جزء من عمليات مجلس شورى المجاهدين بعد الشيخ ابو مصعب تقبله الله في الشهداء

الكاتب : بدوي من شبوه   المشاهدات : 728   الردود : 7    ‏2006-06-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-15
  1. بدوي من شبوه

    بدوي من شبوه عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-10-01
    المشاركات:
    776
    الإعجاب :
    0
    مجلس شورى المجاهدين يوضح بعض العمليات العسكرية في بغداد والمحافظات(الخميس)

    --------------------------------------------------------------------------------

    بسم الله الرحمن الرحيم
    يا ربّ سدّد الرّمي وثبّت الأقدام
    الحمد لله ربّ العالمين والصّلاة والسّلام على نبيّنا محمّد وعلى آله وصحبه أجمعين.
    أما بعد:
    فهذه بعض العمليّات الّتي قام بها إخوانكم في الجناح العسكري لمجلس شورى المجاهدين جنوب بغداد للأيام الماضية:
    1. تم بفضل الله تفجير عبوة ناسفة على آلية أمريكية من نوع سيارة حمل ضمن رتل للصليبيين في منطقة حصيبة الشرقية ، وقد أدّت العملية إلى تدميرها بالكامل وهلاك من فيها، وذلك في يوم الخميس 8 / 6 / 2006 ولله الحمد والمنّة .
    2. تم بفضل الله تفجير عبوة ناسفة على آلية أمريكية من نوع كاسحة ألغام على الطريق العام في منطقة السجارية مقابل جامع أولي القربى ، وقد أدّت العملية إلى تدميرها بالكامل وهلاك من فيها، وذلك في يوم الجمعة 9 / 6 / 2006 ولله الحمد والمنّة .
    3. تم بفضل الله تفجير عبوة ناسفة ذكية على آلية أمريكية من نوع همر على الطريق العام في منطقة السجارية وتم بحمد الله تدميرها وقتل وإصابة من كان فيها، وذلك في يوم الجمعة 9 / 6 / 2006 ولله الحمد والمنّة .
    4. تم بفضل الله إطلاق صاروخ مضاد للدروع على آلية أمريكية من نوع دبابة في منطقة الخالدية حي الشهداء وتم بحمد الله إعطابها وتقطيع سرفها وقد تم سحبها من قبل الصليبيين ، وذلك في يوم الجمعة 9 / 6 / 2006 ولله الحمد والمنّة .
    5. تم بفضل الله تفجير عبوة ناسفة على آلية أمريكية من نوع صهريج ضمن رتل آليات في منطقة السجارية وتم بعون الله تدميرها بالكامل وهلاك وإصابة من فيها ، وذلك في يوم السبت 10 / 6 / 2006 ولله الحمد والمنّة .
    6. تم بفضل الله تفجير عبوة ناسفة على آلية أمريكية من نوع كاسحة ألغام صغيرة في منطقة السجارية ، وقد أدّت العملية إلى تدميرها وهلاك وجرح من فيها، وذلك في يوم السبت 10 / 6 / 2006 ولله الحمد والمنّة .
    7. تم بفضل الله قنص علج صليبي أمريكي على الطريق العام في منطقة السجارية مما أدى إلى مقتله في الحال ، وذلك في يوم السبت 10 / 6 / 2006 ولله الحمد والمنّة .
    8. تم بفضل الله تفجير عبوة ناسفة على آلية نوع همر ضمن رتل للصليبيين في منطقة الخالدية قرب الجامع الكبير وتم بعون الله إعطاب الآلية وتأكد مقتل صاحب البكتة وإصابة علوج آخرين ضمنها، وذلك في يوم الاحد11 / 6 / 2006 ولله الحمد والمنّة.
    9. تم بفضل الله الاشتباك مع الصليبيين الكفرة وأذنابهم من المرتدين بالأسلحة الخفيفة والصاروخية على إحدى الربايا التي تقع على السكة الحديدية المؤدية إلى جسر الحميرة وقد كانت الإصابة مباشرة وتم تصوير العملية ، وذلك في يوم الاحد11 / 6 / 2006 ولله الحمد والمنّة.
    10. تم بفضل الله تفجير عبوة ناسفة ذكية على آلية أمريكية نوع دبابة في منطقة حصيبة الشرقية وقد تم بعون الله تدميرها بالكامل وقتل وإصابة من كان فيها، وذلك في يوم الاحد11 / 6 / 2006 ولله الحمد والمنّة.

