برنامج الرئيس الصالح

الكاتب : Munir Almaweri   المشاهدات : 2,565   الردود : 46    ‏2006-07-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-07-04
  1. Munir Almaweri

    Munir Almaweri كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2005-06-12
    المشاركات:
    778
    الإعجاب :
    0
    برنامج الرئيس الصالح

    منير الماوري​

    قدم مرشح المؤتمر الشعبي العام علي عبد الله صالح إلى مجلس النواب الوثائق ‏الخاصة بترشيحه لمنصب رئيس الجمهورية في الانتخابات الرئاسية للفترة من ‏‏2006-2013 م ، وارتجل عقب ذلك برنامجا انتخابيا يتمثل في أربع نقاط.‏
    أولا الحفاظ على الثورة والجمهورية والحرية والديمقراطية، أو بمعنى أكثر دقة ‏الحفاظ على السلطة والتشبث بها حتى آخر رمق إلى أن يتم توريثها للأولاد والأحفاد.‏‎ ‎
    ثانيا الحفاظ على الوحدة من دعاة الفتنة والانفصال، أو بمعنى آخر محاربة ‏الاشتراكيين والجنوبيين ودفعهم دفعا نحو الإنفصال، وملاحقة الناصريين لأنهم من ‏وجهة نظر الرئيس يشكلون الامتداد الطبيعي لأصحاب الفتنة من الشيوعيين.‏‎ ‎
    ثالثا الحفاظ على الوطن من الغلو والتطرف والإرهاب، أو بمعنى آخر محاربة حزب ‏الإصلاح ودفع قياداته وقواعده دفعا للغلو والتطرف وإن أمكن للإرهاب في سبيل ‏الاستعانة بالخارج للقضاء عليهم.‏
    رابعا الحفاظ على الوحدة والثورة والجمهورية من دعاة الإمامة، أو بمعنى آخر ‏استهداف الشريك الخامس بين أحزاب اللقاء المشترك، وهو اتحاد القوى الشعبية الذي ‏يمثل الإماميين الجدد وله في ذهن الرئيس امتدادات في محافظة صعدة و ذيول في ‏بعض عواصم المحافظات.‏‎ ‎
    هذه هي المهام التي أعلنها الرئيس ضمن مهامه القادمة وهناك ملف آخر أقل أهمية و ‏هو ملف توليد الكهرباء بالطاقة النووية، وقد تعهد الرئيس ضمنيا في برنامجه أن ‏يعمل جاهدا للحصول على تكنلوجيا الطاقة النووية السلمية فربما يستطيع عن طريق ‏ذلك صنع أسلحة نووية لإبادة أحزاب اللقاء المشترك إبادة شاملة، لأن شرائهم بالمال ‏وتخويفهم بالسلاح التقليدي لم يعد مجديا.‏
    ‏ وفيما يتعلق بالجانب العسكري، سيتم استكمال تعديل الهدف الثاني من أهداف الثورة ‏الذي يتمثل في بناء جيش وطني قوي لحماية الثورة وحراسة مكتسباتها، بحيث يكون ‏يكون الهدف هو استكمال تفكيك الجيش وإضعافه وبناء حرس خاص قوي لحماية ‏الرئيس وحاشيته من أي خطر قد تتسبب به وحدات القوات المسلحة الأخرى أو ‏الطامحين الجدد في الأجهزة الأمنية. وفي هذا الإطار يتعهد الرئيس ضمنيا أن يستمر ‏في العمل حثيثا على إضعاف الفرقة الأولى مدرع وتفكيكها، او استنساخها إن أمكن ‏بعد أن انتهى دور الفرقة في القضاء على تمرد الحوثي، وأصبحت تشكل خطرا على ‏مستقبل الحرس الجمهوري وقواه الشابة.‏
