من من الصحافيين يعرف اماني الصوفي وهل موقع ايلاف محايد ويستحق الاحترام ام انه تابع لل

الكاتب : خالد خليدي   المشاهدات : 1,479   الردود : 20    ‏2006-07-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-07-02
  1. خالد خليدي

    خالد خليدي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-02-24
    المشاركات:
    502
    الإعجاب :
    0
    كنت دائما اتابع موقع ايلاف واحترمه لتنوع الرأي فيه ولكن اليوم صدمني استطلاع موجه بقلم اماني الصوفي وحاولت ان اراجع اسماء الصحافيين في اليمن ولم اهتدي الى اسم اماني الصوفي فساورتني الشكوك حولها وحول الهدف من الاستطلاع والذي كأنه ترويج للرئيس ومساهمة في الحملة الانتخابية التي لم تبدا بعد
    والسؤال هو هل توجد صحفية بهذا الاسم وهل نعتبر ان موقع ايلاف محايد وشامل ام انه دخل في لعبة النظم الشمولية؟

    اليكم الرابط للحكم بانفسكم؟

    http://www.elaph.com/ElaphWeb/Politics/2006/7/159854.htm
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-07-02
  3. يسري الاثوري

    يسري الاثوري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-12-26
    المشاركات:
    447
    الإعجاب :
    0
    ايلاف ليس موقعا محايدا ابدا الدليل انه لمن ينشر خبر ترشيح بن شملان حتى الان لكنه ينشر اخبار كثيره في صالح الحزب الحاكم

    تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-07-02
  5. خالد خليدي

    خالد خليدي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-02-24
    المشاركات:
    502
    الإعجاب :
    0
    شكرا لك ولكن من هي اماني الصوفي؟
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-07-02
  7. خالد خليدي

    خالد خليدي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-02-24
    المشاركات:
    502
    الإعجاب :
    0
    أماني الصوفي من صنعاء: قد يكون الكثير منا قد تلمسوا الأسباب الحقيقية وراء بقاء علي عبد الله صالح في رئاسة الجمهورية لــ 28 عاماً فبعد المسيرات الجماهيرية الحاشدة والاعتصامات التي قام بها أبناء الشعب اليمني والتي بلغت الملايين في مختلف المحافظات لم يكن أمام الرئيس علي عبد الله صالح من خيار آخر سوى التراجع عن قراره في عدم ترشيح نفسه في الانتخابات الرئاسية القادمة.

    لقد جسد أبناء الشعب اليمني في مسيراتهم الحاشدة أجمل صورة في تاريخ هذا الوطن ، وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على مدى أصالة هذا الشعب ونقاء سريرته، فقد أراد الشعب من خلال مسيراته الحاشدة أن يبادل الوفاء بالوفاء تقديراً وإجلالاً للقائد الرمز علي عبد الله صالح الذي أفنى حياته من أجل هذا الوطن وترابه المقدس ولعل مسيرة السبعين التي شهدتها العاصمة صنعاء يوم السبت الماضي أكبر شاهد على مدى العلاقة المتينة التي تربط أبناء اليمن بقائدهم الفذ المغوار الذي لازلنا نلومه على قراره المجحف بحق كل مواطن عندما أعلن التخلي عنا .ولكن وكما قال الملايين من أبناء الوطن الذين احتشدوا إلى ميدان السبعين في صوت واحد : هيهات يا علي عبد الله صالح أن يتم ذلك فأنت منا ونحن معك حتى نكمل مسيرة البناء والتنمية .

    لقد كان بالفعل مشهداً مؤثراً اختلطت فيه مشاعر الحزن والدموع بعزيمة الإرادة في اختيار هذا الرجل ليكمل ما قطعه من مشوار خلال الثمانية والعشرين عاماً الماضية.

    "إيلاف" واكبت هذه المسيرة ورصدت مختلف الآراء وردود الأفعال التي أجمعت على رفض قرار الرئيس وأرغمته على التراجع والعدول عن قراره بعد أن أعلنوا تمسكهم بقائد المسيرة وربانها الماهر واليكم حصيلة ما خرجت به الصحيفة لدى استطلاعها هذه الآراء.


    نكون مع الرئيس أو لا نكون

    في البداية تعجز الدكتورة أروى الربيع ــ وكيل وزارة الصحة العامة والسكان عن محادثتنا فقد سعت جاهده إلى كبت دموعها ولملمت شتات أفكارها لتستوعب ماذا سيحدث بعد نصف ساعة من ذلك الوقت عندما يقف فخامة الأخ الرئيس على منصة السبعين ليعلن عن قراره الأخير بالبقاء أو ترك الشعب ليواجه مصيره المجهول، كان الموقف صعباً أمام الدكتورة أروى التي تساءلت في نفسها مرات و مرات ,هل يمكن للرئيس أن عن كل هذه الملايين من الناس الذين احتشدوا على طول وعرض ميدان السبعين ,هل يمكن أن يحدث ذلك ؟؟
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-07-02
  9. خالد خليدي

    خالد خليدي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-02-24
    المشاركات:
    502
    الإعجاب :
    0
    ولكن جاء الرد والقرار الأخير مبشراً للجميع .

