المجلس اليمني يزن "القيم الوطنية" على كفتي منيرالماوري و عبدالجبارسعد. أين نحن منهما

الكاتب : الشانني   المشاهدات : 1,092   الردود : 20    ‏2006-05-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-05-17
  1. الشانني

    الشانني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-08-08
    المشاركات:
    1,360
    الإعجاب :
    0
    لا شك أن مشرفي المجلس و لعل التايم كان له النصيب الاكبر في تقديم الصحفي منير الماوري المقيم بواشنطن والذي اشتهر "بكرهه" للرئيس اليمني وحاشيته وكذلك الحاشدي في تقديم الكاتب عبدالجبار سعد الذي اشتهر بمقته "لبوش و زمرته". وقد حظت مناقشتهما للوضع و لاراءهما مراقبة ومشاركة معظم الرواد مما جعل هذهان اللقاءان من أنجح اللقاءات التي حققها المجلس. لكن و باختصار تتمحور أبحوثتي هذه في مقارنات بين آراء الشخصيتين التي أبداها كلاهما مباشرة حيث بدت متباينة مع بعضهما تمام التباين. وتبين للمشاركين جميعا ماهية الشخصيتين وبشكل واضح مما لا يدع مجالاً للتفسير و التأويل.

    محل استغرابي و استنكاري هو موقف الجمهور حيث أثنت الاغلبية عليهما ووصفوهما بالوطنيين و الشرفاء بالرغم من أن رأي الواحد منهما يناقض رأي الاخر 99%. فما معايير الوطنية لدينا هل هي المعارضة لغرض المعارضة فقط ؟ قمن كان معارضاً مهما كان وكانت ولاءاته وكانت أراءه و مواقفه تجاه بلده كيفما كانت فهو وطني؟؟؟ أم أن المعارضة تنظر بتجرد الى مصلحة الوطن و الشعب فقط؟؟؟ أعتقد ان هذا السؤال يعتبر محكاً لكل صعد المعارضة و اتجاهاتها التي وللأسف يستغلها الاغلبية لتمرير أهدافه الخاصة التي تخدم ولاءه الأولى.

    لقد خرجت أنا باستنتاج أن منير (وخلال ما اثبته أسفل هذا) ورغم أنه عربي مسلم رجل حكومة أمريكية و ليس مواطن أمريكي عادي، إذ أنه يتبنى كل ما يتبناه "بوش نفسه" من مبادئ و آراء حيال الشرق الاوسط و المسلمين. فانتقاداته جميعها تشبه و الى حد بعيد تعليقات الصحفي الجمهوري الشهير توماس فريدمان. الفرق أن منير كما يقول لا يؤمن بالعنف بأية صورة كانت رغم أنه يؤيد دخول العراق و افغانستان و سوريا و و و الخ من ديار المسلمين. مش عارف تفسير لهذا التناقض. منير يصف الامريكيين بالطيبة و الديمقراطية و المساواة و يشيد بالقيم الامريكية السامية و أنا أزكيه، لكن كل ذلك يختص به المواطن الأمريكي أما الحكومات الامريكية و البريطانية فهي عكس ذلك 100% وسياستهم في بلداننا وتخلفنا بسبب سياستهم تعكس ذلك، فهم الذين وضعوا حكامنا الذين أظهرونا بهذا المظهر مثلما هو يتهم صالح بأنه سبب كل شيء لأنه الحاكم علينا.

    كما استنتجت أن الكاتب عبدالجبار سعد مسئول نزيه ولا يؤمن بأحزاب و لا مذهب قدر ايمانه بشخصيات محددة يصفها بالكمال و الايمان والوطنية المطلقة مثلها مثل الانبياء وقبل الصديقين. وبالتالي كان اطلاق لحيته تيمنا بصدام (كما قال) و ليس بالرسول الاعظم عليه الصلاة و السلام. و أشبه سعد بالعجائز لدينا حينما يؤمنون بشخص الرئيس و لايقبلون تصديق أي إثبات يشكك من ذلك.

    كانت أعجبتني ما يشبه المناظرة بين منير و عبدالجبار سعد في ايقونة استضافة منير الاخيرة، فهما متناقضين في كل شيء كاللونين الأسود و الابيض لا يجمع بينهما الا حقيقة أن هناك فساد في الارض فقط و هي الحقيقة التي يؤمن بها صالح و الشيطان نفسه، لكنهما اختلفا في تفسير أسبابه و مسببه الرئيسي... فالاول ينسبه كله للرئيس لانه كما يقول هو من يقصد صناعة الفساد و نشره بل و تعليم الناس أحدث أساليبه التي لم يتوصل اليها العلم و لا والمعراصة، بينما الثاني يصور الرئيس و كأنه ملاك بريء مسكين يحكم و لا يدري أي شيء البته عما يحدث بسبب حجبه عن الجمهور من قبل الحاشية السيئة السمعة الى حد أنه (صالح) لا يعرف من هم المفسدون الذين تسببوا في فقر ومرض 20 مليون انسان فهو وطني و انسان و لا يعرفه الا من قرب منه.... سبحان الله.

