إثبات أن الله في السماء من كلام الصحابة والتابعين والأئمة

الكاتب : الحبيب   المشاهدات : 1,484   الردود : 24    ‏2002-06-14
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-06-14
  1. الحبيب

    الحبيب عضو

    التسجيل :
    ‏2002-02-06
    المشاركات:
    119
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    1- قال ابن عباس في تفسير قوله تعالى :-

    ( ثم لآتينهم من بين أيديهم ومن خلفهم وعن أيمانهم وعن شمائلهم )

    قال لم يستطع أن يقول من فوقهم علم أن الله فوقهم

    (السيوطي عن عبد بن حميد بن حميد وإبن جرير والدر المنثور 3-73 وابن كثير 2/204 وابن جرير الطبري واللآلكائي في شرح أصول السنن )

    2- قول عمر رضي الله عنه في خولة بنت ثعلية :-

    ( هذه امرأة سمع الله شكواها من فوق سبع سموات

    ( الدر المنثور للسيوطي وإبن كثير 4/318 وحمد وأبوداود وابن جرير الطبري والبيهقي في الأسماء والصفات )

    3- ابن عباس حين دخل عليها وهي تموت بقوله لها :-( في عائشة )
    ( كنت أحب نساء رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يكن رسول الله يحب إلا طيبا وأنزل الله براءتك من فوق سبع سموات )

    ( رواه الإمام احمد في مسنده والدارمي في الرد على الجهمية

    4- روى البخاري عن ابن عباس قوله :-
    ( لما كلم الله موسى كان النداء في السماء وكان الله في السماء )

    رواه البخاري في خلق أفعال العباد

    5- روى عن مجاهد في تفسير قوله تعالى :-
    ( اليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه ) قال العمل الصالح يرفع الكلم الطيب
    وفي قوله تعالى ( تعرج الملائكة والروح إليه ) قال :- يقال ذي المعارج ,الملائكة تعرج إلى الله

    أخرجه البخاري في باب قول الله تعالى ( تعرج الملائكة واروح إليه )

    6- روي عن عبدالله بن مسعود قوله :-
    ( العرش على الماء , والله فوق العرش وهو يعلم ما أنتم عليه ) وفي لفظ آخر ( لا يخفى علبه شيء من أعمالكم )

    ( رواه السيوطي في الدر المنثور وابن خزيمة في التوحيد ورواه البخاري في خلق أفعال العباد والبيهقي في السماء والصفات وابن خزيمة في صحيحة

    7- وعن الإمام مالك قال :-
    ( الله في السماء وعلمه في كل مكان لا يخلو منه شيء )
    اخرجه أبو داود في مسائله والآجري في الشريعة وعبدالله بن احمد في السنة والبيهقي في الأسماء والصفات

    8- صدقة قال ك- سمعت سليمان التيمي يقول :-
    ( لو سئلت أين الله لقلت في السماء )

    اخرجه البخاري في خلق أفعال العباد واللالكائي في شرح أصول السنة

    9- وقال عباد بن العوام ( محدث واسط ) كلمت بشر المريسي وأصحابه فرأيت آخر كلامهم ينتهي أن يقولوا ليس في السماء شيء , أرى وفي لفظ ( أرى والله ) أن لا يناكحوا ولا يوارثوا )

    أخرجه عبدالله بن الإمام احمد في السنة والذهبي في العلو

    10- وقال أبو العالية ( استوى إلى السماء ) ارتفع وقال مجاهد :- استوى أي علا ( وفي شرح السنة للبغوي عن ابن عباس انه ارتفع )

    اخرجه البخاري في صحيحه باب ( وكان عرشه على الماء ) وانظر فتح الباري
    13/ 403-406

    11- وسئل ابن المبارك كيف نعرف ربنا ؟ قال :- ( في السماء السابعة على عرشه ولا نقول كما تقول الجهمية إنه هاهنا في الأرض )

    رواه البخاري في خلق أفعال العباد باب ( يريدون أن يبدلوا كلام الله )
    وعبدالله بن احمد في السنة وقال الذهبي في مختصره :- هذا صحيح ثابت عن ابن المبارك واحمد رضي الله عنهما )

