كيف يمكن فهم المناشدات الكتوبة بالدم!!!تعليق الأستاذ زيد الشامي

الكاتب : صفي ضياء   المشاهدات : 938   الردود : 19    ‏2006-06-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-17
  1. صفي ضياء

    صفي ضياء عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-01-31
    المشاركات:
    1,104
    الإعجاب :
    0
    قالت العرب قديما
    ومن العداوة ما يفيد بنفعه -----ومن الصداقة ما يضر ويؤلم
    نعم صدقوا ولأرباب المعاني أصول وقواعد لفهم ماتعارف عليه الناس الأستاذ زيد الشامي في لفته قيمه معتدله فسر لنا كيف يمكن أن نفهم تلك المناشدات في ضوء سلطة الخوف السياسي وأتركم مع المقال

    نعم للأحبار .. لا للدماء - زيد الشامي

    الصحوة نت - خاص:

    إذا كان من حق كل مواطن أن يحدد خياراته، وأن يحب من يشاء، ويعطي ثقته لمن يريد، فإنه ليس من المقبول أن يلوّح أحد باستخدام العنف والقوة لفرض برنامجه وسياساته على الآخرين، والحاجة اليوم ماسة لنشر ثقافة القبول بالآخر وليس سكب الدماء للإقناع.
    يمكننا أن نقدر مشاعر الذين يناشدون الأخ الرئيس علي عبد الله صالح للعدول عن قراره بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية، لكنا لانجد مبرراً للوثائق التي تكتب بالدماء لتأكيد هذه المطالبة، فحديث الدم يأتي في موضع التحدي والإصرار على عدم الاستسلام أمام العدو، وهذا لا محل له من الإعراب، وقد يكون ذلك تهديداً، ولكنه هنا لا ينبغي أن يكون تهديداً للرئيس، وإذا لم يكن تهديداً بالانتحار، فهل هو تهديد للمعارضة، فإذا لم يكن هذا ولا ذاك فإلى من توجه رسائل الدم؟.
    يستطيع المؤتمر الشعبي أن يحسم أمره ويخرج من ورطته بلقاء خاص تسوده الصراحة والشفافية والواقعية يتم فيه إقناع الرئيس بالعدول عن قراره وذلك عن طريق اللجنة العامة أو حتى اللجنة الدائمة دون أن يتحول الأمر إلى أزمة تطلق فيها إشارات التهديد والتخويف ورسائل الدم.
    نتمنى أن لاتعود مآسي الانتخابات المحلية والبرلمانية الماضية، ينبغي أن لانسمح بقطرة دم واحدة تراق، لانريد أن يتكرر خروج المدرعات لمواجهة المواطنين الذين يرفضون مصادرة أصواتهم، يجب أن يتوقف تجميد المجالس المحلية التي نجحت فيها المعارضة حيث استخدمت سلطة القوة للحيلولة دون تحقيق الإرادة الشعبية وضرب بالقانون والدستور عرض الحائط.
    لانشك أن الحزب الحاكم يستطيع اليوم أن يزجّ بالشعب في أتون فتنة لاتبقي ولا تذر بإصراره على رصّ وصفّ الدولة بكل امكاناتها في مواجهة أحزاب المعارضة؛ لأنه عاجز - بإمكاناته الخاصة - عن المنافسة الحرة أمام الآخرين، وهو لايدرك الآثار المدمرة التي يريد أن يقود البلاد إليها، بعد أن دمر اقتصادها ونظامها الإداري، وسمح للفساد أن يكون فوق الدستور والقانون.
    الانتخابات بحاجة إلى توافر أجواء الثقة وتطبيق العدالة والمساواة، وتفعيل مبدأ تكافؤ الفرص بين جميع اليمنيين، ولابد من تحييد المال العام، وعدم إقحام الدولة كطرف يستخدمه الحزب الحاكم لترجيح كفّتيه، ولا ينبغي أن تكون أحزاب المعارضة مجرد شاهد زور في انتخابات تعلن فيها اللجنة العليا للانتخابات وجود مئات الآلاف من صغار السن والمكررين وتظن بإعلانها ذلك أنها قد برأت ذمتها من ذلك التزوير.
    إن كل التهديدات باستخدام القوة أو إراقة الدماء لاينبغي أن تفرض علينا القبول بانتخابات غير حرة وغير نزيهة و"لا يلدغ المؤمن من جحر مرتين"، فإذا لم تتوافر الشروط الأساسية لتسوية الملعب الانتخابي فليس أمامنا إلا استمرار وتصعيد النضال السلمي لنيل الحقوق والحريات حتى نتجنب أي فتنة نساق إليها من خلال الترتيبات المختلة التي تعدها الإدارة الانتخابية والتي أثبتت انحيازها وضعفها وعدم قدرتها على الإشراف على انتخابات حرة ونزيهة لكل اليمنيين، وبالحبر وليس بالدم تحسم النتائج.