    فعلاً سبب استغرابي من مثل تصريحات كهذه أنها خرجت من في رجل نزيه و "وطني" و صريح و "مسئول مطرود" مثل سعد. فلو كانت صدرت عن مسئول اخر لقلنا : عادي الراجل يبحث عن صالون أو أرض من الحكومة.

    وجه الغرابة الثاني هو تناقضهما في تعريف العدو الاول للأمة الاسلامية فمنير يعرفه بأنه الحاكم فقط و لا غير. ويؤمن أن أمريكا ما هي الا مجرد شماعة يعلق عليها الفاشلون فشلهم و يتهم المسلمون باعتناقهم و تشبثهم بنظرية المؤامرة (من قبل أمريكا و اسرائيل) و ارجاع كل مايحدث في البيت المسلم اليهما و استخباراتهما الجبارتان. بل أنه لا يزال يؤيد وجود أمريكا في العراق حتى اللحظة و يسمي أفعالها "مجرد أخطاء" بينما في كثير من المواقف يصفها قادة عسكريون أمريكيون "جرائم و فضائع ضد الانسانية"، و في الوقت نفسه يؤمن بنفس نظرية المؤامرة ولكن من قبل الرئيس الذي لا يحمل الاعدادية. فهو يعزو كل ما يحدث في الارض اليمنية في جميع اصقاعها الى تدبير من صالح حتى ولو وقع حدثان متناقضان ويضران المؤتمر أو البلاد، فانه يردهما الى تدبير من صالح... منير أيضاً أيد و لا زال الغزو الامريكي و حتى الاسرائيلي (لانهم من نفس الحضارة) على العراق و سوريا و ايران و السودان و الصومال اليوم و افغانستان و غيرها وبطرق مختلفة (فهو يؤيد الغزو المباشر للعراق و افغانستان و السودان و سوريا بينما يؤيد تهديم ايران و غيرها من الداخل وربما اليمن كذلك. العجيب و المفارقة أن منير لا يؤيد ذلك الغزو لليمن ولا أدري لماذا هذا التصنع هل هو من أجل عدم سقوط شعبيته في الوسط المعارض أم لعدم انكشاف وضعه بالظبط. ففي مقالاته التي ينشرها بالانجليزية كثيراً ما يشبه منير الوضع في العراق ابان حكم صدام "الظالم" كالوضع في اليمن الا انه لا توجد لدينا مشكلة التسلح التدميري الشامل الذي أنكره الامريكيون اخيراً ليتشابه النظامان أمام عيني منير مؤخراً.

    و يؤمن عبدالجبار باطلاقية ايمان صدام و تفضيله عن باقي البشر حيث قال عنه "صدام حسين شرفي وشر ف كل مؤمن على وجه الارض منذ خلق الدنيا حتى قيام الساعة .. عظيم يدافع عن ارث الانسانية من المثل والقيم التي يود الطغيان العالمي استلابها ..بالنسبة لي صدام حسين . سوف يحرر بيت المقدس .. هذا يقين مستقر في نفسي ويجادلني فيه من يجادل ولا اتزحزح عنه سيصلي صدام في القدس يوما .. ويصلي بها سهيل اليماني. " وسعد ينكر و بإصرار تهم الدكتاتورية التي تعودنا سماعها من الكير من وسائل الاعلام. كما إن من أغرب ما قرأت له عن صدام انه قال عنه " ولكن الشيئ الواضح هو انني لم اعتز بلحية أحد بعد رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم والسلف الصالح كما اعتززت بلحية صدام ..أرأيت ما أجملها ياابن باض؟؟ ولأجل ذلك فقد عاودت اطلاق لحيتي اعتزازا بها." في نفس الوقت يعتبر منير صدام رمز التخلف و سبب المعاناة و الضعف الذي يعيشه المسلمون كافة، بل انه رأى دماء مئات الالوف الذين قتلوا و يقتلون من المسلمين على أيدي الامريكيين تستحق التضحية في سبيل التخلص من صدام. و أطلق على تلك الدماء مجرد أخطاء من قبل الامريكيين كما أسلفنا.


