الإفراج عن سجيني الرأي الديلمي ومفتاح وسط احتفاء جماهيري كبير

الكاتب : صوت الحرية   المشاهدات : 291   الردود : 1    ‏2006-05-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-05-21
  1. صوت الحرية

    صوت الحرية عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-02-15
    المشاركات:
    345
    الإعجاب :
    0
    الإفراج عن سجيني الرأي الديلمي ومفتاح وسط احتفاء جماهيري كبير

    الشورى نت-خاص ( 21/05/2006 )


    [​IMG][​IMG]
    [​IMG]



    أطلق، ظهر اليوم الأحد، سراح سجيني الرأي العلامة يحيى الديلمي والعلامة محمد مفتاح بعد اعتقال في سجون السلطة دام قرابة عامين.

    وخرج سجينا الرأي من معتقلهما في السجن المركزي بصنعاء وسط حشد جماهيري من مئات المواطنين الذين توافدوا إلى السجن لاستقبالهما ثم رافقوهما في موكب احتفائي كبير إلى منزليهما رافعين علم الجمهورية وصور سجيني الرأي وشعارات مرحبة بإطلاق سراحهما وسط إطلاق رمزي للألعاب النارية.


    وفي تصريح أولي ،أدليا به للشورى نت فور إطلاق سراحهما، وجه العلامة الديلمي والعلامة مفتاح شكرهما للجمهور الذي احتشد لاستقبالهما ولكل من أسهم في مناصرة قضيتهما والدفع بإطلاق سراحهما من الشخصيات العامة والأفراد والمنظمات الحقوقية والمدنية والأحزاب السياسية ووسائل الإعلام والصحافة.


    قائلين إن الانتصار لقضيتهما "هو انتصار لقضية الحقوق والحريات في البلاد بشكل عام" مؤكدين على ضرورة استمرار الجهود المدنية في العمل على إطلاق سراح جميع السجناء السياسيين وفي طليعتهم القاضي محمد لقمان الذي لا يزال معتقلا في السجن المركزي ومحكوما بتهم تتعلق بالرأي.


    وكان إطلاق سراح سجيني الرأي اللذين اعتقلا في سبتمبر 2004م وصدرت بحقهما أحكام سياسية قضت بإعدام العلامة الديلمي والسجن 8 سنوات للعلامة مفتاح بتهم إثارة الطائفية ودعم الحوثي والسعي للتخابر مع دولة أجنبية.. إطلاق سراحهما جاء بناء على قرار من رئيس الجمهورية صدر أمس السبت ووجه باستبدال عقوبة الاعدام بحق العلامة الديلمي بالسجن 10 سنوات مع وقف التنفيذ والإفراج عنهما.


    وكان اعتقال الديلمي ومفتاح والأحكام التي صدرت بحقهما من المحكمة الجزائية المتخصصة بقضايا أمن الدولة قد أثارت انتقادات واسعة للحكومة اليمنية محليا وعربيا ودوليا، وأصدرت كثير من المنظمات الحقوقية المحلية والعربية والدولية بيانات ورسائل نددت باعتقال الرجلين وطبيعة محاكمتهما الاستثنائية والأحكام التي صدرت عنها وناشدت رئيس الجمهورية التدخل بإلغاء عقوبة الإعدام والإفراج فورا عنهما، وفي طليعة تلك المنظمات منظمة العفو الدولية المنظمة العربية لحقوق الإنسان و المنتدى القضائي العربي وعديد فعاليات حقوقية عالمية أخرى، عوضا عن الاستياء الشعبي والنخبوي المحلي الواسع الذي تحول إلى فعاليات احتجاجية وتضامنية متعددة استمرت طوال مدة اعتقال العالمين وترافقت مع فصول محاكمتهما ما ولد ضغطا كبيرا على الحكومة على مدى العامين المنصرمين.


    http://www.al-shoura.net/sh_details.asp?det=3359
    _________________
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-05-22
  3. جبل الحديد

    جبل الحديد عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-12-21
    المشاركات:
    668
    الإعجاب :
    0
    الحمد لله رب العالمين
     

مشاركة هذه الصفحة