حديث السفينة

الكاتب : الكلمة الصادقة   المشاهدات : 620   الردود : 3    ‏2006-06-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-19
  1. الكلمة الصادقة

    الكلمة الصادقة عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-05-25
    المشاركات:
    270
    الإعجاب :
    0
    1. روي حديث السفينة الشريف عن علي عليه السلام [ذخائر العقبى للمحب الطبري (ص20)، وعنه في (فضائل الخمسة) للفيروزآبادي: (2/58) وقال مؤلف الذخائر (أخرجه ابن السري)].
    2. روي حديث السفينة الشريف عن أبي ذر [ المستدرك للحاكم: (3/150_151) دار المعرفة – بيروت.
    3. روي أيضا عن أبي سعد الخدري [المعجم الصغير للطبراني: (2/22) دار الكتب العلمية- بيروت.
    4. وروي أيضا عن ابن عباس [المعجم الكبير للطبراني: (3/46) مكتبة ابن تيمية - القاهرة.
    5. وروي أيضا عن أنس ابن مالك [تاريخ بغداد للخطيب: (12/90) دار الكتب العلمية- بيروت.
    6. وروي الحديث عن عبد الله بن الزبير [مجمع الزوائد للهيثمي: (9/168) دار الكتب العلمية- بيروت.
    7. وروي أيضا عن سلمة بن الأكوع [ مناقب أمير المؤمنين لابن المغازلي: (ص188 برقم (174) دار الآثار- صنعاء.

    ومن ألفاظه قوله صلى الله عليه وآله وسلم _وهي رواية عن أبي سعد الخدري- : ( إنما مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها بجا، ومن بخلف عنها غرق، وإنما مثل أهل بيتي فيكم مثل باب حطة في بني إسرائيل من دخله غفر له).

    وهذا الحديث الشريف رواه الحافظ ابن أبي شيبة الكوفي (ت:235هـ) في المصنف (7/503). والحافظ الطبراني (ت:360هـ) في المعجم الصغير(1/139_140) و(2/355)و(6/85)، وفي المعجم الكبير: (3/45_46) و(12/27).والحافظ ابن سلامة القضاعي (ت:454هـ) في مسند الشهاب: (2/273_275). والحافظ الخطيب البغدادي (ت:463هـ) في تاريخ بغداد: (12/90). والحافظ ابن المغازلي الشافعي في مناقب أمير المؤمنين عليه السلام: عن القطان في أمالية وابن مردوية، وفي(12/95) عن البزار. وعن هذه المصادر وغيرها أزرده الكثير من علماء أهل السنة ممن لا أريد الإطالة بذكرهم.

    وقد صححه جمع من علماء أهل السنة، منهم:

    1. العلامة السخاوي الشافعي (902هـ) في كتابه استجلاب ارتقاء الغرف حيث قال: (وبعض هذه الطرق يقوي بعضا حكاه عنه في خلاصة عبقات الأنوار.
    2. شمس الدين أبو عبد الله محمد بن يوسف الصالحي الشامي (942هـ) الذي نقل عبارة السخاوي مقِرا له في سبل الهدى والرشاد: (11/11_12).
    3. الحافظ جلال الدين السيوطي(911هـ) في نهاية الإفضال في تشريف الآل كما حكى في خلاصة العبقات: (4/82).
    4. ابن حجر الهيتمي المكي (973هـ) في كتابه شرح الهمزية حيث قال ما نصه: وصح حديث (إن مثل أهل بيتي مثل سفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلف عنها هلك) في شرح الهمزية في مدح البرية ص227, المطبعة البهية- مصر. وقال في كتابه الصواعق المحرقة ما نصه: (وجاء من طرق عديدة يقوي بعضها بعضا:إنما مثل أهل بيتي فيكم كمثل سفينة نوج من ركبها نجا) في الصواعق المحرقة:ص 44، مكتبة القاهرة – القاهرة.
    5. شيخ بن عبد الله العيدروس اليمني (ت:990هـ) في العقد النبوي والسر المصطفوي كما حكا عنه في خلاصة العبقات : (4/89).
    6. العلامة أحمد زيني دحلان الهاشمي القرشي المكي إمام الحرمين الشريفين وشيخ علماء الحجاز في عصره. (1304هـ) وذلك في كتابه الفضل المبين حيث قال ما نصه: (وصح عنه صلى الله عليه [وآله] وسلم من طرق أنه قال: إنما مثل أهل بيتي فيكم كمثل سفينة نوح من ركبها نجا، ومن تخلف عنها غرق_وفي رواية:هلك_ ومثل أهل بيتي فيكم كمثل باب حطة في بني إسرائيل من دخله غفر له. في الفضل المبين في فضائل الخلفاء الراشدين وأهل البيت الطاهرين: ص316، دار الفكر- بيروت.

