المثقف العربي وسلطة رجال الدين

الكاتب : فيصل الذبحاني   المشاهدات : 1,438   الردود : 22    ‏2006-06-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-15
  1. فيصل الذبحاني

    فيصل الذبحاني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-02-26
    المشاركات:
    264
    الإعجاب :
    0
    المثقف العربي وسلطة رجال الدين



    فيصل عبد الرحمن الذبحاني


    اعتمادا على مقولة سقراط " لست ضد آلهة الجمهور، بل ضد فكرة الجمهور عن الآلهة" يتجلى لنا الصراع القديم بين المؤسسات الدينية والمثقف , بين المقدس والفكر , واتخذ هذا الصراع عدة أشكال حتى وصل إلى حد سفك الدماء وقطع الأعناق.
    وفي عصرنا الحالي وما نمر به من عصرنه مربكة وغير متجانسة طغت على العالمين , استطاع الطابع الديني أن ينفذ بجلده ويخرج بحلته الحديثة القديمة في آن , من خلال الإيمانيات والروحانيات والتي استغلتها الكثير من الشخوص الرمزية معتمده على الموروث الديني وترميمه , بشكل يتناسب مع مصالح الكثير من القائمين عليه , متجاوزين الحقائق ومتجاهلين الواقع , لتحقيق نصر شخصي ما, ولا يهم على حساب من هذا التجاوز او على حساب من هذا النصر . وقد قال احد المؤرخين: " إن استبداد الموروث أكثر ألوان الاستبداد استبداداً"، حيث لعبت كثير من الشخوص الرمزية " الدينية والسياسية " أدوارا سيادية متقدمة مستغله جهل العوام لسحق الفئة المثقفة كونها الخطر الحقيقي عليها من خلال استغلال العرف باسم المقدس , ومن خلال اختزال الشيخ والفقيه للنص الديني وتأويله , مانحا لنفسه مركزية الفكرة ومركزية المعتقد , حيث يكون مركزيا لنفسه ومركزيا للمجتمع المحيط , أو المجموع المحيط , بالتالي ينجح بالعبور بأفكاره إلى السواد الأعظم من الجمهور المخدر بالعاطفة تجاه الأفكار الدينية , حيث يجد من النصوص المتواترة الدينية وغير الدينية ما يدعم أفكاره , داحضا الأفكار التقدمية والمستنيرة التي يقدمها المثقف , باسم الله وباسم الدين , ومن أمثال تلك المقولات في عالمنا العربي " إياكم ولحوم العلماء فان لحوم العلماء مسمومة" حديث شريف , " من علمني حرفا صرت له عبدا " موقعا المثقف العربي في مأزق خطير امام العوام , حيث يتم إخراجه من دائرة الأيمان , إلى دائرة الخروج عن الشرع , معتمدين على السلطة الممنوحة لهم من الله والمتجسدة في رأيهم بالتسمية الدينية , ومما يثير الضحك أحيانا تلك الأفكار التي اقل ما يقال عنها أنها متخلفة ,والتي تصدر من مجموعة من العلماء والشيوخ , مثل الشيخ عبد العزيز بن باز الذي صارعالم فضاء وعالم بالجغرافية فجأة وبدون سابق إنذار وقال بسطحية الأرض منكر كرويتها , أو مقولته الشهيرة عن الفكر : "الفكر والكفر واحد، بدليل أن حروفهما واحدة". وكذلك الشيخ محمد الغزالي الذي قال عن فرويد بانه "حمار" وتجاوزت تلك الحرب المثقف لتصل إلى المعتدلين في الفكر الديني أمثال القرضاوي والذي قيل فيه " القرضاوي الكلب العاوي" , ويمكن أن يلحظ ذلك التحول من الدين الى السلطوية والتي منحت لهم أي - السلطوية - كل تلك المقدرة على التحليل النفسي والأنثربولوجي والعلوم الكونية فقط وفقط من خلال تفسير أحادي الجانب للنص الديني والغير ديني , كتفسيرهم للفكر الإنساني وتفسيرهم للشعر والأدب والفنون وغيرها من العلوم وإخراج أصحابها إن اقتضت الحاجة الشخصية عن الدين تكفيرا وافساقا.
    ان المثقف العربي يخوض حالة صراع اقل ما يمكن إن يقال عنها انها محمومة وشرسة , من اجل نيل حق التفكير والخروج من ضائقة النيابة الفكرية , والتي لا تزال تعيق التقدم في الوطن العربي , وأكثر ما ساعد سلطة رجال الدين على ضرب المثقف هو الزواج العرفي بين كل مصلحة وأختها مع السياسة , والتي ترى في المثقف كما يرى رجال الدين الخطر الحقيقي الذي يقض أركان مصلحتهم المتناقضة في الأساس فمصلحة الدين لا يمكن ان تجتمع مع مصلحة السياسة كون الأخيرة نمط برجماتي بحت , يقوم على أساس ذرائعي من خلال رؤية النتائج بغض النظر عن الأسلوب المتبع .
    **
    **
    **
    اعذروا شوه حضوري
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-15
  3. سد مارب

