دليلك الى اليمن...

الكاتب : مطير الضبح   المشاهدات : 3,160   الردود : 30    ‏2006-06-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-06-01
  1. مطير الضبح

    مطير الضبح قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-02-02
    المشاركات:
    9,856
    الإعجاب :
    1





    سلام عليكم ورحمه الله وبركاتة


    وبعد



    اخواني \واخواتي كما وعدناكم جميعا ان هذا الموضوع يحتوي موسوعه كاملة عن اليمن ويحتوي جميع المحافظات اليمنيه..


    وسيكون هذا الموضوع ان شاء الله تستفيدو منه,,


    دليلك الي اليمن ..الدليل السياحي.


    نبدى من العاصمة صنعاء...




    امانه العاصمة




    جوهرة المدائن التاريخية.. اكتست حلتها البهية عام 2004م كعاصمة للثقافة العربية. هي العاصمة السياسية للجمهورية اليمنية، شمخت بمبانيها الحديثة وامتدت شوارعها الجديدة ومرافق الخدمت فيها، حتى بلغت سفوح وقمم المتنزهات المطلة على المدينة التاريخية.

    عرفت قديماً باسم مدينة سام ومدينة آزال.. حلت صنعاء عام 525م عاصمة لليمن محل ظفار عاصمة حمير. ورد أقدم ذكر لها في القرن الأؤل للميلاد. وظلت عبر العصور مدينة شيقة - عابقة متميزة بطابع معماري فريد ليس له نظير وهي من مدن التراث الثقافي الإنساني المحمي من قبل منظمة اليونسكو.

    من شواهد المدينة: سورها التاريخي، فترجع الأخبار أن أول من وضع أساسات السور هو الملك «شعرم أوتر» في القرن الأول للميلاد، واشتهرت صنعاء أكثر بعد تشييد قصر غمدان الذي بناه الملك إل شرح يَحصُب في القرن الثاني للميلاد. وصنعاء تاريخياً محطة تجارية وسوق من أشهر أسواق العرب ومن أّم معالمها مساجدها التاريخية. وأقدمها الجامع الكبير الذي بُني في السنة السادسة للهجرة.

    أسواقها الشعبية: تحمل أريجاً فواحاً وأكثرها عبقاً سوق الملح الذي يضم عشرات الأسواق الأخرى المتميزة بأنواع السلع والتحف والحرف التقليدية.

    الحمامات البخارية: لا تزال عاملة وهي من المكونات الأساسية للمدينة.

    السماسر: هي بمثابة الخانات، كخانات الشرق الإيوائية، تقدم إلى جانب الإيواء عدة خدمات كالتخزين وحفظ الودائع، وقد تحولت تلك السماسر بعد الحملة الدولية إلى وظايف جديدة لخدمة السياحة.

    المتاحف: توجد ثلاثة متاحف بالقرب من ميدان التحرير: المتحف الحربي، والمتحف الوطني، ومتحف التراث الشعبي. ويمكن مشاهدة سور صنعاء الذي لا تزال بعض جهاته قائمة متجددة ومشارف وادي السائلة المرصوفة بالأحجار كأحسن ما يكون، ويجد السائح بقربه مرافق خدمية متنوعة.

    ومن مدن المنتزهات القريبة من مدينة صنعاء التاريخية مدينة الروضة 8كم، في الجهة الشمالية وتوجد بأفضل أنواع العنب الروضي، يقام فيها سوق أسبوعي (يوم الأحد). ومن المتنزهات كذلك منتزه وادي ظهر الذي يقع فيه دار الحجر 14 كم من المدينة كمعلم سياحي متميز ومنتزه حده وسناع ومنتزه عطان ومنتزه عصر. وتتوفر في صنعاء المنشآت الفندقية والمطاعم والمتنزهات السياحية التي تلبي احتياجات السياح من الخدمات السياحية المختلفة وبالمواصفات والجودة العالمية.