    والله أكبر
    {وَلِلَّهِ الْعِزَّةُ وَلِرَسُولِهِ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَلَكِنَّ الْمُنَافِقِينَ لا يَعْلَمُونَ}

    الهيئة الاعلامية لمجلس شورى المجاهدين في العراق

    المصدر: (مركز الفجر للإعلام)
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-15
  3. بدوي من شبوه

    بدوي من شبوه عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-10-01
    المشاركات:
    776
    الإعجاب :
    0
    مجلس شورى المجاهدين يتبنى العملية الاستشهادية على سيطرة الحرس الوثني في ديالى(الخميس)

    --------------------------------------------------------------------------------

    بسم الله الرحمن الرحيم
    يا رب سدد الرمي وثبت الأقدام
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله نبينا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين
    أما بعد:
    انطلق أخ كريم، وسيف من سيوف الحق والجهاد في يوم الأحد 15 جمادى الأولى 1427هـ الموافق 11/ 6 / 2006 ، لينغمس بسيارته المفخخة وسط سيطرة تابعة للحرس الوثني قرب منطقة الحديد في ديالى ، وقد أسفرت العملية المباركة عن إهلاك عدد كبير من المرتدّين الذين كانوا متواجدين في السيطرة ومن ثم قام الإخوة بالإجهاز على الباقي منهم بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة وإهلاكهم جميعًا ، نسأل الله أن يتقبل أخانا في الشهداء، ولله الحمد والمنة .

    والله أكبر
    {وَلِلَّهِ الْعِزَّةُ وَلِرَسُولِهِ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَلَكِنَّ الْمُنَافِقِينَ لا يَعْلَمُونَ}

    الهيئة الاعلامية لمجلس شورى المجاهدين في العراق

    المصدر: (مركز الفجر للإعلام)
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-06-15
  5. بدوي من شبوه

    بدوي من شبوه عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-10-01
    المشاركات:
    776
    الإعجاب :
    0
    مجلس شورى المجاهدين يتبنى العمليات الاستشهادية في كركوك (الخميس)

    --------------------------------------------------------------------------------

    بسم الله الرحمن الرحيم
    يا رب سدد الرمي وثبت الأقدام
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله نبينا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين
    أما بعد:
    انطلق الإخوة الكرام والليوث الأشاوس من المهاجرين وهم (الأخ أبو مصعب الليبي، والأخ أبو عكاشة الليبي ، والأخ أبو المقداد الليبي ، والأخ أبو عبيدة الحجازي ، والأخ أبو الجراح المدني ) لينفذوا عملياتهم الاستشهادية في مواقع وأهداف مختلفة في كركوك وذلك في يوم الثلاثاء 17 جمادى الاولى 1427هـ الموافق 13 / 6 / 2006 ، أما الأخ أبو مصعب الليبي فقد هاجم اللواء شيركو مدير شرطة كركوك العام قرب مقر عمله أثناء توجهه للدوام وما زال مصيره مجهولا. وهاجم الأخ أبو المقداد الليبي بسيارته المفخخة مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني في منطقة حي النصر وهدم المقر على رؤوسهم.
    و نفّذ الأخ أبو عبيدة الحجازي على رتل من سيارات شرطة الطوارئ وقتل ما لا يقل عن ثمانية منهم والباقون في حالة خطرة.
    وأما الأخ أبو الجراح المدني فلم تنفجر سياراته داخل مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني في منطقة حي الواسطي وبادروه بالرصاص واستشهد رحمه الله ، نسأل الله أن يتقبل إخواننا في الشهداء، ولله الحمد والمنة .

    والله أكبر
    {وَلِلَّهِ الْعِزَّةُ وَلِرَسُولِهِ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَلَكِنَّ الْمُنَافِقِينَ لا يَعْلَمُونَ}

    الهيئة الاعلامية لمجلس شورى المجاهدين في العراق

    المصدر: (مركز الفجر للإعلام)
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-06-15
  7. بدوي من شبوه

    بدوي من شبوه عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-10-01
    المشاركات:
    776
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    يا رب سدد الرمي وثبت الأقدام
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .
    أما بعد:
    قام إخوانكم في فيلق عمر"رضي الله عنه" يوم الثلاثاء 17 من جمادى الاول 1427 الموافق13 /6/2006 بتفجير ثلاثة اوكار في منطقة التحرير ووكرين اخرين في باب الدرب قرب بعقوبة ، ولله الحمد والمنة.