    سد مارب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-11-29
    المشاركات:
    18,142
    الإعجاب :
    0
    موضوع جميل جميل للغاية قراتة وانا على عجلة لكني بلاشك ساعود واقراة واطرح بعض ما لدي حول اشكالية المثقف مع الخطاب الديني المعاصر واعلامة رجال الدين ومدعيي فهمة ربما ساضيف لموضوع العزيز فيصل اشكالية المثقف مع المجتمع وهي الاكثر جدلا على الساحة اليمنية ان كنا سنتكلم عن الواقع اليمني اما الواقع العربي فالافضل ان تبقى اشكالية ثانوية ليست رئيسية كجوهرية الخلاف بين الثقافة الحرة والخطاب الديني الذي فرض علية بعض رجال الدين هالة منغلقة وحوانيت لا تفتح الا بتمائم خاصة يروا انهم يملكونها وهي تمائم ادعاء فهم ما لم يفهم من عظمة وسماحة وبساطة الدين الاسلامي !

    الى ان نعود تقبل اجمل تحية مني استاذنا القدير فيصل

    والحمدلله علىالسلامة :)
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-06-16
  5. هشام السامعي

    هشام السامعي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-12-21
    المشاركات:
    1,848
    الإعجاب :
    0


    فيصل الذبحاني أخر ماترك اليمانيون من حضارة جميلة !!

    لا أدري إذا كان بالإمكان أن نؤسس لفكر مدني متحرر من كل الإعتقادات التي وضعتها لنا السلطات الدينية وفق المصالح التي تخدم بقائها على أساس أنها ضرورات إنسانية يجب على الجميع العمل من أجلها ومحاولة إيجاد طرق جديدة لثورة فكرية دون أن نصادف في طريقنا العقبات التي تحاول وأد أي فكرة تحررية جديدة تحت ذريعة أن هذه أفكار علمانية ليبرالية لاتمت إلى الَشرع بأي صلة , إن الحاصل الآن هو ثورة تحررية جديدة مهما حاول البعض أن يسخروا منها أو يحاربوها ولو أن مسميات الثورة قد أصبحت قديمة كما أعتقد أحياناً بحكم أنها جأت في مرحلة زمنية كانت الثورة الفكرية تعني الإنتقال من نظام إلى نظام أخر ومع هذا كله أزعم دوماً أن ثورة العقل ( لتحيكم العقل ) دائماً ماتكون هي الأجدر بخوض تجارب إنسانية تعيد للكائن البشري إنسانيته وحريته التي يسلبها البعض بحجج لاتوافق العقل بشيء .

    لاتلتفت ياصديقي لشيء غير العقل فوحده الكائن الأعظم في هذه الحياة .

