وهكذا تم اغتيال الشهيد أبراهيم محمد الحمدي ---

الكاتب : الصلاحي   المشاهدات : 1,749   الردود : 19    ‏2006-05-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-05-26
  1. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    حديث الشيخ القهالي بداية مشجعة لكشف حقيقة اغتيال الرئيس السابق ابراهيم محمد الحمدي
    منتظرين تفاصيل اكثر عن المخططين للجريمة
    ومنتظرين محاسبة منذفي الجريمة
    ورحم الله الشهيد الحمدي











    كشف الشيخ مجاهد القهالي وجود اصطفاف غير معلن كان حادثا داخل مجلس قيادة الظل
    [​IMG]

    لحركة التصحيح "13 يونيو طرفاه ابراهيم الحمدي ومعه علي قناف زهرة- عبدالله الحمدي - منصور عبدالجليل - عبدالله عبدالعالم، ومجاهد القهالي، والطرف الثاني كان يضم احمد الغشمي ومعه على عبدالله صالح ومحسن سريع. وكان حمود قطينة واحمد فرج غير واضح موقفهما.

    وقال في حوار مع اسبوعية الوسط :"كنا نشعر أن الغشمي كان يريد أن يعمل شيئا، وان الثقة لم تعد كما كانت في الماضي. واذكر أنني تحدثت مع الحمدي في هذا الموضوع، إلا أنه رد علي (بالعكس الغشمي يتجلى كل يوم أفضل من سابقه). وتفاجأنا في اجتماع سبق مقتله ان الحمدي يقول (لماذا كل مجموعة تصطف وحدها؟ ولماذا لا تتزاورون بينكم؟). وفعلا التقينا في منزل علي قناف زهرة، أنا وعلى عبدالله صالح وحمود قطينة واحمد فرج وآخرون. كان اجتماعا وديا، ولكن ظل نفس الشعور ونفس الاحساس بأنهم يرتبون أمرا ما ضد الحمدي، بسبب أن له علاقة بالخارج. فالحمدي كان قد بدأ يتبنى مشروعا كبيرا هو تحقيق وحدة اليمن، بالاضافة الى استقرار الاوضاع في البحر الأحمر. كان هذان الموضوعان خطا أحمرا عند القوى الدولية والاقليمية. بالنسبة للداخل، كان الحمدي قد توصل مع سالم ربيع علي الى اتفاق لتحقيق وحدة اليمن وانشاء تنظيم سياسي اسمه المؤتمر الشعبي العام، يتكون من القوى السياسية المتواجدة في الساحة اليمنية. وكانت مشكلة الحمدي مع الشيخ عبدالله والقوى القبلية المساندة له. وهكذا اجتمعت على الحمدي قوى الخارج والداخل."
    واضاف" اجتمعت انا وعلي قناف زهرة وعبدالله الحمدي، في منزل احمد الفقيه مدير مكتب ابراهيم، واتفقنا ألا ينزل الحمدي الى عدن إلا بعد أن يصدر قرارا بتغيير الغشمي من موقعه. واتفقنا أن يذهب كل منا منفردا لشرح الموقف للحمدي. كنت آخر من ذهب اليه، وطرحت عليه تقديم استقالتي ما لم يقبل برأينا. رفض ابراهيم ذلك، وقال (سبقك آخرون. انتم ماذا تفكرون؟ الغشمي لن يطمح لأكثر مما وصل اليه كرئيس أركان، ولا يفكر أن يصبح رئيس دولة. أنا أرفض تغييره. أنا أرفض تغييره. اذا أردتم الاستقالة فاستقيلوا). اعتبرت نفسي مستقيلا وذهبت إلى منزلي."