    كما يأتي ضمن برنامج الرئيس استكمال التخلص من أولئك الخطرين الذين لا ‏يستمعون للولد أحمد، وعلى رأسهم قائد المنطقة الشمالية الغربية الذي يحظى باحترام ‏المشائخ والقبائل في أنحاء اليمن، وله امتدادات في الشمال والجنوب، ويجب تقليص ‏امكاناته المالية وروابطه السياسية والقبلية، كي لا تزداد قوته ولكن هذا الأمر لا يجب ‏أن يتم إلا بعد الانتخابات لأن الحاجة مازالت ماسة لخدمات العميد المخلص أثناء ‏الانتخابات. أما بعد الانتخابات فعلى هذا الرجل أن يقبل برئاسة الولد أحمد أو يتذكر ‏ما حاق بمعارضي التوريث من أمثال القائد محمد اسماعيل والشيخ أحمد فرج.‏
    وفيما يتعلق بالمؤتمر الشعبي العام فهو التنظيم السياسي الرائد والذي لديه خبرة ‏متراكمة في الفساد وتجارب كثيرة في سرقة وإهدار المال العام، وسوف يتم ‏الاستمرار في مكافأة الفاسدين على فسادهم لأن الأفراد النظيفين يشكلون خطرا ماحقا ‏على بنية الدولة ومستقبل النظام حيث يصعب أن يمسك النظام عليهم أي ممسك ‏يخرسهم به، وقد يصل بهم الأمر إلى التطاول على رأس الفساد أو محاولة اقتلاع ‏جذور الفساد الموغلة في قصر الستين.‏
    وبما أن الرئيس قد اكتشف خلال 11 شهرا من هم أصحاب الطموح السياسي، ومن ‏هم معارضي التوريث فلا يستبعد أن يكون من ضمن البرنامج المخفي التخلص من ‏اولئك المزعجين، مهما زاد عددهم حتى لو اضطر النظام إلى تدبير حادث جماعي ‏على غرار الأعراس الجماعية يعصف بكل المزعجين مع التضحية بعدد من ‏الأصوات المؤيدة للتغطية.‏
    وأخيرا يحيي الرئيس في برنامجه كل جماهير شعبنا التي أخرجت إلى الميادين ‏العامة، والتي أكد الرئيس أنه النظام لم يدفع لها أي شئ ولن يدفع والدليل على صدق ‏كلامه أن سائقي الحافلات مازالوا حتى الآن يطالبون بمستحقاتهم عن نقل الجماهير ‏إلى ميدان السبعين، وتنفيذا لتوجيهات الرئيس فلن يدفع لهم المؤتمر فلسا واحدا.‏
    الملايين من الجماهير التي خرجت الى الشوارع في عواصم المدن والميادين العامة ‏هذه الجماهير عندما سمعت بان هناك ناقوس خطر ووحوش تكشر بانيابها تريد ان ‏تنقض على السلطة وعندما رأت وسمعت ان هناك جرس وخطورة خرجت تطالب ‏الرئيس بصد الوحوش بالترشح هذه الوحوش هي الديمقراطية والحرية والنزاهة ولا ‏بد من اجهاض هذا الثلاثي الرهيب في مهده حفاظا على السلام الاجتماعي.‏
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-07-04
  3. isam2

