هل نحن حقا بحاجة للانظمام لمجلس التعاون الخليجي!

الكاتب : SoheeL^ALYemen   المشاهدات : 2,161   الردود : 58    ‏2006-05-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-05-17
  1. SoheeL^ALYemen

    SoheeL^ALYemen قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-06-20
    المشاركات:
    2,814
    الإعجاب :
    0
    اثيرت خلال الفترة الماضيه العديد من التساؤلات حول انظمام اليمن لمجلس التعاون الخليجي,وجادت علينا الاقلام الخليجية بالكثير الكثير من نقدهم الجارح الذي تفوح منه رائحة العنصرية التي تخفيها قلوب الكثير منهم
    تجاه اليمنيين.فالدكتور سعد العجمي الكاتب الخليجي يحذر من انظمام اليمن للمجلس ومن فتح ابواب السعودية للعمالة اليمنية فبفتحها حسب رأية سيزحف ملايين الجائعين من غابات القات المجاوره وعندها ستهبط شعبية الملك وحكومته بسبب تذمر الاعداد اليمنيه الهائله التي ستفترش شوارع السعودية وارصفتها وعندها سيبحث السعوديون عن وطن اخر! الى هنا ينتهي كلام الدكتور لكن لا ينتهي اللغط ففي مقالة اخرى لصلاح الراشد يتسائل الكاتب ما هي مصلحتنا من ضم اليمن إلى منظومة مجلس التعاون!
    اليمن لا تطل على الخليج جغرافياً. وهي دولة تعاني من إضطراب يصل إلى حد الانفراط والفوضى في الأمن، شعباً ومؤسسات أمنية. و تشكو من علل اقتصادية شبه مستعصية، إذا لم تكن مستعصية تماماً. فإذا كانت المصلحة المتبادلة هي (الفيصل) في مثل هذه التكتلات الإقليمية كما يقولون، فماذا يرجو أهل الخليج من بلد يئنُ أمنياً واقتصاديا وسياسياً واجتماعياً وتنموياً؟
    ولا يقف عند هذا فقط فيقول ان اليمن يحتاجُ (قروناً) واقفاً على الباب كي يلحق بالدول الخليجية، ويُصبح (مؤهلاً) للتعامل مع الحضارة، يا لله قرووووونا فقط حتى نلحق بالدول الخليجيه اشعرني هذا الوصف بالأسى على الكاتب الذي يشعرني انه يتحدث من احد الدول الأوربيه او من الواشنطون دي سي وانا هنا اتسائل ما هو ترتيب دول الخليج في السلم الحضاري الدولي!! ببساطه أرد كل دول الخليج تنتمي لدول العالم الثالث! ليس هذا فقط فنفس الكاتب يقول بصراحة لن نستفيد من اليمن إلا التخلف.. ومجلس التعاون الخليجي ليس مؤسسة خيرية،والكثير من الالفاظ التي اخجل من ذكرها!
    لن احاول هنا ان ارد على الكاتب فكلامه مردود عليه , لكن سأحاول اجراء مقارنه بسيطة احاول فيها ان ابحث هل نحن بحاجه للانظمام لمجلس التعاون الخليجي!

