الطموح لتطوير المجتمع

الكاتب : Mr.Mohamed   المشاهدات : 2,186   الردود : 2    ‏2006-06-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-22
  1. Mr.Mohamed

    Mr.Mohamed عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-10-15
    المشاركات:
    1,210
    الإعجاب :
    0
    الطموح الانساني لتطوير المجتمع

    الانسان بطبعه طموح جدا ودائما يسعى الى الافضل هناك من البشر من هو طموح لتحقيق شي لذاته فقط كاوظيفه جيده او حياه رغده وهناك من طموحه يركز على اسرته واهله المقربيين وهناك من يفكر باصلاح الكون وغير ذلك من الافكار التي يحلم بها كل واحد منا يوما بعد يوم

    لكن من فينا حاول ان يحول هذه الافكار والطموحات الى حقيقه على ارض الواقع و هنا يكمن الفرق بين انسان واخر بين الانسان الذي يسعى ليل ونهار لتحقيق طموحه وبين انسان يحلم ودائما يركن الفشل لاسباب واهيه

    فهل لديك طموح لمجتمعك ممكن تخبرنا عنه وهل حاولت ان تنفذ هذا الطموح ؟

    لدي قصه حقيقيه اعتقد بان الجميع يعرفها لانسان مسلم اراد ان يغير من مجتمعه واستطاع بعد 30 سنه من تحقيق انجاز جميع البشر اعتبروا بان فكرته مستحيلة النجاح لكن الاصرار والعمل ادى الى هذا النجاح
    وكان لي الشرف ان قابلت هذا الانسان في نيويورك قبل سنه ونصف في احدى المؤتمرات واليوم اقراء بالصدفه في مجله تسمى
    Knowledge@Wharton
    تقرير تفصيلي عن هذا الشخص وانجازه وسحاول في هذه العجاله ان اتحدث عن النقاط الاساسيه عن الشخص وفكرته ونجاحها ( بتصرف من المجله ) وسوف اضيف من عندي ما اخبرني به شخصيا اثنا لقاءنا

    البروفوسور محمد يونس ، رجل مسلم من بنجلاديش ولد عام 1940 حصل على شهاده الدكتوراه في الاقتصاد من امريكا وعاد الى بلاده بعد استقلالها من باكستان ليساعد في التنميه ولكن فشل بسبب الفساد المالي والاداري فقدم استقالته من الحكومه وعاد الى امريكا ليكون استاذ جامعي مره اخرى
    حصلت مجاعه في بلده عام 1974 ومات الكثير وحاول ان يساعد بارسال مساعدات وعاد الى بنجلاديش وشاهد بام عينه الفقر فقرر ان يساعد بان يقضي على الفقر المدقع في بلده
    وقال لي شخصيا كنت افكر باننا لو ساعدناهم اليوم غدا لن يجدوا من يساعدهم ولن نستطيع ان نقضي على الفقر لذا كان يجب ان افكر بحل يساعد على القضاء على الفقر
    وتوصل محمد يونس الى حل مبتكر يقضي على مشكلة الفقر الدائم وهو الحل الذي يعتمد على توفير ما يجعل الفقراء يحصلوا على عمل بدلا من المساعدات والهبات الخيريه ويقرضهم المال للعمل من غير ضمانات
    فاسس بنك يطلق عليه الان في اوساط المنظمات الدوليه بنك الفقراء وهو بنك اسس عام 1976 وساعد حوالي 3 ملايين اسره معظمها تعيلها نساء مسلمات وقدم لهم قروض توازي 4 مليارات دولارات.

