تجاوزات بقرار جمهوري

الكاتب : الكاشف   المشاهدات : 3,669   الردود : 93    ‏2006-06-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-13
  1. الكاشف

    الكاشف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-12-04
    المشاركات:
    1,291
    الإعجاب :
    0
    هناك تساؤل يدور في خاطري منذ فتره طويله ألا وهو معرفة ما هي الحقبه التي وصلت فيها المبادئ والأخلاق إلى ادني مستوياتها داخل المجتمع اليمني؟ وبدعم وموافقة من من؟ وتحت سمع وبصر من؟.

    في الزمن الغابر أيام حكم الرفاق كنا نسمع عن عدن وملاهي عدن الشيء العجيب (وكأنها موناكو او لاس فيغاس) وان فيها من المراقص والخمارات أكثر مما تحويه من مساجد ومدارس ومستشفيات وقد علق احد "موالعة" الشراب بأن قال انه لا داعي لوجود المستشفيات مادام و"البابع" (الشراب) موجود بتلك الوفره ( قالها بحرقه).

    وجاءت الوحده واستبشر الناس خيرا وتبدد ما كان يسمع عنه موالعة الشمال من أن عدن من أولها إلى أخرها مراقص حيث اكتشفوا أن المراقص متواضعه ولا تتجاوز عدد الإصبع الواحد ويديرها مجموعه من نفايات الشام وبعض الحثاله المحليه وكانت اغلبها مخصصه للرفاق في الحزب للترفيه عنهم بعد الاجتماعات او بعد أي اقتتال ( منهم فيهم يعني) ولم تكن دعارة منظمه كما يحدث الآن...وبعدها دخلت البلد في احتقان سياسي وتدهور الوضع إلى الحرب التي صدرت فيها الفتاوى بقتال المرتدين وصناع الخمور والمراقص التي تنتهك فيها الأعراض كما كانوا يوصفون أيام الحرب وأعلن الانفصال وتم دحر حزب أولئك الذين يشربون الخمر ويجالسون الفتيات (يا سلام سلم.. ما شاء الله على الأخ الرمز الذي خزق السجاجيد من كثر قيام الليل) المهم وحتى لا أطيل عليكم بكلامي الثقيل بعدها أعلن الأخ الرمز أن مرحلة ما بعد الحرب هي مرحلة البناء والتعمير وان عدن ستكون منطقة حره وفعلا منذ ذلك اليوم وعدن تتحرر وتتحول إلى منطقه حره ولكنها حرية من نوع أخر, حرية ليست على غرار الحرية الجمركية والاقتصادية في عالم الأعمال وليست مشابهه للحرية التي يطالب بها المثقفين والمخلصين والشرفاء من أبناء هذا الشعب, إنها حرية دخيلة علينا ولم يبتدعها احد قبل, حرية لا يؤمن بها ولا يفهمها سوى امثال الشاطر وبقية الحاشيه الملكيه التي تحيط بالاخ الرمز, باختصار عدن تتحول الى منطقه حره ولكن من تحت السره.

    ولنقارن بين فترة حزب الرفاق الذي يتخذ من الاشتراكية مسلكا له وبين فترة حزب الرئيس المؤمن الذي لا يخضع للضغوط لانه من سنحان (ما شاء الله قبيلي عسر).

    في عهد الأخ الرمز تضاعفت اعدد المراقص وتم الاهتمام بديكوراتها من اجل الزوار الكرام.

    أصبحت الدعارة رسميه وبأيدي يمنيه خالصه وبدلا من أن كان اغلب من يدير هذه المراقص مجموعه من رفاق وشيوعيي سوريا وفلسطين أصبح الأمر موكلا بأبناء السعيده ونجح الأخ الرمز في التخلص من العماله الاجنبيه وأصبحت اليمن تدير خماراتها بأيدي و"أرجل" يمنيه بحته (تقول مصانع صناعات ثقيله او حقول نفط مش خمارات)

    وهذه ميزه ومنجز جديد يضاف إلى منجزات الأخ الرمز لان هذه الأماكن الآن أصبحت مباحه لجميع فئات الشعب ومن جميع المحافظات وقد ضمن حق المر أه اليمنية في هذا المجال أيضاء ومما زاد الطين بله فتح الأبواب على مصراعيها للاخوه الأعراب من دول الجوار لزيارة هذه الأماكن والترفيه عن أنفسهم حيث أن اليمنيات "رخاص" بالنسبه لهم ولا تكلف الواحده منهن ما تكلفه عاهرات الشام وفتيات الليل في شارع الهرم بمصر وما خفي كان أعظم مما يحدث في الفنادق والشقق المفروشه والجلسات الخاصه.