    بنظره سريعة على دول الخليج واليمن نستطيع ايجاد العديد من الفروقات فبالنسبه لنظام الحكم فيقابل الحكم الملكي لدول الخليج حكما جمهوريا في اليمن بغض النظر عن استبدادة او دكتاتوريته فهامش الحرية الممنوح والهامش الديموقراطي في اليمن يرجح كفتها كثيرا اليمن تملك ارثا سياسيا كبيرا وتتفوق به على دول الخليج التي ما زال مواطنيها يتبركون بركب ونعال زعمائهم وحكامهم
    .
    اقتصاديا كان للطفرة النفطية التي حدثت خلال القرن الماضي دور كبير في رفع المستوى المعيشي لمواطني دول الخليج بل وفي اقامة دول كانت تعتبر قديما قبائل ومستوطنات مؤقته فاذا استثنينا السعودية وعمان يتضح لنا انه لم تكن هناك دول تسمى الامارات وقطر والبحرين والكويت كانت مجرد تجمعات لقبائل لا رابط بينها وبين الحضارة الانسانية! هنا لن انقل الا حديث الرسول الكريم,, (وترى الحفاة العراه يتطاولون في البنيان).
    بالنسبه لليمن الذي كان يسمى اليمن السعيد يعيش اليوم اسوء حالاته الاقتصادية فمستوى دخل الفرد اليمني في تناقص مستمر وعدد اليمنيين تحت خط الفقر يتزايدون بشكل مستمر وسريع وسبب هذا كله السياسات الاقتصادية الفاشله المتبعه من قبل الحكومة اليمنية نعترف ان مشكلتنا الاقتصادية كبيره وصعبه جدا ولكن بمقدورنا نحن فقط وبالعمل الجاد والمتواصل ان نتجاوزها فكما تجاوزت سلطنة عمان محنتها بعد ان كان ابنائها يعملون كمنضفين لشوارع المملكة وبعد ان قام ابنائها باستقبال ولي عهدهم قابوس بالمكانس اصبح دخل المواطن العماني الذي كان يعمل سابقا كعامل نظافة في السعودية اضعافا مضاعفه لدخل من كان يعمل معهم بالعكس فعمان اليوم تخطوا خطوات رائعه نجو تدعيم اقتصادها الوطني وبمعدل اقل للبطالة وللانفلات الاخلاقي بينما وصلت معدلات البطاله في السعودية مستوى عاليا جدا وكذالك بالنسبه للانفلات الاخلاقي وانتشار المخدرات والخ...
    ساقول هنا ان الذي اخرج العمانيين بمكانسهم مطالبين بتغيير الاوضاع سيخرج اليمنيين يوما ما انشاء الله لتغيير الاوضاع لا عبر المكانس لكن عبر صناديق الاقتراع هذه الصناديق التي تضعنا في اول السلم الحضاري مقارنة بدول الخليج العربي!

    ثقافيا!وحضاريا,,
    يتبين لنا البون الشاسع بين اليمن والخليج فاليمن يقف وبشموخ بموروث ثقافي وحضاري يتجاوز عمره الاف السنين بينما لا يتجاوز عمر اقدم دول مجلس التعاون 200 سنه واحد هذه الدول سميت باسم عائلتها المالكه
    حتى ليخيل لي انها شركة وليست بوطن! لن اقف كثيرا عند الفرق في الثقافه والحضاره فالفرق جدا كبير
    واوضح من ان يتم شرحه

    هنا نأتي للعامل البشري
    فاليمن وبعشرين مليون نسمه جلهم من الشباب يتفوق بشكل كبير على دول الخليج مجتمعه فمثلا السعودية عدد سكانها حسب اخر تعداد سكاني يصل 19 مليون نسمه سته مليون منهم (أجانب) بالمثل الكويت عدد سكانها مليون وميتين الف 57% منهم اجانب وكذالك بالنسبه لبقية دول الخليج ما عدا عمان هكذا يتبين لنا التفوق الواضح لليمن في العامل البشري وبدخولها مجلس التعاون ستكسب دول التعاون سوقا استهلاكية بالدرجه الاولى وبعشرين مليون نسمه اقول التفوق في العامل البشري ليس عدديا فقط فالمواطن اليمني تعود على تحمل كافة اعباء الاحياه وعلى التكيف على جميع ضروفها وما الازمة التي حصلت في حرب الخليج عنا ببعيده وتكيف الكثيرين من المتضررين من نتائجها بعد الحرب بصورة سريعه ومثيرة للدهشه على العكس من الشباب الخليجي الذي تعود على حياة الرفاهيه والمكاتب المكيفة والسيارات ذات الفخمه وذات الدفع الرباعي ليس هذا فقط
    فحياة النعومه هذا خلقت جيلا ممسوخا عن الهوية العربيه والاسلامية فانتشرت بذالك مشاكل الجنس الثالث والشواذ من الجنسين! نسأل الله ان يجنبنا اياها في يمننا الحبيبه!