    والله أكبر
    {وَلِلَّهِ الْعِزَّةُ وَلِرَسُولِهِ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَلَكِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَا يَعْلَمُونَ}

    الهيئة الاعلامية لمجلس شورى المجاهدين في العراق

    المصدر: (مركز الفجر للإعلام)
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-06-15
  9. amer alsalam

    amer alsalam قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-07-26
    المشاركات:
    3,934
    الإعجاب :
    0
    اللهم انصر المجاهدين ... وسدد رميهم ورأيهم
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-06-15
  11. دون سيلفاتور

    دون سيلفاتور قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-07-23
    المشاركات:
    6,471
    الإعجاب :
    0
    ووين ماسمعنا عنها بالاخبار ؟؟
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-06-16
  13. باريس نت

    باريس نت عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-19
    المشاركات:
    85
    الإعجاب :
    0
    ( بقلم قاسم محمد الكفائي )





    --------------------------------------------------------------------------------


    آمل من أخي القارىء الصبر عند قراءة حلقتنا وقد قدّمناها بأشد اختصار ، فستغنيك عن الكثير .



    في أيام ظهوره علينا بطلا وحتى مقتلِهِ لم أجِد وكالةَ أنباءٍ ، أو فضائية ، أو كاتبا واحدا كتبَ في صحيفةٍ بصدق ووضوح عن – أبي مصعب الزرقاوي - غير الذي أجدهُ وعلى المواقع موصوفا بالأرهاب والجهاد والنذالة والشجاعة واللواط والعفة أوالتسيّب ورجل المسؤولية الكبرى . إنه وصف غير دقيق ولن يدلنا على حقيقته كما هي فيضيع حابله بنابل جهلنا به ليفلت المهندس الحقيقي ، والمصصم الأساسي له . فلو انكشفت تلك الحقائق سنجدُه وبالتفصيل في دائرة المباحث السعودية ، والبريطانية والأمريكية أو الكويتية ، ناهيك عن المباحث العامة في الأردن التي هي أرضه الأم . بَيْدَ أنَّ هؤلاء لم يكشفوا المستور وينشروه على المَلأ وكما هو ، إنه أمرٌ مُحال . ليس مطلوب منا أن نُشخصَ هنا طفولة الزرقاوي أو صِباه فهذا لا يعنينا وليس بالأمر المهم أو الهيّن كونه نكرة بالأمس القريب ليصبح اليوم معرفة وعَلم من أعلام الجهاد على طريقة حز الرقاب بفتوى ما أنزل اللهُ بها ولا رسولُه . لقد عاش ( أحمد فضيل الخلايله ) ومنذ أن كان فتاً يافعا فقيرا سقيما في نَغَص عَيشِه ، يبحثُ عن أتفه الأشياء ولا يجدها . عاش مكبوت المشاعر ، سقيم الحال ، يبحث عن الأستقرار في عمل مناسب أو بيت يردّ عليه وحشة الحرمان ، ليجدَ – الخلايله - بابَ ما يسمى ( بالمسجد ) مفتوحا على مصراعَيه والمؤذِن يدعو للصلاة ، إمامُ وخطيبُ المسجد في مدينته الزرقاء ، يُذكرُ المصلين بتقوى الله ، ويُذكرُهم بالحُسنى ، وإقامةِ الصلاة في أوقاتِها ، والأمرِ بالمعروف والنهي عن المُنكر ، ويحدثهم عن أهل الشرك والبدع من المسلمين ، وزيارة القبور ، والكفر والكفار ، كما ويذكرُهم بطاعة أولي الأمر منهم . هذا الخطيبُ يقرأ عليهم خطبته في كل يوم جمعة حال استلامِها عن طريق موظف تابع لوزارة الأوقاف والشؤون الدينية في حكومة المملكة الأردنية . أحمد فضيل الخلايلة لا يجدُ ما يملأ فكرَه وقلبه أو يقضي على بطالتِه غير سماعِه هذه ( الطرّهات ) فأحسَّ بالدِفىء ، ونالت رِضاه . لم يستمر على سماع هذا البوق طويلا حتى أعلنتْ الحربُ أوزارَها في أفغانستان ما بين الأسلام والشيوعية ، أي المجاهدين وحكومة دولة أفغانستان الكافرة . بدأتْ الحربُ وبدأت معها الفتن بالوانِها ، وصار الخلود في الجنة يمر بالجهاد الأفغاني ، والشهيدُ ينفحُ شذى عبقا من جثته المُسجات بفعل الرصاص السوفيتي أو العسكر الحكومي على صخرةٍ جبال ( نورستان ) الشاهقة أو في مغارةٍ من مغارات ( قندهار ) التي كانت تعيش فيها الذئاب والكلاب السائبة . في خِضَمِّ أوجاع الفقر والفاقة التي لحقت بالأردني أحمد فضيل ، ومع دروس الفقه والعقائد في التوحيد والشرك التي يتلقاها كل يوم على يدِ إمامِه ( المقدسي ) إذ نادى المنادي عَبر كل المذياعات الرجعية إبتداء من السعودية وانتهاء بالأردن حيَّ على