    دعوني اشرح تجربته عندما قرر استهداف 10 الف متسول وقال لهم انكم تطرقون الابواب من بيت الى اخر طلبا للمال لذا لماذا لا تاخذوا بعض السلع وتقوموا ببيعها من بيت الى اخر ، اصبح لديكم الخيار الان يمكنكم المتاجره او يمكنكم التسول اختاروا الطريق الذي يعجبكم وايضا البرنامج يؤمن للمتسول تامين مدى الحياه ويرسل اطفاله الى المدارس فالبرنامج يهدف لمساعدتهم في الحصول على حياه كريمه
    وطبعا االمتسول يدفع في كل شهر جزء قليل من ارباحه واذا لم يربح لا يدفع للبنك حتى يربح فالعلاقه بينهم علاقه فائز - فائز وليست علاقه استغلال
    وقد استطاع محمد يونس ان ينشى بنك يحقق ارباح ممتازه وليس بنك خاسر وان يقضي على فقر 3 ملايين اسره ويجعلها منتجه وحاليا لديهم طموحات ان يصلوا الى 10 ملايين اسره عام 2015

    وفي الاخير تتلخص وؤية البروفوسور محمد يونس في بناء عالم خال من الفقر وكما قال بان الانسان الفقير مبدع زيه زي اي انسان اخر فنحن نفتح له الابواب لانه ضحيه الظروف المحيطه به

    اخوتي هذا طموح كبير حاربه الكثير منذ البدايه وحتى البنك الدولي راهن على فشله منذ سنوات كثيره لكن حاليا تتعتبر تجربه محمد يونس تجربه فريده ويقدمها البنك الدولي للدول الفقيره كتجربه ناجحه جدا وخاصه انه انشى هذه التجربه في بلد قضى الفساد المالي فيه على كل شي واصبحت بنجلاديش من افقر بلدان العالم واستطاع ان يقدم معادله ناجحه القضى الى الفقر وانشاء فرص عمل وتحقيق ربح لبنكه بنك الفقراء. وقد اخبرني محمد يونس شخصيا بان دراسته للاقتصاد ساعدته للوصول لهذا الحل المبتكر


    مع محبتي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-23
  3. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0

    الفكرة جميلة لكني أجدها نوعا ما مستحيلة لأن نجاحها في منطقة معينة لا يعني أنها ستنجح في مكان آخر بنفس النسبة أو ممكن يتقبلها الجميع ..
    ارى أن الإعتماد على الفرد في تحسين المستوى المادي صعب ..
    من وجة نظري الأفضل قيام بعض البنوك في الاقدام على بناء مصانع المتخصصة تكون حسب الحاجة وما يتطلبه المجتمع من صناعات وتشغل بذلك ايدي عاملة كثيرة ويكون لهذه المشاريع مردودها على المجتمع والأفراد ..
    مشكور أخي Mr.Mohamed على الموضوع الهام
    تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-06-23
  5. Mr.Mohamed

    Mr.Mohamed عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-10-15
    المشاركات:
    1,210
    الإعجاب :
    0
    اشكر مشرفتنا العزيزه الاخت اميره على مرورها وابداء وجهة نظرها على الموضوع
    الاخت اميره التجربه حصلت في دوله تتشابه ظروفها مع اليمن وهذه التجربه اخذت حوالي 30 عام حتى تنضج وتظهر نتائجها ، لقد عرض البنك الدولي على اليمن انشاء بنك للفقراء يطبق نفس تجربه محمد يونس واعتقد بان الحكومه اليمنيه وافقت وسوف تعلن عن افتتاحه نهايه هذا العام لكن انا متاكد من فشل التجربه في اليمن لاسباب كثيره اهمها ان الحكومه هي من سوف تدير المشروع وحكومتنا تعتبر رائده في الفشل .

    بالنسبه لاقتراحك بان البنوك تنشى مصانع لتشغيل الشباب احب ان اوضح بان البنوك ليس من مهامها انشاء شركات ومصانع انما تمويل مشاريع تقدم من رجال اعمال وبعد دراستها
    لذا مهمة انشاء المصانع لرجال الاعمال وبعدين انشاء مصانع يحتاج الى بنيه تحتيه كاكهرباء وغيرها وهذه تقوم الدوله بتوفيره وتحتاج ايضا الى عماله مدربه مهاره ورخيصه وهذا ما تفتقده اليمن حاليا لذا يجب توفير هذه العماله اولا وهذه تحتاج لسنوات من انشاء معاهد قادره على تخريج هذه العماله ، وانا من وجهة نظري ان انشاء صناعه تقليديه في اليمن كمصانع قد فات اوانها وقد مر القطار ولم نلحقه فاصبح من الصعوبه انشاء هذه البنيه المكلفه الا في عدة صناعات كالاسمنت والبترول حيث لدينا الموارد الطبيعيه ولكن لا توجد البنيه التحتيه ولا العماله المدربه