    12- وقال الشافعي رحمه الله :-
    ( السنة التي انا عليها ورأيت أصحابنا أهل الحديث الذين رأيتهم علينا فأحلف عنهم مثل سفيان ومالك وغيرهما : الإقرار بشهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وأن الله على عرشه في سمائه , يقرب من خلقه كيف شاء وان الله ينزل إلى سماء الدنيا كيف شاء )

    رواه ابن قدامة المقدسي في لمعة الإعتقاد وعون المعبود , وساقه إبن ابي يعلى في طبقات الحنابلة بإسناده المتصل إلى الشافعي

    13- وعن ابي مطيع , الحكم بن عبدالله البلخي قال :-
    سألت أبا صنيفة عمن يقول لا أعرف ربي في السماء أو في الأرض فقال :-
    فقد كفر , لأن الله تعالى يقول ( الرحمن على العرش استوى ) وعرشه فوق سمواته , فقلت انه يقول :- اقول على العرش استوى ولكن قال لا يدري العرش في السماء أو الأرض قال إذا أنكر أنه في السماء فقد كفر )

    رواه البيهقي في الأسماء والصفات ورواه الذهبي في العلو

    14- وروى البيهقي في الأسماء والصفات عن الأوزاعي أنه قال :-
    ( كنا والتابعون متوافرون نقول إن الله عز وجل فوق عرشه ونؤمن بما وردت به السنة من صفاته )

    رواه البيهقي في الأسماء والصفات

    15- وقال أبو الحسن محمد بن العطار :- سمعت محمد بن مصعب العابد يقول
    ( أشهد أنك فوق العرش فوق سبع سموات ليس كما يقول أعداء الله الزنادقة )

    أخرجه عبدالله بن احمد والخطيب البغدادي في الكامل في التاريخ من طريق الدار قطني 0

    16- وعن عبدالله بن الإمام أحمد عن أبيه عن نوح بن ميمون عن بكير بن معروف عن مقاتل بن حيان في قوله تعالى ( ما يكون من نجوى ثلاثة إلا هو معهم )
    قال : هو على عرشه وعلمه معهم , وهذا مأثور أيضا عن الضحاك وسفيان والثوري

    اللالكائي وعبدالله بن احمد في السنة وأبوداود عن الإمام أحمد والبيهقي في الأسماء والصفات

    17- يقول الإمام ابن قتيبة ( والأمم كلها عربيها وعجميها تقول إن الله في السماء ما تركت على فطرها ولم تنقل عن ذلك بالتعليم ) ثم ذكر حديث الجارية واستدل به

    تأويل مختلف الحديث للامام إبن قتيبة

    18- قال البيهقي فيما نقله عن شيخه أبي بكر بن فورك أنه قال :-
    ( استوى بمعنى علا وقال في قوله ( ءأمنتم من في السماء ) أي من فوق السماء
    ثم احتج البيهقي لذلك بقول النبي صلى الله عليه وسلم لسعد ( لقد حكمت فيهم بحكم الملك من فوق سبع سموات )

    الأسماء والصفات للبيهقي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-06-14
  3. الباز الأشهب

    الباز الأشهب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-04-15
    المشاركات:
    802
    الإعجاب :
    0
    مرة فوق العرش و مرة في السماء, ما هذا التذبذب؟
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-06-14
  5. رجل مسلم

    رجل مسلم عضو

    التسجيل :
    ‏2002-06-12
    المشاركات:
    139
    الإعجاب :
    0
    أين التذبذب أيها الأشهب !!

    أين العرش ؟؟

    لافوق ، ولا تحت ، ولا يمين ، ولا شمال!!!!

