من الذي كان السبب في حرب صيف 94م؟

الكاتب : البرقُ اليماني   المشاهدات : 1,120   الردود : 15    ‏2002-06-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-06-15
  1. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    من الذي كان السبب في الأزمة السياسية ثم الحرب الذي نعاني منه إلى يومنا هذا؟
    أترك الإجابة لشخص كان قريب جداً من الأحداث ليدلي بشهادته...
    إنه الأستاذ أحمد جابر عفيف

    يقول أحمد جابر عفيف: ليس في حياتي يوم شعرت فيه بالسعادة أكثر من يوم 22/مايو 1990م......فذلك اليوم كان فرح الأفراح وسعادة السعادات.......وكنت قبله بسنوات أتمنى ألا أرحل عن هذه الدنيا إلا وقد رأيت مثل هذا اليوم..وأنني لأعجز حقاً عم الإتيان بتعبير مناسب يفي هذا اليوم ما يستحق من مقام في نفسي..لأنني عشت قبله مراحل كثيرة , وشاهدت وعشت أيضاً المآسي بين الشطرين ....ابتدأ من عام 1972م, وانتهاءً بـ 1979م وما بينها ثم ما لحق بهما..وكيف كان حال الأسر اليمنية.. وهي مفرقة جزء منها في الشمال والآخر في الجنوب..الأب في صنعاء والأم والأبناء في عدن.....مأساة ما بعدها مأساة...شعب واحد ...تمزق إلى شعبين وأقولها للأمانة أنه كان من المفروض بل الواجب أنه بمجرد خروج آخر جندي بريطاني من عدن وبالتحديد عام 1967م, أن تتم الوحدة بين الشطرين.. الخطأ كان هنا وهناك الاخوة في عدن كانوا يريدون الحكم .. ونحن ارتكبنا الخطيئة بإرسال الاعتراف إليهم من صنعاء..وأياً كانت المبررات والأعذار فإننا لا يجوز بأي حال من الأحوال إلا أن ندين ما حدث.. إعلان جمهورية اليمن الشعبية كان عملا غير إخلافي..المهم أن اليمن شمالاً وجنوباً مرّ بمراحل مفزعة ومأساوية وتصادمات وإفرازات جاهلية.. وكنت شاهداً على كل تلك الأدوار التي مرّت بها اليمن..


    وجاء أخيراً يوم 22مايو ..كنت وقتها في المجلس الاستشاري..الذي توحد مع مجلس الشعب الأعلى في الجنوب..المجلس الاستشاري وهذا المجلس كونا مجلسا واحدا أفرز انتخاب مجلس الرئاسة يوم 22مايو وكنت شاهدا على هذا اليوم بصفتي عضوا فيه, وكانت سعادتي وفرحتي كأي مواطن يمني, ولكن ما الذي حصل بعد هذا اليوم العظيم؟
    خلال السنتين التاليتين ليوم الوحدة بدأت الإفرازات والسلبية والممارسات الغير مسؤولة .. تظهر بين وقت وآخر وكانت تغطيتها تتم بطرق بهلوانية..ولكن بعد مرور السنتين ازدادت الممارسات الخاطئة..وصار الوضع يتوتر أكثر فأكثر و الاحتكاكات تقدح المأساة قدحا.
    وكان الشعب اليمني في أشد حالت الخوف مم حدث ويحدث .. ولكنه كان يتوجس أكثر من الآتي ..3 كان يخاف من الحصيلة .. ويخاف الوحدة .. من هذا التلاعب.. والمصادمات التي جعلتنا نعيش على أعصابنا .. ونعشر أننا نسير على طريق الهاوية..


