الكلمة الطيبة تفتح جميع الأبواب.....؟؟؟؟

الكاتب : life_engineer   المشاهدات : 388   الردود : 4    ‏2006-05-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-05-21
  1. life_engineer

    life_engineer قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-03-17
    المشاركات:
    4,184
    الإعجاب :
    0
    الكلمه الطيبه:)


    إن الكلمة لها تأثير خطير على الإنسان، لأنها تشكل له نوعاً من الإيحاء الذاتي، يستقر في العقل الباطن، ثم يترجم بفاعلية في سلوك الانسان.:)

    ومما يؤكد ذلك << مثال

    تخيل أنك موجود في مطبخ بيتك، أمسك ليمونة، انظر إليها ولونها وما حجمها، واشعر بها، وتأملها جيداً، ثم اقطعها، واسمح لجزء من عصيرها أن تراه، ثم قربه إلى فمك، بدون أن تتذوقه، تجد ريقك يجري ..

    كيف تم ذلك؟
    إنه من المخ الذي أعطى الاشارة للريق أن يجري، لأن ذلك المخ قد سمع ووعى خصائص عصير الليمون.

    كذلك في أي عمل يتأثر الانسان بما يسمعه من كلمات .. وعلى هذا تعتمد طريقة الإيحاء الذاتي، حيث يختلي الانسان بنفسه، ويكون هادئاً ومسترخياً، ثم يكرر هذه الجملة عدة مرات لنفسه بصوت واضح

    : (يوماً بعد يوم، وفي جميع الحالات، فإني أتحسن دائماً، وكل مرة أتحسن أكثر) .. وقد نجحت هذه الوسيلة نجاحاً كبيراً في فرنسا، وجربها الملايين، وحلت لهم مشاكل كثيرة، وكانت علاجاً لكثير من الأمراض.

    وعلى هذا يقوم الاسلام: حيث الصلوات وقراءة القرآن والأذكار والعبادات و .. كلها كلمات طيبات، تغرس في وجدان الانسان أعظم المثل والأفكار، وهو ما عبّر عنه المولى عزوجل بقوله تعالى: (ألم تر كيف ضرب الله مثلاً كلمة طيبة كشجرة طيبة أصلها ثابت وفرعها في السماء * تؤتي أكلها كل حين بإذن ربها ويضرب الله الأمثال للناس لعلهم يتذكرون * ومثل كلمة خبيثة كشجرة خبيثة اجتثت من فوق الأرض ما لها من قرار) إبراهيم/ 24-26.

    فيعلمنا الله تأثير الكلمة بإبراز جوانبها المختلفة، الطيبة منها والخبيثة، وذلك حتى نأخذ حذرنا مما تموج به وسائل الإعلام حولنا من كلمات، تؤثر بعمق في الانسان عن طريق الإيحاء الذاتي والتكرار، فيجب أن يحكمنا ميزان الحق في تداول الكلمات.

    إذن:

    ـ لا تفكر إلا في شيء واحد في أي وقت .. أي لا تفكر في شيئين في وقت واحد.
    ـ عندما تركز على فكرة معينة، فإنها ستحول إلى حقيقة، وجسمك يحولها إلى عمل.
    ـ وعليك أن تعمل التمرينات لتقوية الذاكرة كل يوم لعدة مرات، ولتكن على الأقل مرتين في اليوم.

    بالاضافة الى الفقرة السابقة يمكن ان تضيف اليها هذه الفقرة ايضا ,لتدعيم الإيحاء الذاتي :إن الأفكار السلبية والإيحاءات السلبية، ليس لها أي تأثير عليّ وأنا في أي مستوى، وفي أي حالة من الحالات). وهذا ما يسمى تنظيف عقلي، وقد جربنا ذلك على آلاف الحالات، منها: الربو والصداع والمعدة وغيرها، وقد نجحت تماماً في أقل من أسبوعين.
    المهم أن هذه الطريقة تثبت الآتي تماماً:
    1 ـ أن الكلمات لها تأثير فعال على الانسان، وخاصة بالنسبة لأعماق الروح.
    2 ـ أن الروح هي التي تقود الجسم، بشكل لا يدركه الفكر.
    3 ـ أن المخ يعمل تلقائياً.



    والمهم أن يختار الانسان الألفاظ التي توحي بالثقة والتفاعل مع الحياة بصورة ايجابية.:)



    منقول
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-05-21
  3. مطير الضبح

    مطير الضبح قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-02-02
    المشاركات:
    9,856
    الإعجاب :
    1
    مشكورة على الموضوع
    الذي يحمل عنوان
    عن الكلمة الطيبة ومفرادتها

    ومعانيها

    وشرحها المفيد
    والمختصر

    والتي استفدنا من موضوعك

    والي اعجبني فيه كتبتي منقول


    وتحياتي لك

    يا عيووووووووووووووني؟؟
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-05-21
  5. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    مقال روعه أختي "مهندسة الحياه" .. ويُحاكي حقيقه واقعه بكل حذافيرها ..

    ولو لم يكن الموضوع "منقولاً" وكان من أناملكِ لكان مصيره "التثبيت" .. إنما تبقى توصيل الرساله لها حسناتها العظام ..

    لكِ العرفان والشكر ..

    والأخوٌه الخالصه .. 24 قيراط ..

    أسمى آيات التقدير
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-05-21
  7. ابتهال الضلعي

    ابتهال الضلعي كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-06-24
    المشاركات:
    2,490
    الإعجاب :
    0
    فعلا موضوع مفيد...
    دمت وشكرا لك أختي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-05-21
  9. عبدالله جسار

    عبدالله جسار أسير الشوق مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-02-09
    المشاركات:
    33,818
    الإعجاب :
    202
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2006
    كل الشكر والعرفان



    وما احوجنا لكلمة طيبة بل لكل الكلامات الطيبات بحياتنا هذه الأيام




    مجددا كل العرفان
     

مشاركة هذه الصفحة