    إذا تعاظم القوم عليك سأكون هنا بجانبك .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-06-16
  7. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0

    لا اتفق تماماً مع طرحك .. عند قرأته تخيل لي العصور الوسطى في اوربا وطغيان رجال الدين والكنيسة على الوضع وقمع أي أصوات يعارضها .. الفرق شاسع فرجل الدين في العصور الوسطى في اوربا كان مقدساً لحد العبادة .. أما في ديار الإسلام فعالم الدين يمكن أن يخطىء وحاليا علماء الدين في البلاد العربية لا يمارسون أي سلطة سياسية يمكن من خلالها الحكم أنهم يسفكون دماء المثقفين .. هل ممكن أن تاتي لي بمثل توضح فيه استخدام رجال الدين في سفك دماء المثقفين ؟ ولا تذكر لي مايحدث من ارهاب في العراق أو غيرها لأن الوضع هنا مختلف وغير نظامي .
    إذا بن باز قد أخطأ في تقدير شيء ما فلا يعني أنه استخدم سلطته كرجل دين وسعى لسفك دماء كل من عارض فكرته حول عدم كروية الأرض .. هل ترى أن بهذا الزمن لرجال الدين سلطة !! صراحة استغرب كثيراً أين هي هذه السلطة لا الدين ولا علماءه من يتحكمون بالسياسة وبيدهم السلطة .. الاستبداد والقمع هو من الحكام فالسلطة بايديهم .
    وأن كنت تقصد السلطة الروحانية أن الاسلام لا يعطي الهاله المقدسة حول رجال الدين كما هو في الكنيسة .. فلا تختلط عليكم الاوراق وتصفون وضعنا كما اوربا بالعصور الوسطى .
    اذا كان الحديث حول تحكيم العقل في تأويل الكثير من الآيات القرآنية والأحاديت النبوية فهناك بعض من العلماء ممن يظهرون من وقت لآخر كمجددين للدين ..
    يمكن العكس من وجهة نظري هو الصحيح وهي ممارسة المثقفين العرب لسياسة الضغط على رجال الدين وملاحقتهم .. لا يلبث المثقف العربي أن يفتي بامور الدين بغير علم منه باصوله كل ذلك حتى يوافق هواه وبناءاً على مايعتقده ويراه صحيحاً .. ورجال الدين تمت محاربتهم في أكثر من بلد ومنهم القرضاوي .. وهناك طبقة من المثقفين ثقافة دينية ومنهم الدعاة وهؤلاء ايضا يتم شن الحرب عليهم .. فليس هناك أي سيطرة عقائدية ممكن أن تؤذي المثقف العربي ..
    ومع كل ذلك لا انكر من وجود علماء دين تقليدين لهم تفسيرات فاشلة وفتاوي تخدم السلطة وتقمع الاصوات المعارضة .
    الرائع فيصل الذبحاني :
    يكفي أن تكون من الحالمه تعز لنعتز ونحترم ما تكتبه :)
    تحياتي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-06-16
  9. ابن عُباد

    ابن عُباد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-06-04
    المشاركات:
    22,761
    الإعجاب :
    1
    اصلا لم يعد المثقف والأديب في صف العلمانية واللبرالية كما كان في بداية القرن الماضي
    المثقفين الحقيقيين والأدباء الذين ينطلقون من ثقافتهم الإسلامية وينتمون إلى هذه الأمة
    اصبحوا من ضمن ( الحل هو الإسلام ) ولذلك أنت تقول :(استطاع الطابع الديني أن ينفذ بجلده
    ويخرج بحلته الحديثة القديمة في آن) ، نعم استطاع الطابع الديني أن ينفذ من بين انياب العلمانيين
    الذين ارادوا احلال العلمانية كدين جديد ، ويلبسون على الأمة دينها ويسلبونها هويتها الثقافية
    بدعوى التحرر والتمدن والتحضر ، وهم بذلك يريدون اعادة الأمة إلى جاهليتها الأولى

