حكايـــــــــــــة " سلــمان "

الكاتب : رمال الصحراء   المشاهدات : 1,089   الردود : 16    ‏2006-06-30
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-30
  1. رمال الصحراء

    رمال الصحراء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-30
    المشاركات:
    11,312
    الإعجاب :
    1

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    وحياكم الله جميعاً :)

    هذه القصة كتبتها في التعارف والتسلية ، وأضعها هنا في قسم الأسرة والمجتمع وبإذن الله حينما تنتهي القصة نقف على ما حدث فيها ونسجل الفائدة وتشاركونا..
    القصة من تأليفي ( من تأليف / رمال الصحراء )


    القصة : حكـــــــــــاية سلمان / الحلقة الأولى

    سلمان شاب انتهى لتوه من المرحلة الثانوية ، عاش سلمان بين أفراد أسرته ، بين أب ٍ متحكم لا يضع لأولاده أي اعتبار ، وبين أم ٍ ضعيفة الشخصية لا تجرؤ على أن تقول لزوجها : لا..

    سلمان انتهى من الثانوية ، وفي داخله حلم
    لكن تحكم الوالد وجبروته منع سلمان في أي يواصل حتى التفكير بذلك الحلم..

    نادى الوالد سلمان ودار الحوار التالي :
    الوالد : سلمان ، تعرف أنك انتهيت من المرحلة الثانوية ، والحمد لله أنك حصلت على مجموع عالي ، وتعرف أنك أيضاً ستسافر للخارج لتدرس الهندسة !
    سلمان : ولكن يا أبي ؟!
    الوالد : خيراً ماذا تريد ، هل ستضيع على نفسك فرصة البعثة للخارج والدراسة كما كنت تريد أن تضيع على نفسك فرصة دخول القسم العلمي وأردت دخول القسم الأدبي !!!
    بالله عليك ماذا كنت ستعمل إن كنت في القسم الأدبي ، تكلم أخبرني !!


    سلمان في داخله حرقة وألم ، لأن ميوله لم تكن علمية ، حيث كان يحب الشعر ويجيد كتابة الخواطر ولكن تحكم والده ورغبة والده جعلت توجهه علمي !

    صمت سلمان ثم قال لوالده بعد أن دب الحزن العميق والقهر في قلبه : حاضر يا والدي ، ما تريده لي افعله !

    الأم تسمع الحوار وهي تعرف ما في قلب ولدها ، ولكنها لا تجرؤ على أن تعترض ، فالأب مسيطر عليهم تماماً وليس لأحد أن يعارض أو أن يقول في لحظة ما كلمة " لا "..

    نادى الوالد على الأم وقال لها جهزي صوراً شخصية لسلمان وشهادة الثانوية وجواز السفر حتى أبدأ في معاملة السفر..

    إلى أن سيسافر سلمان ؟
    وبماذا ستوصيه أمه ؟
    وماذا سيحدث ؟


    هذا ما سوف نقرأه في الحلقة الثانية :)


     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-30
  3. رمال الصحراء

    رمال الصحراء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-30
    المشاركات:
    11,312
    الإعجاب :
    1


    نتابع القصة : حكـــــــــــاية سلمان / الحلقة الثانية

    تذهب أم سلمان وتجهز ما يستلزم لمعاملة سلمان من جواز سفر وصور وغيرهما ، ويدخل سلمان لغرفته حزيناً مقهوراً..

    في الغرفة يراه أخاه الذي يصغره بثلاث سنوات اسمه ( أحمد ) ويقول له :
    لم يبقى إلا أن تبكي !
    يا أخي أنا لو كنت مكانك لسافرت وما رجعت إلى هنا أبداً ، وهذه فرصتك يا سلمان لا تضيعها !


    سلمان يلتفت إلى أخاه ويرد عليه : ولكني لا أستطيع !
    مهما فعل أبي لي سيبقى أبي ، ثم ألا تفكر فيما سيحدث لأمي المسكينة ، ولا تنسى أني الأخ الأكبر !