    وفي بداية سنة 1994م كان قد بدا واضحا للجميع أن المتلاعبين بإرادة الشعب قد أصبحوا عراة أمام عيونه وهو ما شعر به القادة أيضا.. وهكذا احتكموا إلى خيار تشكيل لجنة تختار من قبل الجميع.. لتفصل في الأمر.. وبدأ كل فريق يرشح أشخاصا من هنا وهناك.. حتى اكتمل العدد .. واستكملت اللجنة أعضائها لجنة"حوار القوى الوطنية"
    و كان من ضمن ما تم الاتفاق عليه في أول لقاء في منزل الأخ رئيس الجمهورية وحضور نائبة علي سالم البيض, وكان أعضاء مجلس الرئاسة ومجلس الوزراء.. وحضور اللجنة التي تم الاتفاق عليها من كل القوى الوطنية, من المؤتمر ومن الحزب الاشتراكي ومن الإصلاح الأحزاب الأخرى.. وقد تشكلت اللجنة من الأخوة: أحمد جابر عفيف, إسماعيل بن أحمد الوزير, أنيس حسن يحيى, أحمد قرحش, أحمد كلز, جار الله عمر, حيدر أبو بكر العطاس, حسين شرف الكبسي, حمود هاشم الذارحي, سالم المعمري, صادق الضباب, صالح نصران, صلاح بن أحمد فليته, عبد العزيز عبد الغني, عبد الوهاب الآنسي, عبد القادر القيري, عبد القدوس المضواحي, عبد الكريم الأرياني, عبد الله أحمد غانم. عبد الله صالح البار,عبد الله محسن الأكوع, عبد الواحد هواش, عمر الجاوي, فضل محسن عبد الله, محسن محمد أبو بكر بو فريد, محمد راوح سعيد, محمد عبد الله الفسيل, محمد عبد الملك المتوكل, يحيى محمد الشامي, وهم من سيقرأ القارئ أسماءهم في الوثيقة.. في الجلسة الأولى التي تمت كما أسلفت في دار الرئاسة, حيث رأى الجميع أنة لابد من اختيار مقرر للجنة فتم اختياري مقررا لها.. وقد شعرت حينها بمدى المسؤولية التي نتحملها في ذلك الظرف العصيب الذي بدأ فيه الوطن كسفينة تتقاذفها الأمواج.
    ومن اللجنة شكلت لجنة مصغرة لوضع اللائحة الداخلية, وبعد إنجاز عملها عرضت اللائحة على اللجنة مكتملة, وتم تعديلها وإقرارها .. ومن ثم بدأت اللجنة تزاول أعمالها في صنعاء وعدن, ودخلت اللجنة في مشاكل كثيرة وإثارات و مماحكات مزعجة إلى أبعد الحدود, ولكن البعض داخل اللجنة للحقيقة كان يحاول بقدر الإمكان.. وبحماس كبير أن نتجاوز بعض هذه الإشكاليات وكان الجميع يتجاوبون مع ذلك من أجل أن نتوصل إلى وثيقة العهد و الاتفاق..
    وابتدأً من 22/11/1993م إلى 18/1/1994م عقدت لجنة حوار القوى السياسية أعمالها المتواصلة الدؤوبة التي توجت أخيراً بموافقة الجميع على الوثيقة, التي قرأتها بنفسي في حشد كبير بعدن, وأذيعت من القناة الثانية في عدن, وكانت تذاع كل يوم تقرياً.
    ومن عدن اتجهنا إلى تعز , وكان الأخ رئيس الجمهورية في تعز, وهناك أعطيناه نسخة من الوثيقة, ثم توجهنا إلى بمعيته على صنعاء , وبدأ الإعداد لإيجاد مكان يتم الاتفاق عليه لتوقيع الوثيقة في اليمن, وبحثنا بكل الوسائل دون جدوى وفي الأخير تم الاتفاق على عمّان, وكان الملك حسين يتابع الموضوع ويتحمس له ويشجعه, تم الاتفاق إذن على عمّان..وتوجهت اللجنة إلى هناك ببرنامج متفق عليه.. بحيث الأخ عبي سالم البيض موجوداً في عمّان يوم 18 فبراير.. ويوم 19 فبراير يوم وصول الأخ رئيس الجمهورية إلى هناك, ويوم 20 فبراير يتم التوقيع على وثيقة العهد والاتفاق في حفل يعده الملك حسين..
