عندما يكون الفساد نعمة من نعم الله في أرض اليمن (نظرية جديدة)

الكاتب : العثرب 1   المشاهدات : 913   الردود : 11    ‏2006-05-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-05-13
  1. العثرب 1

    العثرب 1 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-03-30
    المشاركات:
    612
    الإعجاب :
    0
    مبدأ جديد يطل به علينا موقع المؤتمر نط قال ايش وإذا كنت في نعمة فأرعها ان المعاصي تزيل النعم ، ويقول لكم لا تظلون تهاجمون المفسدين والفساد لان هذا من نعم الله عليكم يا شعب اليمن وإذا استمريتوا في عصيان الفساد والمفسدين فأن هذه النعمة العظيمة ستزول عنكم ، ياجماعة اما هم مجانين والا الشعب اليمني لازم واحد من الطرفين يكون فاقد الأهلية ، ولا الرئيس نفسه يقول بأن اي شخص يحارب الفساد او ينتقده فهو فاسد (مبدأ جديد) الظاهر بأن الجماعة مقتنعين جدا بما يفعلون وهذا دليل على انهم لايتصنعون ما يقومون به من أعمال يراها المواطن فساد ويرونها قمة النزاهة والرقي واصبحت السرقة والتزوير وتبديد الموارد نعمة من نعم الله في ارض اليمن ومبروك علينا هذه النعمة التي ما عرفنا إلأى الآن قدرها0
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-05-13
  3. allan2004

    allan2004 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-04-03
    المشاركات:
    578
    الإعجاب :
    0
    فاسدون وعلى خطاهم سائرون ...انا لله وانا اليه راجعون..........
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-05-13
  5. isam2

    isam2 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-05-17
    المشاركات:
    1,148
    الإعجاب :
    0
    صار هناك مبدأ جديد يدافعون فيه الفاسدون عن أنفسهم وهذا المبدأ هو :
    من يتحدث عن الفساد فهو الفاسد وغارق في الفساد ايضا
    وهذا ماقاله الرئيس مؤخرا في تعز وصار يكرره دائما هذ الفترة
    مبروك للفاسدين لا احد يتحدث عن الفساد والمفسدين لان من يتحدث عن فسادهم فهو فاسد
    هل وصل الحال برموز الفساد الى هذه الحالة الجنونية من هستيريا الفاشلين التي أطلقتها عليهم الصحفية رحمة حجيرة
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-05-13
  7. خالد السروري

    خالد السروري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-10-05
    المشاركات:
    3,401
    الإعجاب :
    0
    والله انها مشكلة ....... ان نكون جميعا خصوم الرئيس ـ اذا ما تحدثنا عن فساد المسئولين .
    انا الان صرت مستيقن ان هناك من يقنع الرئيس ان يقول هذا الكلام على اعتبار انه موجة للذين يريدون الشر لليمن ولكنه في الحقيقة اراد من الرئيس ان يضع كل الشرفاء شخصيات اجتماعية واقتصادية و مواطينين امام خيارين لا ثالث لهما لغرض في نفس يعقوب :
    ـ اما ان يسكتوا عن ما يصيبهم من ظلم الفاسدين .
    ـ واما ان يكونوا خصوم الرئيس اذا حاولوا انتقاد المسئولين عن اوضاع سئية يلمسونها بحواسهم الخمس او يحاولوا ان يشكوا من يتعمد الحاق الضرر بمصالحهم .

    هذا الخطاب السياسي يمكن ان يكون مقبول من قبل المعارضة على اعتبار انها لا تحكم ومن يحاول ان ينتقد تصرفاتها فهو خصم لها .
    ولكن ان يكون هذا خطاب السلطة وهي التي تحكم ،، ومن الطبيعي ان ينتج عن ادارتها لشئون الناس اخطاء ناتجة عن القصور المعرفي عند وضع السياسات التنموية ،،، وذنوب ناتجة عن سوء استخدام البعض من المسئولين للسلطة بدوافع المصلحة الضيقة والحقد على بعض الناس.... لهوا الامر الذي يثير الاستغراب !!!!!!!!!! .
    خطورة هذا الخطاب السياسي انه يشجع الفاسدين ويؤمن لهم الغطاء القوي .
    ولكن على الرئيس ان يعلم .... لو كان هذا الخطاب السياسي صحيح في هذه المرحلة بالذات ، لما طلب الله سبحانه وتعالى من عبادة ان يستغفروا ،، ولما طالبهم بالاحتكام الى الشورى " الديمقراطية " .
    والله انها مشكلة كبيرة تجعل الحليم امامها حيران !!!!!!!!!!!!.
    والله المستعان .
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-05-13
  9. النور المبين

    النور المبين عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-05-30
    المشاركات:
    504
    الإعجاب :
    0
    المشير يتحدث عن الفساد وهو الذي نشر الفساد
    رمتني بدائها وانسلت وكما قال المثل الصنعاني
    لاتهاجي فلانه ترد مافيها فيك
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-05-13
  11. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    أخي العثرب
    قد صدق كاتب [المؤتمر نت] ولم يكذب
    فهو وأمثاله من الفاسدين في نعمة
    ولابد لهم من أداء حقها
    بشكر ولي نعمتهم المفسد الأكبر!
    أما توجيهه الحديث للمعارضة
    فليس إلا من قبيل (إياك أعني وأسمعي ياجاره)
    أو من قبيل ماقاله هو "رمتني بدائها وأنسلت"
    فتأمل!!!
    ولك خالص الود
    والتحية المعطرة بعبق البُن

    لمزيد من التأمل ولغرض التوثيق
    مقال الكاتب الناصح


    (إذا كنت في نعمة فارعها)
    الجمعة, 12-مايو-2006
    المؤتمر نت - لؤي بن طالب -
    لا أدري لماذا تنتابني في كل مرة حالة من الضحك والسخرية وأنا أقرأ بين حين وآخر بعض التصريحات النارية لبعض رموز الفساد وهم ينتقدون الفساد ويتهمون الآخرين به، بل وتهديدهم الثورات الشعبية للانقلاب على الشرعية الدستورية في حين أن الجميع يعلم حقيقة فساد هؤلاء وغرقهم في أوحاله.. وربما أنهم يلجأون لمثل هذه الطريقة في حديثهم المتكرر عن الفساد لذر الرماد في العيون وتطبيقاً للمثل الشعبي القائل: "رمتني بدائها وأنسلت".
    فبالإضافة إلى التساؤلات الكثيرة والشكوك والشبهات العديدة التي تحيط بمصادر ثرواتهم الكبيرة التي كدسوها وخلال سنوات "وكيف جاءت؟ ومدى مشروعية كسبها؟ والأساليب والطرق التي تم اللجوء إليها لتحقيق ذلك وهي قطعاً ليست بغائبة عن إدراك وفهم الكثيرين.. ذلك أن كل ممارسات هؤلاء تؤكد انضمامهم في ممارسات الفساد والإفساد في المجتمع، ومن خلال خطف الصفقات والحصول عليها بطرق ملتوية ودون وجه حق.. مستغلين كل ما لديهم من مصادر القوة المالية أو النفوذ الاجتماعي وكل شيء غير مباح.. فالهم لديهم كسب المال وتكديس الثروة ولو على حساب امتصاص دماء الشعب وقوته وفي المقدمة المساكين والفقراء والمحتاجين الذين –ويا للعجب- يدعي أولئك وبتفاخر مدهش قدرتهم على إخراج هؤلاء التي نهبوا أموالهم ومصادر رزقهم في ثورات شعبية لإثارة الفوضى عسى أن تتيح لهم ذلك الفرصة لتحقيق طموحاتهم للانقضاض على السلطة والشرعية الدستورية.
    ومثل هؤلاء ربما لا يدركون بأنهم حُبلى بالفساد ومتخمون بالمال الحرام، وإذا كان ثمة غضب شعبي فإنه سيكون حتماً باتجاههم وضدهم إزاء ما نهبوه وبصورة غير مشروعة من أموال الشعب ومحتاجيه وإزاء كل ممارساتهم الفاسدة وغير القانونية التي يحاولون وبسذاجة التغطية عليها بجعجعة التصريحات العنترية الفارغة عبر وسائل الإعلام أو في حديثهم مع الآخرين، وحيث يبدو حالهم حال تلك النملة التي أريشت.. وكأن الشعب لا يدرك عن حقيقتهم؟ ومن هم؟ ومصادر ثروتهم؟!
    ومثل هؤلاء يستحقون بالفعل نصيحة ذلك الشاعر حيث قال:
    (إذا كنت في نعمة فرعها.. فإن المعاصي تُزيل النعم)
    والله من وراء القصد!​
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-05-13
  13. الجمهور

    الجمهور قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,685
    الإعجاب :
    0
    إذا كنت في نعمة فارعها
    .......................... نعم ولكن التتمة:
    فإن المعاصي تزيل النعم



    والفساد أكبر معصية
    (وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون)

    أو ما رأي مشرفنا العزيز الذي نتمنى منه نظره..