    محافظة صنعاء :-

    غنية بتنوع منتجها السياحي الثقافي والطبيعي (البيئي والصحي)، لم تتناول الكتب التاريخية والأدبية مدينة كما تناولت صنعاء حتى قيل فيها: «صنعاء حوت كل فن، الماء وخضرة رباها الفائقة بالوسامة وكل وجه حسن». فكل نواحيها وأطرافها الجبلية والسهلية مسكونة ومزروعة بشتى أنواع الحبوب والبن والكروم.

    تقع محافظة صنعاء وسط الهضبة اليمنية، وتحيط بها محافظات: عمران من الشمال وذمار من الجنوب والجوف ومأرب من الشرق والحديدة من الغرب. تتوزع تضاريس المحافظة بين جبال وأحواض وقيعان ووديان تضم معظمها أراضٍ خصبة، وحقول ومدرجات خضراء، وفيها أعلى القمم أشهرها قمة جبل النبي شعيب التي يصل ارتفاعها إلى 3660 متر عن منسوب سطح البحر. أما المناخ فهو من ألطف مناخات الجزيرة العربية والخليج، معتدل صيفاً وبارد شتاءً، تتراوح درجة الحرارة في الصيف بين 20-32 درجة.

    مدن تاريخية ومعالم سياحية :-

    «غيمان» إحدى المدن التاريخية الواقعة في الجنوب الشرقي من مدينة صنعاء بـ 20كيلومتراً، ويختزن حصن غيمان ثروة أثرية باعتباره أحد المراكز الحميرية ومن هذه الشواهد: سد أسعد الكامل بوادي غيمان وسد شاحك، ومعالم لقصور وحصون:
    حصن ذي مرمر: في شبام الغراس 27 كيلومتراً عن مدينة صنعاء فيها مقابر صخرية تعود إلى ما قبل ألفي عام، عثر فيها عام 1983م على ميمياوات في قلب الحصن، وسميت ذي مرمر لأن الموقع مشهور بإنتاج ألواح المرمر.

    «حاز»: 32كم عن مدينة صنعاء على طريق صنعاء - شبام كوكبان، ويمكن الوصول إليها عن طريق صنعاء عمران عبر قرية بني ميمون، وهي من القرى التي تجذب السياح.. وتعتبر حاز أحد المواقع الأثرية.

    مدينة مناخة: تقع بين حصنين «بيح» و«شبام حراز» وهي على بعد 115كم، من صنعاء يصل ارتفاعها إلى 2200 متراً عن منسوب البحر، وبعد بضعة كيلومترات غرباً تقع قرية الهجرة في منطقة حراز الجبلية كواحدة من أرقى المواقع السياحية التي يرتادها السياح يومياً، وفيها المنازل الشامخة المتميزة بنمط بديع من البنيان ولأنها منطقة سياحية جاذبة فقد أقيمت فيها خدمات سياحية إيوائية فندقية وأسواق سياحية.

    وفي شرقي حراز توجد القرى الجبلية على يمين ويسار الطرق المؤدية إلى الحطيب، وهو المكان الذي يوجد فيه ضريح الداعية الرسماعيلي حاتم بن إبراهيم الهمداني وهو مزار هام كسياحة دينية. ومحافظة صنعاء بشكل عام لا تقتصر على هذه المواقع بل تضم مناطق هامة للسياحة مثل مناطق ريمه الغنية بالجبال الخضراء والشلالات الدافئة كأهم مواقع السياحة البيئية والطبيعية

















     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-06-01
  3. مطير الضبح

    مطير الضبح قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-02-02
    المشاركات:
    9,856
    الإعجاب :
    1
    محافظة عدن


    جوهرة على مشارف البحر العربي، يتطلع إليها من في الشرق والغرب.. لأنها على مر العصور مشرقة الوجه باسمة الثغر. عدن الحركة التجارية الدائبة من الفجر حتى الفجر.. بخليجها الهادر وجبالها الصهباء وقلاعها الحصينة.

    عدن كمنطقة حرة تستقبل شواطئها السياح والزائرين من كل الأجناس، استعادت بعد تحقيق الوحدة حيويتها فتمر على مينائها باستمرار السفن التجارية واليخوت السياحية، وتشهد نهضة كبيرة.