    يوم 18 فبراير 1994م قمت بعرض الوثيقة على الملك حسين, وشرحت له شرحاً وافياً وأعطيته فكرة كاملة عن المشكلة طالباً منه أن يتدخل بمكانته من أجل أن يتناسى الجميع كل المشاكل السابقة ومن أجل أن يفتحوا صفحة جديدة.. وقد وعد أن يأخذ الجميع معه إلى صنعاء.. ويتم أداء اليمين أمام مجلس النواب من قبل نائب رئيس مجلس الرئاسة.. ثم التوجه مع الجميع إلى عدن بحيث يتم خلال ذلك ذوبان الجليد.. وزوال الوحشة من النفوس..
    ولم يحضر الأخ علي سالم البيض إلى عمّان كما كان مقرراً ومتفقاً عليه يوم 18 فبراير, وحضر الأخ رئيس الجمهورية في الموعد المحدد في 19 فبراير.. جاء من أسمره, ويوم 20فبراير الذي هو يوم التوقيع, جاء الأخ علي سالم البيض قبيل الحفل بساعتين, وكان هذا مستغرباً جداً, كان تصرفه هذا يشير إلى شيء ما.. لأنه توجه أولاً القاهرة ثم إلى دمشق, ثم جاء ‘إلى عمّان عن طريق دمشق.
    كان الحفل قد أعد إعداداً جيداً ومكتملاً, وقد حضر رجالات الدولة الأردنية, وأمين عام الجامعة العربية, ووزير خارجية الأردن وشخصيات اعتبارية أردنية,
    برنامج الحفل كان عبارة .. عن خطاب يلقيه جلالة الملك حسين..هكذا كان الاتفاق .. ثم ألقي أنا كلمة مكتوبة نيابة عن " لجنة القوى السياسية " ثم أقرأ أسماء لجنة الحوار من الأخ الرئيس إلى جميع الأعضاء.
    ألقى الملك خطابة الطويل المميز .. ثم ألقيت كلمتي .. الأخ رئيس الجمهورية طلب أن يلقي يرد فيها بشرك على جلالة الملك حسين .. وفعلاً بعد أن ألقيت كلمتي .. قام الأخ الرئيس وألقى كلمة تمثل بشكر وتقدير الملك, وكانت كلمة الأخ الرئيس جيدة ومقبولة( مرفق بآخر الكتاب ), ثم قام الأخ / علي سالم البيض نائب رئيس مجلس الرئاسة وألقى خطاباً حماسياً وكان مستهجناً من الجميع .. لأنه قال عبارات مفزعة لا تثير إلا الاشمئزاز ..
    وكلها كانت على العكس مما تم الاتفاق عليه , وأصاب الناس الوجوم وهم يتابعون كلمته الحادة.. ويرون صورته الغاضبة .. وكان ذلك شيئاً مزعجاً جداً .. ( مرفق بآخر الكتاب ).
    ثم قام بعدة الشيخ عبد الله بن حسين الأحمر وألقى كلمة حيا فيها الملك حسين .. ثم بدأت أقرأ أسماء أعضاء لجنة الحوار وأمناء ورؤساء الأحزاب فرداً فرداً فيما هم يذهبون إلى الطاولة الموضوعة فوقها الوثيقة, حيث يضع كل منهم توقيعه أمام اسمه.
    بعد ذلك تقدم الأخ رئيس الجمهورية فوضع توقيعه ثم تلاه الأخ نائب رئيس مجلس الرئاسة ووقع.. بعدهما قام الشيخ عبد الله بن حسين الأحمر.. وكنت أقف عند الطاولة .. إلى جانب كل من يأتي فيوقع .. وقبل أن يوقع الشيخ عبد الله بدأ بكتابة بعض الكلمات .. ورجوته ألا لزوم لها فقال : لا. وكتب الكلمات التالية" على شرط نهاية الأزمة وعودة المسؤولين " ثم وقع . أنتها الحفل وذهبنا نتناول العشاء يوم عشرة رمضان مع الملك حسين وفي ضيافته, وبعد العشاء أخذ الملك الرئيس ونائبه وعدداً من الشخصيات اليمنية إلى القصر الآخر ..وبدأت المماحكات وتبادل الحاضرون كلمات خالية من العقل والمنطق بل إنها لا تمت للعقل بصلة.. وأمام الملك حسين .. وكان أمراً مؤلماً إلى أبعد الحدود..وقبيل الفجر أطلق الموضوع دون التوصل إلى شيء .. وفي الصباح الباكر توجه الأخ علي سالم البيض إلى المملكة العربية السعودية .. شاهدنا في التلفزيون .. وقد ظهر مبسوطاً ومنشرحاً يضحك ضحكات عالية فيما هو يتبادل القبلات مع الملك فهد والأمراء..
    ومن هناك توزعوا فذهب بعضهم إلى الكويت ولا أدري ما حقيقة الدور الكويتي هناك ..