     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-17
  3. صفي ضياء

    صفي ضياء عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-01-31
    المشاركات:
    1,104
    الإعجاب :
    0
    يبدوا أن طول الموضوع جعل الأخوة يعزفون على التعليق ولكننا أمام ظاهرة ييثها الأعلام الرسمي مفادها مناشدات مكتوبة بدم بشر تعرض صورهم وهم يبذلون دمائهم في سبيل كتابة مناشدة لبقاء القائد سبع أخرى مع العلم أن حكم الدم شرعا نجس فهل تجوز الكتابة به وهو أمانه أئتمننا الله عليها
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-06-17
  5. gradyhboy

    gradyhboy عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-01-05
    المشاركات:
    1,970
    الإعجاب :
    0
    صح لسانك الاستاذ زيد الشامي اوفيت
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-06-17
  7. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    قد نكون من المؤيدين لبقاء الرئيس ولكن ليس إلى تلك الدرجة من الأمور ولقد اجاد الكاتب فيما سطره قلمه 000
    تحياتي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-06-17
  9. mddahabutar

    mddahabutar عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-08-13
    المشاركات:
    942
    الإعجاب :
    0
    من كثر هذه الخزعبلات والدعايات الغير محكمة من قبل الحزب الحاكمة أصبحنا علك في كل لسان حد يرفع دعوى الرئيس (يعني لو دعوى غير هذه كان با ينهك ؟) وحد يقول سنجبر الرئيس (يعني بيده سلطه صاحبنا ههه) والمصيبة عضوة المؤتمر التي قالت بانها حلمة بالرسول المصطفى والله كارثة كبيرة واسفاف ما بعده اسفاف ، ممكن يطالبون الرئيس ولكن ليس بتلك الصورة التي اساءت له اكثر مما كنا نتوقع
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-06-17
  11. تفاؤل بعد اليأس

    تفاؤل بعد اليأس عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-04-14
    المشاركات:
    290
    الإعجاب :
    0
    هؤلاء نعتقد ان تخوفهم اصبح حقيقي
    فهم يشعرون أن لا ظهر لهم بعد سيادة الرئيس وهم يمارسون
    الفساد ويتعاملون في الرشوه والمحسوبيه
    وينهبون المال العام والخاص
    فهم مستعدون أن يبذلوا دماءهم وأموالهم في سبيل استمرارية الوضع السائب اللذي هم فيه وسيقومون بكل ما يرونه ضروري من اجل محاولة إثناء الرئيس عن قراره التاريخي ونحن بدورنا نقول ان الوفاء بالوعود هو من صفات الأحرار والنكث من صفات النفاق...





    [​IMG][​IMG][​IMG]
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-06-17
  13. الجمهور

    الجمهور قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,685
    الإعجاب :
    0
    إلى أي درجة رخص الدم
    حتى تتم مقايضته بالعمله!

    والصندوق هو الحكم
    بس الله يعيننا على رجب!

    والسلام
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-06-17
  15. الصقر1

    الصقر1 عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-17
    المشاركات:
    85
    الإعجاب :
    0
    الله يعينكم على هذا الشعب
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-06-17
  17. حمورابي

    حمورابي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-01-06
    المشاركات:
    261
    الإعجاب :
    0
    «واشنطن بوست»: مسؤولون أمريكيون سرقوا 1،4 مليار دولار من منكوبي الأعاصير
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-06-18
  19. عبد الرزاق

    عبد الرزاق عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-05-04
    المشاركات:
    468
    الإعجاب :
    0


    كل واحد يعبر عن قناعاتة كيف ما يشاء

    وكما قلت اخي الجمهور الصندوق هو الحكم
     

مشاركة هذه الصفحة