أمير الأمــراء !!!.. أحد العشرة المـشــــهود لهم في الجنة

الكاتب : ابورغد   المشاهدات : 496   الردود : 1    ‏2006-05-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-05-09
  1. ابورغد

    ابورغد قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-18
    المشاركات:
    6,823
    الإعجاب :
    0
    لقبه الحبيب بأمين الأمة حين قال :

    * إن لكل أمة أمينا , وإن أمين هذه الأمة أبو عبيدة بن الجراح *


    مضى في معركة أحد يضرب بسيفه الأمين أعداء الله ورسوله دون خوف أو وجل من عددهم وعدتهم !!..
    عيناه في حومة المعركة تحدقان مكان الحبيب المصطفى لئلا يصيبه سهما من سهام الطغاة الظالمين ...
    وإذ بسهم من سهام المشركين يصيب حبيب ومعلم الأمة ليسيل دمه الزكي الطاهر على وجهه , ويمسح بكلتا يديه الشريفتين دمه الشريف وهو يقول :

    *كيف يفلح قوم خضبوا وجه نبيهم , وهو يدعوهم إلى ربهم *

    هاهو الصديق الصدوق خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم يصف لنا المشهد العظيم :
    (( لما كان يوم أحد , ورمي رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى دخلت في وجنته حلقتان من المغفر , أقبلت أسعى إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم , وإنسان قد أقبل من قبل المشرق يطير طيرانا , فقلت : اللهم اجعله طاعة , حتى إذا توافينا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم , إذا هو أبو عبيده بن الجراح قد سبقني , فقال : أسألك بالله يا أبا بكر أن تتركني فأنزعها من وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم ... فتركته , فأخذ أبو عبيده بثنيته إحدى حلقتي المغفر , فنزعها وسقط على الأرض وسقطت ثنيته معه.. ثم أخذ الحلقة الأخرى بثنيته الأخرى فسقطت .... ......فكان أبو عبيده في الناس أثرم )).

    كان أمير الأمراء وقائد المجاهدين يقول في حومة المعارك :
    (( ألا رب مبيض لثيابه ومدنس لدينه , ألا رب مكرم لنفسه وهو مهين , بادروا السيئات القديمات بالحسنات الحادثات , فلو أن أحدكم عمل في الســيئات ما بينه وما بين الـسماء ثم عمل حســنة لعلت فوق ســيئاته حتى
    يقهرها ))...
    أجل يا أمين الأمة !!!..
    ما علينا إلا أن نستعجل بالحسنة ونبادر إليها عسى الله أن يرحمنا ويرحم أمة الحبيب المصطفى- محمد صلى الله عليه وسلم -.....

    إنهم رجال رباهم قائد ومعلم البشرية نبذوا الدنيا وراء ظهورهم , وأنفقوا أموالهم في سبيل رفع راية الحق والإسلام ....
    أصاب المسلمون القحط في زمن الخليفة العادل الفاروق – عمر بن الخطاب – فكتب إلى عبيده وهو في الشام يستنجده :
    الغوث الغوث , أدرك المسلمين .
    فكتب إليه أبو عبيدة :
    يا أمير المؤمنين , كتبت إليّ ( الغوث الغوث ) وقد أتتك العير أولها عندك وآخرها بالشام .
    أمة الحبيب : بغداد هارون الرشيد وفلسطين مسرى الحبيب تناديكم الغوث الغوث هل من مجيب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟...............

    والله إن التاريخ لم يشهد رجالا أمثالهم , لأنهم عقدوا عزمهم ونواياهم على غاية تناهت في سمو الحق والتضحية والبذل والفداء في سبيل الدفاع عن أمة القرآن وأمة الحبيب !!!

    ترى بما أوصى أمين الأمة قبل أن يلقى ربه ؟؟؟..

    (( إني موصيكم بوصية إن قبلتموها لن تزالوا بخير , أقيموا الصلاة , وصوموا شهر رمضان , وتصدقوا وحجوا , واعتمروا وتواصوا , وانصحوا لأمرائكم , ولا تغشوهم , ولا تلهكم الدنيا فإن امرأ لو عمر ألف حَول ما كان له بد من أن يصير إلى مصرعي هذا الذي ترون . إن الله تعالى كتب الموت على بني آدم فهم ميتون , فأكيسهم أطوعهم لربه وأعملهم ليوم ميعاده ...))..
    والله إن تلك الكلمات حق علينا أيها المسلمون أن نكتبها بماء الذهب ونجعل منها نبراسا يضيء لنا طريق حياتنا

    من شبكه الحسبه
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-05-13
  3. صقراوي

    صقراوي عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-05
    المشاركات:
    91
    الإعجاب :
    0
    فعلا إنه لشخصية عظيمة


    قال عنه الحبيب صلى الله عليه وسلم

    " أمين في الأرض مأمون في السماء.. القوي الأمين"
     

مشاركة هذه الصفحة