أقوى خبر .. تفجر الخلاف بين ال Cia و مكتب التحقيقات Fbi بسبب الشهيد خالد المحضار .

الكاتب : بنت يافع   المشاهدات : 643   الردود : 0    ‏2002-06-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-06-05
  1. بنت يافع

    بنت يافع عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-09-08
    المشاركات:
    656
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ,

    أقوى خبر .. اللهم زيدهم ضلالا

    واشنطن (رويترز) - اعلنت وكالة المخابرات المركزية الامريكية (سي.اي.ايه) انها ابلغت مكتب التحقيقات الاتحادي في يناير كانون الثاني عام 2000 عن خالد المحضار وهو احد المشتبه في تورطهم في هجمات 11 سبتمبر ايلول في احدث كشف من نوعه عن معلومات اسيء التعامل معها قبل الهجمات التي اودت بحياة نحو 3000 شخص.
    وبدأ الكونجرس الامريكي يوم الثلاثاء جلسات مغلقة للتحقيق في اخفاق وكالات الاستخبارات الامريكية في الكشف عن خطة خطف اربع طائرات ركاب امريكية صدم المهاجمون بثلاث منها برجي مركز التجارة العالمي في نيويورك ومقر وزارة الدفاع الامريكية (البنتاجون) في واشنطن وسقطت الرابعة في بنسلفانيا.
    ويسعى المشرعون الامريكيون الى معرفة الخطأ وتحديد الاصلاحات المطلوبة لتحقيق تعاون افضل بين مكتب التحقيقات والسي.اي.ايه لتوفير الامن للبلاد.
    وتعقد لجنتا الاستخبارات في مجلسي الشيوخ والنواب جلسات استماع وحتى نهاية العام على ان تتحول الجلسات من جلسات مغلقة الى جلسات علنية مفتوحة امام الجمهور بحلول نهاية الشهر الحالي.
    ويجيء تحقيق الكونجرس بعد الكشف عن عدة وقائع فشلت فيها وكالات الاستخبارات الامريكية في تبادل المعلومات بصورة كان من الممكن ان تحول دون وقوع الهجوم الذي القيت مسؤوليته على تنظيم القاعدة الذي يتزعمه اسامة بن لادن.
    وقالت مصادر الكونجرس ان اعضاء لجنتي الاستخبارات في مجلسي الشيوخ والنواب سيقضون يومي الثلاثاء والاربعاء وربما الخميس ايضا في ابلاغ اعضاء الكونجرس بما توصلوا اليه منذ بدء التحقيق في الامر في فبراير شباط الماضي.
    وذكرت ان اعضاء اللجنتين استجوبوا مسؤولي مكتب التحقيقات والسي.اي.ايه ووكالة الامن القومي وراجعوا وثائق هامة وقعت في الاف الصفحات.
    واضافوا ان روبرت مولر مدير مكتب التحقيقات وجورج تينيت مدير السي.اي.ايه سيمثلان امام الكونجرس مع بداية الجلسات العلنية والتي تبدأ على الارجح يوم 24 يونيو حزيران.
    وقال السناتور بوب جراهام رئيس لجنة الاستخبارت في مجلس الشيوخ "نريد ان نحقق شيئين. اولا تعريف الشعب الامريكي بما حدث في 11 سبتمبر والوقائع التي جعلت 11 سبتمبر ممكنا.
    "ثانيا نريد ان نتعلم من التجربة ونطرح على الشعب الامريكي الاصلاحات التي نراها ضرورية لخفض فرص حدوث 11 سبتمبر مرة اخرى."
    وقالت مجلة نيوزويك يوم الاحد ان السي.اي.ايه فشلت في اخطار مكتب التحقيقات في الوقت المناسب بالمعلومات التي جمعتها عن رجلين شاركا بعد ذلك في الهجمات.
    وقال السناتور ريتشارد شلبي حين سئل عن هذا التقرير "لدينا كثير من مشاكل الاتصال بين مختلف وكالات الاستخبارات.
    "اعتقد اننا سنرى مع تواصل جلسات الاستماع وتواتر المعلومات اخفاقا كبيرا في الاتصالات بين الوكالات."
    وقال الرئيس الامريكي جورج بوش يوم الاثنين خلال زيارة لليتل روك باركنسو ان مكتب التحقيقات "يغير سياسته" ويحسن اداءه باقتسام المعلومات مع السي.اي.ايه مع تواصل عمل الوكالتين في مكافحة الارهاب.
    ومن المقرر ان تصدر لجنتا الاستخبارات في مجلسي الشيوخ والنواب توصياتهما في هذا الصدد في فبراير شباط القادم.
    وتركزت الانتقادات في السابق على فشل مكتب التحقيقات في الربط بين مذكرة كتبها ضابط في فينكس في يوليو تموز اعرب خلالها عن قلقه من اقبال مواطنين من الشرق الاوسط قد يكون لهم صلة بابن لادن على تعلم الطيران في مدارس تعلم الطيران الامريكية وبين اعتقال زكريا موسوي في مينيسوتا في اغسطس اب بعد ان اثار الشبهات حوله اثناء تعلم الطيران والذي تشك السلطات الان انه كان يعتزم الانضمام الى الخاطفين الا ان اعتقاله حال دون ذلك.
    وتحولت الانتقادات هذا الاسبوع الى السي.اي.ايه بعد ان نشرت النيوزويك يوم الاحد انه قبل وقوع الهجمات باشهر كانت السي.اي.ايه تعرف ان المحضار ونواف الحازمي وهما من منفذي الهجمات موجودان في الولايات المتحدة وانها كانت على علم بصلتهما بتنظيم القاعدة الذي يتزعمه ابن لادن.
    وقالت النيوزويك ان السي.اي.ايه لم تبلغ مكتب التحقيقات بهذه المعلومات قط.
    لكن مسؤولا بارزا في السي.اي.ايه قال يوم الثلاثاء ان مكتب التحقيقات اخطر بمجيء المحضار قبل وقت كبير من وقوع الهجمات وانه لا يعرف ماذا فعل المكتب بهذه المعلومات. وكان المحضار والحازمي في الطائرة التي صدمت مقر وزارة الدفاع.
    وقال المسؤول لرويترز ان الوثائق الخاصة بتأشيرة دخول المحضار "ارسلت الى مكتب التحقيقات الاتحادي لاجراء مزيد من التحريات."
    ورفضت متحدثة باسم مكتب التحقيقات التعليق قائلة "لا تعليق في الوقت الراهن."

    04.06.2002 10:00, Reuters

    تحياتي للجميع

    والسلام عليكم

    اختكم
    اليافعية
     

مشاركة هذه الصفحة