طريق الرئاسة .. وجحور الثعابين

الكاتب : ابوالوفا   المشاهدات : 458   الردود : 2    ‏2006-05-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-05-27
  1. ابوالوفا

    ابوالوفا قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-05-14
    المشاركات:
    5,159
    الإعجاب :
    2

    تحية عطرة


    الرئاسة في اليمن .....مثل مضمار سباق موزعة فيه ثعابين يمتلكها
    المتفرجون .. كل ثعبان أصحابه يعلفونه ويتباركون به مثل عُباد
    البقر (مع الفارق أن البقرة تعطي حليبا والثعبان سما) والمتسابق
    في هذا المضمار هو الرئيس وعليه أن يختار إما السير بحذر ويعرف
    أين يضع قدمه دون أن يدوس ثعبان أو يستفز آخر حتى يصل سالما
    وهذا طبعا يأخذ منه وقت طويل الله أعلم متى يصل ( قد عدت 28 سنة!!) ،
    أو أن يقضي أولا على هذه الثعابين كلها لكي يتمكن من الجري بحرية
    وسلام ويصل في الوقت الموحدد له وربما يتوفق ويفوز .. وهذا هو الأجدى
    ولكن كيف له ذلك وأصحاب الثعابين باسلحتهم على يمين المضمار وشماله
    يحرسون ثعابينهم على طريقة الديانة الهندوسية بكل جهل وظلامية.،
    أما الخيار الثالث فهو الجري كي يلحق الوقت ولكن عليه أن يردد وهو
    يجري: العمر واحد .. والاعمار بيد الله!!...
    ولأني لم أدرك حكم الرئيس الحمدي ولكن حسبما أسمع ..
    فانه يبدو قد استخدم الخيار الثالث فأكرمه الله بأن مد له 3 سنوات من الحكم.

    لنفرض أن الرئيس صالح ديانته هندوسية أيضا من أجل يأمن لدغات
    الثعابين ولكي يبقى سيد المضمار .. لكن الافتراض الأقرب للحقيقه هو
    أنه بقي مسلما ويمشمي بالمضمار بمقابل أن يرمي حمامة لكل ثعبان من
    حمائم الشعب ومتطلبات التطوير لكي يبعد عن نفسه سمومها لكن هذه
    التضيحة للأسف أصبحت عادة رخيصة وفيها الكثير من الأنانية وهزالة
    السلطان ( الامام كان يفعل العكس .. أليس كذلك؟) وفي هذه الحالة مهما
    فرخت حمائم الوطن لن تزيد بل ربما تنقص ... الغريب الذي يثير الدهشة
    أن جمهور المتفرجين أصحاب الثعابين يريدون من الرئيس أن يلحق
    وقت السباق وإلا فهو فاشل أو فاسد فاهمين ان هذه الثعابين هي آلهتهم
    المقدسة الرحيمة ولا يدركون أنها منبع السموم وعثرات مسيرة التقدم ..

    أيها الجمهور الهندوسي الذي تُحمّل الرئيس كل أنواع الفساد.. نظف
    طريق الرئيس من ثعابينك واردم جحورها ثم أحكم على أي رئيس سواء
    كان الصالح أو غيره، أما مادامت الثعابين موجودة فعلى الأقل قد ألفت
    الصالح وألفها وهذا يساعد على سرعته في السباق ، أما الرئيس الجديد
    فألله يعينة .. ولا تتوقعو منه الكثير إلا إذا أزحتم الثعابين عن طريقه ..
    وهذا يتطلب أن تغيرو ديانتكم الهندوسية.

    أيها الحضاريون الذين تدعون الحضارة .. اقتدو بالنظافة التي قام بها
    النظام في الجنوب بعد الاستقلال وما فعلوه آل سعود بالشمال ... حيث
    نظفوا فنظفو ونظف المواطن معهم وسلموا وسلِم المواطن وأجتثت شجرة
    الثأر الزغومية واحترم المواطن النظام ... ثم أعدتموها للجنوب مع الوحدة
    وكأن الوحدة تزوجت حاوي مع جرابه .. ويالحامد المشهور وين رقاويك!!
    ..... قرأت عن ثورة 26 سبتمبر وكيف كانت هذه الثعابين تدخل جراب
    من يدفع أكثر .. عبدالناصر أو الملك فيصل ولا يهمها بلد ولا يهمها شعب
    ولا يهما حتى كرامة نفسها ... أليست ثعابين تعيش في أقذر الوحول!.

