الإمارات لماذا تحرم على اليمن ما تحله لنفسها (اليمن وإيران)

الكاتب : mddahabutar   المشاهدات : 722   الردود : 9    ‏2006-06-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-20
  1. mddahabutar

    mddahabutar عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-08-13
    المشاركات:
    942
    الإعجاب :
    0
    الإمارات توجه عتاب شديد لليمن على خلفية زيارة علي لاريجاني لليمن ومستاءة جدا من نمو العلاقات اليمنية الإيرانية ، ولا نعلم على اي اساس اعتمد الاخوة بالإمارات بتوجيه مثل هذا العتاب في نفس الوقت الذي نشاهد فيه العلاقات الإماراتية الإيرانية في نمو مضطرد وعلى جميع المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية كما قال صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز عندما انتقدت الإمارات تواتر العلاقات الإيرانية السعودية في العام 2001 ، الإمارات علاقاتها بإيران اكبر بكثير من علاقات اليمن بإيران والإمارات مفتوحة بالكامل لإيران وشعبها فلماذا يحرمون على اليمن قيام علاقات مع دولة إسلامية في نفس الوقت الذي يحاصرون اليمن من دخول مجلس الخليج بصراحة الأمر محير وهذا الخبر يتحدث بنفس السياق:

    نبا نيوز- خاص- أحلام الهمداني -

    علمت "نبأ نيوز" من مصادر مطلعة أن خارجية الإمارات العربية المتحدة تبادلت خلال الأيام القليلة الماضية خطابات مع صنعاء أعربت خلالها عن قلقها حيال "العاطفة القوية" التي تدعم بها صنعاء الخطاب السياسي الإيراني بشأن ملفها النووي.
    وأوضحت المصادر أن خارجية الإمارات شرحت في رسالتها الأخيرة قبل بضعة أيام وجهات نظر الدول الخليجية بشأن قلقها من مضي إيران بتخصيب اليورانيوم، وما يمكن أن يشكله أي تسرب من "كوارث إنسانية" قد تلحق بشعوب المنطقة، مذكرة بطبيعة الخلافات القديمة بين الإمارات وطهران حول جزر "طنب الصغرى، وطنب الكبرى، وأبو موسى"، وما يمكن أن تنعكس التطورات الجارية سلباً على مساعي الإمارات لاستعادة جزرها.
    وكشفت المصادر ذاتها أن الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان – وزير خارجية الإمارات- اتفق مع الخارجية اليمنية على لقاء مشترك تمت جدولته خلال تموز/ يوليو القادم لبحث هذه القضايا، وحث اليمن على تنسق مواقفها بشأن إيران في سياق الموقف الخليجي، وبما يخدم مصالح دولهم ، وهمومهم المشتركة، منوهاً إلى أن اللقاء المزعوم سيكون في إطار جولة قد تستهلها الإمارات بزيارة طهران أولاً.
    ورجحت المصادر أن تكون الاتصالات التي تجريها الإمارات مع اليمن بمثابة ردة الفعل على زيارة علي لاريجاني – مدير الأمن الوطني الإيراني الذي يتولى الملف النووي – خاصة "في ظل التعتيم" على الهدف الحقيقي منها، وفي ظل تصاعد الحماس اليمني في الدعوة لامتلاك تكنولوجيا الطاقة النووية الذي أعقب تلك الزيارة.
    جدير بالذكر أن العلاقات اليمنية – الإيرانية تنامت على نحو مضطرد منذ منتصف العام الماضي ، واتسعت مساهمة الاستثمارات الإيرانية الخاصة في اليمن ضمن مشاريع مختلفة ذات صلة بإعادة تأهيل بعض البنى التحتية، إلاّ أن هذا التنامي لم يتخذ القوة ذاتها على صعيد التعاون الأمني والعسكري، وانكفأ داخل نطاق البرامج التنموية، رغم أن أطراف خليجية حاولت تعكير صفو هذه العلاقات من خلال الإيحاء لبعض الجهات اليمنية بوجود دور إيراني في أحداث صعدة، وقد انساقت صنعاء في ركبها لحين إلاّ أنها سرعان ما أدركت حقيقة النوايا وتراجعت عن مواقفها تلك
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-20
  3. mddahabutar