    أحمد يرد عليه بسخرية : إذناً سافر وارجع ولكن لا تنسى أن تحول قلبك إلى حديد حتى تستطيع أن تواصل مشوارك في وسط هذه العائلة !

    تدخل الأم عليهما والدمعة في عينيها ، يراها سلمان ويحتضنها بكل قوة وهو يعلم من الداخل أنها لا تملك شيئاً لتفعله ، وإلا لفدته بنفسها..

    كان سلمان ولداً مطيعاً ، وباراً بوالديه ، وكان يعيش في ثراء ، ووالده لم يقصر عليه في شيء في تلبية طلباته ، لكنه كان يتحكم في كل شيء..

    تمر الأيام وينتهي أسبوع المعاملة للسفر ، ويبقى على السفر شهر كامل ، وعلى سلمان أن يستعد لهذا السفر..

    يخرج سلمان مع والده ليبدأ في شراء حاجيات السفر، ولم يقصر والده فقد اشترى له كل شيء ، وقال له : اسمع يا سلمان كل ما تريده خذه ، لا أريدك أن تحتاج لأحد هناك ، ولا تأخذ من أحد أبداً أي شيء ! أتفهمني ؟
    يرد سلمان : نعم أفهمك يا أبي .





    وانتظروا باقي الأحداث في الحلقة الثالثة بإذن الله :)



     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-06-30
  5. رمال الصحراء

    رمال الصحراء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-30
    المشاركات:
    11,312
    الإعجاب :
    1



    القصة : حكـــــــــــاية سلمان / الحلقة الثالثة

    والد سلمان يذهب للوزارة لاستلام أوراق البعثة ، وبالطبع لم يذهب سلمان معه ، ولم يكن لسلمان رأي في اختيار نوع الهندسة التي يودها ولا حتى رأي في اختيار الدولة التي سيدرس فيها !!

    الأب اختار له كل ذلك !
    اختار له دراسة الهندسة الكيميائية ، واختار له البلد : الولايات المتحدة الأمريكية !

    لكن لم تكن إرادة الأب نافذة !!
    حيث أن المقاعد للبعثة في تخصص الهندسة الكيميائية نفدت ، ولم يتبق سوى مقعد واحد للولايات المتحدة الأمريكية لدراسة الطب البشري !

    جن جنون الأب واحتج على ذلك بكونه كان أول المتقدمين على طلب البعثة ولكن المسؤول هناك أخبره بأن هناك أناس قبله قد تقدموا !
    وعليه إما أن يذهب سلمان للطب في الولايات المتحدة الأمريكية أو أن يغير الدولة ويدرس الهندسة !


    بالطبع الأب رفض تماماً أن يغير الدولة ، فإما أمريكا وإما لا دراسة وبقاء في الدولة وعمل في الجيش !!

    رجع الأب إلى المنزل وهو في شدة الغضب !
    وبالطبع لم يخبر أحداً بما حصل ، لأن الأب يريد أن يكون سلمان مهندساً وغير ذلك لا يريد !!

    ظل الأب يفكر ووصل إلى قرار أن يبقى سلمان في الدولة ويدخل للعمل في الجيش !!

    يا ترى ماذا سيكون ردة فعل سلمان ؟
    وكيف سيخبره والده بهذا الأمر ؟


    هذا ما سوف نقرأه في نفس الموضوع هنا في الحلقة الرابعة بإذن الله :)

     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-06-30
  7. رمال الصحراء

    رمال الصحراء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-30
    المشاركات:
    11,312
    الإعجاب :
    1


    القصة : حكـــــــــــاية سلمان / الحلقة الرابعة

    الأب المتحكم قرر وفكر وبدون استشارة أي أحد ، قرر أن يدخل سلمان إلى الجيش فقط لأنه لم يكن له نصيب في بعثة لدراسة الهندسة في الولايات المتحدة الأمريكية..

    بكل سهولة ضرب الأب بجهد سلمان ، وبمجموعه العالي الذي حصل عليه والذي كان 95% في القسم العلمي ..
    وليت الأمر توقف على ذلك بل حتى لم يخبره بأنه سيذهب للجيش !!