    تقع في الطرف الساحلي الجنوبي، تبعد عن صنعاء 346كم و 160كم عن باب المندب، أؤل عهدها اشتهرت كسوق من الأسواق العربية الكبرى، وهي اليوم من أهم المراكز التجارية في الجزيرة العربية، وتاريخياً هي الميناء الأؤل للحميريين، عرفت فيما بعد بالميناء الأوساني. مناخها حار صيفاً.. معتدل شتاء. فمساكنها اليوم ومرافقها السياحية المختلفة والراقية تغطى مدنها القديمة والحديثة.

    المعالم التاريخية والسياحية: متركزة في مدينة عدن القديمة «كريتر» وأطرافها، وهي بشكل عام تضم قلاعاً أثرية كقلعة صيرة. وأنفاقاً قديمة كانت بمثابة عبور إلى مدينة كريتر تعد أكثر الأسواق ازدحاماً لتركز النشاط التجاري فيها.

    التواهي: الميناء الرئيسي للمحافظة. مدينة المعلا ومدينة القلوعة وخور مكسر ومدينة المنصورة والشيخ عثمان، ومدينة البريقة، ومدينة دار سعد من أهم مدن المحافظة فقد شملها التطور الحديث وتوسعت فيها مختلف الخدمات والمنشآت الفندقية السياحية وفقاً للمقاييس العالمية.

    المواقع المفضلة للسياحة الاستجمامية:
    على الشواطئ خاصة شاطئ ساحل أبين والساحل الذهبي والعروسة ونشوان، وشاطئ صيره وحقات والغدير والخيسه وفقم.

    المتاحف: المتحف الوطني للآثار، ومتحف العادات والتقاليد يقعان في منطقة الخليج الأمامي بكريتر. وهناك معابد قديمة وكنائس وجدت في عدن ولا زالت
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-06-01
  5. مطير الضبح

    مطير الضبح قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-02-02
    المشاركات:
    9,856
    الإعجاب :
    1
    محافظة تعز
    بساط أخضر على ضفاف الغيول والوديان، منقوش بالمشاقر الصّبرية والرياحين الندية.
    تعز.. تنتشر على روابي كل منطقة فيها أنواع من المنتج السياحي، الطبيعي، والثقافي والبيئي.

    مناخها: يتميز بصفة عامة بالاعتدال طوال العام، أما قمم سلسلة مرتفعاتها الجبلية التي تزيد على 3000م عن سطح البحر فإنها باردة شتاءً وتتساقط في أواخر الصيف الأمطار الغزيرة.

    تقع محافظة تعز جنوب العاصمة صنعاء (256كم). ومدينة تعز القديمة تقع على مشارف قلعة القاهرة، والمنحدرات الشمالية من جبل صبر.. وتعد مدينة تعز التي عرفت قديماً (بعدينة) عاصمة دولة بني رسول. حيث بلغت في عهدهم أوج ازدهارها في القرن 14م.
    التضاريس: تتكون من جبال وسهول وقيعان ووديان وغيول وشواطئ.

    مدنها ومعالمها التاريخية:
    مدينة الجند: التي يقع فيها أقدم المساجد، وهو مسجد «سيدنا معاذ بن جبل» الذي أسسه في السنة الثامنة للهجرة، واشتهرت الجند كمحطة للقوافل، وسوق كبير من الأسواق العربية. مدينة (يفرس) بالغرب الجنوبي من مدينة تعز 30كم، وفيها أشهر مزار يومي لضريح الشيخ أحمد بن علوان من أولياء الله الصالحين.


    مدينة المخا: 64كم غرب مدينة تعز وهي من أقدم موانئ اليمن ومن الشواطئ السياحية النقية يقع على نفس الشريط الساحلي فيها (شاطئ الملك) المحفوف بالنخيل وشاطئ يختل وتتميز هذه الشواطئ بوفرة المياه العذبة المتجاورة مع مياه البحر.

