تعليقاً على ما نشرته اليوم الإلكتروني السعودية

الكاتب : عاطف الشمري   المشاهدات : 346   الردود : 0    ‏2006-07-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-07-02
  1. عاطف الشمري

    عاطف الشمري عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-15
    المشاركات:
    34
    الإعجاب :
    0
    أدعوك لمحو جهالتك
    ما لا نفهمه أن يصدق الكاذب كذبته ثم يبني عليها ما يودي إلى نتيجة تحسبها ذات قيمة بينما هي كالسراب يحسبه الضمآن ماء أقول قولي هذا على بصيرة من حال بلاد تكدس القنوات الفضائية الداعرة وتستنفد موازنتها التي تجمع من مال الحج والعمرة ومناجم الذهب والبترول الوفير الذي تسحبه من باطن الأرض وتبيعه بأسعار خيالية وتدعي غيرتها على الدين فتمنع المرأة قيادة سيارتها وتبيح زواج السر المسيار وتحارب جيرانها وتقضم أراضيهم المحيطة بينما يطردها العدو الإسرائيلي من البحر الأحمر فتستعطف حليفتها أمريكا أن يبقي الجيش الإسرائيلي لها حق تسيير بعض الزوارق غير المسلحة على شواطئ البحر حتى يرى المصطافون ذلك فيحسبون أنها تمتلك القوة والقدرة على فعل مارست كل جهدها كي لا يكون وهي الدولة التي تفرخ كل يوم هتيفتها ولا تملك إلاّ التطبيل لحال يضحك ويبكي في آن واحد إنها القبيلة المالكة باسم الدين وتمارس الرجس والفسوق وباسم العروبة وقد وأدت كل المحاولات العروبية والآن باسم مكافحة الإرهاب تصفي علماء أجلاء وتقتل معارضين لهم قدراتهم وآراؤهم ويتمتعون ببصيرة وتدبر لكنها دولة تطبق مبدأ فرق تسد أليست هي التي صنعت ذات المقولة وآخر هتيفتها وليس الأخير جاء ينوح ويلطم الخدود ويشق الجيوب على ذهاب الاستعمار وأعوانه الذين نصبهم في بعض المناطق التي يعترف هتيفها أن السيدين سايكس وبيكو كانا قد صنعاها لأمر أراده دهات الاستعمارويتناسى الهتيف الأشر أن هذه الإقطاعية المسماة المملكة السعودية تحسب ضمن الأنظمة التي كانت سائدة في القرون الوسطى فالسعودية ليست دولة رجعية ونعترف لها بذلك بل هي ليست منتمية لأية منظومة أو صيغة سياسية في العصور الحديثة إنها من بقايا ما تجاوزه الزمن وبالتالي تعود إلى عصور الإقطاعيات والإقطاع
    أليست تعتبر أرض الحجاز وعسير ونجران والأحساء وكل الجزيرة العربية ملكاً خالصاً لأمرائها وحكم سديرييها الدائم وفتاوى مشايخها مشايخ التسول وإن لم تستحى فأفعل ما شئت ولن تستحي لأنك أيها اللاعق من أقحفة القواعد الأجنبية والمومسات الملكية والغلمان الآسيوية لست إلاّ مرتزقاً حتى وإن لقبوك دكتوراً فلست عبداً للكريم أنت خنث لئيم ولا محموداً ولا أسعد

    محمد صالح الشمري
     

مشاركة هذه الصفحة