مجلة الرائد----تأهيل اليمن للإنضمام لمجلس التعاون-----تحليل يستحق القراءة

الكاتب : الجمهور   المشاهدات : 1,679   الردود : 32    ‏2006-06-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-13
  1. الجمهور

    الجمهور قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,685
    الإعجاب :
    0
    في العدد الثالث لمجلة الرائد للدراسات والبحوث، وهي فصلية الصدور، وتصدر في صنعاء، قرأت اكثر من موضوع واحد.. بالاضافة إلى مجموعة تحليلات متنوعه وهامه.. انتزع هذا العنوان وهذه الفقرات لأعرضها في المجلس السياسي.. خصوصا وقد دار الكلام كثيراً -هنا- حولها، وهي قضية تأهيل اليمن للانضمام لدول مجلس التعاون الخليجي..
    ولولا انه تحليل قيم ومنطقي لما تكلفت عناء طباعته وتصحيحه وانزاله لكم للقراءة والمشاركة.. ولو كنت استطيع طباعة الموضوع كاملا لما تأخرت، خصوصا وان هذه الاشياء فيها حقوق للمجله، وبالتالي انصح الجميع بقراءتها لعموم الفائده.. وإليكم الموضوع:


    (4) تاهيل اليمن للانضمام لمجلس التعاون الخليجي

    في 16 من شهر مايو تم نشر تصريح لخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز يقول فيه : "نتمنى انشاء الله في يوم من الايام ينضم الينا اخواننا في اليمن لانه ما من شك شئنا ام ابينا اليمن جزء من الامه العربيه والاسلاميه وجزء من الخليج " ، وا كد على دور الصناديق الخليجية التي تم تكليفها لتاهيل اليمن للانضمام الى مجلس التعاون الخليجي، وفي تعليق الملك عبد الله على اختيار صنعاء مكانا لاجتماع اتحاد الصحافة الخليجية ، قال : " ذلك احسن فاليمن اصل العرب .. وهو الرحم الذي خرج منه العرب".
    بهذا التصريح الذي سبقته خطوات عملية كان اولها ادخال اليمن في اربعة مجالس هي: الصحة، والتعليم، والشئون الاجتماعيه ، وكاس الخليج ، وبعد ذلك قرار تاهيل اليمن من قبل صناديق خلجية لذلك الغرض اصبح انضمام اليمن الى مجلس التعاون ا لخليجي مسالة وقت .
    والمعروف ان مجلس التعاون الخليجي نشا في بداية الثمانينات بعد قيام الثورة الايرانيه على اسس معروفة واهداف كانت واضحة حينها وهي الوقوف ضد التوسع الايراني، في منطقة الخليج، وتكوين قوه من دول المنطقه تكون قادرة على حماية نفسها بتشجيع من اميركا.
    ومع ان العراق كان اقوى دولة في المنطقة ويمتلك امكانية مجابهة ايران الا انه لم يدخل في ذلك المجلس، وتم دفعه لمهاجمة ايران ومحاربتها نيابة عن تلك الدول ، وقد سارت – فيما بعد - الامور في المنطقه – كما هو معروف - وادت الى قيام صدام باحتلال الكويت وكانت احدى نتائج ذلك الاحتلال دخول الاسطيل الاميركيه الى مياه الخليج والعيش فيها والى تواجد عسكري على الا رض اليابسه بشكل دائم.
    هذه المتغيرات عملت على ابتعاد مجلس التعاون الخليجي عن الاهداف التي على اساسها تم انشاؤه ، فامريكا اصبحت متواجدة بقواتها في منطقة الخليج وعلى اراضي دولها وصارت امريكا معنية بالدفاع عن المنطقة تجاه اي تهديد ايراني ، ودرع الجزيرة الذي تم تشكيله كنواة لقوة ردع خليجية لم يستطع ايقاف صدام او منعه من احتلال الكويت، وتهديد بقية دول المجلس.