    لا اعلم ماهي الكلمه المناسبه لوصف ما يحدث سوى أنها مقواده من نوع خاص, مقواده بقرار جمهوري ودعاره منظمه باشراف الدوله بأبناء هذا الشعب المطحون.

    أحب أن أقول لصاحب المنجزات الأخ "الرمز" وشلته العفنه بأنا نحن أبناء اليمن الواحد لا يوجد لدينا ما نفاخر به الأمم (والسبب انتم وشلتكم) في هذا العصر حيث لا منجزات نفخر بها ولا تعليم ولا تطور ولا غني ولا عدل ولا امن ولا أمان.... والقائمه لا تنتهي.

    ليس لدينا ما نفخر به أمام الشعوب العربيه وشعوب العالم سوى أننا ذوي دم عربي أصيل لا يقبل العبث بالشرف ولا يرضى بهتك عرض الأجنبي فكيف إن كانت أعراضنا هي التي تستباح, فلا تشطب الشيء الوحيد المتبقي في قاموسنا والذي نعتز به نحن ولا تعرف أنت ومن معك معناه.

    نحن امة نعاير بأننا أميون (صحيح), بأننا متخلفون عن باقي الأمم (صحيح), بأننا فقراء (صحيح), بأن بلادنا تعتريها الفوضى والنهب والسلب (صحيح), بأننا عاطلين (صحيح) ولكن لم يحدث وان نعتنا احدهم بأنا قوادون وأصحاب رايات حمر مثل بعض بلدان العرب.

    الأخ الرئيس "الرمز" إني ومن معي من شرفاء الوطن في الخارج والداخل نناشدكم إن بقي لديكم ذره من غيره على هذا الشعب وعلى سمعة هذا الوطن المنسي, إن بقي هناك ذره من دين, من خوف من الله, ذره من قبيله (هيا ماعد تشتي اديناهن كلهن) أن تغلقوا هذه الأماكن حفاظا على ماء وجه هذا الشعب الملطشه لمسؤليك ولأقاربك ولجيرانك من الأعراب.
    صدقني أغلقها حتى لا توصف بلقب أخر (قد لا تحبه.... هذا يعتمد عليك) بدلا من لقب الرئيس "الرمز" كما يحلو لأصحابك أن يطلقوا عليك.

    نحن الآن في بداية الصيف, راقبوا شوارع صنعاء وعدن واب وتعز وراقبوا معي سيارات الاخوه "السياح العرب" والله يستر على أعراض نساء هذه الأمه المغلوبه في كل شيء حتى في كرامتها.

    ودمتم...... اخوكم الكاشف

    (دمتم هذه المقصود بها الاخوه القراء يا فخامة الاخ الرمز وليس شخصكم المقدس... انت كفايه عليك 28 سنه حكمتنا
    فيهن)
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-13
  3. ابو رائد

    ابو رائد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-01-22
    المشاركات:
    3,595
    الإعجاب :
    0
    مشكور على كل ما سطره قلمك ...ونتمنى لو لحظة واحدة يفكرون بمستقبل هذا الشعب

    وهذا الكلمات ان دلت فانما تدل على غيرتك على وطنك ..وابنائها الشرفاء في وجه نظرنا

    والرخيصين بنظرة حكومة المؤتمر...
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-06-13
  5. اووسان

    اووسان عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-07-25
    المشاركات:
    618
    الإعجاب :
    0
    أنت تنفخ في الرماد
    لك الله ياشعب يجرع كأس المر من نادله الذي أخذ كل ما عنده
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-06-13
  7. ابو مراد

    ابو مراد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-02-06
    المشاركات:
    3,299
    الإعجاب :
    0
    نسال الله كما اذل الاشتراكيين وازال دولتهم ان يذله ويزيل دولته عاجل غير اجل !!
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-06-13
  9. الكاشف

    الكاشف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-12-04
    المشاركات:
    1,291
    الإعجاب :
    0
    اخي ابو رائد, انا متأكد ان شعوري وشعورك تجاه هذه المصيبه هو شعور اغلب ابناء اليمن ولا ادري متي ستتحرك غيره من يحكمونا.

    مشكور اخي على مرورك الكريم وتسجيلك لامتعاضك مما يحدث.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-06-13
  11. الكاشف

    الكاشف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-12-04
    المشاركات:
    1,291
    الإعجاب :
    0
    اخي اوسان, تحت الرماد لابد من وجود جمر و يوما ما سيلتهب هذا الجمر ويكون أخر الدواء الكي.