    و في الاخير أرجع الى محك الخلاف: " معايير الوطنية" هل لا زلتم تؤمنون بأنها ترتبط بالارتباط المتجرد نحو مصلحة الأمة فقط بدون ما يرافقها أي تعصب لولاء غير يمني وحدوي!
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-05-17
  3. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    أخي الشانني
    موضوع جميل ومقارنة رائعة
    ولكن دعني أقل لك بأن المجلس اليمني إدارة واشرافا
    لايضعون القيم الوطنية على كفة أحد
    والاراء المنشورة لاتعبر بالضرورة عن رأي المجلس
    كما هو مثبت في بوابته
    واستضافة الاستاذ عبدالجبار سعد ثم الاستاذ منير الماوري
    تتابعت دون تخطيط مسبق
    ولاتنس أن المجلس اليمني
    هو البيت الالكتروني لكل اليمنيين
    وهو ساحة للرأي والحوار من الجميع مع الجميع
    بدون أي قيود سوى لائحته الوسطية
    التي توفر قدرا من الحرية لايتوفر في أي منتدى آخر
    ولاتنس أن المجلس اليمني قد استضاف قبل الاستاذين سعد والماوري
    الاستاذ نصر طه مصطفى رئيس وكالة سبأ للانباء والناطق الرسمي
    والاستاذ طارق الشامي رئيس الدائرة الإعلامية بالمؤتمر الشعبي العام
    كما استضاف الاستاذ علي الصراري رئيس الدائرة الإعلامية للحزب الاشتراكي
    وغيرهم ممن لاتحضرني اسماءهم الآن
    هذا ما أحببت قوله بين يدي موضوعك الشيق
    واترك الفرصة للاعضاء للتعقيب عليه
    فتأمل!!!
    ولك وللجميع خالص الود
    والتحية المعطرة بعبق البُن
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-05-17
  5. The Brother

    The Brother قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-04-18
    المشاركات:
    7,381
    الإعجاب :
    0
    موضوع جميل


    وكلاهما لهم اهداف معينه



    ومصلحتهم اهم من كل شئ
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-05-17
  7. الشانني

    الشانني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-08-08
    المشاركات:
    1,360
    الإعجاب :
    0
    أشكر لك اهتمامك ... كنت قد قصدت أن الاستضافتين محل النقاش كانتا الابرز وذلك لعدم وضوح الشخصيتين لدى الجمهور... وما أثار أستغرابي اطلاق مشارك ما مثلا لكلا الشخصيتين لقب "الوطني" و "الاستاذ الكبير" في نفس الوقت الذي يناقض أخدهما الاخر 100%. فأين الوطني منهما بالضبط؟ و أين نقف نحن منهما؟ هذا هو تساؤلي في هذه القضية....

    و أتمنى من المشاركين المشاركة في ذلك حتى نعرف ماهي الوطنية بالضبط و موقف المعارضة منها. الاخوان سعد و منير مدعوان كذلك لأي توضيح.
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-05-17
  9. الشانني

    الشانني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-08-08
    المشاركات:
    1,360
    الإعجاب :
    0
    هذا ما حاولت المشاركة ايضاحه...
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-05-17
  11. عبدالجبار سعد

    عبدالجبار سعد شاعـر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-09-01
    المشاركات:
    2,158
    الإعجاب :
    0
    اشكرك على التصحيح

    الأخ الشانني
    أشكرك على ان صححت في آخر عرضك ما أخطأت فيه في او ل عرضك حول اللحية ..
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-05-17
  13. الشانني

    الشانني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-08-08
    المشاركات:
    1,360
    الإعجاب :
    0
    عفوا أخي أنا لم أناقض نفسي.... فقد كنت أتعجب أن أطلقت لحيتك ليس تقليدا للنبي عليه الصلاه و السلام بل لصدام.... و الا فلم لم تطلقها قبل ذاك؟؟؟
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-05-17
  15. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    أخي الشانني :
    أخطأت في اسمي .. :)
    وأحييك على هذا المقال الجميل ..

    ثانياً : لا يحق لي أو لك أن نهيل صفة ( الوطنية ) لأي شخص أو ننزعها عنه , وأنا إن كنت استضفت الأستاذ عبد الجبار سعد أو الأستاذ الماوري فهما لبيا الطلب كرماً منهما ليكونا أمام نيران الأسئلة ولم نقم بتشذيب الأسئلة إلا ما رأيناه خارجاً تماماً عن حدود اللياقة والضياقة أما سائر الآراء فقد قيلت , حتى الإتهامات فقد وضعت على طاولة الضيفين .

    أتفق معك أن الضيفين يحملان فكرين نقيضين ولكن هذا لا يعني أن أحدهما يجب أن يكون عميلاً , فهذا قياس ما أفسده , فمشاركة المرء أخوانه لهموم وطنه هي أعلى تعبيرات الوطنية ودلائلها , وتختلف بعدها رؤيتي للمعالجات ..

