جيش الرب __ بقلم / رشيدة القيلي

الكاتب : عبدالرحمن الشريف   المشاهدات : 459   الردود : 4    ‏2006-06-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-14
  1. عبدالرحمن الشريف

    عبدالرحمن الشريف شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2004-10-01
    المشاركات:
    778
    الإعجاب :
    0
    جيش الرب __ بقلم / رشيدة القيلي



    [COLOR="Red[U]"]( جيش الرب )[/U] ![/COLOR]

    لا يوجد في كينيا فقط، بل ويوجد في اليمن أيضاً! فحينما كان الله تعالى ربا لحكامنا كان هؤلاء الحكام رعاة لمدارس ومعاهد وجامعات العلوم الشرعية وحينما صارت أمريكا هي الرب، صار هؤلاء الحكام هم (جيش الرب) الذي تقع على عاتقه مهمة استئصال كل ما يمت بصلة إلى هذه المعاهد والمدارس!!




    أحرار لا سفهاء:

    في العدد الماضي قالت الأخت (أروى اليمني) متحدثة عن الرئيس:
    «أحبه بمقدار خوفي عليه من عبء مرحلة جديدة تلتهم رصيده وتنخر منسأته وتغري السفهاء عليه» فسامحك الله يا أروى!
    لأن الذين سيثورون على الرئيس إذا نكص عن وعده، هم أولئك الأحرار المقاومون لفساد حكمه وانتفاء شرعيته، ومعنى ذلك أن المرحلة ستغري السفهاء به وليس عليه، وحتى إن كان الخطأ المطبعي أورد كلمة (تغري) بدلا عن (تجرئ) فالمعنى واحد والاعتراض قائم.

    صناعة امريكية
    حكامنا عبارة عن (تجميع).. اهم قطعتين فيه صنعتا في أمريكا : القلب والعقل!!

    إلى سلطان البركاني:
    لا أدري بما قصدتَهُ حينما صرحت لصحيفة مايو والمؤتمرنت بدعوتك الحزب الاشتراكي لفتح تحقيق حول تورط الحزب الاشتراكي في إعلان الانفصال عام 1994م لأنك تعلم جيداً أنه لا دخان بلا نار، وإعلان نار الحرب هي التي جعلت دخان إعلان الانفصال يتصاعد! أي أن مسؤولية الحزب الاشتراكي عن الانفصال ثانوية، ومسئولية حزبكم أساسية، فمن يحقق مع من ؟

    تعددت الأحزاب والسوء واحد:
    قال د/ يحي الجمل القانوني المصري المعروف: إن الحزب الحاكم في مصر إذا خير ما بين أمرين اختار أسوأهما وفيما يخص الحزب الحاكم في اليمن اعتبروا هذه مقولتي أنا!

    سلالة..!!!
    حينما أرى بعض حكامنا يتهافتون على بيت الطاعة الأمريكي فإنني أوشك على الاقتناع بأن هؤلاء الحكام من تلك السلالة التي تقتل الأب وتتزوج الأم!

    r5r51400@yahoo.com

    عن صحيفة الوسط
    الأربعاء 14 يونيو 2006
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-14
  3. عبدالرحمن الشريف

    عبدالرحمن الشريف شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2004-10-01
    المشاركات:
    778
    الإعجاب :
    0
    جيش الرب __ بقلم / رشيدة القيلي



    [COLOR="Red[U]"]( جيش الرب )[/U] ![/COLOR]

    لا يوجد في كينيا فقط، بل ويوجد في اليمن أيضاً! فحينما كان الله تعالى ربا لحكامنا كان هؤلاء الحكام رعاة لمدارس ومعاهد وجامعات العلوم الشرعية وحينما صارت أمريكا هي الرب، صار هؤلاء الحكام هم (جيش الرب) الذي تقع على عاتقه مهمة استئصال كل ما يمت بصلة إلى هذه المعاهد والمدارس!!