    كل ما تقولونه قياسا على ما فعلته الكنيسة بأتباعها والنصرانية بأوربا ، في تعاملها وموقفها من العلم ومن كل جديد !!
    ونحن نردد عليكم دائما الإسلام شي آخر ، الإسلام لا يلغي العقل ولا يرفض التمدن والتحضر
    الإسلام يدعو اتباعه لعمارة الأرض ويحثهم على التفكر والتدبر ويلفت إنتباههم إلى الكون
    وإلى اعماق البحار وإلى اعماق النفوس علهم ينتفعون بهذه الإلتفاته في سبر اغوار هذه الكون
    ما جاء به الإسلام دائما سيضل هو التحضر والتمدن وسيضل العالم يكتشف ويكتشف ونقول لهم هذا موجود في كتابنا
    ولن نكتشف نحن ذلك إلا بعد أن يشكف لنا من غيرنا ، ومع ذلك لا نعقل أن ديننا هذا قد سبق بكل شيء
    ونحن فقط الذين تخلفنا عن العالم وعن ديننا ،وسيضل البعض منا اعمى البصيرة حتى يقف بين يدي ربه


    أخي فيصل
    الإسلام لا يقبل بالخلط ، ولو قبل بالخلط لكان قبل بخلطه مع الأديان السماوية الأخرى
    الإسلام لا يقبل حتى بمجرد التقليد ، فقد نهينا عن تقليد اليهود والنصارى لأن البديل الأفضل موجود في الإسلام
    وحين يقوم احد العلماء بجهد ويخطئ فهذا وارد ، لأن البشر خطائون بطبيعتهم ، وعلينا من جوهر هذا الدين
    علينا بغالبية علماء الأمة ، فلن تجمع هذه الأمة على ضلالة ، والأخطاء الفردية لا تحتسب
    لا تحتسب على دين ولا على مذهب ولا على أمة ولا على حزب
    فلماذا عندما يكون الحديث عن الإسلام نحتسب كل اخطاء المسلمون على الإسلام ؟

    نعيب ديننا وما لديننا عيب سوانا

    مع خالص تحيتي ....
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-06-16
  11. مجهول الهوية

    مجهول الهوية عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-10-08
    المشاركات:
    2,453
    الإعجاب :
    0


    السيد فيصل الذبحاني,

    في الحقيقة اولا اشكر الاخت الفاضلة اميرة والاخ الحبيب بن عباد والذي صعب ان ازيد على ما ذكرا,,,


    اولا :ان اعتماد دخولك للموضوع بناءا على مقولة سقراط يوحي من البداية بتاثرك بالفكر الاوروبي
    وواضح انك قرأة كثيرا عن النهضة الاوروبية وعصر ما قبل النهضة وكيف حاربت الكنيسة العلم والعلماء حتى وصلت الى سفك دمائهم حرصا على البقاء وما كان ذلك الا لمعرفتهم باطل وزيف ما يدعون اليه ولاكن بالله عليك كرجل مثقف الا تستحي ان تنزل تلك الصورة على المجتمع العربي والاسلام وانا هنا لا انتقدك من ناحية دينية فكلا بما كسب رهين ولاكن على اي اساس منطقي وعقلاني انزلت هذه الصوره بمعنى ما هي اثباتاتك وادلتك على ذلك ,,,,
    ثانيا :وكما قلت في مقالك استطاع الطابع الديني أن ينفذ بجلده ويخرج بحلته الحديثة القديمة في آن , نعم فبفضل الله خرج الدين سالما محفوظ بحفظ الله من كل من اراد لنا الدين على هواه او اراد ان يجعلنا بلا دين, فالاسلام باقي بحلته الحديثة القديمة حديثا بمرونته لمعايشة الواقع وكل زمان ومكان وقديم برسوحه ومبادئه وثبات اصوله,
    ثالثا:ما ذكرته ( حيث لعبت كثير من الشخوص الرمزية " الدينية والسياسية " أدوارا سيادية متقدمة مستغله جهل العوام لسحق الفئة المثقفة كونها الخطر الحقيقي عليها ) عن اي شيء تتحدث وهل للزعامات الاسلامية الدينية اي سيادة وعن اي فئة مثقفة بل ما هو تعريف الثقافة من وجهة نظرك.