    جبل صبر: هو ثاني أعلى الجبال 3070م بعد جبل النبي شعيب بمحافظة صنعاء، درجة الحرارة: صيفاً تبلغ 16 درجة وشتاءً 1-9 درجات، وبين ثنيات الجبال وديان خصبة وشعاب ومدرجات زراعية وفيرة الخيرات لكثرة العيون والينابيع، ويوجد على المطلات العليا من جبل صبر منتزهات حديثة ذات خدمات سياحية كما شيدت أفخم الفنادق وأحدثها ومن المواقع السياحية التي لا تخلو يومياً من الزائرين قلعة القاهرة أما السياحة الاسترواحية والتنزه فهناك وادي الضباب وغيل البركاني وحدائق الحوبان.

    التسوق والحرف التقليدية: لا زالت تعز تنتج منوعات الحرف والأزياء الشعبية أشهر أسواقها «سوق الشنيني» ويقع المطار الجوي في الحوبان
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-06-01
  7. مطير الضبح

    مطير الضبح قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-02-02
    المشاركات:
    9,856
    الإعجاب :
    1
    محافظة حضرموت

    مدائن تاريخية، وواد أخضر نضير، وبحر لؤلؤي نقي، ودروب عابقة بالبخور. ازدهرت أول حضارة فيها في الألف الأول قبل الميلاد. موقعها إلى الشرق من العاصمة صنعاء على امتداد وديان واسعة وبين السلاسل الجبلية وصحراء الربع الخالي، وتعد حضرموت أكبر محافظات الجمهورية اليمنية مساحة.

    يسودها المناخ المداري - حار صيفاً تبلغ درجة الحرارة 39-40 درجة في المناطق الداخلية حيث يسودها مناخ قاري جاف. وفي المناطق الساحلية تكون درجة الحرارة 36 درجة، وفي الشتاء تميل درجة الحرارة إلى الاعتدال في المناطق الساحلية، تتراوح درجة الحرارة بين 20 - 24 وفي المناطق الداخلية 15 - 20 درجة. وحضرموت هي الموطن الذي خصه الله بعدد من الأنبياء والرسل.

    من مدن المحافظة ومعالمها السياحية:
    مدينة المكلا (بندر يعقوب) عاصمة المحافظة، وهي إحدى الموانئ البحرية على مشارف البحر العربي، ولا تزال المدينة الساحلية الوحيدة التي تحمل عماراتها الطابع المميز الأصيل، وهو نمط يجمع بين عناصر المعمار اليمني والعربي ونمط جنوب شرق اسيا. من أهم معالم المكلا. حصن الغويزي الواقع عند مدخل المدينة، وقصر السلطان، وشاطئ خلف، وغيل باوزير الذي يبعد عن المكلا: 35كم شرقاً. ويُنسب إليه أجود أنواع التبغ إلى جانب منتجات زراعية أخرى.

    مدينة الشحر: احدى أشهر الأسواق العربية إلى الشرق من المكلا بـ62كم، اشتهرت كميناء عقب تدهور ميناء قنا التاريخي. من معالم الشحر السور والقلاع. ومن الشواطئ المتميزة بتواجد السلاحف «شاطئ شرمه» ومن الموانئ أيضاً ميناء خلف.

    الوادي: وادي حضرموت من أوسع أودية اليمن وأخصبها زراعة وأكثرها سياحة.. يصل مدينة المكلا حضرموت الساحل بالوادي والمدن والقرى السياحية المنتشرة على ضفافه طريق إسفلتي يبلغ طوله 320كم إلى عاصمة الوادي مدينة «سيئون» ويمتد طول الوادي 165كم.


    المدن التاريخية السياحية:
    مدينة «تريم»: كانت ولا تزال مناراً إسلامياً مشعاً كإحدى المدن الثقافية يوجد فيها أكبر مكتبة تضم آلاف المخطوطات.
    مدينة شبام: تقع في منتصف الوادي، وتبعد عن سيئون 19كم وهي عبارة عن قلعة مهيبة متميزة بعماراتها السامقة و«ناطحات السحاب» وهذه المدينة تعتبر من مدن التراثي الإنساني العالمي.
    أما وادي دوعن المشهور بإنتاج أجود أنواع العسل فتنتشر على ضفتيه قرى سياحية شائقة، ومحافظة حضرموت تتميز بأروع أنواع الصناعات والفنون الفلكلورية وتتوفر فيها المنشآت المختلفة للخدمات السياحية وفقاً للمقاييس العالمية.