    هذا هو التذبذب!!!
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-06-14
  7. ابواسامة السلفي

    ابواسامة السلفي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-12-28
    المشاركات:
    371
    الإعجاب :
    3
    اخي الحبيب ياحبيب
    قد اسمعت لو ناديت حيا =========لكن لا حيات لمن تنادي
    رعاكم الله انته واخانا رجل مسلم
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-06-14
  9. ابواسامة السلفي

    ابواسامة السلفي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-12-28
    المشاركات:
    371
    الإعجاب :
    3
    اخي الحبيب ياحبيب

    رعاكم الله انته واخانا رجل مسلم
    قد اسمعت لو ناديت حيا لكن لا حياة لمن تنادي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-06-14
  11. الباز الأشهب

    الباز الأشهب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-04-15
    المشاركات:
    802
    الإعجاب :
    0
    مرة تقولون الله في السماء و مرة فوق العرش. هل وضح التذبب؟ العرش فوق السماء و ليس في السماء. هل بان التذبب؟
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2002-06-14
  13. رجل مسلم

    رجل مسلم عضو

    التسجيل :
    ‏2002-06-12
    المشاركات:
    139
    الإعجاب :
    0
    ما معنى : الله في السماء ؟؟

    شبهت أولاً ؛ فظننت ربك - جل شأنه - محصوراً في السماء !!

    ثم عطلت النصوص ؛ فنفيت منها ما يفهمه كل عربي، فصيح.

    لكـــن المشكـــلة في أنبــاط العــجــم!!!


    الذين لا يفهمون ، ويقلدون أمثالهم !!
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2002-06-14
  15. الباز الأشهب

    الباز الأشهب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-04-15
    المشاركات:
    802
    الإعجاب :
    0
    كل عربي فصيح يفهم ان في للظرفية, هذا هو الظاهر من حرف "في" والظاهر من "السماء" الظرف. فان "في السماء" ظاهرها ان الله داخل السماء. و اياك اياك ان تنكر هذا امام من يعرف لغة العرب, فانا سنرد عليك و نبين لك, كما عودناكم, بالحجة الظاهرة.
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2002-06-15
  17. سيف الحق

    سيف الحق عضو

    التسجيل :
    ‏2001-10-17
    المشاركات:
    180
    الإعجاب :
    0
    الباز الأشهب

    كما هو واضح بنسبة لي أنك لست من أهل السنة والجماعة .

    فإن كنت فعلا تريد الحق ، فسوف تصل إليه بإذن الله معنا .

    لكن أقسم بالله إنك ضال ، أرجو ألا تأخذك العزة بالإثم فتطرح الحق .

    أما قولك تذبذب .

    فأقول التذبذب ليس عندي و عند الإخوان إنما هو عند الأحباش و الأشاعرة .

    فالعرش فوق السماء هذه عبارة واضحة .

    والعرش ليس في السماء إي ليس داخل السماء . فحرف الجر هنا للظرفية .

    و العرش في السماء أي فوق السماء . وحرف الجر هنا بمعنى على أي فوق .

    وهذا معروف في لغة العرب من استعمال حرف الجر لعدة معاني .

    في النهاية نخرج بـ :

    الله سبحانه وتعالى على العرش الذي هو على السماء فيكون الله سبحانه وتعالى

    على العرش على السماء جميعا .

    ولا تذبذب عندنا ، إنما التذبذب عند الأشاعرة و الأحباش .

    س / يا أيها الباز الأشهب أريد أن تدلني أين قال الشافعي الكلام الموجود في توقيعك .
    " قال الامام الشافعي "انه تعالى كان ولا مكان فخلق المكان وهو على صفة الازلية كما كان قبل خلقه المكان
    لا يجوز عليه التغيير في ذاته ولا التبديل في صفاته"

    والله تعالى أعلم و أحكم .
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2002-06-15
  19. سيف الحق

    سيف الحق عضو

    التسجيل :
    ‏2001-10-17
    المشاركات:
    180
    الإعجاب :
    0
    الأشهب

    ما معنى قول الله تعالى { ولأصلبنكم في جذوع النخل } طه 71 .

    هل { في } هنا للظرفية فيكون المعنى أنه سيصلبهم داخل جذوع النخل .

    أم أن { في } بمعنى على .

    الجواب واضح وهذه لغة العرب واضحة .

    الله في السماء أي فوق السماء لأن { في } هنا بمعنى على .

    هذا والله أعلم و أحكم .
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة