تجربتي في حوار المخالفين ... احترم عقلك ليحترمك الآخرون

الكاتب : امين وبس   المشاهدات : 536   الردود : 1    ‏2006-06-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-10
  1. امين وبس

    امين وبس مشرف الكمبيوتر والجوال مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-10-26
    المشاركات:
    13,044
    الإعجاب :
    180
    في أحيان كثيرة .. تلوح لي فرص للحوار والنقاش مع أناس ذوي مشارب وآراء وأمزجة وعقول وأعمار وأجناس مختلفة ...
    وذات مرة .. حاورت شخصية تخالفني في المذهب وتصغرني بأكثر من عقد من العمر ..
    أعجبني في الحوار حسن المنطق والذي يسبق العمر الصغير بشوط ذي اتساع رحب ،، وأعجبني في تلك ولا زال أسلوب الطرح الذي يصل كأجمل ما يكون والذي ينم عن شخصية تملك من أدب الحوار والنقاش ما أجبرني على رسم ابتسامة احترام وتقدير ..

    تعرفت على تلك الشخصية في إحدى المنتديات والتي قضيت فيها فترة لا أظنها ذات قصر .. فترة تتعدى السنة وربما زحفت حثيثا نحو أختها .. فترة طويلة قضيناها معا في ربوع ذلك المنتدى الذي شهد الكثير والكثير من المنعطفات والمد والجزر ،، والتي كادت تعصف في بعض مراحلها بشمل (أسرة المنتدى ) ، إن جاز التعبير الذي نطلقه دائما لنصف به تلك العلاقات الطيبة التي تنشأ بفعل التقادم والمخالطة والاستئناس بين الأعضاء ..
    وفي كل هبة عاصفة توشك أن تقتلع جذور تلك العلاقة تتداركنا رحمة الله سبحانه وتعالى ، وتنجلي غيوم الجفاء عن سماء الاخوة لتعود صافية نقية ..

    ولطالما تمنيت أن تظل تلك السماء صافية للأبد ،، وإن كان ثمة بد من وجود غمامة فيها فلن تكون سوى غمامة خير ورحمة نستظل بظلها ،، ونستمطر غيثها ...

    لم أزل أردد دائما أن القضايا الخلافية المذهبية أو الطائفية أو الفقهية .. الخ .. من السذاجة بمكان أن تؤخذ بالإلزام أو الإجبار .. ولا أعتقد أن أحدا في هذا الزمان يقبل أو يرضى لنفسه بأن يتسلط الآخرون عليه فكريا ويرغموه على اعتناق أفكار وآراء معينة دون أن ينصب ميزان العقل والحوار والاقتناع..

    لعمري .. ماذا يتبقى من الانسان ،، ومن كرامته ،، ومن خلقته المشرفة ،، لو كان كذلك !!!

    وأيم الله ما كرم الله الانسان إلا بعقله الحر ..

    ويوم أن يتنازل الانسان عن عقله أو يستعير عقلا آخرا يملي عليه مايشاء ،، فيسمع له ويطيع ،، رغبة أو رهبة ،، بتسلط فكري أو بتقليد أعمى .. أو بغير ذلك ،، فلن يكون هناك جناح علينا لو أسقطنا عنه صفة الانسانية .. كائنا من كان ..
    فمن لا يحترم عقله ،، لن يدع شيئا كريما فيه ليحترمه الناس به .. وحكم على نفسه سلفا بأن يكون محتقرا عند الغير .. شاء أم أبي ..


    يعجبني كثيرا الانسان الذي لا يذوب في شخصية الآخرين ولا يفكر بعقولهم ،، كما أني أيضا أحمد في المرء المثقف الواعي صفة العرض لا الفرض ،،
    بمعنى أن يعرض أفكاره وما عنده ولا بفرضها جهلا أو عنادا ..

    لكل إنسان أن يعرض قناعاته كما يشاء ،، وللطرف الآخر أن يناقشها و يحللها ويبين ما يراه فيها من صواب وخطأ خطأ (من وجهة نظره) ..انطلاقا من أن هذا أيضا حق له .. وحق لكل إنسان ولد حرا ..

    ثقافة التصفيق والمجاملة التي سيطرت على عقولنا لدهور كانت هي القشة التي قصمت ظهر الأمة لتهوي بها بعد ذلك في الحضيض ..

    ولن يجدي النقاش نفعا في شأن يراه الطرف الآخر سليما بنسبة 100% ،،
    ولست مضطرا لصرف جزء غال من وقتك لمناقشة امرئ يراك أجهل خلق الله قاطبة ،، ويرى نفسه حاز ما لم يحزه غيره من كنوز العلم والمعرفة ،، ورحم الله الإمام الشافعي :
    حاورت عالما فغلبته ،، وحاورت جاهلا فغلبني ..

    إن وجدت بعض الممارسات الشخصية التي تشي (بالتثاقف والتشدق والتفلسف) ممن ينسبون أنفسهم للطبقة الراقية المثقفة في المجتمع فذلك أمر مردود عليهم،، والثقافة منهم براء ،،
    وجهل أي إنسان حجة عليه وحده ..

    .......................
    تعلمت أن البحث في أي أمر في الحياة لن يجدي مالم يكن هناك استعداد لتقبل فكرة أن يكون هناك احتمال ولو بسيط لكون هذا الأمر خاضعا للنقاش ،، قابلا للأخذ والرد ،،
    ماسوى ذلك فلن نجني سوى (وجع الراس والقلب ) ،، كمن يبحث عن سراب ليبلغ فاه وماهو ببالغه ،،


    لذا نصيحتي ..
    عندما تحاور شخصا ما في أمر يخالفك فيه .. احرص على أن تحاور عقلا نيرا ً لا عاطفة عابرة تميل بها الريح حيثما مالت ... وإلا ، فالصمت أفضل وأسلم ..
    واحرص أيضا أن : تحترم عقل غيرك ،،
    واحترم عقلك .. وإلا ....


    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،

    منقول
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-10
  3. نجم الصباح

    نجم الصباح عضو

    التسجيل :
    ‏2006-02-11
    المشاركات:
    180
    الإعجاب :
    0
    كلام من ذهب, زادك الله علم وحكمه ونور بصرك وبصيرتك
    ياسلام ما اجمل هذا البيان الملئ بالعقل والمنطق والحكمة, اشكرك كثيرا انا استفدت مما خطته اناملك الذهبية ولك من اسمك نصيب
     

مشاركة هذه الصفحة