    لن اطيل الحديث في مقومات النجاح في بلادنا ولكن اقول نحن لسنا بحاجه لأن ننظم الى منظمة غايه في الهشاشه كمجلس التعاون الخليجي حتى نحل مشاكلنا الاقتصادية نحن بحاجة فقط لان نقف كلنا وقفة جادة
    ضد اخطبوط الفساد المتغلغل في جسد هذا الوطن وحتى نستطيع اقتلاعه من جذوره لن نحتاج لمساعدة من
    مجلس التعاون الخليجي حتى يؤهلنا نحن بحاجة لان نساعد انفسنا فقد استطعنا الوقوف 16 سنه من دون اي مساعدة من ما يسمونه مجلس التعاون الخليجي ولدينا القدرة على الصمود اكثر بل سنستطيع التقدم للامام ولكن فقط ان وجدت النية السليمه من ابناء شعبنا اليمني وصدقوني سيأتي اليوم الذي تبحث في دول الخليج عن من ينقذها من المد الفارسي وحينها لن تجد الا اليمن وستتوسل ستتوسل لكم كثيرا بحق العروبه والوطن والدين الذي قال الكاتب صالح الراشد فيها( لا أريدُ أحداً - بالله عليكم - يأتي ليذكرني بالأخوة العربية، أو الإسلامية، والشعارات والمعلبات القولية الفارغة ولا بقيم الأخرق المبذر (حاتم طي) وكرمه (الساذج) بمنطق الأعراف الاقتصادية. هذه في موازين المصلحة السياسية غثاء كغثاء السيل)
    سيـأتي اليوم الذي يتحقق فيه قول عنترة بن شداد
    سيذكرني قومي اذ جد جدهم... وفي الليلة الضلماء يفتقد البدر!!


    اعذروني على عدم الترتيب وتناثر الافكار هنا وهناك لكن هو ما ثار في القلب وابى قلمي الا ان يخرجه كما هو بدون رتوش او مساحيق تجميل
    كونوا بخير

     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-05-18
  3. jawvi

    jawvi قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-06-05
    المشاركات:
    8,781
    الإعجاب :
    0
    والله اخونا سهيل
    يقال
    ان الضروره تبيح المحظوره
    والغيه تبرر الو سيله
    لقد بلغ الهوان والضعف بنا ان نلطح بانفسنا
    للانظمام لدول الخليج الحفاه العراه
    وكنا امه ذات حضاره وتاريخ وتمدن
    واليوم اصبحنا اقل قيمه وشئنا بين دول العالم من الحفاه العراه
    في ظل الحكومه الرشيده وفي ظل دوله الملك الظليل ابن اليمن البار
    اتم الله ملكه
    سبحانه جل جلاله يعز من يشآء ويذل من يشآء


    ولكم خالص التحيه المعطره
    بالمسك والعود والعنبر
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-05-18
  5. الحقيقة الضائعة

    الحقيقة الضائعة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-02-26
    المشاركات:
    9,531
    الإعجاب :
    0
    اليمن تمتلك مقومات بشرية وطبيعية هائلة تمكنها من الاعتماد على نفسها دون اللجوء او طرق ابواب الجيران" الشحت" فهولا الاخيرون لم يعودو بقادرين على نشل اوضاعنا .. فهم يواجهون وسيواجهون مشاكل كبيرة وكثيرة يتطلب اولا لحلها تغيير طريقة تفكير شعوبهم التي اغرقوها في النمط الاستهلاكي والاعتماد على الاخرين لتسيير مشاريعهم الفردية بل وفي تسيير امورهم الاقتصادية والسياسية ايضا ... فنحن في اليمن فقط تنقصنا الادارة السياسية الواعية والتي يجب ان تقوم بالتعبئة العامة لشعبها وترك الصراعات ونيسان الماضي وازالة النزاعات القبلية وبث روح الاخاء وعدم زرع بذور المناطقية والتي تتفاقم يوما بعد يوم , وتثبيت الامن وتسهيل وتبسيط الاجراءات الادارية , وكل ذلك يتم اولا دون الاعتماد على الاخرين لاننا نحن اقدر على معالجتها , ومن وجهة نظري فالتكلات الاقليمية والعربية ماهي الا خطوة ثانية وليس اولى للخروج من مشاكلنا التي نعانيها ,,,
    واتسأل ماهو المستوى الاقتصادي والسياسي والاجتماعي والثقافي الذي حققته دول الخليج العربي ؟؟؟؟ ولنضرب على سبيل المثال : هل استطاعت هذه الدول تحقيق متسوى تعليمي افضل ؟؟؟ فبلغة الارقام فهذه الدول استطاعت من التخفيف من معدلات الامية ولكن هذا التعليم لم يصاحبه التحسين الكيفي لهذه العملية التعلمية , ولم يرقى لحجم الاموال التي انفقت على هذا القطاع , فمخرجات التعليم ليست قادرة على الابداع والخلق وهي المتبغي الحقيقي باعتبار ان التنمية البشرية هي الهدف الاساس من عملية التنمية واداتها للانطلاق ,,, فهذه الدول تعتمد اعتماد شبه كلي على الكادر الاجنبي لاداراة مشروعاتها الخاصة والعامة .. حيث والانسان الخليجي غير قادر على التأقلم والتكيف والتعامل مع التكنولوجية الحديثة . وايضا انها لم تحقق مستوى تعليمي بمفهومه الضيق ماوصلت اليه لبنان او تونس الغير نفطيتين !!!
    ومن المفارقات ايضا " كيف يتم اصدار تصريحات ضد انضمام اليمن " وزير الدفاع الاماراتي ووزير الداخلية السعودي قبل عامين تقريبا" توحي بتخليهم عن تعهدهم السابق بضم اليمن ودمجه بالكامل , هذه التصريحات كان من مسئولين من اصحاب اتخاذ القرار ؟؟؟
    وبسبب ضعف نظام الموسسات والمجتمع المدني في الدول العربية ومنها الخليجية نجد ان من يتخذ القرارات المصيرية لهذه الشعوب هم مجرد افراد يعبرون دائما عن وجهة نظرهم الشخصية دون اعتبار لاية مصلحة او ارادة لشعوبه, بل انهم يدعون بانهم هم الذين يعبرون عن مصالح شعوبهم سالبين ارادة شعبهم ,,, وانا لاالوم هولا الاشخاص بالبته لانهم في الاخير يفكرون في مصالحم الضيقة والتي لايمكن ان يضمنوها حتى لابنائهم لان العالم يشهد تغييرات كبيرة ستعمل على ازالة هذه الاسر وهذه الدول بشكل او باخر , وما تغيير خطاباتهم في الاونه الاخيرة الا بداية الغيث من الضغط الدولي عليهم لتشكيل المنطقة بناء على تصورات غربية تستطيع من خلالها ضمان الحفاظ على شرطي جديد للمنطقة بشكل دائم ومستقر ..؟؟؟