    أيها الرئيس ما دمت قد عرفت أنك تجلس فوق رؤوس هذه الثعابين فمتى
    حكمتك اليمانية تنتهي صلاحيتها لتستفيد ونستفيد من جيشك العرمرم الذي
    تستعرضه لنا كل مناسبة – لكي تستل سيفه وتقطع رؤوس هذه الثعابين
    المرعبة حتى لا يطول ندم الشعب الذي تستقطع من حق قوته لبناء هذا
    الجيش ولكي يكون هناك مضمارا آمنا ونظيفا لك ولمن بعدك... أعقد العزم
    عليهم وستجد الشعب عن بكرة أبيه إلى جانبك وتحصد حبه وولاءه..
    ......وثمار المجد.

    وأنتم أيها اليمانيون الهندوسيون تخلصوا من ديانة ثعابينكم .. واستذكروا
    ما قاله عنكم الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم .. والحقوا بمن هو أحسن
    ولا تبقو مع من هو أسوأ وأجهل. لأن الرئيس إذا مات والنقشة الحمراء فوق
    جبينة فسوف ندفنه في مقابر المسلمين .. وأنتم سوف يحرق الجهل جثثكم
    وينثر رمادها في نهر القاذورات.

    أيها اليمني المثقف الحر .. ابحث بحق عن مواطن الفساد وحارب منابعة
    كما تفعل اسرائيل و (الارهاب) فمن الحماقة أن تتهم الرئيس بذنوب قوم
    على رؤوسهم تقدس الثعابين .. ساعدوا الرئيس بفتح الجبهات لكي يستطيع
    خلع رداء الحرج مع ثعابين الفساد الحقيقي ........ والله المستعان.

    والمعذرة

    الجزء الثاني : الرئاسة والظروف الخارجية ​
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-05-27
  3. العاديات

    العاديات عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-12-21
    المشاركات:
    1,179
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    أخي الحبيب في الله ابو الوفا

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ليس لي تعليق على مقالك

    ولكن اثارني دس السم في العسل الذي ذيلته في مقالك عندما قلت :

    (( ابحث بحق عن مواطن الفساد وحارب منابعة
    كما تفعل اسرائيل و (الارهاب) ))



    ماهذا الهراء وهذا التمثيل الارعن الخارج عن كل روح وطنية عربية إسلامية ...!!!!
    أخي هل تسمي من يدافع عن وطنه ودينه وعقيدته إرهابي ...؟
    هل القدس أرض يهودية والفلسطينيين الذين يقاتلون فيها إرهابيين...؟
    هل فلسطين حسب وجهة نظرك لليهود وتجفيف منابع الفلسطينيين
    الإرهابيين حق مشروع لهم...؟
    هل اليهود لعنهم الله على حق وأُمتك التى تعدادها مليار ونصف على باطل...؟
    اخي لقد خانك التعبير وخانتك اللغة وخانك فكرك عندما وصفت هذا الوصف على
    إخوانك وأهلك وأُمتك المسلمة في فلسطين وفي كل أرجاء المعمورة.


    تحياتي

    أخوك ومحبك في الله

    العاديات​
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-05-28
  5. ابوالوفا

    ابوالوفا قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-05-14
    المشاركات:
    5,159
    الإعجاب :
    2


    شكرا على مرورك أخي الكريم "العاديات"
    والعبارة يا صديقي لم تأتي بالطريقة التي فهمتها
    بدليل أننا وردت بين قوسين (إرهاب) أي كما تدعي
    اسرائيل حتى نقرب المعنى ونختصر تقريبه للقارئ
    لأن موضوعنا آخر.

    أشكرك على عبارة العسل .. ولك كل التقدير ​
     

مشاركة هذه الصفحة