ولي العهد السعودي يرفع سقف التعاون بين المملكة واليمن بتوقيع 8 اتفاقيات

الكاتب : اليمن تاج راسي   المشاهدات : 522   الردود : 3    ‏2006-06-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-01
  1. اليمن تاج راسي

    اليمن تاج راسي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-10-28
    المشاركات:
    24,654
    الإعجاب :
    2,353

    ولي العهد يرفع سقف التعاون بين المملكة واليمن بتوقيع 8 اتفاقيات

    جمال الهمداني - واس -صنعاء - الرياض

    يغادر اليوم فى زيارة لليمن صاحب السمو الملكى الامير سلطان بن عبدالعزيز ولى العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام رئيس الجانب السعودى بمجلس التنسيق السعودى اليمنى لرئاسة الجانب السعودى فى مجلس التنسيق السعودى اليمنى فى دورته السابعة عشرة التى ستعقد فى المكلا بالجمهورية اليمنية اليوم وغدا جاء ذلك فى بيان للديوان الملكى الذى اوضح ان ذلك ياتى انطلاقا من روابط الاخوة والقربى بين المملكة العربية السعودية والجمهورية اليمنية واستمرارا لنهج التواصل بين خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ال سعود ملك المملكة العربية السعودية وأخيه فخامة الرئيس على عبدالله صالح رئيس الجمهورية اليمنية الشقيقة حفظهما الله وتعزيزا للامال المشتركة للشعبين الشقيقين

    وسيرأس سموه وعبدالقادر باجمال رئيس مجلس الوزراء اليمني تبدأ اليوم الخميس بمدينة المكلا بمحافظة حضرموت الواقعة على البحر العربي جنوب شرق اليمن اجتماعات الدورة الـسابعة عشرة لمجلس التنسيق السعودي اليمني وأكدت مصادر حكومية يمنية مطلعة لـ(المدينة)أنه سيتم خلال الاجتماعات التي ستعقد على مدى يومين التوقيع على 8 اتفاقيات وبروتوكولات للتعاون المشترك تشمل مجالات الصحة والتعليم والطرق والكهرباء والشئون الاجتماعية والجمارك,وأن من بينها أربع اتفاقيات قروض لتمويل مشاريع بمبلغ إجمالي قدره 334 مليونا و100 ألف ريال سعودي.

    وقال هشام شرف إن الاتفاقيات تتضمن تمويل طريق حيدان - الجمعة- المنزالة بتكلفة 90 مليون ريال سعودي, وتمويل مشروع طريق مجز غمر - رازح بمبلغ 26 مليون ريال سعودي, وقرض إضافي لتمويل طرق رئيسية في مناطق مختلفة بتكلفة 118 مليون ريال سعودي, بالاضافة الى تمويل عدد من مشاريع الكهرباء بتكلفة 100 مليون ريال سعودي.

    كما تتضمن الاتفاقيات مذكرة تفاهم للتعاون المشترك في مجال الشؤون الاجتماعية والعمل واتفاقية تعاون في مجال الثروة السمكية, الى جانب محضر خاص بتبادل وثائق التصديق لاتفاقية التعاون الجمركي الموقعة بين البلدين في ديسمبر 2004م.

    واعتبر وكيل وزارة التخطيط والتعاون الدولي هشام شرف عبدالله في تصريح أن اجتماعات مجلس التنسيق اليمني السعودي, يعد دفعة إضافية لمسيرة العلاقات اليمنية السعودية المتميزة من خلال اتفاقيات وبروتوكولات التعاون المشترك التي سيتم التوقيع عليها في ختام اجتماعات هذه الدورة.

    وأكد شرف بأن اليمن تتطلع الى أن تسهم نتائج الاجتماعات في دفع العلاقات المشتركة قدما الى الأمام وبخاصة في المجالات الاستثمارية وتوفير مصادر التمويل اللازمة للمشاريع الإنمائية في اليمن, باعتبار المملكة تمثل مركز ثقل في منظومة مجلس التعاون الخليجي ودورها في دعم اليمن حيويا ورئيسيا.

