صحيفة عراقية:عُمير 'الملعون' يهزم الإيرانيين والجمهور الايراني يهتف نحن نحب اسرائيل

الكاتب : ابورغد   المشاهدات : 1,070   الردود : 11    ‏2006-06-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-12
  1. ابورغد

    ابورغد قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-18
    المشاركات:
    6,823
    الإعجاب :
    0
    صحيفة عراقية: عُمير 'الملعون' يهزم الإيرانيين

    مفكرة الإسلام [خاص]: تعرّض الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه للسب والقذف في مقاهي جنوب بغداد في النجف وكربلاء ومناطق من بغداد منذ مساء أمس وحتى اليوم؛ بعد قيام لاعب كرة القدم المكسيكي عمر برافوا بتسجيل هدف قي مرمى إيران.
    ونقل مراسل 'مفكرة الإسلام' في بغداد عن عدد من مواطني أهل السُنة أن الشيعة في مقاهي منطقة الفضل والصدر والشعلة باتوا يتفننون في سب الخليفة عمر بن الخطاب بشكل لا يمكن لأي مسلم سماعه وتحمله.
    حيث ذكر أحدهم أن مشجعي كرة القدم الشيعة من الشباب وكبار السن انهالوا على عمر بن الخطاب بالسب والشتم بعد أن سجّل لاعب اسمه عمر برافوا، وهو عربي يحمل الجنسية المكسيكية، هدفًا في مرمى إيران.
    وأشار المراسل إلى أن الأمر تعدى صباح اليوم إلى إعلام وصحف الروافض، حيث ذكرت صحيفة 'المهدي المنتظر' الصادرة في بغداد اليوم على صفحتها الرياضية الرابعة 'عمير الملعون يسجل هدف في مرمى الجمهورية الإسلامية'.
    وعمير هو ما اعتاد الروافض عليه، حيث يعمدون إلى صيغه التصغير والتحقير في اللغة العربية؛ فيسمون الخليفة الأول أبو بكر رضى الله عنه 'بكير', ويسمون الخليفة الثاني عمر بن الخطاب رضي الله عنه 'عمير'.
    ويقول مراسل 'مفكرة الإسلام' في بغداد إن الشعور بالتعجب كان هو السائد لدى المتابعين للمباراة من أهل السُنة, حيث يتم القضاء على حلم عواجيز إيران من خلال شاب يسمى عمر.
    الجدير بالذكر أن شيعة العراق يشنون حملة تصفية ضد كل من اسمه عمر أو أبو بكر في بغداد وضواحيها، وقد نشرت 'مفكرة الإسلام' قائمة مؤخرًا بعدد السُنة الذين يتسمون بأسماء أبي بكر وعمر، والذين قتلتهم الشيعة غيلة وغدرًا فقط بسبب أسمائهم.





    http://www.islammemo.cc/news/one_news.asp?IDNews=113920


    مفكرة الإسلام: فاجأ جمهور كرة القدم الإيراني المرافق لمنتخب إيران لكرة القدم بمونديال ألمانيا، مذيع القناة الثانية 'الإسرائيلية' بهتافات تقول: نحن نحب 'إسرائيل'.. نحن نحب 'إسرائيل'!!
    وكان مراسل القناة الثانية الصهيونية قد أعد تقريرًا أمس عن الفريق الإيراني بكأس العالم، وذهب لإجراء حوار مع مدرب الفريق الإيراني الذي رفض إكمال الحوار عقب معرفته بأن المذيع 'إسرائيلي'، لكن المذيع الصهيوني ذهب في لقطة عكسية لبعض الجماهير الإيرانية وأخبرهم عن رأيهم في التسجيل للتليفزيون 'الإسرائيلي'، فرددوا بصوت عالٍ: نحن نحب 'إسرائيل'!!
    وأجمع الجمهور الإيراني خلال حواراتهم مع القناة الثانية الصهيونية على أنه لابد من التفريق بين السياسة والرياضة، وقد قام أحد الإيرانيين باحتضان المذيع الصهيوني ولفه بعلم إيران، فيما قام المذيع في نهاية الحوار بوضع 'طاقية رأسه' على رأس مشجع إيراني.
    والعلاقة بين إيران و'إسرائيل' رغم ما ينشر عن توترات وعداء إلا أن قنوات الاتصال لم تنقطع بين الطرفين, كما أن التعاون بين إيران والولايات المتحدة لاسيما في الحرب العراقية والأفغانية صرحت به قيادات إيرانية بارزة أكثر من مرة.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-12
  3. البحار

