الرسول والائمة وشيعتهم هم السابقون الى النار !!!

الكاتب : فارس الاسلام   المشاهدات : 3,416   الردود : 108    ‏2006-06-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-13
  1. فارس الاسلام

    فارس الاسلام عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    2,226
    الإعجاب :
    0
    - :عن علي بن الحسين ، عن محمد بن يحيى ، عن محمد بن الحسين الرازي ، عن محمد بن علي ، عن محمد بن سنان ، عن داود بن كثير الرقى ، قال : قلت : لابي عبدالله جعفر بن محمد عليه السلام : جعلت فداك أخبرني عن قول الله عزوجل : " السابقون السابقون اولئك المقربون ( 1 ) " قال : نطق الله بهذا ( 2 ) يوم ذرأ الخلق في الميثاق وقبل أن يخلق الخلق بألفي عام ، فقلت : فسر لي ذلك ، فقال : إن الله عزوجل لما أراد أن يخلق الخلق خلقهم من طين ورفع لهم نارا فقال : ادخلوها ، فكان أول من دخلها محمد صلى الله عليه وآله وأمير المؤمنين و الحسن والحسين عليهم السلام وتسعة من الائمة إمام بعد إمام ، ثم أتبعهم بشيعتهم فهم والله السابقون ( 3 ) .وهذه نهاية وخاتمة الرسول خاتم الأنبياء والمرسلين ونهاية أهل البيت وذريته وأئمتهم الاثنى عشر عند الشيعة الجعفرية عياذ بالله تعالى !!!!
    ------------------------------
    ( 1 ) سورة الواقعة : 10 و 11 .
    ( 2 ) في المصدر : نطق الله بها .
    ( 3 ) الغيبة للنعمانى : 43 .
    بحار الانوار ج 36 - ص [401] - ص [410]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-13
  3. شيعي معتدل

    شيعي معتدل عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-02-04
    المشاركات:
    2,401
    الإعجاب :
    4
    بسم الله الرحمن الرحيم
    عزيزي فارس الإسلام
    أرجو من أعماق قلبي أن لا تكون أنت كاتب هذا الموضوع، وأن تكون على غفلة من الدجل والمغالطة القبيحة التي فيه، فإن إخوانك هنا يحسنون الظن بك.. وأرجو أن تكون بعد مطالعتك لردي هذا أقدر على إعادة النظر في ثقتك بمن تنقل عنهم، وأن تعرف أن في خصوم الشيعة من يستحل الضحك على الذقون.
    والكذب والدجل المتعمد في هذا الموضوع هو أن صاحبه قال بعد ذكر الرواية : (وهذه نهاية وخاتمة الرسول خاتم الأنبياء والمرسلين ونهاية أهل البيت وذريته وأئمتهم الاثنى عشر عند الشيعة الجعفرية عياذ بالله تعالى).
    فهو إذًا يريد أن يستغفل قارئه ويوهمه أن الرواية بصدد الكلام عن نهاية ومصير ومآل النبي والأئمة صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين.. مع أن قراءة الرواية من أولها إلى آخرها يبين أنها لا تتحدث عن مصير ونهاية، بل تتحدث عن بداية.. هكذا أراد كاتب هذا الموضوع ـ وأرجو أنه ليس عزيزي فارس الإسلام ـ أن يحرّف معنى الرواية، وأن يزرع الوهم عند قارئه.
    وبعد أن تبين لنا دجل كاتب الموضوع، أنقل هنا متن الرواية الشيعية بلا زيادة ولا نقصان، ثم أعلق عليها بما يبين أنه لا مجال للتمسك بهذه الرواية للطعن في الشيعة الإمامية نصرهم الله وأيدهم:
    متن الوراية:
    الغيبة للنعماني ص : 90
    20- أخبرنا علي بن الحسين عن محمد بن يحيى عن محمد بن حسان الرازي عن محمد بن علي عن محمد بن سنان عن داود بن كثير الرقي قال قلت لأبي عبد الله جعفر بن محمد ع جعلت فداك أخبرني عن قول الله عز و جل السَّابِقُونَ السَّابِقُونَ أُولئِكَ الْمُقَرَّبُونَ قال نطق الله بها يوم ذرأ الخلق في الميثاق قبل أن يخلق الخلق بألفي عام فقلت فسر لي ذلك فقال إن الله جل و عز لما أراد أن يخلق الخلق خلقهم من طين و رفع لهم نارا فقال ادخلوها فكان أول من دخلها محمد رسول الله ص و أمير المؤمنين و الحسن و الحسين و تسعة من الأئمة إمام بعد إمام ثم أتبعهم بشيعتهم فهم و الله السابقون.

