(( الـروافـض )) وتاريخ من (( العمالة والجبن ))

الكاتب : ابورغد   المشاهدات : 558   الردود : 3    ‏2006-05-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-05-17
  1. ابورغد

    ابورغد قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-18
    المشاركات:
    6,823
    الإعجاب :
    0
    (( الـروافـض )) أنموذج من ( العمالة والجبن )


    بسم الله الرحمن الرحيم

    ** أيها الأحبة ......... السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

    ** أنا مؤمن بأن ( الروافض ) أشد خطرا على المسلمين من اليهود والنصارى ، إبتداءاً من عقيدتهم الفاسدة والضالة ، ومرورا بحقدهم على أهل السنة والجماعة ، وإنتهاءاً بعمالتهم لأعدائنا التي سجل لنا التاريخ الإسلامي كثيراً من شواهدها في الحرب والسلم ، كما أنني مؤمن بأنه لا يوجـد بيننا وبينهم أيّ إلتقاء أو حوار سوى ما بيننا وبين أهل (الـذمـة) وهو كثير عليهم .. وما عدا ذلك فإنه (( الـسـّيـف )) بيننا .

    ** ولعلي أستشهد بواقعنا اليوم الذي أفرزته أحداث المنطقة بعد إحتلال العراق من قبل طاغوت العصر (أمريكا) ، فالمتتبع للأحداث يلاحظ عدة أمور منها :

    ــ أن المقاومة العراقية الباسلة هي من أبطال ومجاهدي أهل السنة ، والذين لا يزالون يُدّوخون أمريكا في كل بقعة من وسط العراق على وجه الخصوص ، أما الشيعة فلا يوجد لهم أثر من عملية أو حتى (رصاصة) أو (قنبلة) أو حتى (مقاومة) إلا ما كان عملاً فـردياً أو حالة من حالات الإنتقام الشخصي أو الطائفي وهي قليلة جداً ، بل إنهم قاموا بإغتيالات لبعض مشائخ أهل السنة وبعض عامتهم ، وإستولوا على حوالي عشرين مسجداً من مساجد أهل السنة ، ونهبوا الدور والمؤسسات الحكومية والأهلية ، وقاموا بالتخريب وترويع الآمنين من إخواننا أهل السنة .. وقد كان الرئيس العراقي السابق (صدام حسين) يعرفهم تمام المعرفة حين جعلهم لا يعدون قدرهم ولا يرفعون خشومهم ..

    ــ الروافض هم الذين تعاونوا وبشكل (كـامـل) مع القوات الأمريكية في كل أوامرها وقراراتها سواءا ما كان من آياتهم وحججهم الشيطانية ، أو ما كان من عامتهم .

    ــ وهم الذين قبلوا (مجلس الحكم العراقي) وإختاروا أغلبية أعضائه منهم بالتنسيق المباشر مع القوات الأمريكية ، وهو مجلس عميل وجبان ..

    ــ كما أنهم لا زالوا يتعاونون مع القوات الأمريكية بالتبليغ عن المجاهدين وبيوتهم وأماكنهم ، بل إن جميع قوات (الشرطة) العراقية التي أنشأتها قوات المحتل الأمريكي هم من (الشيعة) الروافض ، وكذلك الموظفين في المؤسسات الحكومية التي إستعادت جزء من نشاطها ..

    ــ كما أن تصريحات كثير من المسؤولين الأمريكيين في واشنطن وبغداد تثني على التعاون التام والهام من قبل الطوائف الشيعية ، ويعتبرونهم أصدقاء وحلفاء ، وهذا لا يخفى على الجميع ..

    ** العمالة والجبن من صفات حكومات الشيعة ومراجعهم ، وما يحدث في العراق لإخواننا من أهل السنة (نصرهم الله) من قتل وإعتقالات وسجن وتضييق هو من تحت رؤوس هؤلاء لعنهم الله وأركسهم .

    ** إن (الروافض) في لبنان ممثلين بحزب (الشيطان) خير شاهد ودليل على هذه العمالة والجبن الذي يشتهرون به ، فخلال سنوات عديدة وطويلة لم نـر منهم سوى النباح والخطب والإجتماعات والإحتفالات الدينية في معاداتهم لإسرائيل التي أوجعتهم ضرباً وتأديباً على مـرّ السنين ، بينما الجنود الإسرائيليون ينعمون بالهواء العليل في جبالهم ، وقد كنتُ فيما مضى أعتقد خلاف بعض ذلك ، بينما نجد أبطالنا من إخواننا أهل السنة في فلسطين قـد دوّخـوا الصهاينة جهاداً وصبراً وإحتسابا ، وأرغموا العالم كله أن يقف لهم إحتراما وإعجابا بشجاعتهم وذودهم عن دينهم وأرضهم وعرضهم وممتلكاتهم ..

