لن يحرر الأقصى الا بالقضاء على من هم أخطر من اليهود.......!!

الكاتب : asd555   المشاهدات : 348   الردود : 0    ‏2006-06-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-15
  1. asd555

    asd555 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-07-24
    المشاركات:
    469
    الإعجاب :
    0
    المختصر/

    الرابطة العراقية / حاولت مجموعة سوداء اغتيال صفاء الغانم ابن شيخ عشائر الغانم السنية في البصرة
    وتم اصابته باصابات بالغة وعند نقله للمستشفى قام مسلحون من حماية المنشآت fbs وبقيادة الملازم جعفر، المسوؤل عن حماية مستشفى الصدر التعليمي، بابلاغ عناصر جيش المهدي بمكان تواجد ابن الشيخ لغرض الاجهاز عليه عن طريق بعض افراد الحماية، ومنهم الملقب ابو مقتدى وعلي الشرطي، لولا عناية الله التي شاءت ان يقوم المحتل بحماية الجريح الذي هو من اهل الايمان ومن مرتادي المساجد وذلك لكي يقال أنهم مهتمين بشأن اهل السنة في البصرة.
    وجدير بالذكر ان هذه العصابة من حماية المستشفى سبق وان سلمت أحد جرحى الحزب الاسلامي الذي اعتدي عليه بعد تفجير القبة في سامراء الى ميليشيا جيش المهدي لاعدامهم وقد حدث ذلك، وهم في كل مرة يعطون المعلومات عن اي جريح سني ليتم اعدامه..
     

مشاركة هذه الصفحة