    بعد احتـلال امريكا للعــراق وجلب جنودهــا الى داخـل اراضيه انتفى تماما الدور العسكري وحتى السياسي الذي تم على ضوئه تكوين مجلس التعاون في الثمانينات ، والذي ارتكز على ما نعتقد على كون دول مجلس التعاون دولا خليجية بمعنى انها تقع وتعيش على الضفة الغربية من الخليج ، ويقابلها على الضفه الشرقيه جمهوريه ايران الاسلاميه الفارسيه ، والقاسم المشترك بينها هو انتاج النفط ، وعلى هذا الاساس فا ليمن قبل عشرين عاما ( في بداية الثمانينات ) ليس من الدول المطلة على الخليج ولا من الدول النفطية.. وبالتالي لم يكن لها مكان او دور في تلك المنظومة بعد ان تم فصل دول الخليج في وظيفتها عن موقعها التاريخي والجغرافي ( شبه جزيره العرب) والتي هي في الاصل جزء اساسي من سكانها الاصليين ودولها تقع ضمن اراضيها ، والتي ارتبط اسم العرب بها ( اي جزيرة العرب ).
    وكان من المفترض والطبيعي ان تكون ايران التي تقع اراضيها على طول الضفه الشرقيه للخليج وبقية دول الخليج على غربه، ان تصبح على راس مجلس التعاون الخليجي عند قيامه ، فيما لو لم يتغير النظام فيها ويطاح بعرش الشاه منها، هذا اذا كان مجلس التعاون الخليجي تجمعا للدول المطلة عليه ، كما يدل عليه اسمها، اما اذا اخذنا في الاعتبار الاسم الرسمي والمتداول في الهيئات الدولية والرسمية والخرائط للخليج والذي تصر ايران على تسميته به وهو الخليج الفارسي وتقف الدوائر الرسمية والعلمية معها في هذه التسميه ، فان مجلس العتاون الخليجي صار اسما لتجمع يتنازع مع ايران شرعية اسم الخليج، بعيدا عن موقعه وتسميته في الجزيره العربيه ، والسيطرة عليه ومن ثم حق السياده على مياهه، كاهم ممر تتدفق عبره الطاقه النفطيه ( شريان الحياة المعاصره ).
    وكما ذكرنا سابقا فاذا صار الصراع على النفط والسيطرة على مياه الخليج سواء كان عربيا او فارسيا بين امريكا عبر تواجدها العسكري فيه وفي العراق وبين ايران فان من الطبيعي ان تعود دول مجلس التعاون الخليجي الى الانتساب الى جزيرة العرب ، التي ارتبطت بالاسلام ونشاته ، وبالعرب واصلهم ، والانطلاق منها ، ومن ثم يصبح النظر الى الضفة الغربية من الخليج على اساس اصلها كجزء من شبه الجزيرة العربية، وتخرج دول منطقة الجزيرة من التوظيف السياسي او العسكري الذي ارادته بريطانيا سابقا واميريكا لاحقا . وفي هذه الحاله سيكون هناك خليج فارسي وجزيرة عربية يربط بينهما الاسلام وانتاج النفط والتواجد على ضفتي اهم الممرات المائية في العالم.
    واذا كانت هناك نوايا دوليه لتوظيف شبه جزيره العرب بما تمثله من مكانت روحيه للمسلمين وعرقيه للعرب تجاه القوميه الفارسية التي ستصبح قريبا دولة نووية وقد تضطر اميريكا واوروبا للتعامل معها كواقع ومن ثم تتقاسم معها المصالح والنفوذ على حساب الدول العربيه ، وخصوصا دول الجزيره المنتجه للنفط ، بناء على التوظيف القومي الذي سيصبح ممكنا بعد انضمام اليمن الى مجلس التعاون ( لدول الجزيره العربيه) فان على دول شبه الجزيره العربية ان تعي هذه اللعبة وتنتهز هذه الفرصه لتنطلق في دورها الاقليمي والسياسي والعسكري من مصالحها الذاتيه ، وجذورها العربية ودورها الاسلا مي بدلا من التحرك وفق المشروع الاميريكي والدور الذي حدده لها.