    والسلام عليكم ..
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-05-17
  17. علي الورافي

    علي الورافي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-10-25
    المشاركات:
    935
    الإعجاب :
    0
    الاخ الشاحذي
    مرور رائع وحنكة اداريه تستحق الشكر على الجهد الواضح
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-05-17
  19. عبدالجبار سعد

    عبدالجبار سعد شاعـر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-09-01
    المشاركات:
    2,158
    الإعجاب :
    0
    فقد عاودت اطلاق لحيتي اعتزازا بها
    http://www.suhailyamany.com/swar15.htm
    --------------------------------------------------------------------------------

    إقتباس:
    كـاتب المشاركة : ابن اباض





    عبد الجبار سعد تحياتي وبعد
    يعرف الكل نظرة صدام حسين بل وتعاملة
    مع الا حزاب الدينية سنة وشيعة والاهم
    من ذلك نظرة رموز هذه الحركات اليه
    ونظرته اليهم
    فعلى سبيل المثال صدام في النظرة اللادنية
    كافر
    بينما بن لادن في النظرة الصدامية ارهابي
    السؤال
    لماذا تحولت لغة صدام حسين جذريا داخل
    القفص حتى انه عند ان يتكلم لا يخرج عن
    ما ينادي به بن لادن
    وباقي اهل القفص ايضا تعمدوا مخاطبة
    الشارع بهذه اللغة؟؟؟
    لا تعتقد ان لغة ما يطلقون عليه التطرف
    الديني هي اهم محركات الشعوب العربية
    والاسلامية؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    لماذا اطلق صدام لحيته في السجن هل
    لان الامريكان يحرموه حتى من امواس
    الحلاقة لماذا يعطونها لبرزان وغيره
    اذن اليست لغة الخطاب الديني ايضا
    هي مصدر طاقة الشعوب العربية والاسلامية

    هل توقعت ان تسقط بغداد وهل توقعت ايضا
    ان يتم القاء القبض على صدام وما هو رأيك
    في السيناريوا الامريكي لطريقة القبض؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    تحياتي الحارة



    الذي اعرفه انا ان لغة صدام اسلامية منذ ان بدأت اتابعه في آخر الثمانينيات والتصور الاسلامي المتجذرفي كيانه ومسلكة وثقافته اوضح من ضوء الشمس .. وربما لم تكن متابعا له .. فطلعت بهذا التصور وعموما فالمواجهة والمنازلة قد قسمت العالم كما قال الشيخ اسامة الى فسطاطين كفر لا ايمان فيه وايمان لا كفر فيه وكان صدام هوالايمان كله يواجه الكقر كله وكان ادعياءالشيعه الذين ذكرتهم و ادعياء السنه مثل محسن عبد الحميد والحزب الاسلامي هم احذية الغزو التي تقيه من حر المقاومة يعني كانوا هم الكفر .. ببساطه وكان من داخل القفص هم خلاصة الايمان وصريحه ..
    [SIZE="3[U]"]أما لماذا اطلق صدام لحيته فهذا والله سر غامض علي ويمكن ان يجيبك حلاق على هذا السؤال .. ولكن الشيئ الواضح هو انني لم اعتز بلحية أحد بعد رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم والسلف الصالح كما اعتززت بلحية صدام ..أرأيت ما أجملها ياابن ]باض؟؟ ولأجل ذلك فقد عاودت اطلاق لحيتي اعتزازا بها ..[/U وانشاء الله ستراها بعد ايام مرفوعه على المجلس فقد الزمتني بالتقاط صورة ..لاريك كم هي عزيزة علي لحية صدام وبمناسبة ذكر الامواس فقد اصبح لدينا فائضا إن أحببت استخدامها فلامانع !!واشكر هذه الروح المرحة .. التي تضحك الثكالى ..[/SIZE][/COLOR]لا أذكر انني توقعت الاشيئا واحدا وهو ان تكون مقبرة امريكا على يدي صدام والعراق وهذا ماهو حاصل.. وان صدام سيفتتح بيت المقدس بعز عزيز او بذل ذليل وبقية المقاطع هي حال كل المعارك كر وفر وهزيمة ونصر واسر وفدا ء وهذا حال عظماء الرجال واهل القيم العليا ..
    السيناريو الامريكي اعجب الكثير من مثقفينا وصحافيينا وهم يتمنون نفس السيناريو لكل حكامهم .. ونسوا الله فأنساهم انفسهم.. تبا لهم .. من حمقى..كأن العز تحت أقدام بوش ..
    اشكرا يابن اباض وعفوا علىالايجاز لان الكثير ينتظر
     

مشاركة هذه الصفحة