    وتكتسب الاجتماعات الحالية لمجلس التنسيق اليمني السعودي أهمية بالغة بالنسبة لليمن خاصة إنها تأتي قبيل انعقاد مؤتمر المانحين بلندن في شهر نوفمبر القادم ووسط جهود يمنية خليجية للتحضير لهذا المؤتمر الذي تعول اليمن على نتائجه من خلال الحصول على مصادر التمويل اللازمة لتأهيل اقتصادها الوطني ليواكب اقتصاديات دول مجلس التعاون الخليجي .

    كما أن اجتماعات المجلس الحالية بمدينة المكلا تأتي في ظل تنامي العلاقات بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات, خاصة في مجال التبادل التجاري.

    وبحسب بيانات الجهاز المركزي للإحصاء فقد ارتفع حجم التبادل التجاري بين المملكة واليمن خلال العام الماضي الى أكثر من 106 مليارات ريال يمني مقابل 7ر91 مليار ريال يمني في عام 2003م.

    .يذكر أن مجلس التنسيق اليمني السعودي أسهم منذ إعلان تأسيسه في 4 أغسطس 1975م بمدينة جدة, في الدفع بالعلاقات بين البلدين الى الأمام, بما يخدم مصلحة الشعبين في البلدين الجارين, وتمثلت ثماره في ابرام العديد من الاتفاقيات التي أسست نواة للتعاون المستقبلي بين البلدين.

    وكانت الدورات السابقة للمجلس قد شهدت خلال عام 1976م التوقيع على عدد من بروتوكولات التعاون خاصة في مجال التبادل التجاري،وفي عام 1977م تم التأكيد على استمرار دعم مشاريع البنى الأساسية في اليمن. وفي عام 1978م تم الاتفاق على استكمال مشاريع التجهيزات الأساسية في اليمن ومواصلة دعم المملكة لتمويل تلك المشروعات،وفي عام 1979م تم التأكيد على أهمية متابعة وتنفيذ مشاريع الطرق في اليمن.

    وتم في عام 1981 م الاتفاق على تعزيز مجالات التعاون والتنسيق بين وزارتي الداخلية في البلدين من خلال مجلس التنسيق.

    وفي عام 1982م تم التأكيد على وقوف البلدين ضد المؤامرات التي تحاك لزعزعة أمن واستقرار المنطقة، وتوقيع عدد من بروتوكولات التعاون الثنائي،وفي عام 1983 م تم التأكيد على دعم مسيرة العلاقات الثنائية في كافة المجالات.

    وتم في عام 1985م الاتفاق على إعطاء الأولوية في المرحلة القادمة للانتقال بالعلاقات الثنائية لآفاق أوسع ومرحلة جديدة من التعاون واتخاذ آليات عمل أكثر فاعلية لرفع مستوى التنسيق المشترك القائم بين البلدين. وتم في عام 1987 تشكيل -لجنة مشتركة للتعاون الاقتصادي، وتم في عام1989 م الإعلان عن الارتياح المشترك لتطور علاقات البلدين في مجال الإعلام، وتم في عام 2000م الاتفاق على انعقاد دورات المجلس كل 6 أشهر بالتبادل في البلدين وتقديم الجانب السعودي مبلغ 300 مليون دولار في شكل قروض ميسرة لتمويل بعض المشاريع التنموية, وكذا الاتفاق على التباحث حيال إعادة جدولة الديون المتأخرة على اليمن وتم في عام2001م التوقيع على مذكرة الاتفاق الخاص بتقديم الصندوق السعودي مبلغ 300 مليون دولار لتمويل المشاريع الإنمائية المتفق عليها, وتكليف جهات الاختصاص في البلدين بدراسة إنشاء منطقة تجارة حرة بين البلدين ،وتم في عام 2002م التوقيع على ستة محاضر لاتفاقيات وبرامج للتعاون ومذكرات للتفاهم شملت التعاون الثقافي والشبابي والرياضي والبريد والمواصفات والمقاييس وضبط الجودة والنقل للركاب والبضائع والمواد على الطرق البرية، واتفاقية قرض بمبلغ 50 مليون دولار لتمويل مشروع إنشاء معاهد تقنية ومراكز تدريب مهنية،واتفاقية قرض لتمويل مشروع الخدمات الهندسية لمشاريع الطرق، ومذكرة تفاهم للتعاون والتنسيق بين وزارتي خارجية البلدين، وتم في عام2003م التوقيع على سبع اتفاقيات وبرامج تنفيذية للتعاون المشترك، وتم في عام2004م توقيع 11 اتفاقية ومذكرة تفاهم وبرنامج تنفيذي وبرتوكول تتعلق بقضايا التعاون الاقتصادي وتعزيز آفاقه والدفع به نحو الشراكة الاقتصادية والاستثمارية ، كما تم التوقيع على اتفاقية قرض للمساهمة في تمويل مشروع الصندوق الاجتماعي للتنمية بين الحكومة اليمنية والصندوق السعودي للتنمية بمبلغ 75مليون ريال سعودي, ومذكرة اتفاق خاص بالمنحة المقدمة من السعودية للمساهمة في تمويل مشروع تجهيز وتشغيل مستشفى عدن العام بمبلغ 50 مليون ريال سعودي ، وتم في عام 2005م تنفيذ عدد من مشروعات البنية التحتية في اليمن بتمويل من الصندوق السعودي للتنمية.


