زيادة معتنقي الكاثوليكية والفاتيكان يخترق أفريقيا!!!...

الكاتب : جمال العسيري   المشاهدات : 413   الردود : 2    ‏2006-05-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-05-05
  1. جمال العسيري

    جمال العسيري قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-12-05
    المشاركات:
    4,231
    الإعجاب :
    6
    [​IMG]

    ارتفع عدد المسيحيين الكاثوليك في العالم إلى 1.098 مليار نسمة بنسبة زيادة تقدر بـ45% على مدى نحو ربع قرن. جاء ذلك في تقرير صادر عن الفاتيكان اطلعت الجزيرة نت على ملخص له.

    وأظهر التقرير أن عدد الكاثوليك عرف تنامياً منذ عام 1978 عندما بلغ آنذاك 756.6 مليون نسمة، ثم 896.9 مليون نسمة عام 1988، وعزا التقرير هذا الارتفاع إلى الزيادة السكانية التي تشهدها شعوب العالم.

    التنصير في أفريقيا

    واختلف الأمر في أفريقيا التي تعرف نشاطاً قوياً للفاتيكان بالتزامن مع ارتفاع معدلات الخصوبة. إذ ارتفع عدد الكاثوليك الأفارقة من 55 مليوناً عام 1978 إلى 149 مليوناً عام 2004 ليتضاعف نحو ثلاث مرات.

    وأكد التقرير أن هذه الزيادة تعود أساساً إلى تكثيف الأنشطة التنصيرية. وأشار إلى النجاح الذي تحقق في هذا المجال مع زيادة نسبة الكاثوليك من 12.4% عام 1978 إلى 17% عام 2004 من بين إجمالي سكان القارة.

    ونوه التقرير إلى أن هذا التقدم حدث "رغم المصاعب الجمة" التي تواجهها الكنيسة الكاثوليكية دون الإشارة إلى نوعية هذه المصاعب في القارة التي تعرف وجوداً إسلاميا غالباً في عدد كبير من دولها.

    وفي آسيا ارتفع عدد الكاثوليك حسب التقرير من 63.2 مليون نسمة عام 1978 إلى 113.5 مليون نسمة عام 2004. وأشار التقرير إلى أن هذه الزيادة ترتبط بالزيادة في حجم السكان كما هي الحال في الأميركتين، حيث ارتفع العدد فيهما من 366.6 مليون نسمة إلى 548.7 مليون نسمة.

    أما في أوروبا التي تعرف بأنها أقل القارات خصوبة فقد شهدت أقل زيادة في أعداد الكاثوليك انعكاساً لهذه الحقيقة السكانية.
    ______________
    المصدر: الجزيرة

    اين اموال المسلمين ولماذا لاتسخر في دعم أخوانهم الجياع في افريقيا...
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-05-05
  3. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    بالسبعينات من القرن الماضي أعلن أن أندونيسيا ستصبح مسيحية .... ؟؟
    قامت الكنائس بالتبشير المسيحي بأندونيسيا مستغلة غياب الرجل القوي عن الساحة وكان السيد أحمد سوكارنو عقب قيام الإنقلاب ضده .. حيث دخلت هذه الجمعيات التبشيرية تحت غطاء حماية الإنسان من الشيوعية .. كيف تم تمويلها ؟؟
    لعل الجزء الأكبر من تمويلها حينذاك كان بأموال العرب وللأسف ... حينما تجمعت بالبنوك الأميريكة الكثير من فوائد الأموال المودعة بها وكان لزاما على هذه البنوك دفع ضرائب وفوائد فقررت إعطاء هذه الأموال الزائدة لمجلس الكنائس كهبات حتى تتجنب فرض ضرائب عليها أو رسوم إضافية ..
    مجلس الكنائس الناشط بأندونيسيا فام ببناء عدة مطارات ومستشفيات ومراكز تبشير ومدارس ... وبعد ذلك قيل أن أندونيسيا ستصبح مسيحية أو غالبيتها .... وبلطف الله وعنايته وبمجهودات فردية من بعض المشائخ وجلهم من ذوو الأصول اليمنية ( الحضارم) تم إستيعاب الضربة المسيحية وتحصين المجتمع ضدها .... وحاليا تقوم الجهات المسيحية بتصفية حسابها من علماء المسلمين عبر توجيه تهمة الإرهاب لهم كما رأينا ذلك بقضية الداعية المسلم باعشير ...
    وبأفريقيا لاشك أن المعركة أشرس وأعنف ... والله غالب على أمره ولكن يجب على الفرد المسلم أن يعمل بأي وسيلة لإعلاء كلمة الله وراية التوحيد .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-05-05
  5. الـــــبهلول

    الـــــبهلول عضو

    التسجيل :
    ‏2006-04-12
    المشاركات:
    123
    الإعجاب :
    0
    والله كلامك صح واحنا قاعدين مقد سديانش بيننا البين هذا شيعي وهذا شفعي وبيننا حرب داحس والغبراء والجماعة ما عاد يفرقوش بين سني وشيعي
    قاهو مسلم يحولوه لنصراني او مسيحي وحنا مقد عرفنا كيف نقع اخوه واربنا امرنا نقع اخوه

    حسبي الله عليكم يامجرمين

    وعمكم بهلول يسلم عليكم


    سلملم
     

مشاركة هذه الصفحة