    ما الحل ؟

    اعتقد بان يتم التركيز في تخريج شباب متخصص وموهوب في تكنولوجي المعلومات حيث هذا الصناعه لاتحتاج الى راس مال كبير انما شباب ذات افكار خلاقه ومهارات عاليه
    فالعمليه تحتاج الى كم جهاز كمبيوتر وبنيه تحتيه توفرها الدوله كالاتصال السريع بالانترنت الدائم بسعر زهيد زي بقيه العالم وانتهى الموضوع .
    دعيني اخبرك عن معظم الشركات الهنديه التي تدر دخل الى الهند بمليارات الدولارات سنويا
    اعرف شركه ابتداءت بحوالي 7 شباب في شقه صغيره مع 7 اجهزه كمبيوتر وفي خلال سنه هذه الشركه اصبحت تربح حوالي 8 مليون دولار من تصدير برامج متخصصه لاحدى الشركات الامريكيه وحاليا الشركه اصبحت تربح حوالي 60 مليون دولار وعدد الموظفيين اصبح يزيد عن 100 موظف . وهناك امثله كثيره جدا
    هل تصدقيين ان غانا اصبحت تسير في هذا الاتجاه حاليا وانشئت مجموعه شركات وتحقق لغانا ملايين الدولارات .

    اما عن الموضوع التي طرحته هو عباره عن الطموح بدلا من *** الظلام علينا اشعال شمعه
    دعيني اخبرك عن مثال انا كنت متابعه شخصيا ، هناك زميله نرويجيه ذهبت الى مصر لتدرس ماجستير في دراسات الشرق الاوسط من الجامعه الامريكيه ، ذهبت وقررت ان تسكن في منطقه شعبيه حتى تكون قريبه من المجتمع المصري وتتعلم اللغه هل تصدقيين لما زرتها اخر مره منذ عده اشهر اخبرته الزميله النرويجيه باننا انا كيمني لن استطيع ان اعيش في هذه المنطقه التي عاشت فيها ، المهم وجدتهذه الفتاه بان شباب اهل المنطقه لا يستطيعون ان يجدوا وظائف مع انهم خريجي جامعات حكوميه لانهم لا يستطيعون استخدام الكمبيوتر ، ماذا عملت، ذهبت الى الجامعه ونظمت حملة تبرعات واشترت مجموعه كمبيوترات واستاجرات مكان وجابت متطوعيين يدرسون الشباب ببلاش استخدام الكمبيوتر ونجحت التجربه نوعا ما وتوظف حوالي 3 شباب حتى الان ، انا اتكلم عن هذه التجربه وانا عارف انها لا تصلح لليمن(تجربه الفتاه النرويجيه في مصر) لكن احببت ان اقول بان طموح الافراد يصنع المعجزات

    انظري لاديسون مخترع المصباح الكهربائ لقد فشل حوالي عشره الف مره !!!! قبل ان ينجح انها المثابره والطموح

    عارفه ليش 7 اب يطلق عليه 7 اب ؟ لان صاحب الفكره فشل 6 مرات ان يصنع هذا الشراب لينافس به الببسي وبعد سبع مرات نجح واطلق عليه 7 اب

    فالانجاز يحتاج لطموح ومثابره لتحقيقه وليس هناك مستحيل

    مره اخرى اشكر مروروك الكريم على الموضوع وتثبيته وايضا اضافة وجهة نظرك

    مع محبتي
     

مشاركة هذه الصفحة