    تحياتي لك اخي
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-06-13
  13. الكاشف

    الكاشف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-12-04
    المشاركات:
    1,291
    الإعجاب :
    0
    أامين. الم يكن الاحرى به اغلاق هذه الاماكن بدلا من التطبيل لمسجد الصالح (مسجد الحرام) والرياء امام الناس؟

    شكرا لمرورك اخي ومشاركتك في نقد الفحش الذي يمارس ضد الشعب اليمني
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-06-13
  15. عبدالرزاق الجمل

    عبدالرزاق الجمل كاتب صحفي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-04-04
    المشاركات:
    11,560
    الإعجاب :
    0
    الاخ الكاشف كلام جميل جدا وربما ان الاندفاع نحو الجنوب الحر من قبل
    الشماليين الذين رأوا فيها ما لايوجد في شمالنا الطيب قد جعلهم يبالغون
    من حالة العهر التي وصل اليها الشطر الجنوبي المشكلة كما ذكرت انت
    ان الحرب المقدسة خاضها البعض تحت هذا المسمى(محاربة الفاسدين
    الخمارين) لكننا الان امام امر واقع شمول الجنوب وجنب الشمال وصار
    كل شئ (جائز جائز) ومع هذا كله لم نر للوجوه الدينية التي خاضت جزءا
    كبيرا من تلك الحرب اي تعليق على حالة الوضع الحالي وكان خمر ومراقص
    الشمال التي تتبنها وزارة الثقافة والسياحة وتصرف تصريحات غير تلك
    التي كانت في الجنوب من الناحية الشرعية بمعنى اننا نعاني في كل السلبيات
    من عدة مشاكل فالجهة الرسمية مشكلة والشعب الجاهل ابو المشاكل
    ثم ياتي من يسمون بالمتديين ليكونوا وجها اخرا للسلطة
    تحياتي لك ايها الصديق الكاشف
    موضوع في غاية الروعة
    يستحق تثبيت واربعينية​
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-06-13
  17. الكاشف

    الكاشف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-12-04
    المشاركات:
    1,291
    الإعجاب :
    0
    مرحبا بالاستاذ الكبير ابن اباض, ماذكرته في تعقيبك الكريم يدل على الطريقه التي تساس بها الامور في هذا البلد ومتى ما اراد الذين يحكمون توظيف الدين لأغراضهم فهم يبرعون فيه ومتى ارادو تهميشه فلا نسمع لهم صوتا وهذا يثبت ان هناك من يداهنهم من الاخوه المؤثرين دينيا في الساحه اليمنيه او انهم يمرون في حالة بيات شتوي منذ سنين.

    مروركم هو الرائع وقلمكم دائما هو الاروع ..... وانا اتمنى ان يثبت الموضوع ليس لشي الا لينتبه الناس الى ما اصبح الوضع عليه ومن باب انكار المنكر والغيره على اعراض ابناء اليمن وعلى سمعه اليمن الاخلاقيه.

    تحياتي
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-06-13
  19. الهام

    الهام عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-16
    المشاركات:
    74
    الإعجاب :
    0
    رائع قلمك اخى الكاشف ورائع اكثر اندفاعك وغيرتك نحو هذا الوطن المتقوقع على ذاتة الغارق فى ماسية وواللة انك لم تقل غير الصواب ولو كان فية الكثير من المبالغة فيما يخص كثرة اماكن العربدة والشرب ,وانتشار ضاهرة فتيات الليل ما هو الا نتاج طبيعى للفقر وانعدام الاخلاق او الوازع الدينى وما يقدمة النظام الحالى هو المزيد من الفقر وبالتالى المزيد من الاتجار باجساد اليمنيات ,ولكم حز فى نفسى قراءة نتائج دراسة توضح ان غالبية من يمتهن بيع انفسهن تتزايد لتوفير القات لرجال عاطلين عن العمل واطفال لاعائل لهم ,صدقنى انها حلقة لاتنتهى فعند النهاية تكون البداية وانا لااقول مثلك انها مقوادة بقرار جمهورى ولكنة حقد دفين ولامبالاة تجاة كوارث هذا الوطن واعتقد اننا بحاجة الى التعليم اولا واخيرا والى احترام القوانين التى ستحد من هذة الضاهرة (ولى ملاحضة علىجوهر الشرف بانة ليس جسد المراة هو محك الشرف ولكن بيع الاوطان وسرقة ما عليها هو بنظرى انعدام الشرف الحقيقى وما بعدة سيكون نتاج انهزاملاهم قيمة وهى قيمة التربة التى نحيا عليها.
    مع التحية
     

مشاركة هذه الصفحة