    البحار قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-12-22
    المشاركات:
    19,341
    الإعجاب :
    17
    يا جماعة فجعتوني على نفسي

    ما في الا انا اسمي عمر ولا كيف ؟

    وينه عمر السقاف

    وينه عمر الكميم

    ولا هربوا و خلوني :)
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-06-12
  5. ابو خطاب

    ابو خطاب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-10-31
    المشاركات:
    13,910
    الإعجاب :
    1
    هذه اخلاق الرافضة وهذا المتوقع منهم ...فلاغريب منهم ذلك...


    وكذلكلاغرابة ان يكون جمهورهم يعشق دولة الكيان الصهيوني لانا لانعرف لهم جهادا لاي ايراني في فلسطين


    الاخ البحار (عمر)
    لو كنت انت الان في العراق لكنت في عداد المطلوبين ان لم تكن في عدادالقتلى بسبب اسمك الجميل الذي احب ان اسمي اسم ابني به (عمر ) :)
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-06-12
  7. alawdi2008

    alawdi2008 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-03-12
    المشاركات:
    2,066
    الإعجاب :
    1
    بسنا كره وبغض
    جني
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-06-12
  9. باريس نت

    باريس نت عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-19
    المشاركات:
    85
    الإعجاب :
    0
    مفكرة الاسلام الوهابية الارهابية تروج الى الفتنة الطائفية في العراق


    في محاولة منها لنشر وترويج الفتنة الطائفية في العراق نشرت مفكرة الاسلام الوهابية الارهابية على صفحات موقعها على شبكة الانترنيت خبرا ادعت فيه ان صحيفة عراقية قد تعرضت الى الخليفة عمر بن الخطاب وذلك بسبب تسجيل لاعب المنتخب المكسيكي ( عمر برافوا ) احد اهداف المكسيك في مرمى المنتخب الايراني , كما ادعت ان الشيعة في مقاهي منطقة الفضل والصدر والشعلة باتوا يتفننون في سب الخليفة الثاني عمر بن الخطاب بشكل لا يمكن لاي مسلم سماعه وتحمله على حد زعمها . واشار مراسل المفكرة الى ان الامر تعدى صباح اليوم الى اعلام وصحف (الروافض ) . واضاف المراسل أن شيعة العراق يشنون حملة تصفية ضد كل من اسمه عمر أو أبو بكر في بغداد وضواحيها . يذكر ان هذا الموقع سبق له ان نشر خبرا كاذبا عن مسجد براثا المقدس في بغداد حيث ذكروا ان مسجد براثا فيه مقبرة جماعية لشباب سنة تم قتلهم ودفنهم في داخل المسجد .

    وكالة انباء براثا ( واب )

    http://www.burathanews.com/index.php?show=news&action=article&id=2894
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-06-13
  11. ابو خطاب

    ابو خطاب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-10-31
    المشاركات:
    13,910
    الإعجاب :
    1
    ياباريس نت

    لم تذكر لنا ان الصحيفة (مهدي المنتظر ) ايضا ستنفي ...

    ومن ثم فأن مراسل مفكرة الاسلام هو الذي نقل الخبر وهو مصدق لدينا وثقة وليس الشيعة وموقع براثا الاخباري الشيعي التكفيري
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-06-13
  13. النور المبين

    النور المبين عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-05-30
    المشاركات:
    504
    الإعجاب :
    0
    الاخ


    الاخ ابو خطاب
    كرة القدم لعبة انسانية هدفها التسلية والمحبة والاثارة لماذا يتدخل الدين والسياسة
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-06-16
  15. bikur

    bikur عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-05-31
    المشاركات:
    1,081
    الإعجاب :
    0
    اليهود هم من أسس الدين الرافضي القذر
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-06-16
  17. باريس نت

    باريس نت عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-19
    المشاركات:
    85
    الإعجاب :
    0
    والعكس هو الصحيح


    والعكس هو الصحيح .
    الدين الوهابي القذر هو من اسسسه المخابرات البريطانية
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-06-16
  19. ابو رائد

    ابو رائد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-01-22
    المشاركات:
    3,595
    الإعجاب :
    0
    لا حول ولا قوة الا بالله
     

مشاركة هذه الصفحة