    ومن خلال الطرح السابق نستطيع الخروج ببعض الاستد لالات و النتائج :
    - بعد التواجد الامريكي في مياه الخليج وعلى اراضي شبه جزيرة العرب واحتلاله للعراق ، صار موضوع النفط وحماية ممراته تقوم به اميركا بنفسها وبجنودها ، ولم يعد يهمها تسمية الخليج بالعربي اوا لفارسي ، لان تلك الوظيفه قد فقدت دورها ومهمتها.
    - اميركا تريد توظيف جديد لشبه الجزيره العربيه وليس لدول الخليج وبالتالي لابد من انضمام اليمن الى هذا المجلس ليؤدي وظيفته الجديدة في المنطقة.
    - دول الجزيرة التي تقع على ضفة الخليج لا بد لها من اعادة الهويه العربيه الى دولها بعد اختلال التوازن الذي احدثته ايران على المستوى الدولي وليس على المستوى الخليجي ، الذي خرج اصلا من الحسابات الفاعله والمؤثره ، وهذا لن يتم الا بادخال اليمن ضمن دول الخليج او عودة دول الخليج الى الانتساب الى شبه جزيرة العرب، بحيث يعيد اليمنيون عبر التوازن السكاني والعرقي الهويه العربيه الى تلك الدول بعد تاهيلهم خاصة وقد اخفق توازن القوى التي كانت دول الخليج تتحرك على اساسه ومن ورائها امريكا والغرب ، وصار التوازن البشري والعرقي اهم من توازن القوه.
    - ايران تملك علاقة تاريخيه مع اليمنيين منذ عهد سيف بن ذي يزن ، وهناك قواسم مشتركه بينهما فاذا ما صارت العراق دوله صديقة لايران فان بقاء اليمن خارج اطار مجلس التعاون سيجعل من السهل اقامه تحالف يجمع ايران والعراق واليمن ، ولذا لابد من استيعاب اليمن ضمن منظومة واحدة تعتمد على هوية الجزيرة العربية بدلا من الهوية الخليجيه ، كما ان انضمام اليمن الى مجلس التعاون سيحمي اليمن من التاثير المبا شر على مجرياته الداخليه وخاصة بعد احداث صعده التي اتضح فيها قدرة الزيديه كشيعه في خلط الاوراق والتاثير على الحياة السياسية ومكانة الدولة.
    - اليمن يعد من اهم دول الجزيرة العربية ، حيث يمتلك اكبر شواطئ بحرية مفتوحة على المحيط الهندي ، وهذا ما لا تملكه كل دول الخليج مجتمعة – سوى عُمان -، وبه اكبر تجمع سكاني ، غير موروثه الحضاري قبل الاسلام والفكري بعده ، وبدخول اليمن الى تجمع يضم دول شبه الجزيرة العربية سيجعل من ذلك التجمع يمتلك مصادر الدولة القوية ، القادرة على البقاء والدفاع عن نفسها.
    - دخول اليمن الى مجلس التعاون وبدعم واضح من المملكه العربيه السعوديه سيدت الموقف في هذا التجمع سيعيد لليمن والسعوديه دورهما الريادي في تقاسم النفوذ في منطقة الجزيرة ، كما كان بعد اتفاقية الطائف، كما سيفتح المجال امام البلدين لحالة من التكامل الاقتصادي والسياسي يقودهما لتكوين دولة كبيره في المنطقه العربيه وليس على مستوى الجزيره العربيه فحسب ، وبهذا التكامل يمكن المحافظة على دول ا لخليج ومصالحها وخلق توازن في منطقة النفط.
    - دخول اليمن وانضمامه الى مجلس التعاون سيعزز دور القبيله الذي يحكم من خلال اسرة حاكمة ، كما هو النمط السياسي للدول النفطية ، ولكن ضمن ادارة حديثة وسيادة للقانون.