    http://www.ye1.org/vb/showthread.php?p=1747264&posted=1#post1747264
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-05-14
  15. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    مشكلتنا بأن كل واحد يحلل لنفسه ما يراه وفق مصالحه والفساد ربما لايراه اصحابه فسادا بل يرونه شيء مستحق لانك تقبض ثمن ما تقوم بفعله والكل يقول (المسألة بسيطة والله غفور رحيم ) معتقدا بأن الله سيعتقه !!!!!!!! ونسي أو بالأصح تناسى بأن الله شديد العقاب وعقابه له صور مختلفة نسأله بأن يجنبنا اياها 000

    تحياتي
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-05-14
  17. isam2

    isam2 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-05-17
    المشاركات:
    1,148
    الإعجاب :
    0
    أخي د خالد
    لا أدري لماذا نعمل على تجاهل الحقائق الواضحة ونركب في مركب الفساد رغم انه لاناقة ولا جمل فيه
    استاذ خالد يعني برأيك من المسؤل عن هذا الانهيار الذي وصل اليه الوطن في كل مجالات الحياة
    د خالد الا تعلم ان الحكم الفردي المطلق الصلاحيات هو المسؤل عن كل هذا الفساد والاستبداد
    فقط أتسأل لماذا التعامي والدفاع عن الفساد والاستبداد اذا كان الرئيس شخصيا يقول انني أدير الدولة بالتليفون
    عندما نقول بسذاجة ان مسؤلية الفساد هي على المسؤلين الفاسدين اذن ياترى من أوجد هؤلاء الفاسدين لكي يفسدوا
    في الدول الديمقراطية هناك عمل مؤسسي يحاسب الفاسدين ولكن عندنا الرئيس يده وارادته وصلاحياته مطلقة اذن من هو المسؤل عن الفساد والافساد
    أيس من المفترض ان يكون السؤال المنطقي : من المسؤل عن هؤلاء الفاسدين ؟ ومن الذي أوجدهم ؟ ولمصلحة من يعملوا ؟ ولماذا لديهم حصانة بل ويجدون الرئيس شخصيا يدافع عنهم ؟لماذا يفسدون بأمن وامان ولايخافون سطوة الرئيس وهو الذي هزم الانفصاليين والحوثيين وكل اعداء الوطن ؟
    لا أظنك د / خالد لا تعلم ان النظام هو عبارة عن منظومة قوى فساد تجمعها مصالحها على حساب حقوق الامة ولا أظنك استاذ خالد لاتعلم من يوفر ضمان هذه المصالح لقوى الفساد في اطار المنافع المتبادلة
    شخصية بحجم الرئيس له مدة 28 عاما في الحكم مخضرم وذو تجربة قوية في ادارة البلاد وخوض تجارب شاقة ومعقدة مع الخصوم ... يظهر كحمل وديع ازاء الفساد لاحول له ولاقوة وليس بمقدوره ان يفعل شيئا مع المفسدين
    د خالد من الطبيعي ان يدافع الرئيس عن ادواته وصنيعته وأركان نظامه ويقول : من يتحدث وينقد الفساد فهو الفاسد و الغارق في الفساد أيضا ...والامر لايستدعي ان نعطي الامور تفسيرات أخرى لاتحتملها اصلا
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-05-15
  19. isam2

    isam2 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-05-17
    المشاركات:
    1,148
    الإعجاب :
    0
    استاذ سرحان
    ببساطة الفساد هو المولود الشرعي و الشائه للاستبداد
    وخلال 28 سنة من الاستبداد تم انتاج مراكز وقوى فساد لحماية الحكم الفردي على حساب المال العام ومقدرات الامة في اطار تبادل المصالح المشتركة وفق المعادلة الاتية :
    ضمان توفير مصالح الفساد مقابل توفير ضمانات الحماية والبقاء في السلطة
    او بتعبير اخر : المال العام مقابل السلطة
    او ببساطة متناهية : نهب المال العام مقابل الاستبداد
    والا لماذا نجد الرئيس مستيمتا في الدفاع عن الفساد والمفسدين الى مستوى ان يقول :
    الذين ينتقدون الفساد و الفاسدين فهم الفاسدين والغارقين في الفساد

    ياترى هل أعجز الفاسدين الرئيس المعروف بحنكته ومواقفه واراته القوية في التصدي وهزيمة اعداء الوطن .... !
    هل تم تقديم فاسد واحد للقضاء خلال فترة 28 سنة مضت
    أليس من يبلغ فساده الافاق ويصير الرئيس محرجا يقوم بنقله الى مجلس الشورى
    اذن الفساد مسؤلية من ؟
    والفاسدين صنيعة من ؟
    ولاجل من يعمل الفاسدون ؟
    ولماذا الرئيس مستميت في الدفاع عن الفاسدين؟
    واية مصالح مشتركة بين الرئيس ومراكز قوى الفساد ؟
     

مشاركة هذه الصفحة