    أحرار لا سفهاء:

    في العدد الماضي قالت الأخت (أروى اليمني) متحدثة عن الرئيس:
    «أحبه بمقدار خوفي عليه من عبء مرحلة جديدة تلتهم رصيده وتنخر منسأته وتغري السفهاء عليه» فسامحك الله يا أروى!
    لأن الذين سيثورون على الرئيس إذا نكص عن وعده، هم أولئك الأحرار المقاومون لفساد حكمه وانتفاء شرعيته، ومعنى ذلك أن المرحلة ستغري السفهاء به وليس عليه، وحتى إن كان الخطأ المطبعي أورد كلمة (تغري) بدلا عن (تجرئ) فالمعنى واحد والاعتراض قائم.

    صناعة امريكية
    حكامنا عبارة عن (تجميع).. اهم قطعتين فيه صنعتا في أمريكا : القلب والعقل!!

    إلى سلطان البركاني:
    لا أدري بما قصدتَهُ حينما صرحت لصحيفة مايو والمؤتمرنت بدعوتك الحزب الاشتراكي لفتح تحقيق حول تورط الحزب الاشتراكي في إعلان الانفصال عام 1994م لأنك تعلم جيداً أنه لا دخان بلا نار، وإعلان نار الحرب هي التي جعلت دخان إعلان الانفصال يتصاعد! أي أن مسؤولية الحزب الاشتراكي عن الانفصال ثانوية، ومسئولية حزبكم أساسية، فمن يحقق مع من ؟

    تعددت الأحزاب والسوء واحد:
    قال د/ يحي الجمل القانوني المصري المعروف: إن الحزب الحاكم في مصر إذا خير ما بين أمرين اختار أسوأهما وفيما يخص الحزب الحاكم في اليمن اعتبروا هذه مقولتي أنا!

    سلالة..!!!
    حينما أرى بعض حكامنا يتهافتون على بيت الطاعة الأمريكي فإنني أوشك على الاقتناع بأن هؤلاء الحكام من تلك السلالة التي تقتل الأب وتتزوج الأم!

    r5r51400@yahoo.com

    عن صحيفة الوسط
    الأربعاء 14 يونيو 2006
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-06-14
  5. عبدالرحمن الشريف

    عبدالرحمن الشريف شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2004-10-01
    المشاركات:
    778
    الإعجاب :
    0
    جيش الرب __ بقلم / رشيدة القيلي



    [COLOR="Red[U]"]( جيش الرب )[/U] ![/COLOR]

    لا يوجد في كينيا فقط، بل ويوجد في اليمن أيضاً! فحينما كان الله تعالى ربا لحكامنا كان هؤلاء الحكام رعاة لمدارس ومعاهد وجامعات العلوم الشرعية وحينما صارت أمريكا هي الرب، صار هؤلاء الحكام هم (جيش الرب) الذي تقع على عاتقه مهمة استئصال كل ما يمت بصلة إلى هذه المعاهد والمدارس!!




    أحرار لا سفهاء:

    في العدد الماضي قالت الأخت (أروى اليمني) متحدثة عن الرئيس:
    «أحبه بمقدار خوفي عليه من عبء مرحلة جديدة تلتهم رصيده وتنخر منسأته وتغري السفهاء عليه» فسامحك الله يا أروى!
    لأن الذين سيثورون على الرئيس إذا نكص عن وعده، هم أولئك الأحرار المقاومون لفساد حكمه وانتفاء شرعيته، ومعنى ذلك أن المرحلة ستغري السفهاء به وليس عليه، وحتى إن كان الخطأ المطبعي أورد كلمة (تغري) بدلا عن (تجرئ) فالمعنى واحد والاعتراض قائم.

    صناعة امريكية
    حكامنا عبارة عن (تجميع).. اهم قطعتين فيه صنعتا في أمريكا : القلب والعقل!!

    إلى سلطان البركاني:
    لا أدري بما قصدتَهُ حينما صرحت لصحيفة مايو والمؤتمرنت بدعوتك الحزب الاشتراكي لفتح تحقيق حول تورط الحزب الاشتراكي في إعلان الانفصال عام 1994م لأنك تعلم جيداً أنه لا دخان بلا نار، وإعلان نار الحرب هي التي جعلت دخان إعلان الانفصال يتصاعد! أي أن مسؤولية الحزب الاشتراكي عن الانفصال ثانوية، ومسئولية حزبكم أساسية، فمن يحقق مع من ؟

    تعددت الأحزاب والسوء واحد:
    قال د/ يحي الجمل القانوني المصري المعروف: إن الحزب الحاكم في مصر إذا خير ما بين أمرين اختار أسوأهما وفيما يخص الحزب الحاكم في اليمن اعتبروا هذه مقولتي أنا!