    isam2 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-05-17
    المشاركات:
    1,148
    الإعجاب :
    0
    برنامج الرئيس هو امتداد لبرنامج 28 سنة من الفساد والنهب والحروب والتدمير وتوريث الوطن للأسرة والابناء

    أكثر من ثلثي اليمنين يعيشون تحت خط الفقر والجوع وقوى الفساد التي يرعاها الرئيس صالح وتشكل نظام حكمه تنهب مقدرات الوطن ولقمة عيش الشعب وحياته

    وصل وطننا الى الانهيار الشامل في كل المجالات اجتماعيا واقتصاديا وقيميا حسب شهادات تقارير المنظمات الدولية وحسب هذا الشعب المنهوب المستباح جياته ودمه ولقمة عيشه


    28 سنة من ادارة الوطن بالحروب والفساد والازمات والكذب وهذه هي النتيجة أوصلنا الى النفق المظلم والانهيار الشامل

    واليوم كل مقدرات الامة وثرواته وايرادات النفط التي لايعرف أحد عنها شيئا هي في يد عصابات الفساد ورأسها الذي يستبد بكل شئ ويمتلك الصلاحيات المطلقة في كل شئ ويدير الدولة كما قال بالتليفون

    28 سنة حصادها هذا الوطن الذي تم اختصاره بشخص الرئيس الذي الغى دولة المؤسسات والقانون و صار هو الدستور والمؤسسات والقانون وايرادات النفط التي تعد موازنة خاصة به
    نعم وهذا الجيش الذي جعله ميليشيات خاصة به وجعل افراد أسرته هم قادته ونجله أحمد قائدا ل3 وحدات عسكرية مجتمعة تمهيا لتهيئته لتوريثه الحكم من بعده
    انها عقلية الديكتاتورية والاستبداد عندما يظن أنه بالجيش يضمن البقاء للأبد و الاستبداد بمصير الامة ومقدراتها وتوريث الحكم من بعده
    نعم انه برنامج الرئيس صالح لفترة 7 سنوات قادمة ليكمل 35 سنة في الحكم يكون خلال هذه الفترة قد هيأ الساحة لتوريث اسرته وابنه احمد الحكم من بعده
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-07-04
  5. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    أخي منير الماوري
    بعد أن حكم الرئيس "صالح" اليمن 28 عاما بالأزمات
    فمن الطبيعي أن يكون برنامجه عبارة عن وعود باستمرار الأزمات
    وقديما قالوا: "مصائب قوم عند قوم فوائد"
    ومالم ينهض العقلاء والمخلصون بواجبهم لوقف هذا البرنامج التدميري
    الذي يهدم ولايبني، ويفرّق ولايجمع
    فلا نملك إلا أن نقول: لك الله يايمن
    فتأمل!!!
    ولك خالص الود
    والتحية المعطرة بعبق البُن
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-07-04
  7. jathom

    jathom قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-06-22
    المشاركات:
    12,498
    الإعجاب :
    0
    مقال رائع.. سلمت يداك..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-07-04
  9. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    ماجعل هذا البرنامج علامة سؤال هو (بروز الدموية في البرنامج وترهيب الشعب بأن هناك خطر يداهم الأمة واختزال الوطن في شخصه وإذا لم يفوز في كرسي الرئاسة سوف يحول اليمن إلى صراع وعاصفة تعصف به وربما أن علامة السؤال وضعت على هذا البرنامج هو تجاهله محاربة الفساد الذي نخر مفاصل الدولة

    ربما أن الرئيس تبنا (محاربة الإرهاب على الطريقة المرسومة لدى الغرب ) ونطالبه بتعريف ذلك الإرهاب والغلو الذي يتحدث عن محاربته في اليمن وربما أن الأيام القادمة سيعرف لنا ذلك الإرهاب والغلو عمليا ً وهو انتزاع لقمة المسكين من (فيه ) وبهذا تكون رسالة توافق مع الغرب على محاربة الإرهاب إلا أنها في وطننا من نوع آخر وهي سلب المواطن كرمته ولقمة عيشه وحريته و نطالب الرئيس بتعريف الإرهاب والغلو الذي يتحدث عنه هل هو بالتعريف الغربي أم بتعريف النظام اليمني الحالي ؟
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-07-04
  11. ناصر ملاح

    ناصر ملاح قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-07-06
    المشاركات:
    2,569
    الإعجاب :
    0


    كلام فالصميم

    سلمت أناملك أستاذ منير

     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-07-04
  13. abomustafa7

    abomustafa7 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-02-15
    المشاركات:
    2,556
    الإعجاب :
    0
    الديله يا منير تسلم يداك
    أخي العزيز الصراع مستمر بين الخير والشر
    ولا بد ينتصر الخير لك منا الف تحية
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-07-04
  15. Amarjax

    Amarjax عضو

    التسجيل :
    ‏2006-02-28
    المشاركات:
    55
    الإعجاب :
    0
    very beautiful

    Greeting from FLORIDA Mr Mawiri, I really like this article,.. thank you and waiting for more.
    This is Amar from Florida waiting for the nearest visit to" Yemen with a new prisident" so one can enjoy his visit
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-07-04
  17. عاشق الديره

    عاشق الديره عضو

    التسجيل :
    ‏2004-10-11
    المشاركات:
    92
    الإعجاب :
    0
    كلها وعود كاذبه _____ والدليل مأرب اغنى محافظه من حيث النفط والغاز والماء لازالت تعيش التخلف التنموي الحقيقي لاجامعات لاكهرباء لاماء لاشيء وهذا بفضل الرمز
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-07-04
  19. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    يحسب للرئيس إجتراره للعنتريات التي عفى عليها الزمن وأكل عليها وشرب .... ولم يتبقى منها سوى مكافحة الإستعمار .... لم يتفوه الرئيس بمشكلة العصر أو معضلته الكبرى وهي الفساد وإستشرائه وتكريسه بل وتشجيعه ....
    كان على الرئيس الفهم أنه يجب الإجابة على هذا السؤال الهام وهو الفساد والمحسوبية ولاشئ غيرهما .... هي علة العلل وسبب كل مشكلة .
     

مشاركة هذه الصفحة