركات التطوير
    المتعاونة تقليدياً مع نينتندو وتوجهها إلى سوني ومايكروسوفت كسيليكون نايتس وفاكتور فايف سيكون وضع نينتندو صعب خلال السنوات الخمس المقبلة.
    الإصدار المبكر الذي كسبته مايكروسوفت سيشكل نقطة قوة للأكس بوكس 360 حيث يتقدم بفارق قد يصل إلى 6 اشهر عن جهاز البلاي ستيشن 3 ومع خطة مايكروسوفت لإصدار الأكس بوكس 360 في أوروبا واليابان قبل نهاية 2005م فستكون مايكروسوفت قادرة على بيع نحو ثلاثة ملايين جهاز قبل وصول البلاي ستيشن 3 إلى الأسواق، إلا أن هذه الخطة تعتمد على أداء أجهزة الأكس بوكس، البلاي ستيشن 2 والغيمكيوب خلال موسم الشتاء، فإن قدمت هذه الأجهزة الثلاثة أو جهازي البلاي ستيشن 2 والغيمكيوب مستوى جيدا من الألعاب فقد تواجه مايكروسوفت مشاكل كثيرة.
    وستحصل سوني على موعد مناسب في ربيع العام 2006م ولكنه ليس الموعد الأنسب لطرح جهاز العاب خصوصاً مع جداول إصدارات الألعاب ومجهود شركات النشر التي تكون في حالة سبات خلال فترة الربيع، ورغم ذلك فسيعتمد ذلك على ترويج سوني الإعلاني للجهاز فإن نجحت بوضع خطة إعلامية مناسبة كتلك التي سبقت الإصدار الأوروبي للبلاي ستيشن 3 فستكون في وضع جيد وقد تستغل سوني معرض التسلية للعام 2006م لدفع جهازها من جديد قبل الصيف إلا أن السلاح الذي سيحدد جودة الإصدار سيتمثل في الباقة الأولى من الألعاب التي يفترض بسوني أن تقدم عدة إصدارات ضخمة عندها.
    وعلى نينتندو عدم الابتعاد كثيراً في إصدار الجهاز فتأخرها حتى نهاية ربيع 2006م أو أوائل الصيف سيعني عدم استعادة التوازن لفترة طويلة حتى ولو كانت مبيعات الريفولوشن ثورية وستعاني من ذات المشاكل التي حصلت لها مع الغيمكيوب، إلا أن كونها في مؤخرة المصدرين سيعني إمكانية ترقية جهازها وتلافي الأخطاء التي قد تظهر في الأكس بوكس 360 والبلاي ستيشن 3 وهو أمر فعلته لدى تقديم الغيمكيوب
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-07-13
  3. mohammed

    mohammed قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-11-17
    المشاركات:
    4,882
    الإعجاب :
    0
    مشكورررررررررررررررراخي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2009-09-18
  5. طارق ع

    طارق ع عضو

    التسجيل :
    ‏2009-08-28
    المشاركات:
    70
    الإعجاب :
    0
    مشكورررررررررررررررراخي:wink:
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2009-10-28
  7. المربوش

    المربوش قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-01-27
    المشاركات:
    8,951
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]
     

مشاركة هذه الصفحة