    المصدر: مجلة دراسات الرائد - التابعه لمركز الرائد للدراسات والبحوث - اليمن - صنعاء- يونيو 2006م.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-13
  3. يافعية كول

    يافعية كول عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-10
    المشاركات:
    179
    الإعجاب :
    0
    كلااااااااااااااااااااام بس
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-06-14
  5. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    أخي الجمهور
    اختيار سديد ونقل موفق
    سلمت يداك وجزاك الله عنا خير الجزاء
    ولي ملاحظة على المقال أو التحليل كما اسميته
    هو أنه مسكون بالهاجسين الايراني والمذهبي - الشيعي
    من حيث تأثيره على مسار الأحداث في منطقة الخليج والجزيرة العربية
    ومع أنه أي التحليل لم يغفل العوامل والمؤثرات الأخرى
    إلا أن تأكيده على الدور الايراني والمذهبي كان اكثر من اللازم
    والحق أن مصير المنطقة أو تحررها ونهضتها بمعنى أدق
    لايرتبط ببروز قوة اقليمية كأيران أو غيرها أو مذهبية كالشيعة أو غيرهم
    فهذه إن لم تصب في الإطار العام للمنطقة والأمة
    وتتجنب كل مامن شأنه تمزيق الشمل وتفريق الصف
    فسوف تبقى مجرد أوراق تستخدمها القوى الدولية المهيمنة
    من أجل خلق مزيد من التوتر والصراع
    الذي لايجني سواها ثماره
    فتأمل!!!
    ولك وللأستاذ عبدالله هاشم السياني
    خالص الود
    والتحية المعطرة بعبق البُن
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-06-14
  7. thoyezen

    thoyezen قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-05-06
    المشاركات:
    26,715
    الإعجاب :
    1
    والله من العيب التحدث عن تاهيل اليمن البلد صاحب الحضاره العريقه والتاريخ الطويل والذي يقدر باكثر من خمسه الاف عام الى مستوى دويلات ومشيخات؟ اكبر واحده منهم لا يتجاوز عمرها السبعين عاما ولو كنا نمتلك القياده الرشيده لهرولت دول الخليج للانظمام الينا وليس العكس . ,واليمن الان تمتلك فرصه ذهبيه لم تحصل على مثلها منذ دخولها الاسلام وذالك لقياده لقياده المنطقه برمتها شرط ان تتوافر الديمقراطيه الحقيقيه والقياده الشريفه والاستقرار السياسي والامني وتوفير المناخات المناسبه للنهوض والاستثمار . , , ,والتجربه الصينيه خير دليل .

    وتحياتيالحاره للجميع
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-06-14
  9. الجمهور

    الجمهور قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,685
    الإعجاب :
    0
    اخي العزيز/ تايم
    شكراً على مرورك

    وبالنسبة لما ذكرته من الهاجس الايراني والشيعي فلا أعتقد بانك محق في قولك بأن نهضة المنطقة لا ترتبط به أو بغيره.. والحقيقة أن تحقيق أي نهضة في المنطقة مرتبط بكل الأطراف الفاعلة في المنطقة بما فيهم ايران والشيعة.. ودول الخليج والسنة.. وهذا ما أكد عليه التحليل.

    وأؤيد ما ذكرت في آخر مشاركتك من أن الهواجس الايرانيه والشيعية إن لم تصب في الإطار العام للمنطقة والأمة وتتجنب كل ما من شأنه تمزيق الشمل وتفريق الصف
    فسوف تبقى مجرد أوراق تستخدمها القوى الدولية (المهيمنة)..

    اخي تايم.. من خلال آخر سطرين تبين انك تعرف رئيس تحرير المجلة او العاملين فيها مسبقاً..
    شكراً لك مرة أخرى، ورب حامل فقه إلى من هو أفقه منه..

    والسلام
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-06-14
  11. الجمهور

    الجمهور قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,685
    الإعجاب :
    0
    اخي العزيز/ تايم
    شكراً على مرورك

    وبالنسبة لما ذكرته من الهاجس الايراني والشيعي فلا أعتقد بانك محق في قولك بأن نهضة المنطقة لا ترتبط به أو بغيره.. والحقيقة أن تحقيق أي نهضة في المنطقة مرتبط بكل الأطراف الفاعلة في المنطقة بما فيهم ايران والشيعة.. ودول الخليج والسنة.. وهذا ما أكد عليه التحليل.

    وأؤيد ما ذكرت في آخر مشاركتك من أن الهواجس الايرانيه والشيعية إن لم تصب في الإطار العام للمنطقة والأمة وتتجنب كل ما من شأنه تمزيق الشمل وتفريق الصف
    فسوف تبقى مجرد أوراق تستخدمها القوى الدولية (المهيمنة)..