الجهاد ، الجهاد ، الجهاد . ما كان بوسعه أن يفعل غير إطاعة وليَّ أمره ( الحكومة ) والأمام الذي يُعَدُ مَرجعه في كل أمور دينه الذي أبلغه بمضمون الفتوى التي أصدرها الأعمى عبد العزيز بن باز – مفتي الديار الوهابية – في الديار السعودية . التحق ( الخلايله ) بكوكبة المجاهدين الذين سبقوه بالأيمان فوصلوا مدينة ( بيشاورعاصمة أقليم سَرْحَدْ ) الباكستاني والمحاذي الى حدود أفغانستان . لقد حَطوا الرِحالَ ، وحطوا معها مئات ملايين الدولات ، تنفقها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز آل سعود ( آنذاك ) تحت غطاء غير رسمي هو أسامة بن لادن . إستقرَّ بهم الحال في بيشاور وفتحوا لهم فيها مقرَّين الأول أسمه ( الخدمات ) ، أما الثاني أسمه ( الأنصار) . هاذان المقران يستقبلان المجاهدين العرب القادمين من كل دول العالم وعلى الخصوص الدول العربية فالأول تديرُه عناصر من المباحث الأردنية والثاني تديره عناصر من المباحث السعودية . إضافة الى عناصر أخرى تساهم في إدارتهما برتب ومسؤولية أدنى . الجو مشحون في هذين المقرّين بشيىء من الحذر والريبة ، وازدحام عناصر المخابرات من كل الدول العربية خصوصا المصرية تحت مسميات الجهاد الذي مازال يتعاظم . أما الطرف الدولي ، فقد جنّدت أمريكا كوادر طبيّة وفنيّة ومؤسسات إنسانية متكاملة غرضها مساعدة المجاهدين الأفغان على محنتِهم ، ووقف نزيف الدم الذي يسيل بفعل الرصاص الشيوعي بحيث وصلت كوادرُها الى أرض المعركة وخصوصا الكادرالطبي ، أطباء وممرضات ( مخابرات) . أما الدول الأخرى مثل السويد واستراليا وايطاليا وانكلترا وما شاكلهم فقد وضعوا العديد من إمكاناتهم بخدمة ( الجهاد ) ، يمكن لنا أن نقول كان شعارهم ( كل شيىء من أجل المعركة ) . حتى المواد الغذائية المخلوطة بدواء عقم الرجال كانت قد وُزِّعَت على المجاهدين الأفغان ليتم كشفها من قبل أطباء عرب . ضجَّت بيشاور بتوافد المجاهدين الذين تأثروا بوسائل إعلام بلادهم ( حيَّ على الجهاد ) ، أو تأثروا بنداء خطبائهم ، وبالفتاوى التي تصدرها هيئة علماء المذهب الوهابي برئاسة الأعمى عبد العزيز بن باز في المملكة ( المهلكة ) السعودية ليصبح الجهاد فيها – فرضُ عين - . وهناك الأمام عبد المجيد الزنداني في اليمن الذي زار الباكستان واستقبلهُ رئيسها ضياء الحق بحرارة بالغة ، ثم زار مقرات المجاهدين في بيشاور لأكثر من مرّة . فتح المجاهدون العرب معسكرات للتدريب باشراف الكثير من الفلسطينيين على الحدود مع أفغانستان من جهة مدينة خوست . وكانوا جميعا بأمرةِ الدكتور ( عبد الله عزّام - أبو حذيفة ) الذي اغتالته المباحث السعودية في بيشاور بتفجير سيارته ومعه ولده الصبي محمد ، بعد إنتهاء دراما الجهاد . عزّام كان القائد الروحي والميداني للمجاهدين ، ومسألة قتلة في ذلك الوقت كانت حَكيمة حسب رأي القاتل. عزام لو كان على قيد الحياة سنرى واقعا آخرا ومشاهدَ أخرى للأرهاب أو السلام ، لأنه بحق كفوءٌ وذو عقل ورزين ، في شره أو خيره . المعسكر عبارة عن خِيام ( جادر ) يستريح فيها المقاتلون ، كل خيمة ممهورة بعبارة ( الهلال الأحمر السعودي ) . في هذا المعسكر المنضوي على أرض سهلة تقريبا تحيطها الهضاب المرتفعة نسبيا والوديان يتم التدريب والأعداد البدني والروحي لأفواج الشباب العرب ، ولا يحق للأفغان الوصول اليهم والأختلاط بهم . فكان الوهابيون السعوديون لهم الغلبة دائما في العدد ، يتبعهم المصريون والسوريون ثم اليمنيين والفلسطينيين والكويتيين وغيرهم . كلّ شيىء كان بخدمتهم ، وسائل الأعلام العالمية ، والدفع المعنوي والمادي العربي والعالمي . والذي يشكك بالجهاد والمجاهدين يُقطع لسانُه . حتى المصابين منهم لهم مستشفى خاص ومن الدرجة الأولى في بيشاور هما المستشفى الكويتي ، وفوزان السعودي . كلّ ما تقدمنا به كان أشد اختصار ومن أجل أن أطرح المعنى الصحيح لظاهرة الزرقاوي ومن أي مخلفات هو . نبتدأ من بيشاور حيث مكتب الخدمات هناك والذي يشرف عليه الأردني الجنسية عبد السلام الخيالي ( أبو محمد ) . مثلا عند مراجعة أي شاب عرقي من أجل التطوع للجهاد أو لكسب المال أو لغرض الأحتماء بهم من شر السفارة العراقية في إسلام آباد ، أول سؤال يتلقاه ذلك العراقي هو : أنت سني أم شيعي ؟

