خلق المسلم

الكاتب : م/محمد سعيد   المشاهدات : 525   الردود : 5    ‏2006-06-30
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-30
  1. م/محمد سعيد

    م/محمد سعيد عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-25
    المشاركات:
    1,846
    الإعجاب :
    0
    كتاب تجد فيه كيف يكون خلق المسلم
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-07-01
  3. ابو الشباب

    ابو الشباب قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-03-23
    المشاركات:
    4,895
    الإعجاب :
    8


    جزاك الله خير أخي..

    وكلنا بحاجة إلى مثل هذا الكتاب

     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-07-02
  5. م/محمد سعيد

    م/محمد سعيد عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-25
    المشاركات:
    1,846
    الإعجاب :
    0
    بارك الله فيك وعلى مرورك الكريم
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-07-02
  7. safeer

    safeer عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-05-20
    المشاركات:
    1,144
    الإعجاب :
    0
    غض البصر وفوائده

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه ... وبعد

    فان الله سبحانه وتعالى يامر المسلمين بغض البصر، فيقول تعالى:" قل للمؤمنين يغضوا من ابصارهم ويحفظوا فروجهم" وقال تعالى:" وقل للمؤمنات يغضضن من ابصارهن ويحفظن فروجهن"

    وهو امر صارم للمؤمنين بغض البصر وقد ربط الله تعالى بين غض البصر وحفظ الفرج وكأن من يغض بصره أقدر من غيره على حفظ فرجه، اما من اطلق بصره فقد فتح باباً عظيما ياتيه منه الخطر، وذلك لان النظرة تحرك مكامن الشهوة فيخضع لهواه ونزواته

    ان غض البصر امر مطلوب للمرأة ايضا فهن يتأثرن بالنظرة وتفعل فيهن ما تفعله فى الرجال بل ان الامر اتى لهن مؤكدا حيث ان الله خصهن بالخطاب مرة اخرى فى قوله تعالى:" وقل للمؤمنات يغضضن من ابصارهن

    تحذير
    فلقد حذر رسول الله اشد التحذير من النظرة وذلك لما قد يحدث بعدها من نتائج وخيمه وخاصة اذا تعلق الامر بالشباب، فقال رسول الله :"ان الله كتب على ابن آدم حظه من الزنا ادرك ذلك لا محاله فزنا العين النظر، وزنا اللسان النطق، والنفس تتمنى والفرج يصدق ذلك كله او يكذبه" رواه البخارى

    ويقول الشاعر
    كل الحوادث مبدأها من النظر ومعظم النار من مستصغر الشرر

    وكم من نظرة فتكت فى قلب صاحبها فتك السهام بلا قوس ولا وتر

    وعندما سُأل احد التابعين بما تستعين على غض البصر؟
    قال بعلمك ان نظر الله اليك اسبق من نظرك الى المنظور اليه


    اسباب النظرة المحرمه

    ـ ضعف الوازع الدينى والخُلقى ، وعلى قدر تقوى الله وخشيته والخوف منه يكون غض البصر
    ـ عوامل الاثاره ومنها الاختلاط واظهار المفاتن المثيرة الملفته للنظر
    ـ كثرة الطعام والشراب
    ـ مصاحبة اصحاب السوء ، وذلك اذا لم تحسن التربية
    ـ رؤية العورات والمفاتن فى وسائل الاعلام

    علاج النظرة المحرمة

    ـ الدعاء لانه كما قال "الدعاء سلاح المؤمن" ، فلابد للاخ المسلم ان يدعو ربه ويقول" اللهم غض بصرى اللهم حصن فرجى اللهم طهر قلبى" ، كما دعى النبى لاحد الصحابة عندما جاء للنبى يترخص منه فى الزنا، فوضع الرسول يده على صدره وقال:" اللهم غض بصره وحصن فرجه وطهر قلبه" فخرج الرجل وليس فى صدره ابغض اليه من الزنا

    ـ التقوى والمراقبه فهما من اهم الوسائل والادوات فتقوى الله وخشيته ومراقبته والخوف من عقابه والامتثال لامره والانشغال عن النظرة المحرمه بذكر الله وتحصيل العلم والمذاكره والرياضه الروحيه والبدنيه

    ـ الزواج او الصوم لقوله :" يامعشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج فانه اغض للبصر واحصن للفرج ومن لم يستطع فعليه بالصوم فانه له وجاء" اى وقاية من الزنا

    ـ معرفة ثواب من غض بصره وعقاب من اطلق بصره فبذلك يتذكر قول النبى :" النظرة سهم مسموم من سهام ابليس من تركها مخافة الله ابدله عنها ايماناً يجد حلاوته فى قلبه"

    فوائد غض البصر

    ـ من غض بصره يجد حلاوة الايمان فى قلبه

    ـ من غض بصره فعينيه لا تبكى يوم القيامة لقول النبى " كل عين باكية يوم القيامه الا عينان عين غضت عن محارم الله

    ـ من غض بصره حرمت النار على عينيه

    ـ من غض بصره وحفظ فرجه ضمن الجنه

    ـ غض البصر يخلص القلب من الم الحسرة لان من اطلق بصره دامت حسرته لانه ينظر الى ما لا يستطيع الوصول اليه

    وكما قال الشاعر

    يسر مقلته ما ضر مهجته لا مرحباً بسرور عاد بالضرر

    ـ غض البصر يورث الفراسة لان من حبس بصره عن الحرام اطلق الله نور بصيرته

    ـ غض البصر سبب فى فتح ابواب العلم واما اطلاق البصر فيورث الظلمة على العقل

    قال الشافعى
    شكوت الى وكيع سوء حفظى فارشدنى الى ترك المعاصى
    واخبرنى بان العلم نور ونور الله لا يهدى لعاصى

    ـ غض البصر يورث القوة والشجاعة وقوة الحجه

    ـ غض البصر يخلص القلب من الغفلة

    ـ غض البصر يخلص القلب من اسر الشهوة

    ـ غض البصر يورث القلب فرحا وسرورا وانشراحا

    اللهم غض ابصارنا وحصن فروجنا وطهر قلوبنا

    وبعد تذكروا اخوانى الشباب بان ميدانكم الاول انفسكم فان انتصرتم عليها كنتم على غيرها اقدر وان اخفقتم فى جهادها كنتم على غيرها اعجز فجربوا الكفاح مع انفسكم واعلموا ان العالم ينتظر جيلاً يمتاز بالطهر والعفاف فلنكن نحن هذا الجيل

    جزى الله خيراً كل من اعان على نشرها

    ولا تنسونا من صالح دعائكم

    منقول
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-07-02
  9. م/محمد سعيد

    م/محمد سعيد عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-25
    المشاركات:
    1,846
    الإعجاب :
    0
    اضافه ممتازه للموضوع ومشكور عليها
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-07-03
  11. شهقات القلم

    شهقات القلم عضو

    التسجيل :
    ‏2006-06-28
    المشاركات:
    183
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله الف خير ونسأل الله ان يجعله في ميزان حسناتك
     

مشاركة هذه الصفحة