    ينادي الأب سلمان :

    الأب : سلمان غداً سنذهب أنا وأنت للمستشفى لإجراء فحص طبي !
    سلمان : فحص طبي ، لم يا أبي ، هل الوزارة طلبت ذلك للسفر ؟
    الأب : لا لم تطلب ، ولكن غيرها طلب ! لا تسأل كثيراً ، ستعرف قريباً الأمر بإذن الله..

    يذهب سلمان إلى غرفته ، وهو لا يدري ما الأمر !
    حزن وتخبط وشعور بالحيرة والضياع ، لم لا يخبره والده ، أليس من حقه أن يعرف ؟
    أليس من حقه أن يقول رأيه ويتناقش مع والده !!


    ويأتي يوم الفحص الطبي ..
    يتنظر سلمان ووالده دورهما في المستشفى ..

    ويأتي دور سلمان ، ويتم الفحص عليه ، وبعد الانتهاء من إجراء الفحص ، يخبرهما الطبيب : بعد أسبوع إن شاء الله ستظهر النتيجة !

    يعود سلمان إلى البيت وهو ما زال لا يعرف ما الأمر..
    يسأل والده ولكن والده لا يجيبه ، يرد عليه بكلمة :

    " ستعرف قريباً " !!

    ويمر الأسبوع..
    ويذهب سلمان ووالده لرؤية نتيجة الفحص !!
    فيخبرهما الطبيب :
    مبروك النتائج سليمة وطيبة ، مبروك يا سلمان يمكنك الذهاب والتقديم في الجيش وأخذ النتائج معك !
    سلمان : جيش ! أي جيش يا دكتور ؟
    يتدخل والد سلمان ويحاول أن ينهي الحوار قائلاً :
    شكراً شكراً يا دكتور ، إلى اللقاء..

    يفتح سلمان باب غرفة الطبيب ويركض نحو بوابة المستشفى رغم أنه بالكاد أرجله تحمله ، ولكن الشعور الذي بداخل سلمان جعله يركض مسرعاً ، والدموع تنهمر من عينيه..

    وفي داخله يتسائل :
    أي جيش الذي يتكلم عنه الدكتور ؟
    هل سأدخل الجيش ؟
    لا ، لن يكوووون !!
    يكفي ، يكفي يا والدي !!



    إلى هنا نقف..
    وتابعوا بقية الأحداث معنا بإذن الله في الحلقة الخامسة :)



    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
    رمال الصحراء،،
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-07-01
  9. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0

    متابعين القصة بشغف
    وبعد الإنتهاء لنا تعليق على احداثها
    طريقة السرد رائعة وبسيطة
    تحياتي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-07-03
  11. رمال الصحراء

    رمال الصحراء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-30
    المشاركات:
    11,312
    الإعجاب :
    1

    حيا الله مشرفتنا الفاضلة / أميرة..
    ربنا يوفقنا لاتمام الحلقة الخامسة :)
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-07-04
  13. mohammed

    mohammed قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-11-17
    المشاركات:
    4,882
    الإعجاب :
    0
    متابعين

    .....
    ......:p
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-07-05
  15. الفتى النبيل

    الفتى النبيل قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-08-23
    المشاركات:
    5,968
    الإعجاب :
    0
    الاخت رمال الصحراء ....

    احيي واحيي واقدر الاسلوب الرائع والمميز .....

    اقولها بكل صدق الاسلوب شيق والاحداث تمر بسهوله بكلمات قليله ....

    متابع ...

    ومنتظر ما تبقى ...

    الفتى النبيل
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-07-06
  17. رمال الصحراء

    رمال الصحراء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-30
    المشاركات:
    11,312
    الإعجاب :
    1


    بإذن الله تعالى

     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-07-06
  19. رمال الصحراء

    رمال الصحراء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-30
    المشاركات:
    11,312
    الإعجاب :
    1

    بارك الله فيك وربنا يكرمك
     

مشاركة هذه الصفحة