    انتهت الرواية متنا وسندا من غيبة النعماني.
    والآن أرجو منك عزيزي فارس الإسلام ـ نصرك الله وأيدك ـ أن تلتفت إلى ما يلي:
    1ـ إسناد الرواية المذكورة ضعيف، وذلك لأن محمد بن حسان الرازي، لم يوثقه أحد، وقد ضعفه ابن الغضائري، وقال السيد الخوئي رحمه الله في معجمه: فالرجل لم تثبت وثاقته.
    وزبدة القول أن الرجل مجهول الحال على أقل تقدير. ولكون السند ضعيفًا لما ذكرنا لا تكون الرواية ملزمة للشيعة حتى لو افترضنا أن فيها ما يوجب الطعن. بل لو صحت الرواية سندًا وكان فيها ما يوجب التوقف لما صححها الشيعة؛ لما هو معروف من مذهبهم في اشتراط صحة المتن والسند معًا، فتنبّهْ.
    2ـ إننا إذا افترضنا أن الرواية تتضمن ما يوجب الطعن، فهذا لا يلزم منه الطعن في الشيعة، لأن القاعدة هي أن الرواية أعم من الاعتقاد، يعني أن الراوي قد يعتقد بمضمون الرواية وقد لا يعتقد، فمجرد الرواية لا يعني ضرورة أن الرواي ملتزم بمفادها.. وعليه: فلو افترضنا تضمن الرواية ما يوجب الطعن، فلا مجال إلى التعدّي بالطعن على الشيعة؛ لكونهم رواة لها، بل اللازم حينئذ أن نثبت أن الشيعة يعتقدون بمفادها، وهو ما لم يصنعه صاحب الموضوع، وأحسبه غير قادر عليه أيضًا.
    3ـ إننا لا نرى أي إشكالية في متن الرواية، توجب الطعن، فمعنى الرواية حسب ما يظهر بوضوح من ألفاظها هو أن الله امتحن الخلق في (عالم الذر) ليمحصهم، وذلك بأن عرضهم على النار، وليس في الرواية أن النار كانت نار جهنم، ولا أنها كانت نار عذاب، بل الظاهر أنها كانت نارًا أريد من خلالها امتحان طاعة الخلق، فكان النبي والأئمة والشيعة هم السابقين إلى هذه الطاعة والعبادة، وبمقارنة هذه الرواية مع رواية الكافي الشريف نعرف أن هذه النار كانت بردًا وسلامًا على داخليها وهم أصحاب اليمين، وكانت ندمًا وحسرةً على الممانعين من دخولها وهم أصحاب الشمال، وفيما يلي ننقل رواية الكليني عن تفسير نور الثقلين، ونترك المجال لقارئنا من أجل يفكر ويدقق:


    تفسير نور الثقلين ج‏4 616 [سورة الزخرف(43): الآيات 71 الى 89] ..... ص : 613
    94- في أصول الكافي على بن إبراهيم عن أبيه عن أحمد بن محمد بن أبي نصر عن أبان بن عثمان عن محمد بن على الحلبي عن أبي عبد الله عليه السلام قال: ان الله عز و جل لما أراد أن يخلق آدم عليه السلام أرسل الماء على الطين، ثم قبض قبضة فعركها ثم فرقها فرقتين بيده ثم ذرأهم فاذا هم يدبون ثم رفع لهم نارا فأمر أهل الشمال ان يدخلوها فذهبوا إليها فهابوها و لم يدخلوها، ثم امر أهل اليمين ان يدخلوها فذهبوا فدخلوها، فأمر الله عز و جل النار فكانت عليهم بردا و سلاما. فلما رأى ذلك أهل الشمال قالوا: ربنا أقلنا فأقالهم، ثم قال لهم: أدخلوها فذهبوا فقاموا عليها و لم يدخلوها، فأعادهم طينا و خلق منها آدم عليه السلام و قال أبو عبد الله عليه السلام: فلن يستطيع هؤلاء ان يكونوا من هؤلاء و لا هؤلاء ان يكونوا من هؤلاء، قال: فيرون ان رسول الله صلى الله عليه و آله أول من دخل تلك النار فذلك قوله عز و جل: قُلْ إِنْ كانَ لِلرَّحْمنِ وَلَدٌ فَأَنَا أَوَّلُ الْعابِدِينَ.


