جراح العمود الفقري يستقر في الوطن:

الكاتب : safeer   المشاهدات : 816   الردود : 0    ‏2006-07-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-07-02
  1. safeer

    safeer عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-05-20
    المشاركات:
    1,144
    الإعجاب :
    0
    جراح العمود الفقري يستقر في الوطن:​
    الزريقي يحمل اول تخصص طبي من نوعه في اليمن
    الجمعة - 30 - يونيو - 2006 - الثورة نت/






    بعد رحلة علمية وعملية خارج الوطن امتدت لأكثر من ثمانية عشرة عاما قرر جراح العمود الفقري الدكتور خليل محمد الزريقي العودة إلى الوطن ليستقر فيه ويعمل في مجال تخصصه كجراح للعمود الفقري عقب وصوله صنعاء خلال اليومين الماضيين قادما من القاهرة التي أمضى فيها قرابة العقدين من الزمن بين العلم والعمل عبر الدكتور خليل الزريقي والذي كان قد عمل أثناء وبعد دراسته بمصر في مركز جراحة العمود الفقري بمستشفى معهد ناصر بالقاهرة وصنف كواحد من أفضل جراحي العمود الفقري في مصر‘كما حصل على تصنيف دولي متميز عبر عن سعادته بالعودة إلى اليمن الذي قال أنها علمته حتى وصل إلى ما هو عليه وبحسب موقع 26سبتمبر نت فقد قال الدكتور الزريقي والذي يحمل تخصصاً طبياً هو الأول من نوعه في اليمن: " أتمنى أن أوفق في الإسهام بخدمة وطني ولو بالقليل في مجال الطب الذي نحن ما نزال متأخرين فيه‘فأنا لولا اليمن ولولا الدولة والحكومة اليمنية لما حققت أي انجاز طبي.
    مشيراً إلى أنه فضل العودة إلى الوطن للاستقرار والعمل في مجال تخصصه على الرغم من أن عروضاً قدمت له من بعض الدول العربية للعمل فيها كطبيب واستاذ جامعي ومنها عرض من احدى الدول المجاورة والذي افاد أنه ما زال يدرسه.
    وكان الدكتور خليل محمد الزريقي حصل على الدكتوراه بتفوق كمتخصص في مجال جراحة العمود الفقري قبل أكثر من عامين في رسالة كان عنوانها " معالجة الكسور الانفجارية للفقرات الصدرية والقطنية بواسطة شد الأربطة والتثبيت الخلفي للفقرات".. وقد أختيرت رسالته في مؤتمر دولي ضمن أفضل ستة بحوث عالمية في مجال الطب والبحوث الخمسة الأخرى قدمت حينها من اليابان وهولندا وفرنسا ومصر وألمانيا.
    وكان الزريقي قد ابتكر طريقة جديدة لمعالجة كسور العمود الفقري دون الحاجة لفتح القناة العصبية لإرجاع الشظايا المتفتتة التي قد تسبب إصابة النخاع الشوكي‘وهذا الابتكار يقلل فرصة إصابة النخاع الشوكي.
    كما شارك الدكتور خليل محمد الزريقي في أكثر من عشرين مؤتمراً علمياً في مصر وخارج مصر‘إلى جانب مشاركته في علاج المصابين من مرضى الانتفاضة الفلسطينية.
    ولدى الزريقي القدرة على إجراء أكثر العمليات تعقيداً على مستوى العالم والتي من بينها استعدال الانحناء الذي يأتي بسبب أمراض تسبب تيبس العمود الفقري والذي يحتاج إلى استئصال فقرة شبه كاملة مع كسر العمود الفقري "osteotomy" لاستعداله حيث أن المريض قبل العملية من شدة الانحناء لا يستطيع الرؤية إلا لفترة قليلة ثم عمل تثبيت للعمود الفقري بواسطة مسامير وأعمدة.
    وكذا عمليات تثبيت الكسور ، التزحلق الفقاري ، ضيق القناة العصبية ، استئصال الأورام والالتهابات بالعمود الفقري سواء عن طريق الفتح من الخلف ( الظهر) أو من الأمام ( الصدر) أو البطن أو كليهما معاً مع عمل استبدال للفقرة عند الحاجة سواء بزرع عظم من الحوض أو بدائل صناعية وعمل تثبيت خلف الفقرات سواءً من الأمام أو الخلف وأحياناً من الجانبين معا ًيعتمد على حسب حاجة المريض‘إلى جانب عمليات بناء الفقرة الهشة وخاصة لمرضى كبار السن بدون الفتح وعمل حقن عن طريق الجلد بمادة أسمنتية بما يسمى (Vertebroplasty) وأحيانا يتم فتح الفقرة قبل الحقن بما يسمى (kyphoplasty) وعمليات الاعوجاج سواء الاعوجاج الجانبي " scoliosis" أو أمامي "kyposis" أو مركب "kyphoscliosis".
    وهناك حالات مرضية كانت قد أجريت لها عمليات جراحية ناجحة على يد الدكتور خليل الزريقي خلال فترة عمله في مستشفى معهد ناصر في القاهرة بعد أن عادت تلك الحالات من أوروبا.
    http://www.althawranews.net/detailes.aspx?newsid=1107
     

مشاركة هذه الصفحة