    ولكن الحرب المجنونة بدأت مسعورة تطحن البلاد شمالاً وجنوباً وشرقاً وغرباً.. وما حدث قد كتب عنه الكثير والكثير ولا أستطيع إضافة شيء لكنني باختصار أستطيع أن أقول :إن كل فريق اشترك في الخطأ من موقعة وأن الحرب كانت مأساوية .. وأصابت الناس بالفجيعة .. والرعب.. لأن الخرب والدمار والقتل والنزيف كل هذا يلحق بالمواطنين الأبرياء أما المسؤولون عن إشعال الحرب من الفريقين.. فهم يتمترسون خلف قواتهم وآلاتهم الحربية التي تحميهم.. إنهم محصنون في قصورهم الباذخة.. والكشوف هو الشعب.. هو المواطن البسيط الذي خدعوه بالشعارات.. والمزايدات.. وأهدروا موارده في حرب بين الأخ وأخيه.
    كنت أخاف أن تستمرا الحرب لسنوات وسنوات.. وأن تحول اليمن إلى صومال أخرى.. ولكن إعلان الانفصال من قبل علي سالم البيض ومن معه.. والإعلان عن تشكيل دواة في عدن.. جعل الشعب كله يلتف حول الوحدة ويثبت بكل جدارة ومسؤولية أنه ليس على استعداد لأن يفرط في وحدته التي طالما حلم بها.. وكافح من أجلها وتجمل في سبيلها الآلام.
    وقد أثبت الذين أعلنوا الانفصال أن الأزمة التي سبقت الحرب إنما كانت تمهيداً مخزياً لذلك القرار الأحمق, الذي أراد التلاعب بإرادة الشعب.. وتمزيق لحمته ولابد أن يفهم الجميع أن توحيد الشعب ولم شمله ليس لعبة.. نعلنها اليوم م دامت في صالحنا ونفكها غداً.. ما دامت ليست في صالحنا.. إنها مسؤولية أمام الناس والتاريخ.. ومن أراد التلاعب بها فليس له إلا الخزي والعار.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-06-15
  3. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    شكرآ لك عزيزي البرق اليماني

    على نقل وقائع الكتاب لآسيد أحمد جابر عفيف

    جواب كان صريح وفي غايه الآهميه

    لقد حمل حرب 94 جميع الاطراف وليس طرف واحد انها قمه العدل

    اذا كان الانفصاليين اتحاكموا على فعلتهم لماذ لايتحاكمون جميع من اشتركوا في حرب 94 الحرب المدمره الذي احرقت الآخضر واليابس في اليمن

    لماذا لم يعلنون امام الشعب انهم غلطانيين جميعآ

    ولان وبعد ان سمعنا الجواب من السيد احمد جابر
    نريد نسمع منك الجواب اخي البرق اليماني

    من هو المسئول عن حرب 94

    وياليت توافينا بكلمه الرئيس ونائبه والشيخ عبد الله

    تحياتي لك
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-06-16
  5. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    بالطبع أخي الصلاحي الجميع يتحمل مسؤولية الحرب.. ولكن بنسب متفاوته فالرئيس جعل من نفسه ملكاً على اليمن .. وزع المناصب على هواه .. جعل إخوانه أمراء ..
    في الجانب الآخر نائب الرئيس (علي سالم البيض) لا يختلف إثنان إلا من كان منافقاً أو لا يفهم شيء عن ما حدث اليمن أيام الأزمة السياسية ثم الحرب..أقول لا يختلف إثنان على أن علي سالم البيض خان وطنه .. وجعل من نفسه أداة في يد دول أجنبية لينفذ أهدافهم..تخيّل يا أخي رجل سياسي له تاريخه النضالي يختم تاريخ النضالي بأن يجعل من نفسه مطيّة ليركب عليها الآخرون..!! أنا كنت من المتابعين لخطابات علي سالم البيض وكنت من المؤيدين له وشاهدت خطابه الحماسي الذي القاه في الضالع في بداية الأزمة السياسية وكثير من اليمنيين كانوا مؤيدين له ولطرحه.. ولكن عندما تدخل علماء اليمن لحل الأزمة السياسية واعتكافهم في جامع الجند في تعز ورفض علي سالم البيض الحضور إلى جامع الجند ليجتمع بالرئيس وبالعلماء وكبار الشخصيات اليمنية.. بدأت الرؤية تتضح شيءً فشيءً كلما مرت الأيام من أيام الأزمة السياسية.. حتى جاء يوم التوقيع على وثيقة العهد والاتفاق في عمّان وما أعقبها من أحداث .. حتى وضحت لنا الرؤية كوضوح الشمس ..ماذا كان يريد علي سالم البيض وماذا كان يخطط له !!
    أما طلبك لماذا الطرف الآخر لم يقدم نفسه للمحاكمة.. أنت تعلم أنهم ما زالوا على رأس السلطة.. وهم يحكمون دولة تنتمي إلى العالم الثالث .. ولو من أرتكب جريمة في حق وطنه وشعبه قدّم نفسه للمحاكمة .. لتحاكم جميع زعماء العالم الثالث خاصة العالم العربي!!

    وأوعدك أن أشرح بالتفصيل من بداية الأزمة السياسية حتى إنتهاء الحرب الذي نعاني منها إلىيومنا هذا .. قد يقول أحدكم ولماذا هذا الكلام الآن الحرب أنتهت ولا داعي الآن لهذا الكلام.. كنت أتمنى أن ننسى الحرب وأزارها.. ولكن يوجد البعض منّا مع الأسف لا يعرف الحقيقة وكأن على عيونه غطأ ..إذن الهدف من هذا هو إزالة الغطأ الذي على عيون البعض.. وأتمنى أن يزال هذا الغطأ إلى الأبد.. ونتفرغ إلى أشياء أهم .. نريد أن نجتمع على حب بلدنا ونخلص له..

    أخي الصلاحي.. طلبت مني أن أضيف خطاب الرئيس ونائبة والشيخ الأحمر .. إن شاء الله البي طلبك.. ولكن محتاج إلى وقت..

    نحياتي لك
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-06-16
  7. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    كلمة الأخ رئيس الجمهورية..عمّان 20/2/1994م

    أخي صاحب الجلالة الملك حسين بن طلال, الأخ المناضل ياسر عرفات رئيس دولة فلسطين , الاخوة قادة الأردن الشقيق, الإخوة أصحاب السلك الدبلوماسي العربي والأجنبي , اسمحوا لي باسم الشعب اليمني الصامد أن أتقدم بالشكر الجزيل لجلالة الملك الحسين بن طلال , الذي بذل جهوداً كبيرة.. مع حكومته وشعبه, ومع كل الخيرين في الوطن العربي, وفي الطليعة الأخ المناضل ياسر عرفات , إلى جانب الأردن الشقيق وكثير من الدول الشقيقة والصديقة وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية, والسوق الأوروبية المشتركة, وبقية الخيرين في العالم الذين كانت أيديهم على قلوبهم حريصين على الوحدة اليمنية التي أنجزت في 22 مايو 1990م , بطرق سلمية وديمقراطية, والحمد لله ها نحن في الأردن الشقيق نوقع على وثيقة العهد والاتفاق التي أنجزتها قوى الحوار , القوى السياسية للأحزاب الوطنية والشخصيات المستقلة, والذي نأمل بهذا أن ننتقل بالفعل قيادة وحكومة وشعباً وفي الطليعة أحزاب الائتلاف الثلاثة المؤتمر الشعبي العام, والحزب الاشتراكي اليمني , والتجمع اليمني للإصلاح.. وبقية القوى السياسية إلى واقع التنفيذ العملي.. حسب ما تضمنتها وثيقة العهد والاتفاق, أخي جلالة الملك نقدر تقديراً عالياً.. استضافتك لهذا الحشد الكبير من مختلف الشخصيات الاجتماعية والسياسية والرموز الوطنية والقيادات التاريخية , وفي مقدمتهم الأخ المشير عبد الله السلال والأخ علي ناصر محمد, والأخ عبد الرحمن البيضاني, وكثير من الموز الوطنية والقيادات التاريخية اليمنية, وكان من المفروض أن يكون معنا الوالد المناضل الكبير/ عبد الرحمن بن يحيى الإرياني, ولكن لعذر وسبب تأخر في دمشق.
    نشكرك باسم هذه القوى, وباسم شعبك وإخوانك في اليمن.. حرصك على الحدة اليمنية, وإن شاء الله سنكون عند حسن ظنك وظن شعبنا في الأردن, وكل الأمة العربية الخيرة الحريصة على الوحدة اليمنية, وإننا سنكون عند حسنة ظن الجميع وإننا سنطوي صفحات الماضي يكل أشكالها ومآسيها, وما حصل فيها من تنافسات ومن إشكاليات.
    سنعدك وعد الرجال الأوفياء, أننا سننتقل بهذه الوثيقة إلى مرحلة العهد والتوثيق والتنفيذ, إن شاء الله.
    من كل قلبي وباسم هذه القيادات أتقدم مرة ثانية بالشكر الجزيل..
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته,,,,
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-06-16
  9. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    شكرآ لك عزيزي البرق اليماني

    كلمه الرئيس كلمه كانت رائعه ومبشره بالخير لليمن ولكن انظر هنا كيف نقض العهد والوعد الذي قطعه على نفسه


    سنعدك وعد الرجال الأوفياء, أننا سننتقل بهذه الوثيقة إلى مرحلة العهد والتوثيق والتنفيذ, إن شاء الله.
    من كل قلبي وباسم هذه القيادات أتقدم مرة ثانية بالشكر الجزيل..

    وهنا انظر مامدى قيمه هذه الوثيقه الذي اشتركت فيها جميع الاحزاب وللآسف الشديد تم اللآتفاف عليها


    والحمد لله ها نحن في الأردن الشقيق نوقع على وثيقة العهد والاتفاق التي أنجزتها قوى الحوار , القوى السياسية للأحزاب الوطنية والشخصيات المستقلة, والذي نأمل بهذا أن ننتقل بالفعل قيادة وحكومة وشعباً وفي الطليعة أحزاب الائتلاف الثلاثة المؤتمر الشعبي العام, والحزب الاشتراكي اليمني , والتجمع اليمني للإصلاح.. وبقية القوى السياسية إلى واقع التنفيذ العملي.. حسب ما تضمنتها وثيقة العهد والاتفاق, أخي جلالة

    لاتنسى توافينا بخطاب علي سالم البيض اذا كان موجود معاك

    تحياتي لك
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-06-16
  11. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    كلمة الأخ علي سالم البيض..20/2/1994م

