كلمة الرئيس أمام خطباء الحديدة تثير خلافات في التلفزيون

الكاتب : الوحيد2000   المشاهدات : 352   الردود : 0    ‏2006-05-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-05-25
  1. الوحيد2000

    الوحيد2000 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-03-09
    المشاركات:
    313
    الإعجاب :
    0
    الفضائية اليمنية بثت خطاب الرئيس الذي القاه أمام خطباء المساجد متضمناً جملة من الأخطاء


    ذكرت مصادر مطلعة أن جهاز الأمن القومي طلب من «المؤسسة العامة للاذاعة والتلفزيون» ملفات عن موظفيها تتضمن بيانات شاملة عنهم. واضافت المصادر ان الأمن القومي حقق مع قيادات في المؤسسة إثر تسريب تقريرين اعدتهما لجنة تتبع الحزب الحاكم يشيان بموظفين في الفضائية اليمنية ونشرتهما صحيفة «الثوري» في اعداد سابقة.وقالت تلك المصادر إن تغييرات في عدد من إدارات وزارة الاعلام والتلفزيون سيعلن عنها قريباً. ويأتي هذا الإجراء بعد ايقاف نائب مدير الأخبار في الفضائية عبدالقادر محمد موسى عن العمل ومنعه من دخول مقر الفضائية. وعزت مصادر ايقاف «موسى» إلى اجازته بث تقرير خبري عن لقاء رئيس الجمهورية بخطباء المساجد في محافظة الحديدة رافقته أخطاء فنية اغضبت سكرتير الرئيس الصحفي عبده بورجي الأمر الذي اضطره إلى الطلب من وزير الاعلام حسن اللوزي معاقبة المسؤول عن اجازة بث التقرير. وكانت الفضائية اليمنية بثت خطاب الرئيس الذي القاه أمام خطباء المساجد متضمناً جملة من الأخطاء ثم اعادت بثه بعد عملية مونتاج أخلت به.

    فقد بدأ الرئيس خطابه بمناداة أعضاء مجلس الشورى والنواب رغم أنه يوجهه إلى خطباء المساجد.

    وحذف المسؤولون في الفضائية مقاطع من الخطاب تضمنت انفعالات وسباً لمن قال الرئيس إنهم «يقولون إن الشعب يأكل من الزبالة» ورد الرئيس على ذلك بالقول «هم أصلاً في الزبالة، كذابون كذابون». وذكر الرئيس في إحدى الفقرات المحذوفة قصة خطيب قال إنه كان يعد خطبة الجمعة من خلال ما يدور في مقايل القات و«تم توقيفه عن الخطابة لفترة» بعدما ألقى خطبة في بيت آل الوزير حسب قوله.





    عن الوسط
     

مشاركة هذه الصفحة