    نقل عن جريد المدينة السعودية


    هذه هي كل الاتفاقيات التي سيوقع عليها اثناء زيارة صاحب السمو الملكي الامير سلطان بن عبد العزيز لليمن وليس فيها اي اسرار او ضرر كمايدعي البعض بل انها فيها من الخير العميم لليمن اولا والمملكة ثانيا فعلى المنافقين الذين يحالولون ان يصطادو في المياه العكرة
    ان يعلموا اننا بالمرصاد لكل كذبهم ودجلهم وسنرد عليهم بما يفحمهم ان شاء الله
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-01
  3. محامي الرئيس

    محامي الرئيس عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-05-13
    المشاركات:
    275
    الإعجاب :
    0
    شكرا لك اخي اليمن وهذا افضل رد على المرجفين والمنافقين الذين اصبحوا كال......... ان تحمل عليه نبح وان تتركه نبح.............

    مع اعتذاري لاستخدام هذا المثل لكن يرفعون الضغط بكذبهم وتدليسهم......

    شكرا لك ولك من احب وطنه........
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-06-01
  5. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    أخي العزيز اليمن تاج راسي وراس كل يمني شكراً لك على نقل هذا الخبر الذي يسعدنا نحن كيمنيين نتمنى الخير لبلادنا ويغيظ العملاء والمنافقين الذي يسوءهم كل خبر فيه خير للوطن.
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-06-01
  7. اليمن تاج راسي

    اليمن تاج راسي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-10-28
    المشاركات:
    24,654
    الإعجاب :
    2,353
    الشكر موصول لك اخي البرق اليماني

    لقد نقلت هذا الخبر عن جريدة المدينة السعودية منعا للقيل والقال والزيادة والنقصان
    وبزيارة الامير سلطان الى اليمن دخلت علاقات اليمن وشقيقته المملكة العربية السعودية مرحلة جديدة وطور جديد من توثيق وتجسيد هذه العلاقات من خلال المشاريع التي ستقيمها المملكة على ارض اليمن وما الى ذالك من تبادل المصالح التجارية والمنافع بين البلدين وكأني ارى منافقي لندن من شلة تاج الكرتوني ومن لف لفهم داخل هذا المجلس وهم يعظون على اصابعهم واسقط في ايديهم لقد كان هؤلاء المنافقين يراهنون على علاقات متأزمة بين الشقيقتين اليمن والسعوديه غير ان حكمة القيادة في البلدين المملكة بقيادة خادم الحرمين ملك العرب الشهم الملك عبد الله بن عبد العزيز والرئيس القائد علي عبد الله صالح قطعت على هؤلاءاي طريق واي امل واي استثمار غير شريف للعلاقات بين البلدين0
    وفي الختام لايسعني كمواطن يمني بسيط الا ان ارحب ترحيبا حار بصاحب السمو الملكي الامير سلطان بن عبد العزيز ولي العهد وبالوفد المرافق لسموه واقول لهم نزلتم اهلا وحللتم سهلا
    ومرحبا وملي الدنيا كلها ياابن عبد العزيز
    0
     

مشاركة هذه الصفحة