    [الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله] صدق الله العظيم
    رمضان مبارك, واتفاق مبارك إن شاء الله, وجهود مباركة, ويسعدني ويشرفني في البداية أن أكرر شكري الجزيل لجلالة الملك الحسين بن طلال, وقيادة الأردن الشقيق.
    ويشرفنا في اليمن أن تحتضن عمّان هذا اللقاء وهذا الاتفاق المبارك إن شاء الله لتكون هناك محطة جديدة في التاريخ نوقعها هنا, ونواصلها هناك في اليمن, الحمد لله تم التوقيع ورغم الجروح, ولكن جرح الوطن أغلى وأكبر عليهم, ويهون كل شيء من أجل اليمن, وصدقنا وجدّنا سيظهر الغد عندما نعود هناك, المهم في هذا الاتفاق أن ننقله إلى التطبيق.
    ولا بأس في هذه المرّة حصل في اليمن صراع من نوع آخر, ولكنه حوار بالكلمات واستبعدنا حوار الطلقات, والحوار العنيف, واحتكمنا إلى الإجماع الوطني, وقعنا على هذه الوثيقة, ونقول اليوم بعد التوقيع هي وثيقة الوطن, وثيقة الإجماع الوطني وليست وثيقة حزب من الأحزاب, وعلى بركة الله جميعاً نمد أيدينا ونعمل على تنفذيها, رغم تحفظنا وإحساسنا بأن هناك صعوبات في التنفيذ من خبرة الماضي, ولكن دعونا نتفاءل, وعلينا أن نكون دائماً متفائلين, وفي شعبنا البركة والخير, وفي كل المخلصين السند فهذه وثيقة الصادقين, ونتمنى أن نوفق بالانتقال بها, مع آلامنا أمامي الآن صورة الشهيد ماجد, والشهيد كمال, والشهيد هاشم العطاس
    , ولكن اليمن أغلى منهم جميعاً.. وعلينا أن نضع بلدنا فوق كل الاعتبارات.. فوق الذاتيات, ونتمنى من الله التوفيق, سنعمل بجد.. من الانتقال للتطبيق مع كل المخلصين والجديد اليوم مش صيغة الإتلاف ولكن الجديد ما ورد في الإجماع الوطني, كصيغة الائتلاف الوطني الواسع, الإجماع الوطني الذي ساعدنا, والذي أوصلنا إلى هذه الورقة, فنعتبر أن وراء هذه الأزمة الآن, وأؤكد على أهمية اعترافنا لأزمة كي نعالجها ونشخصها بشكل صحيح, ونأخذ علاجها فيما وصلنا إليه بالحد الأدنى المشترك, لا بأس, على بركة الله نمشي ولكن هذه الأزمة ترشيد للوعي, لقضية الوحدة في اليمن, والوحدة العربية مستقبلاً, وعلينا نم الآن وصاعداً أن نعتمد العقل لكي ننتج المعرفة, ونعطي العواطف حجمها فنحن بشر, وعلى بركة الله الوقت في رمضان وإفطار إن شاء الله هني, وصوماً مقبولاً.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2002-06-16
  13. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    كلمة الشيخ عبد الله بن حسين الأحمر..20/2/1994م

    باسمي شخصياً كرئيس الحزب الثالث في الائتلاف.. يسرني أن أشكر جلالة الملك حسين لهذا الجمع المبارك.. ولهذا الاتفاق الذي إن شاء الله بتوقيعه ينتهي الخلاف وتنتهي الأزمة ويعود كل ( المسؤولون) إلى مواقع أعمالهم لنباشر العمل والتنفيذ لما جاء في الوثيقة, ولأعمالنا التي في برامج الحكومة, وبرامج أحزابنا, ونخدم بلدنا ونخرجها من الأزمة التي تعيشها وهي الأزمة الاقتصادية إضافة إلى الأزمة السياسية.
    نرجو أن لقاءنا هذا ينهي الأزمة وندخل في عصر جديد, عهد بناء, وعهد عمل, وعهد تعاون,وعهد صدق ووفاء لوطننا العزيز.
    وأخيراً أكرر شكري لجلالة الملك على استضافته وجهوده.
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2002-06-16
  15. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    اختلف معك أخي الصلاحي.. فالذي نقض وثيقة العهد والاتفاق هو علي سالم البيض.. البيض نقض العهد من اليوم التالي لتوقيع الوثيقة.. عندما قام بزيارته المشؤومة إلى السعودية.. والبيض هو من وضع آخر مسمار في نعش وثيقة العهد والاتفاق عندما أعلن الإنفصال يوم 21/مايو 1994م..
    أرجو يا أخي أن نكون صادقين وأن نبعد عن المغالطات
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2002-06-16
  17. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    الأخ البرق اليماني
    هذا الموضوع طُرح قبل كم شهر بالمجلس ولم يطلع منه أحد بنتيجة لان الدولة بنفسها لم تناقش اسباب إندلاع تلك الحرب المشئومة ولرب ضارة نافعة فقد رسخت تلك الحرب الوحدة اليمنية ومن بدأ بها أو من تسبب فأن الأًصابع تشار إلى علي سالم البيض لكن المحللين السياسيين يرون بأن هناك عوامل أخرى ماهي ؟ لا نعلم ؟
    شكرا
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2002-06-16
  19. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    أخي سرحان..لو كان منطق بقية اليمنيين مثل منطقك لكنّأ في ألف خير وعافية..ولأنتهت نظرت البعض الضيقة.
     

مشاركة هذه الصفحة