    تقول صاحبة الوجه البشوش أروى الربيع: لقد كان من الصعب أن أعلق على ما يجري اليوم ـ فقد كانت البلاد في مفترق الطريق أن نكون أو لا نكون , ولكننا الآن مع وجود الرئيس معنا سنكون إن شاء الله . وترى الدكتورة / أروى الربيع بأن اليمن قاطبة ستكون في دوامة من الصراعات والفوضى لو اختار الرئيس التنحي عن السلطة، وتضيف قائلة: هذا الرجل كان على علم بكافة احتياجات المواطنين اليمنيين كما كان صاحب أسلوب في التعامل معهم وفي التعامل مع كافة المتغيرات الداخلية والخارجية ، لذا لا يمكن لأي فرد أن يقود اليمن بنفس هذه الدرجة من الكفاءة مستعرضة ما شهده قطاع الصحة من تطور كبير خلال تولي الرئيس زعامة اليمن حيث تشير إلى أن ما تحقق في مجال الصحة لا يمكن رصده بسرعة ويكفي أن أقول بأننا بدأناها من الصفر فلم يكن هناك شيء يعرف بالصحة أما اليوم فهناك العشرات من المستشفيات والمئات من المراكز الصحية وآلاف العيادات والوحدات الصحية إلى جانب عشرات الآلاف من الأطباء بعد أن كنا نستعين بالأطباء من الخارج أما الآن فأي مستشفى يوجد به 99% من الكوادر اليمنية والنسبة الباقية من يتم الاستعانة بهم في التخصصات النادرة، وحول الأسباب التي جعلت من الأخ الرئيس عنصراً هاماً في المرحلة القادمة التي ستمر بها البلاد أكدت أروى الربيع بأن مرحلة البناء في مجال الصحة مازالت بحاجة إلى وجود الرئيس الذي استطاع أن يقطع شوطاً كبيراً في هذا المجال حتى أصبحنا في عنق الزجاجة وتؤكد بأن الخروج من عنق الزجاجة تطلب وجود رعايته واهتمامه المعهود بمجال الصحة .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-07-02
  11. خالد خليدي

    خالد خليدي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-02-24
    المشاركات:
    502
    الإعجاب :
    0
    اي تعليق يا شباب
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-07-02
  13. دقم شيبه

    دقم شيبه قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-03-10
    المشاركات:
    7,277
    الإعجاب :
    0
    الموقع ممنوع عندي
    ولا أتابعه
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-07-02
  15. خالد خليدي

    خالد خليدي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-02-24
    المشاركات:
    502
    الإعجاب :
    0
    مسامح ايها الاخ العزيز دقم شيبة
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-07-02
  17. خالد خليدي

    خالد خليدي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-02-24
    المشاركات:
    502
    الإعجاب :
    0
    وصلنا بحق القبيلة

    محمد علي الإرياني رئيس جمعية الميثاق السكنية لم يستطع هو الآخر أن يخفي مشاعر التوتر والقلق مما سيتخذه الرئيس من قرار لذا قرر رئيس الجمعية وبقية الأعضاء المنتشرين في عموم محافظات الجمهورية القيام بالأعتصامات على مدى ثلاثة أيام متتالية طافوا خلالها معظم الأحياء والشوارع في العاصمة صنعاء لحشد المواطنين، ولم تكتفي الجمعية بهذا بل قامت بشراء أعداد كبيرة من الأبقار حتى تنحرها أمام فخامة الأخ الرئيس علي عبد الله صالح في حال أصر على عدم ترشيح نفسه ونقول له وصلناك بحق القبيلة.

    ويقول محمد الإرياني : " لقد جئنا بهذه الأبقار حتى نعبر عن رفضنا لقرار الرئيس في عدم ترشيح نفسه وسنقوم بذبحها في حال قرر ذلك وإذا أصر على قراره فلن أتراجع في ذبح أحد أبنائي إذا استدعى الأمر إلى ذلك مشيراً إلى أنه يخشى دخول اليمن في صراعات دامية في حال لم يستجب الرئيس لمطالب الشعب وعندها تزهق أرواح الأبرياء والأبناء ولن يكون هناك معنى للعيش كما هو الحال في الصومال والشيشان والمناطق الأخرى التي تشهد حروباً بين المواطنين.

    ويؤكد رئيس الجمعية بأن الرئيس الصالح قد صنع الكثير من المنجزات كما أرسى العديد من المبادئ والقيم التي مازالت العديد من الدول التي تفتقد إليها مشيراً إلى ما حظيت به منظمات المجتمع المدني من اهتمام خاص من قبل فخامة الأخ الرئيس علي عبد الله صالح الذي وجدت في عصره الآلاف من الجمعيات والمؤسسات الأهلية التي تهتم بمختلف شؤون الحياة.
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-07-02
  19. خالد خليدي

    خالد خليدي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-02-24
    المشاركات:
    502
    الإعجاب :
    0
    هل يعقل هذا؟
     

مشاركة هذه الصفحة