وصية أم لابنتها ليلة زفافها

الكاتب : madani   المشاهدات : 433   الردود : 1    ‏2002-05-30
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-05-30
  1. madani

    madani عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-10-23
    المشاركات:
    397
    الإعجاب :
    0
    أوصت أم ابنتها ليلة زفافها فقالت :
    أي بنية ... إن الوصية لو تُركَتْ لفضلِ أدبٍ ، تُركتْ لذلك منك ولكنها تذكرة للغافل ، ومعونة للعاقل .ولو أن امرأة استغنت عن الزواج لغنى أبويها وشدة حاجتهما إليها ، كنتِ أغنى الناس عنه ، ولكن النساء للرجال خُلقن ، ولهن خُلق الرجال .

    أي بنية ... إنك فارقتِ الجو الذي منه خرجتِ وخلّفت العش الذي فيه درجتِ إلى وكرٍ لم تعرفيه وقرينٍ لم تألفيه ، فأصبح بملكه عليك رقيباً ومليكاً ، فكوني له أمةً يكن لك عبداً وشيكاً .

    يا بنية ... إحملي عني عشرة خصال تكن لك ذخراً وذكراً :
    الصحبة بالقناعة ، والمعاشرة بحسن السمع والطاعة .
    والتعهد لموقع عينيه ، والتفقد لموضع أنفه ، فلا تقع عيناه منك على قبيح ، ولا يشم منك إلا طيب ريح ، والكحل أحسنُ الحسن ، والماء أطيب الطيب المفقود .
    والتعهد لوقت طعامه ، والهدوء حين منامه ، فإن حرارة الجوع ملهبة وتنغيص النوم مبغضة .
    والاحتفاظ ببيته وماله ، والإرعاء على نفسه وحشمه وعياله ، فإن الاحتفاظ بالمال حسن التقدير والإرعاء على العيال والحشم حسن التدبير .
    ولا تفشي له سراً ، ولا تعصي له أمراً ، فإنك إن أفشيتِ سره لم تأمني غدره ، وإن عصيت أمره أوغرتِ صدره .
    ثم اتقي مع ذلك الفرحَ إن كان ترحاً ، والاكتئابَ عنده إن كان فرحاً ، فإن الخصلة الأولى من التقصير والثانية من التكدير .
    وكوني أشدَ ما تكونين له إعظاماً يكن أشد لك إكراماً ، وأشد ما تكونين له موافقة أطول ما تكونين له مرافقة .
    واعلمي أنك لا تصلين إلى ما تحبين حتى تؤثري رضاه على رضاك ، وهواه على هواك فيما أحببتِ وكرهتِ .


    والحمد لله رب العالمين
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-06-23
  3. المفتش

    المفتش عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-05-23
    المشاركات:
    741
    الإعجاب :
    0
    اين ترى مثل تلك الأمهات هذه الأيام .

    رحمك الله اخي المدني
     

مشاركة هذه الصفحة