في مهرجان لمناشدة صالح.. الأمن يصادر كاميرا(الصحوة نت) ويهدد مندوبها ومصورها بالسجن

الكاتب : صقر الكتائب   المشاهدات : 299   الردود : 1    ‏2006-06-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-21
  1. صقر الكتائب

    صقر الكتائب عضو

    التسجيل :
    ‏2005-07-25
    المشاركات:
    19
    الإعجاب :
    0
    20/6/2006

    على هامش مهرجان المؤتمر لمناشدة صالح الترشح للإنتخابات القادمة.. الأمن يصادر كاميرا (الصحوة نت) ويهدد مندوبها ومصورها بالسجن ويتهمهما بالتخريب وخيانة الوطن

    [​IMG]

    نظم المؤتمر الحاكم اليوم مهرجانا جماهيريا بميدان التحرير قال انه لمناشدة الرئيس التراجع عن قراره عدم الترشح للإنتخابات القادمة.
    ويأتي هذا المهرجان اليوم الذي شاركت فيه معظم الدوائر الحكومية بأمانة العاصمة قبل يوم واحد من المؤتمر الإستثنائي للمؤتمر الحاكم والمتوقع ان يتم خلاله حسم موضوع ترشح الرئيس علي عبدالله صالح عن المؤتمر لسبع سنوات قادمة .
    ويعتبر المهرجان الفعالية الأبرز للمؤتمر الحاكم حتى الأن في مسلسل المناشدات والتي بلغت بحسب ما أعلنته مصادر مؤتمرية ورسمية" 86 ألف وثيقة و14800 فعالية" قالت المصادر انها لمناشدة الرئيس العدول عن القرار.
    وقال موظفين في دوائر حكومية بأن توجيهات صدرت لهم من قيادات تلك الدوائر للخروج في المهرجان .
    وكان مندوب "الصحوة نت" بمعية المصور لتغطية المهرجان تعرضا للتوقيف من قبل عناصر الأمن السياسي ، حيث صودرت كاميرا التصوير الخاصة بهما واتلفت عدد من الصور قبل إعادتها ، كما قام عناصر الأمن بأخذ أجهزة التلفون الشخصية للمحرر والمصور وتمزيق دفتر التغطية الصحفية، وتهديدهما بالسجن واتهامهما بالتخريب وعدم الوطنية ، بمجرد معرفة انهما يعملان لحساب جهة لا تنتمي للمؤتمر الحاكم .


    المصدر : الصحوة نت
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-21
  3. صقر الكتائب

    صقر الكتائب عضو

    التسجيل :
    ‏2005-07-25
    المشاركات:
    19
    الإعجاب :
    0
    20/6/2006

    على هامش مهرجان المؤتمر لمناشدة صالح الترشح للإنتخابات القادمة.. الأمن يصادر كاميرا (الصحوة نت) ويهدد مندوبها ومصورها بالسجن ويتهمهما بالتخريب وخيانة الوطن

    [​IMG]

    نظم المؤتمر الحاكم اليوم مهرجانا جماهيريا بميدان التحرير قال انه لمناشدة الرئيس التراجع عن قراره عدم الترشح للإنتخابات القادمة.
    ويأتي هذا المهرجان اليوم الذي شاركت فيه معظم الدوائر الحكومية بأمانة العاصمة قبل يوم واحد من المؤتمر الإستثنائي للمؤتمر الحاكم والمتوقع ان يتم خلاله حسم موضوع ترشح الرئيس علي عبدالله صالح عن المؤتمر لسبع سنوات قادمة .
    ويعتبر المهرجان الفعالية الأبرز للمؤتمر الحاكم حتى الأن في مسلسل المناشدات والتي بلغت بحسب ما أعلنته مصادر مؤتمرية ورسمية" 86 ألف وثيقة و14800 فعالية" قالت المصادر انها لمناشدة الرئيس العدول عن القرار.
    وقال موظفين في دوائر حكومية بأن توجيهات صدرت لهم من قيادات تلك الدوائر للخروج في المهرجان .
    وكان مندوب "الصحوة نت" بمعية المصور لتغطية المهرجان تعرضا للتوقيف من قبل عناصر الأمن السياسي ، حيث صودرت كاميرا التصوير الخاصة بهما واتلفت عدد من الصور قبل إعادتها ، كما قام عناصر الأمن بأخذ أجهزة التلفون الشخصية للمحرر والمصور وتمزيق دفتر التغطية الصحفية، وتهديدهما بالسجن واتهامهما بالتخريب وعدم الوطنية ، بمجرد معرفة انهما يعملان لحساب جهة لا تنتمي للمؤتمر الحاكم .


    المصدر : الصحوة نت
     

مشاركة هذه الصفحة