    وبهذا تبين أنه لا مجل للطعن في الشيعة الإمامية ـ أيدهم الله بنصره ـ من خلال الرواية المذكورة، بل الطعن والخزي على من ألّف هذا الموضوع، ورام أن يلبّس على الناس، ويوهم القراء ما ليس بحقيقة، وما دل على أنه غير جدير بالثقة والتصديق.
    فهنيئًا للشيعة تماسك مذهبهم، وهنيئًا لخصومهم فضيحتهم بل فضائحهم.

    هذا وأنوّه بأنني لم أكن أرى الموضوع يستحق الرد، ولكنني لبيت دعوة بعض الإخوان، والله ولي التوفيق
    والحمد لله أولا وآخرًا
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-06-13
  5. salman

    salman عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-06-27
    المشاركات:
    625
    الإعجاب :
    0
    من ناحية متن الرواية : فان الرواية تتحدث عن امتحان للناس قبل هذا العالم بدخول نار فكان اسبق الناس لامتثال امر ربهم هم الائمة وشيعتهم .

    اما من ناحية السند فان محمد بن سنان لا دليل على وثاقته :
    المفيد من معجم رجال الحديث - محمد الجواهري - ص 535
    10916 - 10911 - 10938 - محمد بن سنان أبو جعفر الزاهري : من أصحاب الكاظم والجواد والرضا ( ع ) متعارض فيه التوثيق والتضعيف فلا دليل على وثاقته
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-06-13
  7. ابو خطاب

    ابو خطاب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-10-31
    المشاركات:
    13,910
    الإعجاب :
    1
    بارك الله فيك اخي فارس الاسلام لقد اصبتهم بمقتل ...


    سلمان مادام لادليل على وثاقته فهل يؤخذ بكل احاديثه ام ترد ؟؟

    خاصة انه من اصحاب الكاظم والجواد

    مع انه ايضا لادليل على تضعيفه

    الظاهر أن المراد بابن سنان " محمد بن سنان الزاهرى " المعنون في الرجال

    وهو ايضا من رجال الامام الجواد ومذكور من ضمنهم

    http://www.imamjawad.net/htm/ara/imamjawad/imamjawad_ara.asp?matlabid=19


    وهذه أقوال العلماء الرافضة في محمد بن سنان الزاهري

    ولننظر في ترجمة محمد بن سنان أبي جعفر الزاهري ، فهذا الزاهري قد افتخر به عبدالحسين الموسوي في المراجعات ، وقال عنه الحر العاملي : ( وثقه المفيد ! وروى الكشي له مدحاً جليلاً يدل على التوثيق ! وضعفه النجاشي والشيخ ظاهراً ، والذي يقتضيه النظر أن تضعيفه إنما هو من ابن عقدة الزيدي ، ففي قبوله نظر ، وقد صرح النجاشي بنقل التضعيف عنه ، وكذا الشيخ ( يعني الطوسي شيخ الطائفة ) ، ولم يجزما يضعفه ، على أنهم ذكروا وجهه ، وهو أنه قال عند موته : كل ما رويته لكم لم يكن لي سماعاً ، وإنما وجدته ، وهو لا يقتضى الضعف إلا بالنسبة إلى أهل الاحتياط التام في الرواية ، وقد تقدم ما يدل على جوازه ، ووثقه أيضاً ابن طاوس ! والحسن بن علي بن شعية ! وغيرهما ، ورجحه بعض مشائخنا ، وهو الصواب ، واختاره العلامة في بحث الرضاع من المختلف وغيره ، … ) .