     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-06-01
  9. مطير الضبح

    مطير الضبح قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-02-02
    المشاركات:
    9,856
    الإعجاب :
    1
    محافظة الحديده

    «ثغر اليمن وبسمته السعيدة»
    المحافظة التي تلتقي بين جنباتها كل المقومات السياحية، لأن معظم أراضيها تقع على سهول تهامة وشواطئ البحر الأحمر، وجزء منها على مرتفعات جبلية تخترقها الغابات والمراعي، فهي من أهم المحافظات بوفرة منتوجها السياحي المتمثل في:

    - شواطئ مثيرة ونقية على امتداد ساحل البحر الأحمر.
    - مجموعة جزر مغرية للسياحة البحرية ومغاصات عميقة، ومصائد للاستمتاع بعالم البحر وتنوع الشعاب المرجانية أهمها كمران وجزر حنيش.
    - مرتفعات جبلية خضراء (2400م عن منسوب سطح البحر).
    - ينابيع مياه معدنية للسياحة العلاجية.
    - واحات ووديان مكسوة بالمانجو والنخيل.
    - سهولة واسعة تسرح في مراعيها الجمال، وبعض الحيوانات البرية.
    - مدن تاريخية شهدت أزهى عصور الحضارة الإسلامية.
    - أسواق شعبية لمنوعات الحرف والتحف تقام أسبوعياً إلى جانب أسواق المدن اليومية.
    - مهرجانات موسمية ومزارات دينية.
    يسود سهل تهامة مناخ الاقليم شبه المداري حار رطب صيفاً ومعتدل شتاءً. ولكن تخفف من حرارة الصيف أمطار الرياح الموسمية أما مناخ المرتفعات معتدل.

    المدن والمعالم السياحية:
    مدينة الحديدة: عاصمة المحافظة تبعد عن صنعاء 226م وهي إحدى الموانئ الغربية التي اشتهرت هي والمخا بتصدير محصول البن. والحديدة كميناء كبير بما فيها ميناء اللحية اشتهرت بتصدير نوع من اللآلئ الوردية وزادت شهرتها أكثر بعد بناء مينائها الحديث.. فهي اليوم عروس البحر الأحمر. فالكورنيش فيها وشاطئ العرج وحدائق التنزه من مواقع الاسترواح، وفيها من الفنادق السياحية والاستراحات المشرفة على البحر.

    مدينة بيت الفقيه: من المدن التي لا بد من زيارتها والمرور بها أثناء الأسفار 50كم من مدينة الحديدة تحيط بها المناطق السياحية، مثل: الطائف وهي ميناء قديم كان منه يصدر الملح. وبيت الفقيه أشهر مدينة تهامية بصناعتها المتعددة أشرها صناعة اللحافات والكوافي الخيزران والخزفيات والفرشان لهذا تضم أوسع سوق أسبوعي كل يوم جمعة.

    مدينة زبيد: من مدن العلم التي احتوت العلماء وقدمت الخدمة التعليمية. كما كانت تقدم الخدمات الأخرى مثل: التجارة والإنتاج السلعي والحرفي. وزبيد واحدة من المدن المشهورة بمساجدها وأربطتها العلمية، فهي التي شدت إليها طلاب العلم من أنحاء اليمن وبعض أطراف العالم الإسلامي.

    من شواطئها: الفازه الذي كان منتجعاً لملوك الدولة الرسولية. وشاطئ الخوخة. ومن حماماتها الحارة حمام السخنة
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-06-01
  11. مطير الضبح

    مطير الضبح قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-02-02
    المشاركات:
    9,856
    الإعجاب :
    1




    محافظة عمران​


    إحدى المحافظات المختزنة للثروة الأثرية الإسلامية، ومركز من مراكز الصناعة التقليدية والتسوق، تقع محافظة عمران إلى الشمال من العاصمة صنعاء بمسافة 50كم، على الطريق الإسفلتي المؤدي إلى صعدة وغيرها. يسودها مناخ معتدل صيفاً وبارد شتاءً.