    فلو كان جوابه شيعيا ما عليه إلا أن يسرع للخروج من الباب لأن الموجودين في المكتب لا يسعهم رؤياه ، ولا حتى تبادل الحديث معه . كذلك بين فترة وأخرى يظهر في المكتب مجاهد أمريكي أو اوروبي يتحدث عن اعتناقه للأسلام وأنه درس بالتفصيل والرَويّة كل المذاهب الأسلامية ما قبل اعتناقه فوجدَ أن التشيّع هو مذهب الضلال والشرك ومذهب أهل السنة والجماعة هو مذهب التوحيد والحق بينما يصيح البعرانُ الحضور( الله أكبر ) . العاقل والحليم يفهم اللغز ويخزنه في ذاكرته على أن ما يجري هو إعداد لِغدٍ خطير ، وقد قلنا مرارا في مواقع كثيرة في الثمانينات كيف أن المخابرات العالمية كانت تعدّ الشر لنشره على الأرض إبتداء من محطة الجهاد في أفغانستان . اللغط الثقافي الجهادي في داخل معسكرات المجاهدين كان يتكرر في كل يوم وساعة أن الجهاد الأكبر هو تحرير الأرض من الروافض ( الشيعة ) ما قبل تحرير القدس ، فهم ( شرّ مَن وطىءَ الحصى ) ، وأنَّ الأمام الخميني ( تقدَّست روحُه ) هو فتنه شيعية يجب دحرها. العلماء الوهابيون السعوديون يتحملون عناء السفر من دولتهم الى أفغانستان ، وعناء الأسراف في الأموال لشؤون الجهاد فقط من أجل إلقاء محاضرة قيِّمة عن التوحيد والشرك والروافض ، وكيفية التعامل معهم ، وردهم وردعهم ، فيرجع العالم الى وطنه الأم وهو مسرور الضمير والذات لما تقدم به من عمل جيد ومثمر في أوساط الشباب العرب . في معسكرات المجاهدين تسمع هذا اللغط بأسراف وعفونه وحماقة وجلافة عند الوهابيين السعوديين بَعدَهُم الكويتيين ، والفلسطينيين ، والسوريين ، وأقلهم حرارة هم الأماراتيون والبحرانيون ، وأقل هؤلاء هم اليمنيون ثم المصريين . فالمعسكر الجهادي كما قلنا ممهورة خيامه بأسم الهلال الأحمر السعودي ، وزيارة العلماء والخطباء السعوديين وعلى مدى سنين الجهاد لمعسكرات المجاهدين كانت بأوامر رسمية في حقيقتها ودَفعها كونهم مرتبطين بوزارة أوقاف ومؤسسة دينية ممهورة منذ ولادتها بولاءها للحكومة ، كذلك المال المكلف للزيارة والتبرعات كله من الحكومة . في هذا الجو الشاحب والمتشنج والمقزِّز ترَعرَع ( أبومصعب ) ، وتعمّقت ثقافتُه الدينية وترسّخت في نفسِه وذاته . فما زال أبو مصعب وحتى نهاية هذه المرحلة نكرة لا يعرفه غيرُ المقرَّبين منه كواحد من بين آلاف المجاهدين . الى لقاء آخر قي حلقة ( باء ) القادمة .
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-06-16
  15. bikur

    bikur عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-05-31
    المشاركات:
    1,081
    الإعجاب :
    0
    اللهم انصر المجاهدين ... وسدد رميهم ورأيهم
     

مشاركة هذه الصفحة