    اخي تايم.. من خلال آخر سطرين تبين انك تعرف رئيس تحرير المجلة او العاملين فيها مسبقاً..
    شكراً لك مرة أخرى، ورب حامل فقه إلى من هو أفقه منه..

    والسلام
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-06-14
  13. الجمهور

    الجمهور قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,685
    الإعجاب :
    0
    اخي العزيز/ تايم
    شكراً على مرورك

    وبالنسبة لما ذكرته من الهاجس الايراني والشيعي فلا أعتقد بانك محق في قولك بأن نهضة المنطقة لا ترتبط به أو بغيره.. والحقيقة أن تحقيق أي نهضة في المنطقة مرتبط بكل الأطراف الفاعلة في المنطقة بما فيهم ايران والشيعة.. ودول الخليج والسنة.. وهذا ما أكد عليه التحليل.

    وأؤيد ما ذكرت في آخر مشاركتك من أن الهواجس الايرانيه والشيعية إن لم تصب في الإطار العام للمنطقة والأمة وتتجنب كل ما من شأنه تمزيق الشمل وتفريق الصف
    فسوف تبقى مجرد أوراق تستخدمها القوى الدولية (المهيمنة)..

    اخي تايم.. من خلال آخر سطرين تبين انك تعرف رئيس تحرير المجلة او العاملين فيها مسبقاً..
    شكراً لك مرة أخرى، ورب حامل فقه إلى من هو أفقه منه..

    والسلام
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-06-14
  15. الجمهور

    الجمهور قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,685
    الإعجاب :
    0
    اخي العزيز/ تايم
    شكراً على مرورك

    وبالنسبة لما ذكرته من الهاجس الايراني والشيعي فلا أعتقد بانك محق في قولك بأن نهضة المنطقة لا ترتبط به أو بغيره.. والحقيقة أن تحقيق أي نهضة في المنطقة مرتبط بكل الأطراف الفاعلة في المنطقة بما فيهم ايران والشيعة.. ودول الخليج والسنة.. وهذا ما أكد عليه التحليل.

    وأؤيد ما ذكرت في آخر مشاركتك من أن الهواجس الايرانيه والشيعية إن لم تصب في الإطار العام للمنطقة والأمة وتتجنب كل ما من شأنه تمزيق الشمل وتفريق الصف
    فسوف تبقى مجرد أوراق تستخدمها القوى الدولية (المهيمنة)..

    اخي تايم.. من خلال آخر سطرين تبين انك تعرف رئيس تحرير المجلة او العاملين فيها مسبقاً..
    شكراً لك مرة أخرى، ورب حامل فقه إلى من هو أفقه منه..

    والسلام
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-06-14
  17. الجمهور

    الجمهور قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,685
    الإعجاب :
    0
    اخي العزيز/ تايم
    شكراً على مرورك

    وبالنسبة لما ذكرته من الهاجس الايراني والشيعي فلا أعتقد بانك محق في قولك بأن نهضة المنطقة لا ترتبط به أو بغيره.. والحقيقة أن تحقيق أي نهضة في المنطقة مرتبط بكل الأطراف الفاعلة في المنطقة بما فيهم ايران والشيعة.. ودول الخليج والسنة.. وهذا ما أكد عليه التحليل.

    وأؤيد ما ذكرت في آخر مشاركتك من أن الهواجس الايرانيه والشيعية إن لم تصب في الإطار العام للمنطقة والأمة وتتجنب كل ما من شأنه تمزيق الشمل وتفريق الصف
    فسوف تبقى مجرد أوراق تستخدمها القوى الدولية (المهيمنة)..

    اخي تايم.. من خلال آخر سطرين تبين انك تعرف رئيس تحرير المجلة او العاملين فيها مسبقاً..
    شكراً لك مرة أخرى، ورب حامل فقه إلى من هو أفقه منه..

    والسلام
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-06-14
  19. الجمهور

    الجمهور قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,685
    الإعجاب :
    0
    كلام
    بس اذا ما نفع
    ما يضر!

    ولك التحية
    والسلام
     

مشاركة هذه الصفحة