    mddahabutar عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-08-13
    المشاركات:
    942
    الإعجاب :
    0
    الإمارات توجه عتاب شديد لليمن على خلفية زيارة علي لاريجاني لليمن ومستاءة جدا من نمو العلاقات اليمنية الإيرانية ، ولا نعلم على اي اساس اعتمد الاخوة بالإمارات بتوجيه مثل هذا العتاب في نفس الوقت الذي نشاهد فيه العلاقات الإماراتية الإيرانية في نمو مضطرد وعلى جميع المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية كما قال صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز عندما انتقدت الإمارات تواتر العلاقات الإيرانية السعودية في العام 2001 ، الإمارات علاقاتها بإيران اكبر بكثير من علاقات اليمن بإيران والإمارات مفتوحة بالكامل لإيران وشعبها فلماذا يحرمون على اليمن قيام علاقات مع دولة إسلامية في نفس الوقت الذي يحاصرون اليمن من دخول مجلس الخليج بصراحة الأمر محير وهذا الخبر يتحدث بنفس السياق:

    نبا نيوز- خاص- أحلام الهمداني -

    علمت "نبأ نيوز" من مصادر مطلعة أن خارجية الإمارات العربية المتحدة تبادلت خلال الأيام القليلة الماضية خطابات مع صنعاء أعربت خلالها عن قلقها حيال "العاطفة القوية" التي تدعم بها صنعاء الخطاب السياسي الإيراني بشأن ملفها النووي.
    وأوضحت المصادر أن خارجية الإمارات شرحت في رسالتها الأخيرة قبل بضعة أيام وجهات نظر الدول الخليجية بشأن قلقها من مضي إيران بتخصيب اليورانيوم، وما يمكن أن يشكله أي تسرب من "كوارث إنسانية" قد تلحق بشعوب المنطقة، مذكرة بطبيعة الخلافات القديمة بين الإمارات وطهران حول جزر "طنب الصغرى، وطنب الكبرى، وأبو موسى"، وما يمكن أن تنعكس التطورات الجارية سلباً على مساعي الإمارات لاستعادة جزرها.
    وكشفت المصادر ذاتها أن الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان – وزير خارجية الإمارات- اتفق مع الخارجية اليمنية على لقاء مشترك تمت جدولته خلال تموز/ يوليو القادم لبحث هذه القضايا، وحث اليمن على تنسق مواقفها بشأن إيران في سياق الموقف الخليجي، وبما يخدم مصالح دولهم ، وهمومهم المشتركة، منوهاً إلى أن اللقاء المزعوم سيكون في إطار جولة قد تستهلها الإمارات بزيارة طهران أولاً.
    ورجحت المصادر أن تكون الاتصالات التي تجريها الإمارات مع اليمن بمثابة ردة الفعل على زيارة علي لاريجاني – مدير الأمن الوطني الإيراني الذي يتولى الملف النووي – خاصة "في ظل التعتيم" على الهدف الحقيقي منها، وفي ظل تصاعد الحماس اليمني في الدعوة لامتلاك تكنولوجيا الطاقة النووية الذي أعقب تلك الزيارة.
    جدير بالذكر أن العلاقات اليمنية – الإيرانية تنامت على نحو مضطرد منذ منتصف العام الماضي ، واتسعت مساهمة الاستثمارات الإيرانية الخاصة في اليمن ضمن مشاريع مختلفة ذات صلة بإعادة تأهيل بعض البنى التحتية، إلاّ أن هذا التنامي لم يتخذ القوة ذاتها على صعيد التعاون الأمني والعسكري، وانكفأ داخل نطاق البرامج التنموية، رغم أن أطراف خليجية حاولت تعكير صفو هذه العلاقات من خلال الإيحاء لبعض الجهات اليمنية بوجود دور إيراني في أحداث صعدة، وقد انساقت صنعاء في ركبها لحين إلاّ أنها سرعان ما أدركت حقيقة النوايا وتراجعت عن مواقفها تلك
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-06-20
  5. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    الأخوة بالخليج يجب ان يقدروا وضع اليمن وان يكونون منصفين وان لا يتمادون في تاجيج الشحناء بين شعوبهم وشعب اليمن فهم لايريدون لليمن ان يتقدم بعلاقاته معهم وبنفس الوقت لايريدون لهذا البلد اي علاقات مع اي دولة اخرى ، ان مثل تلك النظرة الدونية لدولة شعبها يزيد على العشرين مليون ولديها مقومات استراتيجية واعدة سيؤدي بالأمور إلى نقطة اللاعودة خصوصا بعد ان وصلت تلك النظرة الخليجية الغير مبررة إلى إيغار نفوس الشعب اليمني الذي يجد نفسه عاجزا في الوقت الراهن عن توقيف هذا المد الخليجي الرهيب عليه لكن الأجيال القادمة ستجد نفسها مضطرة إلى مراجعة كل ما جرى لأسلافها وسنورث لأجيالنا القادمة امور قد تنقلب إلى شحناء لايمكن التنبؤ بما ستؤول إليه 00

    تحياتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-06-20
  7. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    الأخوة بالخليج يجب ان يقدروا وضع اليمن وان يكونون منصفين وان لا يتمادون في تاجيج الشحناء بين شعوبهم وشعب اليمن فهم لايريدون لليمن ان يتقدم بعلاقاته معهم وبنفس الوقت لايريدون لهذا البلد اي علاقات مع اي دولة اخرى ، ان مثل تلك النظرة الدونية لدولة شعبها يزيد على العشرين مليون ولديها مقومات استراتيجية واعدة سيؤدي بالأمور إلى نقطة اللاعودة خصوصا بعد ان وصلت تلك النظرة الخليجية الغير مبررة إلى إيغار نفوس الشعب اليمني الذي يجد نفسه عاجزا في الوقت الراهن عن توقيف هذا المد الخليجي الرهيب عليه لكن الأجيال القادمة ستجد نفسها مضطرة إلى مراجعة كل ما جرى لأسلافها وسنورث لأجيالنا القادمة امور قد تنقلب إلى شحناء لايمكن التنبؤ بما ستؤول إليه 00

    تحياتي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-06-22
  9. العثرب 1

    العثرب 1 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-03-30
    المشاركات:
    612
    الإعجاب :
    0
    علاقات اليمن بإيران لاتساوي جزء من مليون من علاقات الإمارات بإيران فلماذا الزعل
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-06-22
  11. دقم شيبه

    دقم شيبه قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-03-10
    المشاركات:
    7,277
    الإعجاب :
    0
    أخي سرحان كلامك رائع جدا واتفق معك فيه

    ولكن ماذا تقصد بالمد الخليجي الرهيب علينا ؟
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-06-22
  13. دقم شيبه

    دقم شيبه قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-03-10
    المشاركات:
    7,277
    الإعجاب :
    0
    أعتقد ان الجماعة لا عتاب ولا شقاق معهم ولا شي

    هم يقصدون أن يكون الراي واحد بهذا الخصوص بالذات لأن الوضع أخافهم

    يعني ( تكتل سياسي واحد ضد ايران )
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-06-22
  15. خطاب اليمني

    خطاب اليمني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2001-06-06
    المشاركات:
    6,827
    الإعجاب :
    0
    اتفق جملة وتفصيل بماورد من قبل الاخ الكريم سرحان واعتقد ان الامور تسير في مصلحة اليمن ان اتقن اهل اليمن فن اللعبه فالمستقبل يبشر بخير وهنا دور الحكمه اليمانيه-------------
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-06-23
  17. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,910
    الإعجاب :
    703
    لا ادري هل هم من يريد ان يرسم لنا علاقاتنا مع الغير وهذا الامر ونحن لم ندخل مجلس التعاون فكيف بنا اذا دخلنا يعني انهم هم من سيسير اليمن ويوجهه على ما يشتهون امور كهذه تعتبر قصر نظر لديهم ومنظورهم على الغير ولا ينطبق عليهم ذلك ولهم مطلق الحرية فيما يريدون ونحن يجب ان نكون نستشيرهم قبل كل خطوه انا لله وانا اليه راجعون حكام العرب هذا حالهم تصرفات طفيلية دكتاتورية تفكير عقيم.
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-06-23
  19. بعد الرحيل

    بعد الرحيل عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-11-20
    المشاركات:
    655
    الإعجاب :
    0
    كلام منطقي لا ندري الى متى يظل الاخوه في الخليج ينظرون الى اليمن نظره دونيه ولا يريدون لنا ان نقيم علاقات مع اي دوله الى عبرهم في نفس الوقت الذي لا يمدون ايدهم الينا ويعملون على اعاقه مسيرتنا فلا ادري من يظنون انفسهم ويجب عليهم ان يدركو بان اورقهم قد حرقت وقواعد اللعبه قد تغيرت فالعالم في تغير مستمر وهم لن يستطيعوا ان يوقفو المتغيرات مهما كانت امكانياتهم الماديه
     

مشاركة هذه الصفحة