حدود حرية الكلمة

الكاتب : عبدالرزاق الجمل   المشاهدات : 281   الردود : 1    ‏2006-06-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-05
  1. عبدالرزاق الجمل

    عبدالرزاق الجمل كاتب صحفي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-04-04
    المشاركات:
    11,560
    الإعجاب :
    0
    حرية الكلمة عبارة جميلة جدا والحقيقية اننا في اليمن نسمعها اكثر من غيرنا
    لاننا بلد يزخر بعدد هائل من منافقي السلطة والحزب المالك(الحاكم) بل
    ان المعارضة قد انظمت الى قائمة المنافقين اليست عاملة في ذات المدار؟ فلا
    تستغربوا حين تشاهدون مساحة اضافية منحت للمعارضة لتعبر عن ديمقراطية
    السلطة بطريقة اكبر لان الضوء الاخضر الاضافي لا يعني غير فصل جديد من
    فصول مسرحية ذات فصول كثيرة فقد نشاهد في الايام القادمة وفي مناسبة (تستاهل)
    سبا علنيا وتجاوزات كبيرة دون مسآءلات من السلطة او حتى اعتداءت في الشوارع
    العامة او اختطافات في وظح النهار(لزوم المرحلة) سبوني
    اكثر كي اكون دمقراطيا اكثر, لكننا مع كل هذا نشاهد حرية الكلمة تمليها السلطة
    على المعارضة وتعلمهم مواطن ذلك فمثلا تنص المادة الاولى من قانون حرية الكلمةعلى
    انه
    (لك ان تنتقد من هنا حتى تصل الى سدرة
    المنتهى ولا مانع ان تتجاوز ذلك الى الكرسي والعرش لتقول ان الله ظالم او ارهابي)
    كما فعل ذلك البعض من كتاب الصحف المشهورين لكن اياك ثم اياك ثم اياك(ثلاث اياكات)
    كما يقول اسامة فوزي ان تتجاوز حدود شارع الستين(الريئاسة) فأنا وانت وغيرنا لانعلم
    ماوراء ذلك السور(عالم الغيب والشهادة) او(الماورائيات )حتى نقحم انفسنافيما
    ليس لنا به علم. علينا
    ان نقول كما يقول المنافقون من حزب السلطة واحزاب المعارضة(آمنا بالرئيس وبما
    جاء عن الرئيس من غير تحريف او تعطيل او تكييف) فاذا تحدث عن المنجزات وكذب
    (عيني عينك) عن تقدم ملحوظ او حتى استقرار وضع علينا ايضا ان نصدق (عيني عينك)
    ان هناك الكثير من المنجزات مع اننا سنصتدم بواقع يقول (كذبت الف مرة ياعلي)
    حين نستعرض شريط مآسي المواطنيين اليومي لكن يجب ان تتهم ادراكك لمنجزات
    لا تدركها الا عقول المنافقين من (اهل العلم) والله يقول (فأسلوا اهل الذكر ان كنتم
    لا تعلمون) اي المنافقون.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-05
  3. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    أخي ابن اباض
    حرية الكلمة والصحافة في بلادنا
    محكومة بقاعدة معروفة "قولوا ماتشاءون، مادمنا نحن نفعل مانشاء"
    ويلخصها المثل الشعبي
    "طير يا طير ورباطك بيدي"
    ثم هم لايكتفون بالرباط
    بل ويستخدمون المقص لقص الاجنحة كلما زادت عن حد معين
    ومع ذلك فلا نستهين بالحرية مهما كان قدرها
    ونسعى إلى توسيعها ونيلها كاملة غير منقوصة
    ولا نشك بأثر الكلمة الصادقة الأمينة
    لادراكنا أن لها فعلها وأثرها ولو بعد حين
    فتأمل!!!
    ولك خالص الود
    والتحية المعطرة بعبق البُن

    لمزيد من التأمل:
    [POEM="font="Traditional Arabic,7,darkblue,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black""]شـرّدوا أخيارها بحراً وبر=واقتلوا أحـرارها حراً فحرا

    إنما الصـالح يبقى صالحاً=آخر الدهـر ويبقى الشر شرا

    كسروا الأقلام هل تكسيرها =يمنع الأيدي أن تنفش صخرا

    قطعوا الأيدي هل تقطيعها=يمنع الأعين أن تنظـر شزرا


    اطفئوا الأعين هل إطفاؤها =يمنع الأنفاس أن تصعد زفرا

    أخمدوا الأنفاس ، هذا جهدكم=وبه منجاتنا منكم..فشكرا
    خليل مطران
     

مشاركة هذه الصفحة