    برغم ان اليمن يعتبر عمق استراتيجي جيوسياسي وبشري للمنطقة باكملها , فخير اليمن او شقائها ستجني ثمارها او شوكها الدول المجاورة , فلا تستطيع هذه الدول من منع او الحد من تدفق هذه الكم البشري والذي يوازي سكان دول الخليج مجتمعه , محملا مشاكله.
    فمثلا مكافحة الارهاب والتي تقوده امريكا لن يتحقق الى بتحقيق تعاون امي بين دول المنطقة واليمن اولا ؟؟؟؟ ونلحظ ان هناك تحركات مكثفة بين وزارتي الداخلية اليمني والسعودي في هذا الصدد ...
    وفوق ذلك اضعي تساولي الاخر : مالذي سيجنيه الشعب اليمن من دخول هذا المجلس ؟؟؟
    فالوضع متقارب , فهذه الدول لم تستطع استثمار تلك الاموال بشكلها الصحيح في دولها , بل ان معظم اموالها مكتنزة في البنوك الاوربية والامريكية , بالاضافة الى ان معظم استثماراتها هي استثمارات عقارية " استثمارات منقطعة وغير متصله"
    ومن الذي سيضمن ايضا تسريب جزء من ثرواتهم النفطية الى فقراء اليمن , الى المشاريع الاستثمارية التي ستحقق الدفعة القوية وانطلاقة التنمية في اليمن ؟؟؟ فنحن في اليمن لم نسطع توزيع ثروتنا , فعدد الفقراء يزدادو فقرا والاغنيا اصحبوا اكثر فحشا من جراء الصفقات العمومية والتحالفات بين التجار والسلطة ومشايخ القبائل ...
    وبافتراض اننا الدول الخليجية تعيش الان في فترة تحقق فوائض مالية , فان هذا لن يستمر طويلا , بالاضافة الا ان قيمة النفط لايعادل شيئا من قيمة السلع الالكترونية والتكنولوجية والتي نحن بامس الحاجة اليها وبشكل مستمر ومتزايد , وبالتاكيد فهذه الدول ونحن لانستطيع انتاج مثل تلك السلع سواء في الوقت الحالي او في المستقبل لاننا لانملك الطاقة البشرية الموهلة القادرة على الانتاج فبيانات التنمية البشرية تدل على تخلف البلدان العربية وهذا ليس باحسن حالا في الدول النفطية رغم ارتفاع مستوى دخل الفرد ... فالمستوى المتخلف للتعليم سواء في دول الخليج او في غيرها ليس ناتج فقط لضعف تمويل هذا القطاع من اموال بل ناتج للوضع والتركيب الاجتماعي والثقافي الذي تعيشه هذه المجتمعات والتي لم تستطع حتى الان من انتاج التعليم القادر على العطاء, بل انها استطاعت فقط رغم كل ماتنفقه من انتاج التخلف .
    وفي الاخير اوجه اللوم كل اللوم الى مسئولينا الذين يتهارعون ويشحتون على ابواب هذه الدول طالبين مساعدات مالية هروبا لعدم كفاءتهم في ادارة ثروات اليمن , واقول لهم لن يتم تاهيل اليمن بالمساعدات , فالايرادات الريعية لن تولد الا نمط استهلاكي لاينتج سوى الاستهلاك , هذا ان صدقت نوايا هذه الدول في دعم اليمن ..
    تحياتي للجميــــــــــــــــــــع
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-05-18
  7. a76a76