    ** وها هي (إيـران) ومنذ قيام ثورتها الخمينية لا زالت تردّد كلمتها الإستهلاكية عن أمريكا وهي (الشيطان الأكبر) بينما الخافي والمعلن يقول أن (إيران) لا تشكل أيّ خطر يُذكر على سياسات ومشاريع أمريكا وغيرها من أعدائنا في المنطقة ، وما يدور في أروقة السياسة من إختلافات بينهم وبين أمريكا فإنها إختلافات سياسية أوإقتصادية تصبّ في الغالب لمصلحة (إسرائيل) ، كالذي يحدث بين كل الدول في العالم ، ولا يوجد خطر عقائدي تخشاه (أمريكا) من إيران أبدا ، بل إنها تخدم مصالحها ..!! ويا سبحان الله فها هو الرئيس الإيراني (خاتمي) يُعلن قبل قليل بأن إيران لن تصنع أسلحة نووية ولا هم يحزنون إرضاءاً لأمريكا وإسرائيل ، هذا إن كانوا فعلاً صادقين في قدرتهم على هذه الصناعة .. !!

    ** لم يتعاون أحـد مع أعدائنا مثلما تعاون الروافض معهم ، ولم يُسجل تاريخنا صفحاته البيضاء في الجهاد والدعوة إلا عبر الأشاوس والعلماء من أهل السنة ، وكل الملاحم والبطولات والعلوم والفنون في تاريخنا هو من صنعنا نحن أهل السنة ، وإقرأوا التاريخ جيدا وستعلمون هذه الحقيقة ..

    ** وإنظروا إلى الشهداء والمجاهدين والعلماء الصادقين في كل مكان من العالم في وقتنا الحاضر ، ستجدونهم من أهل السنة والجماعة ، وأينما تذهبون نحو المجد والعز والكرامة ستجدون هناك رجالا من أهل السنة ، ولنا في 11/9 دليل وبرهان لكل ناعق أو معترض ، ولنا في ملاحم الجهاد والمجاهدين في أفغانستان والشيشان وفلسطين أروع البطولات وسجلات الشرف لأهل السنة .

    ** لقد جـسّـد الرافضة في العراق دورأ مماثلاً بالدور الذي لعبه العميل والخائن ( أبا رغـّال ) ، وهذا ديدنهم لعنهم الله ومحاهم من البسيطة ، ولعل بعض العلماء والمفكرين الذين ينادون للتقارب مع الرافضة أن يتقوا الله ويقرأوا التاريخ وأقوال العلماء والفقهاء الأولين في العلاقة التي تربطنا بهم وهي علاقة (تعايش) وهم صاغرون ، فلا يمارسون طقوسهم الباطلة ولا ينشرونها ولا يخالفون أمر الله ، ولهم حقوق المواطنة في أمور الدنيا فقط .

    ** أيها الأحبة :
    ** أنتظر منكم مزيداً من الشواهد والأحداث على جبن وعمالة الرافضة.

    ** وأسأل الله العلي العظيم أن يجعلها حرباً تأكل الأخضر واليابس بين الرافضة والنصارى ، أو بين الرافضة واليهود ، وأسأله أن يجعل تدبيرهم في تدميرهم ، وأسأله سبحانه وتعالى أن يُخرجنا من بينهم سالمين وغانمين ومنتصرين ، وأسأله أن يحفظنا ويُعلي كلمتنا في العالمين .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-05-17
  3. العرقبان

    العرقبان قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-10-11
    المشاركات:
    4,377
    الإعجاب :
    0
    كلام صحيح ومفصل وموضح تشكر أخي عليه
    لك تحيات اخي العزيز
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-05-18
  5. ابورغد

    ابورغد قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-18
    المشاركات:
    6,823
    الإعجاب :
    0
    مشكور اخى العرقبان
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-05-18
  7. عبدالرزاق الجمل

    عبدالرزاق الجمل كاتب صحفي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-04-04
    المشاركات:
    11,560
    الإعجاب :
    0
    سؤال للمشرفين هل ستنقلون هذا الموضوع الى قسم الحوار الاسلامي
    ام انه سيبقى في العام
    تحياتي
     

مشاركة هذه الصفحة