مؤامرة سعودية لحرمان الشباب العربي من متابعة المونديال !!

الكاتب : ابــو الـخيــر   المشاهدات : 549   الردود : 0    ‏2006-06-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-23
  1. ابــو الـخيــر

    ابــو الـخيــر قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-10-21
    المشاركات:
    3,549
    الإعجاب :
    0
    هل صحيح ان هناك مؤامرة سعودية لحرمان الشباب العربي من متابعة المونديال ؟؟
    الذي تابع برنامج الاتجاه المعاكس يوم الثلاثاء الماضي يفاجاء بمجموعة من المعلومات تؤكد ان مؤامرة سعودية خفية كانت وراء حرمان عشرات الملايين من الشباب العربي من متابعه الكاس العالمية للبطولة الاكثر شعبية .
    ونبدأ بشرح ما جاء في سياق هذا البرنامج .. استضاف الدكتور فيصل القاسم كل من الناقد الرياضي المصري محمد سيف مدير التحرير بمجلة الاهرام الرياضي و الاستاذ سليم عزوز اعلامي مصري معروف
    وبدأ البرنامج بسيل من الاتهامات من الاستاذ سليم عزوز للشيخ صالح كامل اتهمه بأنه مجرد واجه للدولة السعودية و انه لا يعمل مستقلا بل يتلقى اوامر من جهة معينة و ينفذها بالحرف و حدد اتهاماته لصالح كامل و لشبكته الـ ART كالتالي :
    رفض رفض تام مجرد التفاوض مع اتحاد الاذاعات الدول العربية .. وقال بالحرف :
    اللي عاوز يشوف كأس العالم يشوفه على الـ ART و حدد مبلغ 85 مليون دولار لبيعهم حقوق البث ..
    اللي عاجبه أهلا وسهلا و اللي مش عاجبه ينفلق .. وطبعا نتيجه لانه المحتكر الوحيد رضخ الاتحاد وقال موافقين على المبلغ .. فيفاجؤون بانه أصبح 125 مليون دولار .. أي زيادة أربعين مليون دولار دفعة واحدة !!
    وطبعا لم يستطيع اتحاد الاذاعات العربية على تحمل هذا المبلغ و صرح أحد اعضائه بأن الصومال أولي بهذا المبلغ الخيالي .. فبعض القري يكاد اهلها أن يموتو جوعا
    كما أن الرئيس السوداني كلف نائبه بالتفاوض مع الشركة المحتكرة على نقل البطولة على التلفزيون السوداني ( بث أرضي ) و بأي سعر .. فعاد نائب الرئيس و ابلغه أن الشركة المحتكرة رفضت البيع بغض النظر عن السعر ومهما كان عالي .. وقالوا لنائب الرئيس السوداني نفس الجملة الشهيرة ..
    اللي عاوز يشوف كأس العالم يشوفه على الـ ART
    كما ان احتكار بث البطولة نفسه جاء عن طريق مشبوه .. حيث كانت هناك رشاوي للفيفا لحصر بيع حقوق البث لشركة معينة .. وظهرت مقولة ان الفيفا لا يتعامل مع جهات حكومية أو حتى شبه حكومية مثل اتحاد الاذاعات العربية التابع لجامعة الدول العربية
    وهذا طبعا غير صحيح .. كثير من التلفزيونات الحكومية في العالم نجحت في الحصول على حقوق البث الأرضي .. اذا الفيفا وعكس ما روجت بعض المصادر يتعامل مع الجميع .. المهم الفلوس
    كما ان رفض وتعنت الشركة المحتكرة بيع لقطات قصيرة من المباريات مثل الاهداف و الفرص الخطرة و غيرها لجميع القنوات التي حاولت جاهدة معها يضع علامة استفهام كبيرة
    وجدير بالذكر ان قنوات تعد على أصابع اليد الواحدة هي التي نجحت في شراء هذه اللقطات القصيرة من الـ ART وهي مجموعة الـ MBC السعودية ( العربية و MBC1 ) و كذلك قناة دبي الفضائية وقناة أو اثنين اخريات فقط من بين عشرات بل و مئات القنوات التي سعدت بقوة لشراء هذه اللقطات المشفرة .. ولكن يبدو ان القضية ليست قضية فلوس .. بقدر ماهي محاولة فرض سيطرة و هيمنة العلام السعودي على الجميع
    كذلك كان هناك كلام سخيف مستفز وقليل أدب من بعض رموز الـ ART مثل المعلق عدنان حمد الحمادي الذي قال : مش ضروري الفقراء يتابعو كأس العالم !!
    اللي معاه فلوس يشترك يبقي يتفرج على كيفه واللي مامعاهوش مايلزموش .. مش ضروري يتفرج !!
    كذلك تفاجأ العالم بفتوى غريبة من عمرو خالد بتحريم متابعه المونديال على غير شبكة الـ ART بعد ان نجح الكثير من الشباب في مشاهدة المباريات على القنوات الأوروبية و الأفريقية و غيرها وبعشر تكلفه شبكة صالح كامل بل أقل
    واعرف في صنعاء ناس ركبوا دش بستة ألف ريال و كتموا صوت التلفاز وسمعوا التعليق العربي من اذاعة الـ ART نفسها .. وبعد ذلك تخرج هذه الفتوى الغريبة .. طيب الشباب العربي من وين يجيب مئات الدولارات ليشترك في الشبكة المبروكة .. والكل يعلم بالفقر و البطالة و الوضع الاقتصادي السيئ لمعظم الدول العربية
    كما وجه الاستاذ سليم عزوز هجوم لاذع على صالح كامل على انتقاداته لبعض المطربات الجداد أثناء انعقاد اتحاد الغرف التجارية الاسلامية بالاسكندرية و نبهوه على ان هؤلاء المطربات تنتج اغانيهم من شركتك يا شيخ صالح .. فلا تلوم القنوات على بث هذه الاغاني اذا كنت انت من ينتجها !!
    و شد الاستاذ سليم على انه يبدو ان صالح كامل لم يكن يعلم بهذا الشيئ ربما لأن المال مش ماله و الشبكة مش بتاعته .. والا كان يعرف ما يحدث فيها
    والا ما كان وجه لوم للاغاني الهابطة التي تبثها القنوات .. وهو الذي ينتجها لهم .. أمر غير منطقي
    وفي المقابل أكد الناقد الرياضي محمد سيف على أن اتحاد الاذاعات العربية تأخر جداً في التفاوض و ان عرض للتفزيون المصري من الشركة المحتكرة لبث كأس العالم مقابل 18 مليون دولار رفضته رئيسه التلفزيون المصري و قالت :
    مصر مش مشاركة في البطولة .. يبقى مش مهم نشترى حقوق البث
    وكذلك صرح وزير الاعلام المصري : بأن حقوق البث تساوي 144 مليون جنيه مصري .. نستطيع ان نبني بها 144 مدرسة او 288 مركز صحي و .. و .. !!
    وكذلك اكد الناقد الرياضي سيف بأن الدولة رفعت الدعم عن السلع الاساسية مثل رغيف الخبز .. فبالتأكيد لن توجه اهتمام كافي لشراء سلعة غير اساسية مثل مبارايات كرة القدم
    وشدد بان كأس العالم القادم و اللي بعده كمان مشفريين ولو عاوزين تتفرجوا عليهم ابقوا اتحركوا من دلوقتي .. بدل بعد أربع سنين تحصل نفس القصة و نفس المهزلة !!​


    [​IMG]
     

مشاركة هذه الصفحة