    a76a76 عضو

    التسجيل :
    ‏2004-11-17
    المشاركات:
    40
    الإعجاب :
    0
    اعتقد انه لابد ان نذكر هنا ان هناك لدول الخليج اياد بيضاء ومساعدات قيمه قدمت لليمن
    انا واثق اننا نحمل كل الود لاخواننا في الخليج العربي
    على العموم من حق هذه الدول ان تتخذ قرارها في هذا الموضوع بالرفض ومن حق شعوبها التعبير عن اراءهم.
    ومن حق اليمنيين السعي ببلادهم الى المجد والرقي واعتقد انه فعلا يجب علينا الخروج من غابات القات.

    ولك مني جزيل الشكر
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-05-18
  9. a76a76

    a76a76 عضو

    التسجيل :
    ‏2004-11-17
    المشاركات:
    40
    الإعجاب :
    0
    اعتقد انه لابد ان نذكر هنا ان هناك لدول الخليج اياد بيضاء ومساعدات قيمه قدمت لليمن
    انا واثق اننا نحمل كل الود لاخواننا في الخليج العربي
    على العموم من حق هذه الدول ان تتخذ قرارها في هذا الموضوع بالرفض ومن حق شعوبها التعبير عن اراءهم.
    ومن حق اليمنيين السعي ببلادهم الى المجد والرقي واعتقد انه فعلا يجب علينا الخروج من غابات القات.

    ولك مني جزيل الشكر
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-05-18
  11. الرقي

    الرقي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-03-31
    المشاركات:
    2,364
    الإعجاب :
    0
    اخي الكريم

    بعيدا عن التصريحات النارية اللتي اطلقها علينا بعض الصحفيين الخليجيين

    الكل يعلم. وهم اولا . ان اليمن يزخر بالعديد من الكفاءات والموارد البشرية والطبيعية
    ورغم ما ءال اليه وضعنا بسبب سوء تصرف حكوماتنا. لكن انضمام اليمن الى دول الخليج تبقى هدف سامي وغاية مطلوب الوصول اليها ليس طمعا فيما عندهم
    ولكن خطوة خطوة في اطار الوحدة العربية والاسلامية وتكثيف الجهود ضد العدو الغربي اللذي اصبح كيد لنا المكائد جهارا نهارا
    والاخوة في الخليج ولاسيما المملكة العربية السعودية لها ايادي كريمة مع اليمن.
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-05-18
  13. الرقي

    الرقي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-03-31
    المشاركات:
    2,364
    الإعجاب :
    0
    اخي الكريم

    بعيدا عن التصريحات النارية اللتي اطلقها علينا بعض الصحفيين الخليجيين

    الكل يعلم. وهم اولا . ان اليمن يزخر بالعديد من الكفاءات والموارد البشرية والطبيعية
    ورغم ما ءال اليه وضعنا بسبب سوء تصرف حكوماتنا. لكن انضمام اليمن الى دول الخليج تبقى هدف سامي وغاية مطلوب الوصول اليها ليس طمعا فيما عندهم
    ولكن خطوة خطوة في اطار الوحدة العربية والاسلامية وتكثيف الجهود ضد العدو الغربي اللذي اصبح كيد لنا المكائد جهارا نهارا
    والاخوة في الخليج ولاسيما المملكة العربية السعودية لها ايادي كريمة مع اليمن.
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-05-18
  15. طائر الفلامنجو

    طائر الفلامنجو عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-04
    المشاركات:
    80
    الإعجاب :
    0

    هَيْ دَعايِهْ لتخليـِِدَ الرمْزَ الفاسـِدْ
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-05-18
  17. طائر الفلامنجو

    طائر الفلامنجو عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-04
    المشاركات:
    80
    الإعجاب :
    0

