اليمن يعول على «دبي العالمية» لتحويل ميناء عدن إلى مصدر رئيسي للدخل

الكاتب : الصلاحي   المشاهدات : 331   الردود : 0    ‏2006-05-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-05-15
  1. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    قال محللون إن تسلم شركة »موانئ دبي العالمية« مهمة المساعدة في تطوير إدارة ميناء عدن اليمني من شأنه أن يساعد في إنجاح مساعي الحكومة اليمنية الرامية إلى تحويل الميناء إلى مصدر رئيسي للدخل في البلاد وجعله »هونغ كونغ أخرى«.


    وتحاول الحكومة اليمنية بعد ست سنوات من الاعتداء الذي تعرض له الميناء في أكتوبر من عام 2000 أن تجعل من عدن احد المصادر الرئيسية للدخل للبلاد بمساعدة »شركة موانئ دبي العالمية« صاحبة الخبرة في هذا المجال.


    وصنعت »شركة موانئ دبي العالمية« الحدث مؤخرا لدى شرائها شركة »بي اند يو« البريطانية لإدارة الحاويات، وتقول على لسان مديرها التنفيذي محمد شرف إنها تملك خطة متكاملة لتطوير ميناء عدن.


    ويؤكد سعد صبره مسؤول الشركة المالية الدولية »انترناشونال فايننس كوربوريشن« الوكالة المستقلة التابعة لمجموعة البنك الدولي، في اليمن انه »بامكان عدن بالنظر إلى موقعها الاستراتيجي، ان تصبح ميناء نشطا جدا«.


    ولوجوده في أقصى الجنوب اليمني القريب من مدخل البحر الأحمر يتمتع ميناء عدن بموقع مثالي جعل منه أهم موانئ المنطقة حين كان تحت الحماية البريطانية. وقالت صحيفة »يمن تايمز« ان الرئيس اليمني علي عبد الله صالح قال حين كان ينظر باعجاب إلى منجزات هونغ كونغ أثناء زيارة أداها مؤخرا لها، ان عدن يمكن ان تصبح ذات يوم هونغ كونغ أخرى.


    وفي نهاية 2005 وعلى اثر استدراج عروض عالمي رعاه البنك الدولي تم اختيار »شركة موانئ دبي العالمية« لإدارة ميناء عدن الذي يضم مرفأين هما المعلا وهو الاقدم ومرفأ الحاويات في عدن. وبموجب هذا العقد فان موانئ دبي العالمية ستتولى إدارة مرفأ الحاويات لمدة ثلاثين عاما ومرفأ المعلا لمدة سبع سنوات.


    وأوضح محمد سالم مساعد وزير النقل اليمني ان عرض »شركة موانئ دبي العالمية« يشمل استثمارات بقيمة 493 مليون دولار على مدى ثلاثين عاما.ولا يعمل ميناء عدن حاليا الا بنصف طاقته وتهدف الحكومة إلى زيادة طاقته التشغيلية بما يزيد على الثلث في غضون بضع سنوات.


    وأوضح شرف »لدبي حدودها (في مجال التطور)«. وأضاف »في حال حصل تطور في المنطقة فالكل سيشمله الازدهار. وبالاعتماد على صيغتنا هذه الجميع سيكسب«. وتابع ان »عدن هي أحد الأماكن التي نرى فيها إمكانات نمو«، مشيرا إلى وجود منطقة تبادل حر تعهدت الحكومة بتنميتها.





    أ ف ب
     

مشاركة هذه الصفحة