    التضاريس: تتشكل المحافظة من جبال تتخللها الأودية والسهول ويتوسطها «قاع البون» الممتد من مدينة عمران حتى ذيبين.


    المعالم السياحية والشواهد التاريخية:
    لا تزال المدينة القديمة محاطة بسور طيني مع إحدى البوابات والعقود القائمة حتى الآن، ولا يزال السوق القديم لمدينة عمران قائماً، ومباني المدينة تتميز بنمط معماري قوامه الطين المخلوط بالتبن.

    الحرف والزراعة: تشتهر عمران بزراعة محاصيل من الحبوب والفواكه وهي كأهم مركز للحرف التقليدية والتحف، ولهذا فهي لا تزال مركز تسوق.

    من أهم مدنها السياحية: مدينة ثلا وهي من أقرب المدن السياحية إلى صنعاء وتبعد عنها 45 كيلومتراً، وهي مدينة يطوقها سور حجري، وشوارعها مبلطة، يعلوها حصن شهير هو حصن ثلا، وهو من أمنع الحصون الدفاعية يتميز بالأبراج والكهوف المنحوتة في أصل مرتفعات الحصن وتتأثر الكثير من الأشجار والنباتات العطرية.

    مدينة (ريدة) الواقعة شمال مدينة عمران (22كم) ومدينة (خمر)، ومدينة حوث، ومدينة شهارة، وجسر شهارة المهيب الذي يربط بين منطقتين. ومن أّم الحصون التاريخية (حصن ناع) (وظفار ذيبين) الواقعة شمال شرق ريدة (30كم) من مركز المحافظة)، وهي من مواقع الاستيطان الحضري، تضم الكثير من الآثار الاسلامية.. والتي تتمثل بالقلاع والحصون وخزانات المياه، وبالمساجد والأضرخة.

    أما مناطقها الجبلية فتعد جبال مسور من الجبال السياحية الشيقة وتجري على جوانبه جداول المياه، ورأس الجبل أوسع يحتضن عدداً من القرى، وجبل مسور من أعلى القمم في محافظة عمران
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-06-01
  13. مطير الضبح

    مطير الضبح قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-02-02
    المشاركات:
    9,856
    الإعجاب :
    1
    محافظة حجة​

    منتزهات الفصول، تصافح قممها النجوم، وتقبل الأمطار والغيوم.
    موقعها: في الجهة الشمالية الغربية من العاصمة صنعاء على بعد 127كم.
    المناخ: يتنوع في المحافظة تبعاً لتنوع التضاريس في المناطق الجبلية حيث يسود فيها المناخ المعتدل، صيفاً، والبارد شتاءً. وفي المناطق السهلية يسود المناخ المداري الحار الرطب صيفاً والمعتدل شتاءً.

    المعالم السياحية البارزة:
    * شواهد آثار قديمة وإسلامية في مواقع الحصون والقلاع التاريخية.
    * أنماط معمارية متميزة في المحافظة تتمثل في المساجد والأضرحة والجسور.
    * ثروة طبيعية للسياحة البيئية المتمثلة في الوديان والغابات وأنواع من الطيور.
    * وجبال خضراء يتراوح ارتفاعها بين 2700م إلى 3000م كالحصون المنيعة مثل: كوكبان حجة والجاهلي ومبين، إلى جانب ثروة بيئية بحرية في جزيرة «ذو حراب» و(جزيرة بكلان).
    * مدينة حجة: مركز المحافظة الواقعة على جبل متوسط الارتفاع 1800م من منسوب البحر.
    * قلعة القاهرة - كحلان عفار، ومسور حجة، وهو أقرب إلى المدينة التي يكللها الحصن المنيع الذي يبلغ ارتفاعه 3050م وكل جبال حجة جاذبة للسياحة ومعظم مشارفها صالحة للطيران الشراعي. مثل: جبال الشرفين ووشحة وكُشَر، يتخلّل هذه الجبال وديان ومدرجات زراعية وقرى معلقة في المرتفعات العليا ذات طابع معماري مثير للدهشة.