    رابعا : (ومن أمثال تلك المقولات في عالمنا العربي " إياكم ولحوم العلماء فان لحوم العلماء مسمومة" حديث شريف ) من خلال مقولتك هذه من الذي اصبح يتهجم على الاخر انت وامثالك او الزعامات الدينية , احسبك مسلم وما كان لمسلم ان ينتقد حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم قال تعالى ( وما كان لمؤمن ولا مؤمنة اذا قضى الله ورسوله امرا ان يكون لهم الخيرة من امرهم ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضلالا مبينا ) صدق الله العظيم .

    ايها الفاضل ما وجدت رجال الدين يبتدرون شخصا الا ردا على امثالك ممن يطعن في الدين ويشكك في رموزه وينقد حتى احاديث رسول الله الذي ما ينطق عن الهو انه الا وحي يوحى , واي ثقافة تدعها انت وامثالك, وانت تتكلم عن الطبقة المثقفة ذكرت د.طه حسين الذي دعى الى اتباع الغرب بكل سلبياته وايجابياته وللاسف تتبعون فقط السلبيات , وامثاله الذين دعوا حتى الى تغيير اللغة اتباع للغرب, ولا اجد ما اضيف على ما قلته الا قول الشاعر:

    اذا كان ترك الدين يعني تقدما *** فيا نفس موتي قبل ان تتقدمي

    عبارة ايها المثقف استوقفتني فيا ترى هل ستستوقفك ايضا :
    ان الله خلق لنا كل شيء بالحياة وخلقنا لعبادته فلماذا انشغلنا في ما خلق لنا عما خلقنا له,,,

    هدانا الله جميعا للسير على الصراط المستقيم
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-06-16
  13. مجهول الهوية

    مجهول الهوية عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-10-08
    المشاركات:
    2,453
    الإعجاب :
    0


    ملاحظة ايها المثقف :
    ومن أمثال تلك المقولات في عالمنا العربي " إياكم ولحوم العلماء فان لحوم العلماء مسمومة" حديث شريف

    راجع ثقافتك الدينية وتاكد هل هو حديث شريف او لا ,,,,,,,,,,,,,


    هدانا الله جميعا,,,,
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-06-17
  15. فيصل الذبحاني

    فيصل الذبحاني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-02-26
    المشاركات:
    264
    الإعجاب :
    0
    عزيزي سد مارب
    الموضوع شائك ومتشعب ولي موضوع اخر له علاقة بهذا الموضوع تحت مسمى المثقف الديني اتمنى ان ارى ردك في اقرب فرصة .
    اعتذر عن التاخير (( عندي اختبارات ))
    **
    **
    **
    اعذر شوه حضوري
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-06-17
  17. فيصل الذبحاني

    فيصل الذبحاني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-02-26
    المشاركات:
    264
    الإعجاب :
    0
    عزيزي هشام
    هنالك من يدفعك دائما للامام وهنالك من يخذلك , يحاول ان يسحبك الى الخلف متذرعا بالاصالة فامشي مع من يدفعك ونمسك بالذي يحاول سحبك آمل من الله ان تدفعه انت الى الامام عوضا عن سحبه اياك .
    **
    **
    **
    اعذر شوه حضوري
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-06-17
  19. فيصل الذبحاني

    فيصل الذبحاني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-02-26
    المشاركات:
    264
    الإعجاب :
    0
    عزيزتي اميرة
    من اجمل ما نحمله لبعضنا كبشر هو الاختلاف النبيل , الاختلاف المعاش , الاختلاف الزاهي بالوان الصيف وبالوان الربيع , الا ختلاف باختصار شديد (( حياة )) .
    ولي عودة للرد عليك وعلى اخواتي عباد ومجهول الهوية ...
    ارجوا المعذرة اختبارتي دخلت البيت ولم تعد بالباب .... دون اذن حتى ..
    **
    **
    **
    اعذري
    واعذروا شوه حضوري
     

مشاركة هذه الصفحة