    سلالة..!!!
    حينما أرى بعض حكامنا يتهافتون على بيت الطاعة الأمريكي فإنني أوشك على الاقتناع بأن هؤلاء الحكام من تلك السلالة التي تقتل الأب وتتزوج الأم!

    r5r51400@yahoo.com

    عن صحيفة الوسط
    الأربعاء 14 يونيو 2006
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-06-14
  7. عبدالرحمن الشريف

    عبدالرحمن الشريف شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2004-10-01
    المشاركات:
    778
    الإعجاب :
    0
    جيش الرب __ بقلم / رشيدة القيلي



    [COLOR="Red[U]"]( جيش الرب )[/U] ![/COLOR]

    لا يوجد في كينيا فقط، بل ويوجد في اليمن أيضاً! فحينما كان الله تعالى ربا لحكامنا كان هؤلاء الحكام رعاة لمدارس ومعاهد وجامعات العلوم الشرعية وحينما صارت أمريكا هي الرب، صار هؤلاء الحكام هم (جيش الرب) الذي تقع على عاتقه مهمة استئصال كل ما يمت بصلة إلى هذه المعاهد والمدارس!!




    أحرار لا سفهاء:

    في العدد الماضي قالت الأخت (أروى اليمني) متحدثة عن الرئيس:
    «أحبه بمقدار خوفي عليه من عبء مرحلة جديدة تلتهم رصيده وتنخر منسأته وتغري السفهاء عليه» فسامحك الله يا أروى!
    لأن الذين سيثورون على الرئيس إذا نكص عن وعده، هم أولئك الأحرار المقاومون لفساد حكمه وانتفاء شرعيته، ومعنى ذلك أن المرحلة ستغري السفهاء به وليس عليه، وحتى إن كان الخطأ المطبعي أورد كلمة (تغري) بدلا عن (تجرئ) فالمعنى واحد والاعتراض قائم.

    صناعة امريكية
    حكامنا عبارة عن (تجميع).. اهم قطعتين فيه صنعتا في أمريكا : القلب والعقل!!

    إلى سلطان البركاني:
    لا أدري بما قصدتَهُ حينما صرحت لصحيفة مايو والمؤتمرنت بدعوتك الحزب الاشتراكي لفتح تحقيق حول تورط الحزب الاشتراكي في إعلان الانفصال عام 1994م لأنك تعلم جيداً أنه لا دخان بلا نار، وإعلان نار الحرب هي التي جعلت دخان إعلان الانفصال يتصاعد! أي أن مسؤولية الحزب الاشتراكي عن الانفصال ثانوية، ومسئولية حزبكم أساسية، فمن يحقق مع من ؟

    تعددت الأحزاب والسوء واحد:
    قال د/ يحي الجمل القانوني المصري المعروف: إن الحزب الحاكم في مصر إذا خير ما بين أمرين اختار أسوأهما وفيما يخص الحزب الحاكم في اليمن اعتبروا هذه مقولتي أنا!

    سلالة..!!!
    حينما أرى بعض حكامنا يتهافتون على بيت الطاعة الأمريكي فإنني أوشك على الاقتناع بأن هؤلاء الحكام من تلك السلالة التي تقتل الأب وتتزوج الأم!

    r5r51400@yahoo.com

    عن صحيفة الوسط
    الأربعاء 14 يونيو 2006
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-06-15
  9. ابوشنب

    ابوشنب عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-03-07
    المشاركات:
    255
    الإعجاب :
    0
    استاذي انتم تعرفوا والناس تعرف ان البركاني ماهو الا اداة في يد غيره

    وكان الاولى ان لا يلتفت اليه مطلقا
     

مشاركة هذه الصفحة