    هَيْ دَعايِهْ لتخليـِِدَ الرمْزَ الفاسـِدْ
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-05-18
  19. DhamarAli

    DhamarAli مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-03-02
    المشاركات:
    6,687
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الاخ الفاضل سهيل اليماني السلام عليكم
    اسعدت كثيرا بوجود اقلام شريفة مثقفة مدركة قادرة علي التحليل مثل قلمكم الرشيق وعقلكم المسنير...
    واضن انكم والاخ الحقيقة والمشاركون الاخرون قدمتم موجزا ولخصا صريحا وتحليلا كاملا لهذا الموضوع واريد ان اضيف هذه النقاط:-
    1- منظومة مجلس التعاون الخليجي لا تعتبر من المنظومات التي أنشئت وفق دراسات سياسية واقتصادية واجتماعية سليمة وصحيحة ولا تشبه منظومة الاتحاد الاوربي فالاخيرة اعتمدت علي ماقلت انفا بينما مجلس التعاون أنشئ نتيجة ظرف سياسي فقط يتمثل في ايران وكيفية مواجهتها من بعد الثورة الايرانية وحرب الخليج الاولي فلا نستطيع القول ان اليمن لا تنطبق عليه الشروط للانظمام لان المجلس بحد ذاتة لم يكن لة اي شروط او استراتيجيات تذكر حينها.
    2- مسألة انظمام اليمن مسألة مصيرية وضرورة ليس بالبعد الذي يتشدق به الصحفيون فهم لا يدركون في هذة المسائل الا التنويش والقذف بالتصريحات النارية وفق عواطف فقط وهي نفسها التي جعلت شعوبا من اكثر بلدان العالم ثراء لاتفترق عن اي بلد متخلف في العالم سوى بالعمارات والطرق واسواق الكوكا كولا والشوكولاتة....
    3- أنظمام اليمن ضرورة استراتيجية للخليج اولا ثم اليمن ثانيا وليس العكس لاننا في هذا العصر عصر العولمة والتجمعات البشرية والاقتصادية الضخمة وعصر اختفاء الحدود المصطنعة وعصر الشركات العابرة للبحار والتي تحتم وجود تكتل بشري واقتصادي كبير غني بالثروة البشرية والتي هي عماد التنمية والتقدم لكي تستطيع ان تفاوض اولا وتنافس ثانيا وتحمي نفسها من الذوبان والتبعية للاقتصاديات العالمية الحالية والناشئة بقوة مثل الولايات المتحدة الامريكية والصين والاتحاد الاوربي..
    4- لاننسي البعد العسكري فهذة المنظومة ضعيفة مدللة لم تستطع حتي علي تفعيل قوات درع الجزيرة والذي في طريقه الي الحل بعد ان اثبت عدم فاعليتة سواء في حرب الخليج الثانية او بعدها والان ماذا ستفعل هذة المنظومة امام الامبراطورية العسكرية الفارسية التي تدق علي الابواب..
    5- اليمن مشكلتة في التنمية البشرية وفي الحكم الرشيد وليس في الموارد ويحتاج الي تغيير شامل سياسيا واقتصاديا واجتماعيا لكي يصل الي دولة عصرية تعرف ماهي اسس الحكم الرشيد وهي التي ستفرض علي الخليج وغيرة اعادت جميع حساباتة ..
    6- تدرك الان الدول الخليجية ان الطوفان قادم فأنياب الامريكان والغرب والشرق واسرائيل وايران تعمل علي مدار الساعة في سبيل الحصول علي افضل المزايا من هذة السوق الاستهلاكية المبلدة وتعمل ليل نهار في سبيل استهلاك كامل المخزون النفطي في هذة المنطقة مع العمل علي الحصول علي الدخول والفوائض المالية الضخمة اما بتشغيلها واسثمارها في بلدانها او امتصاصها بجعل هذة السوق استهلاكية فقط او جعلها سوق الاسلحة المفضل والذي يشتري بلا فائدة تذكر فقط لزوم للاستعراضات والمهرجانات السنوية..
    اخيرا اليمن بحاجة الي ثورة سياسية واقتصادية واجتماعية وبحاجة الي دعم في هذة المرحله من جيرانة في سبيل ايقافة علي اقدامة في هذة المرحلة لان نمائة ووقوفة القوي سينعكس ايجابيا علية وعلي غيرة...
    شكرا لكم ودمتم بصحة وعافية...
     

مشاركة هذه الصفحة