    عادات وفنون فلكلورية:
    لأهالي المحافظة عادات وتقاليد وأنماط في الحياة الاجتماعية اليومية بين سكان الجبل والسهل وتتميز كل منطقة بملابس تقليدية، وكذلك بالنسبة لأدوات الزينة والكوافي الخيزران وظُلاَّت مصنوعة من أوراق النخيل، بالإضافة إلى تنوع في الرقصات والإيقاعات.

    الأسواق: تظهر حركة أسواق دائبة، منها أسواق أسبوعية تشكل مزارات سياحية يومية خاصة في السهل الساحلي.

    السياحة الاستشفائية:
    هناك عيون حارة، بعضها اكتشفت حديثاً على الطرق المؤدية إلى المناطق التهامية مثل: الطور 35كم من مدينة حجة. وفي مدينة يسلم ينبوع حار دائم الجريان
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-06-01
  15. مطير الضبح

    مطير الضبح قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-02-02
    المشاركات:
    9,856
    الإعجاب :
    1
    محافظة المحويت
    وديانها تحتضن الغيول وحصونها تصافح النجوم. تعد محافظة المحويت من أنضر المناطق الطبيعية في اليمن لكثرة العيون والغيول والحصون التي تشرف منها على تهامة. تقع المحويت في السفح الغربي لجبال بلاد غيل، (شمال غرب العاصمة صنعاء بـ 111كم)، وترتفع عن مستوى سطح البحر بـ 2100متر.

    تتشكل تضاريس المحافظة بين جبال عالية تكسوها المدرجات الزراعية ووديان عميقة على ضفافها مناظر طبيعية خلابة مثل: وادي سُمع ووادي العيون ووادي الأهجر.. أما جبال المحويت فهي مشهورة بالحصون. يصل عددها إلى 26 حصناً. والمناخ في المحويت يجمع بين البرودة والاعتدال والمناخ الحار قليلاً في المناطق السهلية المحاذية لتهامة.

    المعالم السياحية في المحافظة: كل مناطق المحويت الجبلية والسهلية لا تخلو من موارد سياحية بيئية وتاريخية، ومن هذه المدن التاريخية مدينة شبام كوكبان 40كم من صنعاء وهي من أهم المدن السياحية التي يصل إليها السياح يومياً.. من معالمها التحصينات والأسوار فضلاً عن المساجد والحمامات البخارية والأسواق. من أقدم مساجدها الجامع الكبير، الذي يزيد عمره عن ألف عام ومن مشاهد شبام المقابر الصخرية.


    مدينة كوكبان: تقع على حصن فوق شبام يرتفع 2800متر عن منسوب البحر، والمدينة مسورة من الشمال، محصنة طبيعياً من الجهات الأخرى، والوصول إلى كوكبان عبر طريق إسفلتي وأخرى يمكن الصعود عبر عقبة شبام مشياً على الأقدام، وهي الطريق المفضلة للسياح كرياضة ممتعة لهم.

    أما مدينة المحويت القديمة: فتقع على حصن المصنعة ولا تزال مسورة ومحاطة بأبراج وفيها منشآت فندقية وسياحية.

    الجبال العالية: هي ما تتميز به هذه المحافظة، ولهذا فهي شيقة جاذبة للسياحة الجبلية والطيران الشراعي وهواة التسلق.

    مدينة الطويلة: بلدة على طريق شبام المحويت تقع على سفح القرانع بارتفاع 2400م، من أشهر معالمها الحصن التاريخي حصن الطويلة.

    الأسواق: أشهر أسواق المحويت الأسبوعية سوق العرقوب (8كم من المركز) وسوق الرُّجُم، تُعرض كل أنواع السلع والمواشي في هذه الأسواق.