    وحول أغتيال الشهيد إبراهيم الحمدي قال علمت أن الغشمي دعا الحمدي للغداء في ضلاع قبل أن يتغير مكان الدعوة الى صنعاء. وكنت أنا وآخرون قد نصحنا الحمدي ألا يذهب للغداء لا في ضلاع ولا في صنعاء، وزودنا الحمدي بحراسات من الوحدات التابعة لنا. أرسلت أنا خمسين شخصا. إلا أن الحمدي كان الالحاح عليه شديدا بالحضور. ومع أنه كان قد تناول طعام الغداء، وتكررت اتصالات الغشمي لكي يحضر للغداء، باعتبار أن عبدالعزيز عبدالغني وعددا من الوزراء قد حضروا، فمن الضروري أن يحضر لتحيتهم. وحينما خرج الحمدي كانت حراسته مازالت تتغدى، فقاد السيارة بنفسه الى منزل الغشمي مع حارس واحد فقط. وقبل ان يدخل الى الغرفة التي يتواجد فيها المدعوون الآخرون، أخذوه الى مكان آخر، وجد فيه أخاه عبدالله الحمدي مقتولا. وفي تلك اللحظة تم قتل ابراهيم بحضور الغشمي وعدد آخر من المشاركين في العملية.
    وأشار الى انه تم ابلاغه في المساء بالحادث، وكان الغشمي قد ارسل عددا من الاطقم الى منزله. وحين لم يجدوا أي حراسة في المنزل، اعتقدوا أني في معسكر عمران. وفي المغرب وصل بعض المشايخ الذين اخبروه بمقتل الحمدي.
    ويضيف القهالي"توجهت مباشرة الى معسكر المظلات، والتقيت بالأخ عبدالله عبدالعالم، وكان حينها يتحدث بالتلفون مع سالم ربيع علي، وهو يسأله عن الحادث بغضب شديد. في نفس اللحظة، اتصل الغشمي يسأل عني وحدثني أنه يريد مني الوصول فورا إلى القيادة العامة. وقبل ذهابي اليه، اتصلت بمنزل الحمدي، وسألت عنه، فقيل لي أنه ذهب الى منزل الغشمي ولم يعد. تحركت الى القيادة، وكان معي حراسة كبيرة، ودخلنا الى مبنى القيادة. وجدت الغشمي وبجانبه عبدالعزيز عبدالغني ومحمد الجنيد، يرتبون لدفن الحمدي. قال الغشمي (عظم الله أجرك). قلت له (في من). قال (بالحمدي). أجبته (بصفتي من؟ هل أنا نائبه أو قريبه؟ أنت أقرب الناس اليه)، وسألته (أين قتلته؟)، ويشهد عبدالعزيز والجنيد على هذا. فأجابني (انا لم اقتله. هو قتل في الستين.). فرديت عليه (كان في بيتك ولم يخرج على الاطلاق). فدخلنا في مشادة، وقال (البلاد ستسقط، وعبدالله بن حسين سيصل الى صنعاء.)، فقلت له (فليصل. البلاد بلاده). ولاحظت أن العديد من الجنود يقفون خلف الستائر مستعدين بآلياتهم ، وكان الغشمي قلقا وغاضبا. ولما كان يعلم أن معي حراسات كثيرة، تردد في تصفيتي.
    وحول التفريخات الشكلية التي احدثتها السلطة بعد الوحدة اليمنية للتنظيم الناصري قال القهالي :التنظيم الموجود كحزب ناصري فعلي في اليمن هو التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري .
    وفيما يخص مشروع اللقاء المشترك للاصلاح أعتبره برنامجا حدد الطرق الأمثل لوضع القيم الديمقراطية بوجه التسلط وفي مضامينه تحديد اشكال جديدة للتعايش قائمة على الاصلاح والمصالحة والعدل الاجتماعي والاحترام لحقوق الانسان ورفض كل اشكال الاضطهاد والعنف والتوزيع العادل للثروة والأخذ بالنظام البرلماني والتبادل السلمي للسلطة وغيرها من القيم الديمقراطية ،إذ يعتبر من البرامج السياسية النوعية والمتطورة والكثير من القوى السياسية لديها حاليا برامجها المتعلقة بالاصلاح أكانت حاكمة أو معارضة والمهم في هذه المرحلة هو الحوار الجاد والمثمر لكل اطراف العمل السياسي بما يحقق الوفاق الوطني.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-05-26
  3. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    كيف يحاسبوا منذفي الجريمة والمجرم يرقد تحت التراب بعد أن أخذ جزاه العادل ؟
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-05-26
  5. أصيل

    أصيل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-11-08
    المشاركات:
    3,500
    الإعجاب :
    289
    لا أعتقد أن الغشمي قام بتنقيذ الجريمة لوحده وهناك من ساعده وخطط معه...ولكن من هم وأين هم الآن؟
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-05-30
  7. abu hamzah

    abu hamzah عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-05-12
    المشاركات:
    344
    الإعجاب :
    0
    الكل يعرفه انه (علي صالح)هو من المجرمين الحي ولذلك اسميه(المجرم الحي)
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-06-05
  9. هواجس ناريه

    هواجس ناريه عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-05-06
    المشاركات:
    2,054
    الإعجاب :
    0
    لاحول ولاقوة الى بالله
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-06-09
  11. الكاشف

    الكاشف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-12-04
    المشاركات:
    1,291
    الإعجاب :
    0
    كلامك في محله مائه في المئه
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-07-16
  13. جبن

    جبن عضو

    التسجيل :
    ‏2005-12-19
    المشاركات:
    163
    الإعجاب :
    0
    سيظل الحمدي البطل الخالد في قلب كل يمني بل كل عربي غيووووووووور .
    ناقوس الخطر وتدهور اليمن ارضا وانسانا دق عندما سقط صريعا على الارض .
    رحمه الله عليه ؛ والحروف والدموع تاجه والوسام ... .. فهل تلد ام مثله ؟؟؟؟
    خالص تحياتي؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-07-18
  15. mohammed

    mohammed قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-11-17
    المشاركات:
    4,882
    الإعجاب :
    0
    شكرا
    الاخ العزيز الصلاحي
    با الطبع
    كما كنت اعتقد الامر مدبر
    وكان اغيال الحمدي محريني من زمان..
    تحياتي
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-07-19
  17. الرعوي السياسي

    الرعوي السياسي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-07-10
    المشاركات:
    704
    الإعجاب :
    0
    كل شي مقدار ومكتوب
    ويموت الجيد ويا تي الااجيد
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-07-20
  19. ارض السراب

    ارض السراب عضو

    التسجيل :
    ‏2006-04-10
    المشاركات:
    48
    الإعجاب :
    0
    رحم الله الشهيد الحمدي فقد كان بطلا مغوارا ولكن هذى قدر الله
    ولكن الان ما نحن فاعلون في قاتله التعيس الحالي
     

مشاركة هذه الصفحة