    ولئن كان جملة من المصححين تبنوا هذا الرأي نظرا إلى تقوي الأسانيد بعضها ببعض؛فإن من اللازم التنويه على أن المروي عن الإمام علي عليه السلام بسند صحيح كاف لوحده لإثبات صحة حديث السفينة وهو ما أخرجه ابن أبي شيبة الحافظ الثقة، قال (حدثنا معاوية بن هشام"1"، قال ثنا عمار"2"، عن الأعمش"3"، عن المنهال"4"، عن عبد الله بن الحارث"5"، عن علي [عليه السلام] قال: إنما مثلنا في هذه الأمة كسفينة نوح وكباب حطة في بني إسرائيل)"6".

    أقول: فرجال السند جميعهم ثقات على التحقيق. قتكون هذه الرواية الصحيحة شاهدا قويا على صحة حديث السفينة الشريف.

    وحديث السفينة حديث صحيح على وجوب التمسك بأهل البيت عليهم السلام واتخاذهم أئمة في الدين، وهذا هو جوهر التشيع، فيكون حديث السفينة من هذه الجهة شاهدا يصدق الأحاديث التي امتدحت أهل البيت عليهم السلام.

    1. وهو ثقة وثقه غير واحد، وقال في التقريب: (صدوق له أوهام).
    2. وهو أبو الأحوص عمار بن زريق الضبي التيمي: ثقة عند عدة ثبت عند أحمد بن حنبل، قال البعض: (لا بأس به) وبه قال في التقريب!.
    3. سليمان بن مهران، ثقة حافظ.
    4. هو المنهال بن عمرو الأسدي، وثقه العديد، ولم يتكلم فيه إلا الجوزجاني الناصبي، وقال في التقريب(صدوق ربما وهم).
    5. هو أبو الوليد الأنصاري، وثقة العديد، وقال في التقريب ثقة.
    6. المصنف لابن أبي شيبة: (7/503) دار الفكر- بيروت، بتحقيق سعيد محمد اللحام.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-23
  3. الكلمة الصادقة

    الكلمة الصادقة عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-05-25
    المشاركات:
    270
    الإعجاب :
    0
    ربي زدني علــــــــــما
    ورزقني فهمـــــــــــــا
    وأدخلي برحمتــــــــك
    في عبادك الصالحـين



    الكلمة الصادقة
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-06-27
  5. ثم اهتديت

    ثم اهتديت قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-04-05
    المشاركات:
    2,646
    الإعجاب :
    0
    اخي الكلمة الصادقه

    زادك الله علما وهمة وشرفا وجمعني واياك بالحبيب المصطفى واله النجباء وصحبة الفضلاء

    برأيك

    لماذا تحجب عن الناس هذه الفضائل وهي مروية بتلك الطرق التي اوردت؟؟؟



    تحية معطرة
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-06-30
  7. الـــــبهلول

    الـــــبهلول عضو

    التسجيل :
    ‏2006-04-12
    المشاركات:
    123
    الإعجاب :
    0
    يارب نركب سفينة النبي والصحابة واهل البيت



    سلملم
     

مشاركة هذه الصفحة