     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-06-01
  17. مطير الضبح

    مطير الضبح قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-02-02
    المشاركات:
    9,856
    الإعجاب :
    1
    محافظة ذمار​
    من مقوماتها الثقافية ومواردها الطبيعية:
    - مدن تاريخية، وسدود، وحصون، وأشكال من الفن المعماري، وثروة أثرية من العهد السبئي الأول.. المحميات الطبيعية البيئية الغزيرة المنتوج مثل مناطق عتمة.. وتنوع مناخي لطيف.
    - عيون مياه جارية/بخارية منها جبلية.
    - مناجم جبلية تُستخرج منها أشكال وأنواع من الأحجار الكريمة.

    أشهر السدود: سد أضرعه، ومن المدن (بينون) والأنفاق المنحوتة واثار لقصر شهران من القرن الأؤل للميلاد.


    حمام علي آنس: أشهر حمام شفائي على بعد 35كم من مدينة ذمار. تعد محافظة ذمار من أوفر المناطق الزراعية، وتبعد 100كيلومتر عن صنعاء وهي أكبر نقطة تتوزع منها خطوط المواصلات إلى أكثر المحافظات مثل صنعاء، وإب، وتعز، والضالع، ولحج، وعدن وخط إسفلتي واسع يمر بمدينة الشرق آنس حتى الحديدة.


    الصناعات الحرفية: توجد صناعات تقليدية أهمها صناعة الحلي والمجوهرات وصناعة المعدات الزراعية والأواني النحاسية.
    تقع فيها الأسواق الشعبية الدائمة والأسبوعية التي تقام في المديريات الداخلية.

    من مديرياتها الغنية بالمحاصيل: وصاب العالي ووصاب السافل، ومديرية عتمة، كذلك مديرية معبر جهران وجبل الشرق.

    مناخها: معتدل صيفاً. بارد شتاءً
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-06-01
  19. مطير الضبح

    مطير الضبح قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-02-02
    المشاركات:
    9,856
    الإعجاب :
    1
    محافظة لحج​
    واحة أوتار وأنغام وبساتين فواحة بأشذاء الفل والكاذي. تقع محافظة لحج في الجنوب الغربي من العاصمة صنعاء بـ 320كم، وشمال عدن ولحج مدينة مرور ومحطة للذاهبين والآيبين لعدة محافظات.

    المناخ: تختلف درجة الحرارة بحسب تنوع التضاريس فيها، وقد تصل صيفاً في السهول الساحلية 32 درجة، بينما متوسط درجة الحرارة شتاءً ينخفض إلى 20 درجة، كما تتساقط الأمطار على السهل الساحلي في الشتاء والخريف.
    أما المرتفعات الجبلية فتتساقط الأمطار فيها صيفاً وربيعاً. تتنوع تضاريسها الطبيعية بين جبال وسهول وأودية وسواحل تمتد إلى بني مجيد (في باب المندب) وميناء للصيد في رأس عمران.

    محصولاتها الزراعية: المساحة الزراعية فيها واسعة تبلغ 60 ألف فدان، أشهر أوديتها: تبن ووزران ويهر، وسبأ والرجاع، كما أُقيم على ضفاف تبن عدد من السدود الحديثة.. ولأن وادي تبن يسوده مناخ شبه مداري فبساتين لحج غنية بالخضرة والفواكه وأنواع الحبوب والسمسم بصفة خاصة، وتنتج نوع من أجود القطن طويل التيلة.

    المناطق المفضلة للزيارة: مدينة الحوطة، هي عاصمة محافظة لحج، لارتباطها بالمنشآت الحديثة والأسواق.. ومحطة راحة للمسافرين فيها تتميز الوجبات الشعبية، وأبرز معلم في الحوطة «قصر السلطان». - ومن مناطق لحج الجبلية الغنية بالموارد الطبيعية (غابة إرف) في المقاطرة، ومناطق في جبال يافع حيث يوجد أجود نوع من البن.

    قرى يافع: تتميز بنمط معماري قوامه الحجارة والدور العالية. ولا زالت المزارات السنوية تقام في مناطق من لحج. وللمحافظة تراث شعبي فني، فلحج مشهورة بتراثها الغنائي القمنداني، الذي يشكل لوناً متميزاً يعرف بالغناء اللحجي ولون آخر من الغناء الكلاسيكي اليافعي في جبال يافع العليا
     

مشاركة هذه الصفحة