    وان قالوا انهه كاذبا لكن حسب مااعرف ان في أصول علم الحديث عند الشيعة أن كذب الراوي لا يقدح في عدالته إذا كان شيعياً ، لأن الدين عندهم هو محبة رجل أو رجال !!!

    والرواة المتهمون بالكذب عند الشيعة ، والمقبولة روايتهم في نفس الوقت كثر ، ومن أراد الاستزادة فعليه بكتب الشيعة يلق العجب العجاب .
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-06-13
  9. شيعي معتدل

    شيعي معتدل عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-02-04
    المشاركات:
    2,401
    الإعجاب :
    4
    عزيزي أبو خطاب
    بدلا من التشجيع على طريقة مشجعي كرة القدم، اقرأ ما يكتب جيدًا ثم علِّق
    ولك مني جزيل الشكر والتقدير
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-06-13
  11. salman

    salman عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-06-27
    المشاركات:
    625
    الإعجاب :
    0
    ابوخطاب

    هل هذا سؤال من شخص يعي ما يقول : (سلمان مادام لادليل على وثاقته فهل يؤخذ بكل احاديثه ام ترد ؟؟)

    ثم هل تتحفنا من اين استقيت هذا الكلام من غير باب القص واللصق :
    (وان قالوا انهه كاذبا لكن حسب مااعرف ان في أصول علم الحديث عند الشيعة أن كذب الراوي لا يقدح في عدالته إذا كان شيعياً ، لأن الدين عندهم هو محبة رجل أو رجال !!!)
    (والرواة المتهمون بالكذب عند الشيعة ، والمقبولة روايتهم في نفس الوقت كثر ، ومن أراد الاستزادة فعليه بكتب الشيعة يلق العجب العجاب .)

    لابد وانك تسكن المريخ او عطارد
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-06-13
  13. شيعي معتدل

    شيعي معتدل عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-02-04
    المشاركات:
    2,401
    الإعجاب :
    4
    وَقَدِمْنَا إِلَى مَا عَمِلُوا مِنْ عَمَلٍ فَجَعَلْنَاهُ هَبَاءً مَنْثُوراً
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-06-14
  15. ابو خطاب

    ابو خطاب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-10-31
    المشاركات:
    13,910
    الإعجاب :
    1
    سلمان

    انت قلت في نسخك ولصقك ((متعارض فيه التوثيق والتضعيف فلا دليل على وثاقته ))

    فبين لي هل هو ثقة او غير ثقة وان كان فهل لايؤخذ بجميع احاديثه لان محمد بن سنان له احاديث كثيرة في روايت اخرى لااراكم تذكروه بالتضعيف ...فأن كانت لصالحكم سكتم عنه وان كانت عليكم شحذتم عليه هذا الكلام ...

    وارجو ان تهدئ من اعصابك انت واخوك شيعي معتدل :)
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-06-14
  17. salman

    salman عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-06-27
    المشاركات:
    625
    الإعجاب :
    0
    اولا : عندما يتعارض التوثيق والتضعيف فلا دليل حينئذ على وثاقته
    وبالتالي الاحتجاج بها من اصله لا يصح

    ثانيا : لو سلمنا بالصحة فان ايراد الرواية لا يدل على اننا نعتقد بها فان الرواية الصحيحة يؤخذ بها ما لم تعارض القطعي .

    انتهى الموضوع
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-06-14
  19. salman

    salman عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-06-27
    المشاركات:
    625
    الإعجاب :
    0
    اولا : عندما يتعارض التوثيق والتضعيف فلا دليل حينئذ على وثاقته
    وبالتالي الاحتجاج بها من اصله لا يصح

    ثانيا : لو سلمنا بالصحة فان ايراد الرواية لا يدل على اننا نعتقد بها فان الرواية الصحيحة يؤخذ بها ما لم تعارض القطعي .

    انتهى الموضوع
     

مشاركة هذه الصفحة